11-25-2013 04:07 AM


يواجه عدد من الصحفيين (فيصل محمد صالح ، وخالد أحمد، وإدريس حسن، محاكمات قد تصل عقوبتها السجن لعدة أعوام، على خلفية نشر مواد صحفية رأى فيها النظام الحاكم (خروجا على النص المسوح به للصحافة السودانية ).انها احدى المحن التى تواجه الصحافة فى السودان . تأتى فى اطار سلسلة من المحاولات الدائبة من قبل السلطة ليس فقط لتركيع الصحافة والصحفيين وانما لقطع دابر الصحافة فى السودان .

خطط النظام تجاه الصحافة والصحفيين ممنهجة, بدأت بالرقابة القبلية والبعدية, والاوامر المقيدة لحرية التعبير من قبل الاجهزة الامنية التى تتصرف باعتبارها فوق القانون ونهاية بالتحكم فى الصحفيين كافراد ومصادرة حقهم فى الكتابة . والميدان تمثل نموذجا لصحيفة واجهت كل صنفوف القهر الامنى حتى وصل الامن لمصادرة حقها فى الصدور الورقى منذ عام ونصف. والمفارقة ان قرار مصادرتها صدر بالتحديد فى الخامس من مايو وهو اليوم العالمى للحريات الصحفية .

غير ان الخطر الداهم الذى يواجه الصحافة اليوم يتمثل فى الازمات الاقتصادية المتلاحقة مما دفع عدد من الصحف لاتخاذ خطوات لمواجهة تلك الازمات بدأت بتقليص عدد الصحفيين ووصل الامر لحد التوقف عن الصدورللبعض الاخر , واضطر عدد من الناشرين لرفع سعر النسخة فى محاولة لمواجهة ارتفاع تكلفة الصدور . تلك محاولات قد لاتقوى على توفير حلول فى ظل الازمة الاقتصادية المستفحلة . مما يهدد بشريد الصحفيين والاضرار باسرهم .

مهما قيل عن دور الصحافة فى زمن الانقاذ فهى تقوم فى حدود المتاح لها بتوفير المعلومات عن مايجرى فى ارض الوطن مقارنة مع الاذاعة والتلفزيون (القوميين ) ان الامر يتطلب تضافر الجهود والتضامن مع الصحافة السودانية والصحفيين حتى لاتصل الانقاذ لمبتغاها بتدمير المؤسسات الصحفية او احالتها لمسخ مشوه تحت مسمى دمج المؤسسات الصحفية وتلك خطة رئيس الجمهورية المعلنة حتى يقضى على التنوع فى الساحة الصحفية ويدور فلكها فى قبضة اصحاب المصالح الذين لاعلاقة لهم بالمهنة ولا بحرية التعبير لتتحول المؤسسات الصحفية لمجرد أداة تخدم النظام وبطانته , أرفعوا اصواتكم بالتضامن مع الصحافة السودانية .

الميدان

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1222

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




مديحة عبدالله
مديحة  عبدالله

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة