11-27-2013 10:48 AM



لم تدم فرحتنا طويلا بأن اصبح لدينا مسئولآ كبيرآ بوزن المتعافى يعلن ( الاهرام اليوم ) بأنه مستعد للأستقالة ومستعد للتقاضى و لكن بعد ثبوت مسئولية وزارة الزراعة عن فساد تقاوى القمح ، ومضى المتعافى الى أبعد من ذلك بالقول أنه " لن أقول من المخطئ أو من المسئول لأننى طرف فى القضية "وهو قول أجهض فرحتنا فهو بالرغم من أعترافه بأنه طرف فى القضية وكان عليه النأى بنفسه كما وعد ، المتعافى كان عازمآ على عدم الخوض فى تحديد من المخطئ أو المسئول ، و لكنه لم بستطع صبرا ، و لم يترك شيئآ لتقوله اللجنة و استبق التحقيق و لسان حاله ( لو كان التخزين رجلآ لقتله ) ، اما بعد ، كيف تم اختيار اعضاء اللجنة و كم عددهم ؟ و هل ادوا القسم ؟ و متى تم تحديد اتعابهم ؟، قبل او بعد انتهاء التحقيق ؟ هل تم تكوين اللجنة وفقآ لقانون لجان التحقيق لسنة 1954 م لجهة تحديد الواجبات و الصلاحيات ؟
المتعافى عمليا ينفى فساد التقاوى و يلقى باللائمة على التخزين ، وكان السيد المتعافى قد حدد نطاق المسئوليات فى أدارات جميعها تتبع لوزارته وهى البنك الزراعى وادارة توطين القمح وادارة التقاوى والحجر الزراعى ، كذلك أفاد المتعافى بأن (تقاوى القمح تعودنا أن نستوردها من تركيا لان الشركة التركية أهدتنا تقاوى وكانت روحهم " كويسة " ) ، الامر بشوبه الغموض وليس واضحآ سبب الشراء من الشركة التركية ؟ هل بسبب جودة تقاويهم ؟ هل السعر و التسهيلات ؟ ربما بسبب الهدية ؟ أم بسبب روحهم " كويسة " وهى عبارة غير مفهومة وربما قصد المتعافى تمادى الشركة التركية فى اعطاء الهدايا !
المتعافى يعترف بأنه طرف فى قضية التقاوى ويقوم بتكوين لجنة فحص التقاوى ! الفحص الاول يقول أن نسبة الانبات ستكون 85% ولكن التخزين هو السبب ! من المسئول عن التخزين ؟ ليست صدفة أن أدارات عديدة فى وزارة المتعافى تمت أدانتها قضائيا ، ولم يتقدم المتعافى باستقالته ، وهو لن يقدمها فى حالة إدانة الوزارة او اى ادارة تابعة لها فى هذه القضية والامر لايزيد على كونه معركة تسجيلات ، يريد البعض أستغلالها لابعاده من الوزارة !
المتعافى يخشى من الأقالة لأنها تعنى وقوفه أمام القضاء دون حصانة ، اما عودته للسوق فلن تاخذ منه أكثر من يومين ، وهو أصلالم يخرج من السوق حتى يعود اليه ، مايحدث فى القطاع الزراعى ووزارة الزراعة " غلوتية " تعودنا عليها والجديد هو موضوع الهدايا التركية ، للسيد المتعافى إن شاء أن يحدثنا عن هذه الهدايا، متى أهديت له؟ وكم تبلغ قيمتها ؟ وماحجمها ؟ وأين أستنبتت ؟ وكم كانت نسبة الانبات ؟ وهل يمكن الكشف عن المستندات التى تثبت ذلك ؟ وهل توجد هدايا أخرى على شاكلة أسمدة أو مبيدات أو قطن محور " ترددت أقاويل عن هدية القطن المحور وراثيا " ؟ وهل من بين الهدايا تراكترات أو اليات ثقيلة وكله بالمستندات ؟ استقالة أم أقالة ايهما أقرب ،

[email protected]





تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2055

خدمات المحتوى


التعليقات
#841436 [صادع بالحق]
0.00/5 (0 صوت)

11-28-2013 07:21 PM
لا تهاون فى من يحاول ناهيك عن من يتلاعب بتدمير اقتصاد السودان فليذهب المتعافى ومعاونيه فى الوزارة بلا رجعة


#841178 [التنوير]
0.00/5 (0 صوت)

11-28-2013 01:18 PM
فساد فساد فساد فساد فساد فساد فساد فساد فســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاد كل السودان فساد في فساد لماذا القعاد اذا قاعدين ليه ما تقوم تروحوا.


#840463 [مغترب بالسعودية]
0.00/5 (0 صوت)

11-27-2013 07:23 PM
هل الاستقالة جريمة؟


#840080 [انقاذى سادر فى فساده]
0.00/5 (0 صوت)

11-27-2013 12:26 PM
ليس افسد منه الا من اتى به
ولو كان المتعافن يفقه فى السياسة لتقدم باستقالته ولما ذكر فك التسجيلات وهذا اكبر دليل على مرضه بالسلطة والتصاقه بها ولا يطيق فراقها(يقصد اعدائه الذين يكيدون له ولايرغبون فى استوزاره)
افشل وافسد وزير زراعة منذ الاستقلال وحتى الان ولن تلد حواء السودانية افشل وافسد منه


ردود على انقاذى سادر فى فساده
United States [مهاجر] 11-27-2013 05:56 PM
كم يكون جميل لو سمينا كل مسؤل بأسمه والبذاءة لن تفيدنا شيئ ولا تفرق معهم هو يريد ان يبعد التهمه ونحن نريد ان نوضحها ولاشك ان القارئ فطن والصراع بين الحق والباطل سيستمر والعاقل من اخذ حقة بكل كياسة.


محمد وداعة
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة