12-22-2013 11:49 PM



هذه الولايه لاتتنفس إلا بكل مكوناتها شمالا وجنوبا وغربا ولكن قرر المركز تقسيمها سنتحدث هنا عن الشمال حتى لانتدخل فى شأن قوم قالوا إن لهم مصلحه فى التقسيم !! ومن باب الذكرى نقول للسيد الوالى الجديد ولسنا من المأخوذ برأيهم نقول له , أصبحت هذه الولايه معروضه للبيع فى عهدكم (الإنقاذ) ففى فترة وال من الولاه تمت بيوعات للسوق الكبير (الجزاره والخضار) وكل مساكن الموظفين غرب المستشفى الكبير وشمال سينما عروس الرمال وقيل أن ميناء الأبيض البرى تم بيعه وسوق المحصول وسوق أبو جهل وقد قامت العديد من العمارات الشاهقه ولكن السؤال هو كيف تم البيع ؟؟بدلاله أم على طريقة العطاءات أم بالإجماع السكوتى ؟؟فقد تكون هنالك واجهات أو سواتر تم البيع بإسمها ولكنها واجهة لجهات !؟! وهذا مال عام فهل يجوز التصرف فيه بإسلوب يثير الشكوك ؟؟وأنت قاض يامولانا ؟؟ وهل هذا التصرف يسقط حقنا كمواطنين ويحرمنا المطالبه بمعرفة مصير أموالنا فى المستقبل أم تسقط بالتقادم ؟؟وماحكم القانون فى تصرف كهذا ؟آسف نحن لم نطلب فتوى شرعيه بل قانونيه !!ولك لقاءات بالمواطنين على المسجد فهل يمكن الإجابه على هذا السؤال والمسجد قد تم تدميره بقصد التشييد من جديد ؟؟ وعلى ذكر المسجد ألم يكن من الممكن أن تتم الإضافه على أحدث طراز والمحافظه على الجسم القديم وقد بلغ من العمر زهاء المائه وعشر من السنين ؟؟وليكن ماكان فقرارتكم لا تراجع فيها ولكن السؤال هو لماذا لم يتم طرح أمر تشييد المسجد فى عطاء حتى تتنافس عليه العديد من الشركات ؟؟؟
لايوجد عاقل فى كردفان لايستبشر خيرا بنبأ يقول له أن مشكلة الماء سيتم حلها حلا جذريا ولكن أطول الحكومات عمرا هى عهدكم !! وأكثرها وعودا ولكنها فى نهاية الأمر لم تعدو أن تكون رعودا غير ممطره بل وتعدى الأمر إلى هبوبا عاصفه من التهكم (ليست كتكرى ) بل (كتاحه وكترابه )وأكثر الناس فرحا بأمر المياه أصبحوا يتشككون لماذا ؟؟ كنا نظن وبعض الظن إثم كما قالوا لنا بأن هنالك ثله من المهندسين وأساتذة الجامعات يقومون على هذا المشروع وأن هنالك جهدا هندسيا كبيرا يبذل ولكن الأمر كما رأيناه هو عباره عن أنابيب (مواسير ) وقد كانت موجوده منذ مدة وقامت الآلات بالحفر وهو فى نظرى عشوائى فلم نلحظ وجودا لمهندسين وعندما جاء دفن هذه المواسير قام بالأمر عمال تركوا بعض الحفر دون دفن وماتم دفنه كان عشوائيا جدا وهنالك أنابيت قديمه تفجرت وظلت ومازالت مياهها جاريه وقد يكون بإكتمال تركيب المواسير قد تنفد كمية المياه المخزونه والرماد كال حماد!!وهنالك حفر تم حفرها وردمها بدون تركيب مواسير عليها مماينفى وجود مجهود هندسى وعليه مهندسين للإشراف !؟!؟ وعلى ذكر الجهد الهندسى هل تمت دراسة إمكانية إنسياب المياه من عل من أعلى نقطه جبلا كان أم صهريجا وحساب التكلفه مقارنة بضغط ضخ طلمبات تعمل بالكهرباء ليل نهار لرفع المياه للمستهلك وتم الخروج بأحسن الخيارات أم أن الأمر كان (عسكريا) نفذ أولا ثم قدم ظلامتك؟؟؟؟أعتقد إن (أبوحليمه) قد يفهم فى الأمر كثيرا ولكن المياه لاتصعد العلالى إلا ....ولدينا وزارة زورا سميت بالشئون الهندسيه لا أدرى ماتلك الشئون !! هل هى لدلالة الأراضى وبيعها ؟؟ فلماذا لايترك الأمر لمكتب يتم إلحاقه بمصلحة المساحه ؟؟أين المجارى والكبارى والصرف الصحى ووووووالعديد من الواجبات المناط بهذه الوزارة القيام بها ؟؟ هذه الوزارة من المفترض أن يكون على رأسها أحد (العمد) من الإدارة الأهليه فموظفوها يقومون بالإتصال بالمشايخ والعمد ويقومون بالسطو على أراضى أهلنا من الغبش دون تعويض مجزى بمعنى الكلمه فضعاف النفوس كثر ,ومثلا لدى حسن 12مخمس والمخمس يساوى فدانين إلا ربعا وهذه تساوى عشرون فدانا وهى مايساوى مابين مائه وخمسون إلى مائتين قطعة أرض سكنيه مساحة 400 متر مربع يتم تعويض حسن بعشر أو قل عشرون قطعة ويقومون بمصادرة الباقى فهل هذا مجزى ؟؟ كم عائد المخمس السنوى عند زراعته ؟؟ فهو يدر على صاحبه دخلا سنويا ولكنهم يعوضونه حشفا وسؤ كيله !!إن كان المالك جاهلا فهل يجوز أكل ماله شرعا ؟؟ ألم يحدثنا القرآن عن حقوق الأطفال والجهله غير العاقلين ؟؟أليس هذا سطوا ؟؟ولماذا تتمدد المدينه على حساب ريفنا ؟؟وهنالك نقطه سنأتى على ذكرها بهذا الشأن لاحقا !!!
محلية شيكان وسلطان الزمان !!آخر الذين تسنموا هذه المحليه له أبواقا إعلاميه عالية النبره , وقد فكر القوم بفصل هذه المحليه وحكرها على مدينة الأبيض وترك أمر الريف الذى تتمدد هذه المدينه على حسابه وتعيش على عرق مواطنه المغلوب على أمره وتركه نهبا للجهل والمرض والتخلف ولكن باءت تلك المحاوله بالفشل فالقوم لايريدون رباطا يربطهم (بالضهارى)ونحن نتشرف( بالضهارى)فمن هذا الريف كانت تلك المدينة ومن يرى عزا لهذه المدينة بدون ريفها ولاعلاقه له بالريف فليذهب حيث أتى لماذا أقول هذا ؟؟ ليذهب أيا منكم لمكتب كائن بمدرسة شنتوت سابقا حيث تقبع إدارة تعليم الأساس التابعه لهذه المحليه ويتأكد بنفسه كم مدرسة أساس تعانى مما يسمى (بالإجلاس) وهو كنب الجلوس لتلاميذ الأساس !!وكم مدرسة غير مكتملة الفصول ولاسكن لمعلميها وهم يقيمون بالقرى بعيدا عن أهلهم ؟؟وأقول بالفم المليان بقرية (جفاوه)فلن نلوك تلك المسميات التى جاءت بها الإنقاذ بهذه القريه ثلاث فصول شيدت بالجهد الشعبى منذ العام 1976 ومن تلاميذ الدفعه الأولى بالسنه الأولى تلك السنه شيخ القريه اليوم والمدرسه لم تكتمل بعد !!زرتها فى أيام الإنتخابات الأخيره !!والشيخ بالمناسبه مؤتمر وطنى !!!!!!!!! والمعتمديه تقوم بإنشاء متنزهات أو تجمعات للهو يطلق عليها (حبيبى مفلس )لماذا لايتم صرف تلك الأموال على مدارس الأساس لتأسيسها ؟؟ وكم عدد الذين يبحثون عن متنزهات لقضاء أوقات فراغهم مقارنة بالباحثين عن لقمة الخبز ؟؟هل نوفر مواقع للمترفين والذين هم 5% ونترك شأن ال95% أى عدالة هذه ؟؟وقع الفأس على الرأس وقامت هذه المتنزهات فمن هو الذى يقبض دخلها وأين يتم صرفه ؟؟ هل حكمتم على أبناء الغلابى من الريف بعدم العلم حتى لايزاحمونكم فى المدن ؟؟ ومن قال إن هذا الأسلوب سيحصن المدن ؟؟ هذا الأسلوب هو المهدد رقم (1) لمدنكم ياساده !!!
وكان هنالك مشروع يسمى تجميل مدينة الأبيض وله (لافتات)مكتوبه وواضحة الحروف والمعانى تخبرنا بمن قام بالصرف على المشروع ومن هو الراعى والمشرف دون أن يكون لهما مليما واحدا مدفوعا وهما الوالى والمعتمد وبدلا من قيام مهندس مقيم من المحليه بالإشراف على هذا العمل رأينا المعتمد منتصبا وسط (الظلط) بين الآليات التى تقوم برصف الطريق ولغياب المهندس وحب المعتمد للظهور أصبحت شوارع وسط المدينة اليوم عبارة عن حفر ومطبات لاتصلح لسير المشاه ولا العربات ولو كان هنالك مهندسا مسؤلا حقا عن هذا المشروع يجب أن تتم مساءلته وتقديمه للمحاسبه فالتلف حدث ولم يزل المعتمد معتمدا والخراب فى عهده ,عهد من قام بالتشييد وحضر الدمار إعمار ودمار فى عهد رجل واحد !!وهنالك من يطبلون كثيرا أين الإنجاز ؟؟ لانريد مجامله أو تلميعا وقد قالوا بأن الرجل ليس من المؤتمر الوطنى !! فهل حقا هذا ؟؟ ولماذا والقوم يطمحون للمعالى والعلالى !!!
لماذا قلنا الولايه البغل ؟؟ لأنها بكل بساطه يتم فيها تجريب المجرب , وقد شملها حمدى بمثلثه اللعين وأغلب الظن إنه يقصد شمالها وليس كردفان الكبرى لماذا ؟؟ لأن جنوبها لم يستكن وغربها أمره لم يبن وشمالها لايمت للشمال الجغرافى بعلاقة وطيده وإلا لكان قد شرب من الماء الزلال من بحر أبيض !! ثانيا نرى الكثير من أبناء غربها وجنوبها لهم وجودا ضمن مصفوفة السلطه من الذين ينضوون تحت راية المؤتمر الوطنى ولكن أبناءها من الشمال والذين هم من ذا المؤتمر الوطنى لاوجود لهم فى تلك الولايات غربا وجنوبا!! وأولئك يمكنهم التحدث فى أمرها ولكن هؤلاء لايحق لهم التحدث فى شأن تلك الولايات !!!وقد يعلق بعضهم هنا على هذا المقال ونحن ندعو ونكرر القول بأن كردفان هى كردفان الكبرى (الغره أم خيرا بره ) فحتى كلمة (جوه وبره) دخيله فالبلاغه والمدلول تقول إن الخير (البره) يعنى أنه فاض ولايحتاج للتدليل فظهور الخير للعلن يعنى أنه قد فاض وقد قالها أحد أصحاب الخيال المقعد وتناولها العامه تكرارا مملا . نقول يجب أن تكون الكبرى ولكن إن كان القوم يصرون على التقسيم ويحبذونه فلتكن العداله قائمه .لم نكن نريد الدخول فى هذا الشأن المحلى الصغير جدا ولكن إستفزاز عقولنا بممارسات غير رشيده وإلباسها لبوسا من الباطل بدعوى الإنجاز يجب ألا تمر مرور الكرام ,,فلنا أعين ولغيرنا أعين وعقول فلنحترم عقول بعضنا بعضا والسلام .
إسماعيل البشارى زين العابدين حسين
[email protected]

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1378

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#865776 [BAKRAWY]
0.00/5 (0 صوت)

12-24-2013 08:11 AM
قيمةالارض والمكان في انسان كردفان.وما دفعنى لهذة الكتابة احزن واتآلم على منظر بعض الصروح والمبانى والاماكن التى آلت الى ما الت اليه من دمار وتخريب ومسح من الخارطة ( خورطقت.سوق ابوجهل
الجامع الكبير الخزان حتى الدونكى والذي كان موردا للمياه لكل من خورطقت والقري والهجر والرعاه بمختلف انواع المواشي وباعداد ضخمة جدا من الابل والبقر والضأن والاغنام كلها اندثرت وتلاشت فماهو السر فى ذلك؟ هجر المدينة اهلها الطيبون الي جهات غير معلومة فمن هو السبب في هذا النزوح الجماعي لأسر وعوائل كان لها وزنها منذ القدم.الابيض تسير نحو نفق مظلم نرجو تلافي الامر وبسرعة!!!


#864831 [مهدي إسماعيل]
0.00/5 (0 صوت)

12-23-2013 10:39 AM
السيد/ إسماعيل البشاري

أرجو تزويدي بقائمة وزراء الولاية؟؟ هل لا يزال خالد معروف وزيراَ، وهل لا يزال فتح الرحمن عوض الكريم مُعتمداً، وأين مبارك حامد؟

ما هي أبرز مشروعات نهضة نفير كُردفان؟؟

ما هي خُطة المسئولين لزيادة الإنتاج ( تطوير وسائله، وتصحيح علاقات عمله)؟

أليس للولاية نصيب في رسوم عبور النفط؟؟

هل هدم وإنشاء المسجد أسبقية على توفير الطعام والإجلاس لطُلاب الاساس؟!


ردود على مهدي إسماعيل
United States [مصطفى عبدالله] 12-23-2013 02:33 PM
ياباشمهندس نحن نعيش فى عصر البئر المعطلة والقصر المشيد المسجد اولى من المستشفى والماء حتى بتنا نغنى مع حميد سابع جامع فى الجابرية ...اقول لك بشان الوزراء والمعتمدين ان القوم هم القوم فتح الرحمن وعبدالرحمن ماحى وتبن حافظ وشريف ام روابة الهارب من الدواس نفس الوجوه الفاشلة تستدعى لمزيد من الفشل نفس الذين غرروا بانسان الابيض فى سكره مطلع الانقاذ يغررون بنا اليوم بحجة النهضة المشؤمة ...كان لزاما علينا ان ندفع سكر ابنائنا سابقا لطريق لم يقم كما رسم واليوم ندفع مرتباتنا ولا يحق لنا ان نسال اين تذهب..مدارس (الاستاذ تحت الشجرة)و(اكل الحمار الفصل) ومستشفى الداخل فيها مفقود والخارج منها مولود لا تسئل ن حال السجم فكردفان رحل عنها البلوم حتى (الزرازير فارقت عشها والبلد سكنها (الغراب )كردفان بقت خراب والله ما عارفين من وين جونا ديل ) مع كامل احترامى للكرسنى فى سطرى الاخير


#864799 [الحسامى]
0.00/5 (0 صوت)

12-23-2013 10:17 AM
هذا أقوى و أدق مقال قرأته منذ زمن طويل، فقوته تنبع من صدق الكاتب و حدبه على هذا الجزء العزيز من الوطن، تحس أن قلبه يعتصر ألماً و غيرة و فى نفس الوقت لا يستطيع فعل شئ. كما أن المقال دقيق و متوازن يعرض المشكلة و يقترح لها الحل بلغة سهل فهمها و عباراتها جزلة و رشيقة و لكنها عميقة، أنظر كيف حلل الإسم الذى أطلقه الآباء المؤسسون لكردفان الغرة أم خيراً برة بكل ذكاء وكيف أفسده شذاذ الآفاق بكل غباء و استدراك على هؤلاء الآباء بإضافة كلمة جوة من غير ضرورة بلاغية. كثّر الله من أمثالك أخى إسماعيل و لا فُضّ فوك و بارك الله فى قلمك.


إسماعيل البشارى زين العابدين حسين
مساحة اعلانية
تقييم
9.00/10 (3 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة