المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
عصام البشير أوقعهم في \" حيص بيص\"!ا
عصام البشير أوقعهم في \" حيص بيص\"!ا
01-12-2011 05:32 PM

( صواع الملك )

عصام البشير أوقعهم في \" حيص بيص\"!

فيصل عبد اللطيف
[email protected]


الفتوى المشهورة بتحريم الاستفتاء، التي صدرت عن مجموعة علماء متضامنين حيرت الناس، وأثارت تساؤلات .. ولكني أجد العلماء الذين أفتوا قد ورطوا أنفسهم ، ووقعوا في \" حيص بيص \"..واكتشفوا الورطة عندما دهشوا بسؤال لم يكن في الحسبان. لا أدري إن كانت لديهم إجابة تخرجهم من المأزق.

لقد شاهدت جانباً من برنامج \" حتى تكتمل الصورة \" في قناة النيل الأزرق ، ليل الثلاثاء. موضوع الحلقة خصص لمناقشة فتيا أو فتوى مجموعة الستين عالماً الذين حرموا الاستفتاء على تقرير مصير الجنوب. شارك في الحلقة عدد من العلماء ، أو من المختصين في المسائل الدينية ..

تناول المشاركون في الحلقة قضية الفتوى وارتباطها بالسياسة.. وقد أحسن الأستاذ الطاهر التوم صنعاً أن سلط الضوء على أبعاد تلك الفتوى التي أثارت الجدل، وقبلها تظاهرة هيئة علماء السودان ضد الاستفتاء، والشعارات التي رفعوها لرفض أهم استحقاقات اتفاقية نيفاشا.
في الحقيقة هذا البرنامج في فضائية النيل الأزرق مواكب للأحداث ، ويطرح القضايا بمهنية عالية، ويفسر ويحلل، ويحاول أن يضع المشاهد في قلب الحدث، ويعمل على أن تكتمل الصورة المبعثرة أجزاؤها.

العلماء الموقعون على الفتوى التي أثارت جدلاً واسعاً، وما تزال، أكدوا ، بل شددوا ، وقطعوا، بـتحريم أي تحركات لانفصال الجنوب، و أن التصويت لصالح انفصال جنوب السودان عن شماله، يُحرّمه الشرع الإسلامي وطالبوا بالعمل على إفشال \" المخطط المعد من قبل الاستعمار لفصل جنوب السودان عن شماله\" .

وكذلك قال الذين العلماء الذين تظاهروا في شوارع الخرطوم ، ولم تتعرض لهم السلطات لا بالهروات ولا بمسيلات الدموع. حينها وجهتُ سؤالاً إلى الذين خرجوا في تلك التظاهرة المحمية :\" أين كانت \"هيئة العلماء\"، وأين كان الدعاة، وأهل الحكم يعدون لتوقيع اتفاقية نيفاشا، التي أقروا فيها فصل الجنوب؟ \"، وكان الانفصال هو الأرجح ، ولم تكن \" الوحدة الجاذبة\"، إلا شعاراً مفرغاً، والحمائم لم تكن تحلق إلا في شاشة تلفزيون الحكومة. بل أين كانوا عندما استعرت الحرب الدينية، التي لم تترك لدعاة الوحدة فرصة .

نفس السؤال يوجه للعلماء الذي مهروا فتوى التحريم ؟ أين كانت مجموعة الستين طيلة السنوات الخمس الماضية منذ توقيع نيفاشا، بل أين كانوا عندما وقعت نيفاشا، وقرأ فيها الوطنيون الانفصال بوضوح... ، ورأوا التفكيك رأي العين، ونادوا بضرورة المباصرة ، وقطع الطريق أمام أي مؤامرة للتفكيك؟

والفتوى نفسها أيدها علماء أزهريون، وقالوا : \"إن العلماء يرفضون استفتاء تقرير مصير جنوب السودان استنادا إلى الشريعة الإسلامية من حيث الشكل والمضمون ومآلات الواقع\".
كثيرون يستغربون صدور مثل هذه الفتوى في هذا الوقت، ولكن الأغرب من الفتوى الغريبة ، أنها ــ وهي تبدو ضد توجه الحكومة ــ لم تحدث رد الفعل المعتاد، االذي تواجه به السلطات أي تحرك وطني يعبر عن رأي وموقف مضاد لتمزيق البلاد.

نعود إلى برنامج النيل الأزرق \" حتى تكتمل الصورة \" .. فقد قدم المشاركون آراء متباينة ، وبعضهم حاول جر الحوار إلى هوامش ، بعيداً عن النقطة المحددة، و عن إجابة السؤال المحير الذي يتداول في الشارع السوداني خاصة. ولكني لاحظت أن الدكتور عصام الدين البشير ـــ وهو عالم متعمق ـــ دائماً كان في اتجاه موضوع الحلقة. وقد أغنى الحلقة بعلمه الغزير واستشهاداته التي كانت \" في محلها\"، ولاحظت أنه كان مع الشارع السوداني في سؤاله عن مغزى الفتوى الآن، واستفهامات لماذا ، ولماذا.

لقد أعاد الدكتور عصام الدين البشير الحلقة إلى أصل الموضوع، بعدما ما ذهب بعض المشاركين بعيداً، ودخلوا في تفاصيل اشتراطات الفتوى، وأركانها، وخصائص المفتي، واستدعاء التاريخ وأقوال السلف .. ألا أن البرنامج الممتع انتهى، وختم الدكتور عصام الحلقة باستفهام ضخم ، اعتقد لن يجد إجابة ، وأنا أوجز مضمون تساؤله : إذا كان الذين أصدروا الفتوى قد حرموا الاستفتاء ، الذي يجرى الآن ويلقى إقبالاً كبيراً، وكذلك حرموا الانفصال الواقع حتماً، فما موقف هؤلاء العلماء الأجلاء من الذين شاركوا أو عملوا لموجبات الاستفتاء الذي سيفضي إلى الانفصال ؟ بمعنى آخر ما موقف الذين حرموا هذا الفعل أو الإجراء من الذين ارتكبوا هذا المحرم؟

وسؤال الدكتور عصام البشير يفتح أبواب أسئلة أخرى مشروعة، من مثل : ما موقف أولئك المفتين من نظام الإنقاذ الذي تبنى ماشاكوس ونيفاشا، ووقع الاتفاقية، ورتب للاستفتاء. وما موقف العلماء الموقعين على الفتوى من رئيس الجمهورية نفسه، الرئيس البشير، الذي لا يفتأ يعلن التزامه بنتيجة الاستفتاء، ويؤكد ذلك لمبعوثي دول العالم ، الذين يحجون إلى السودان تباعاً .. هل مثل هذه التساؤلات ستجد إجابات من مجموعة الستين عالماً ، الذين حرموا الاستفتاء؟
إذا كان العلماء المتضامنون قد حيروا الشارع السوداني، بل الإسلامي بفتواهم، فإن الدكتور عصام الدين البشير حير أصحاب الفتوى ورد الكرة إلى ملاعبهم.

ــــــــــــــــــــــــ
[email protected]

تعليقات 16 | إهداء 0 | زيارات 6433

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#77471 [عمرية]
0.00/5 (0 صوت)

01-14-2011 09:05 AM
فتوة شنو عليك الله بااخي ديل مسئولين امام الله انهم قدموا نموزج ماسمح للدعوة والدولة انا بعرف كتير من الجنوبيين والنوبة ىبيكرهوهم لانهم بيعتبروهم غلاة ومتطرفين زي نافع وقوش البشير زاتو ماقدموا نموزج وغدوة جازبة ومحببة للدين وعادلة بل عقلية اقصائية حتي لاخوانهم المسلمين خليك واحد يغير دينوا عشانهم وانا ابسط ليك الموضوع هسع تحن مش مابندور باقان وكلامو الصعب داك رغم انو رد فعل لعمايل ديل تخيل انو انا اكون اقلية مسلمة في دولة مسيحية وتطلع لي فتوة من الكنيسة انو الاستفتاء والانفصال حرام في المسيحية ساكون اكثر اصرار علي الانفصال الدين الاسلامي عمل وغدوة حسنة وايثار وصبؤر ومجاهدة نفس وزهد وعدم رغبة في الاستوزار ونحن 20 سنة وزراء ولسع ايها الشعب انتفض فلن يفكتا من هؤلاء الا ارادتنا ولانامت اعين المنتفعين


#77086 [الضوء الشارد]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2011 01:09 PM
تلك ثلة من الشيوخ او المتشيخين يجيدون فقط فن الحديث والقراءة الصامته , , ودائما , يجيدون صناعه الفتوى , كان في الوضع في الجنوب جهادا يستلزم الشهادة , لاعلاء كلمة الله في الجنوب اما الان فهو سلم واجب , حتى لو ادى الى ردة الكثير من الجنوبيين عن الاسلام وحتى لو ادى الى الى ازاله الهلال في المسجد واستبداله بالصليب ونجمة داوود ,,فهو ضرورة قضى بها ولاة الامر , تبا لولاة امر يخالفون امر الله الصريح والواضح ويسرقون في وضح النهار , وسحقا لفكر ومفكرين وشيوخ تدفع لهم الدوله ليجدو الفتوى المناسبه لكل مناسبة ,,

واعتقد ان عليهم ان ينصرفوا لتعليم النساء فقه الطهور واحكام الغسل , , كان احد الشيوخ دائم التعنيف لطالبه بسسب سوء قراته للقران وذات مره اخطاء في نطق لفظ الجهاد فعنفه شسيخه فسأل الطالب ببراءه وما هو الجهاد , اجابه شيخه الموقر بعنف نحن هنا نعلمك فقط كيف تنطقه ,,

ستنفصل الجنوب وتتبعها الغرب واحتمال الشرق ,,لكن لن نقلق ابدا ما دامت هنالك فتوى ومفتيين جاهزون


#76908 [المحتار]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2011 09:19 AM
أنا في نظري ما عندنا من يفتي في السودان بتاتاً...

ولو ما عارفين حقو تعرفوا يا سودانييييييييييييييييييين


#76846 [ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2011 07:57 AM
يا ايها العلماء جاوبونا على السؤال الاستفتاء حرام
فما حكم الذين عملوا الحرام
عمر البشير وعلى عثمان


#76816 [الزول السمح]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2011 06:55 AM
هو يا أخوانا رابط يده اليمين مالو؟ كسروها ليهو الكويتين فى الدُشمان الحصل فى مجلس الأمة الأخير واللا شنو؟طبعاً قفشاتو الفقهية فى الأشهر الأخيرة ما عجبت الجماعة فقالوا ليهو ورينا عرض أكتافك


#76798 [حمزة]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2011 05:30 AM
وان كنت لا اويد الفتوي هذه وعلي قول مصدريها (ان الاستفتاء و...و ...و ...حرام )فإن من وقع عليها قد ارتكب محرما (فقط وقع في المحظور ) وبتوب وبرجع الي الله اذا لاحد ولاقصاص في ذلك!!!
ولكن من له نظرة شرعية يغلم ان الامر اجتهاد وان السيد علي عثمان بين الاجر والاجرين وكفي ظلما للرجل علما بانني لست مؤتمرا وطنيا ولن اكون.
والمسائل الشرعية لاتوخذ بهذا الاسلوب (ورطهم واسكتهم -انما تخذ بصواب يحتمل الخطأ وخطا يحتمل الصواب ) خاصة الاجتهادية
مع شكري


#76717 [محمد العمدة]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2011 09:22 PM
اعتقد ان الاجابة علي السؤال كانت اهم من كل ما جاء في الحلقة فالمشاهد لم يستفد شيئا من حجر حجرجر القواعد والمصطلحات الفقهية والشريعة وازقتها التي صعبها من لهم مصلحة في احتكار السلطة الدينية ..

كان الافضل لمقدم البرنامج انتظار الاجابة من الحضور لانهم قطعا لن يستطيعوا ان يقفوا ضد فتواهم ويقولون بعكسها وكان لابد من اتخاز موقف من الحاكم في تلك اللحظة تماما كما كان راي عبد الحي يوسف في رقص البشير والشيخ الجليل احمد الحسن في الدين النصيحة عندما سال عن الشهداء

لذلك اعتقد ان الطاهر عجل بانهاء البرنامج الذي يبدو انه مدفوع الاجر من المؤتمر الوطني تماما كحلقة عبيد العبيط


#76702 [بادى]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2011 08:50 PM

هذا المنافق عصام البشير عميل لعصابة الانقاذ مثله عبد الحى و احمد على الامام ومحمد عبد الكريم والكارورى ومحمد عثمان وبقية مويدى السفاحين ويجب القصاص منهم لانهم خدعو البسطاء من الشعب وهم الغالبيه خدعوهم بخطاب دينى طيلة سنوات مجرمى الجبهه ال 21 وكانو احد اسباب بقائهم -----


#76695 [Shah]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2011 08:24 PM
أقول لاصحاب الفتوى هؤلاء و لا أدعوهم علماء فهم لا يستحقون التسمية، إن هذه تمثيلية مفضوحة وهى موازية وداعمة لتظاهر العصبة الحاكمة بأنها تود الوحدة حتى يبدو للناس أن الحركة الشعبية هى المسؤولة الوحيدة عن الإنفصال. و كما قال فاروق جاتكوث نحن الجنوبيين قبلنا و سكتنا عن دعاء اللهم شتت شملهم بعد دا حتقولوا لى ناس دارفور شنو؟


#76687 [ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2011 07:57 PM
ايها العلماء انتم افتيتم بحرمة الاستفتاء فما موقفكم من الزين عملو الاستفتاء
عمر البشير وعلى عثمان
اه يا 0000000000


#76680 [ابو عــــــــــلاء]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2011 07:34 PM
استغرب الاهتمام بالفتوى والمفتيين الموقعين وهم معروفون للكل بانهم لايتكلمون الا فى مساحة مصالحهم واوضاعهم

الفتوى وباختصار شديد دون خوض فى كيف ولماذا هى غسل ايديهم فيما يجرى حتى لا ينسب لهم ماجرى فى نهايه الامر

القرضاوى هو اكثر الناس لصقاً بالانقاذ وهو من يصالح بينهم فى كل حالة اختلاف وكلنا نعرف انه كان ولازال اكبر داعم لهم لذلك لن ينتقد البشير ولا على عثمان ابدا


#76677 [حلفاوي]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2011 07:26 PM



بس لما تجاوبنا بالاول ... العالم المتعمق عصام بشير استقال من الوزاره في ظروف غامضه ... ماهي ياترى ???
ومن يومها جناحو مكسور ... ماسكين ليهو طرف الجماعه هاهاهاهاها


:D :D :D


#76675 [سودانية]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2011 07:25 PM
ادهشني كثيرا ان يكون عصام البشير ممن ادلو بدلوهم في شرعية الاتفاقية وكنت اظن ان له رأي غير الذي افتي به وكان الاجدر به عندما قررت الحكومة عجزها عن اي حل خر غير الاتفاقية ان يسدي لها النصح بالتنحي وهو الخيار الاوحد لا ان يقتنع وهو المفكر والعلامة بهذا الخيار وايضا كان عليه القيام بالامر بالمعروف والدعوة علي وجهها لاهل الجنوب من غير المسلمين وحث الحكومة علي المساواة والعدل الذي كان له اكبر الاثر في اسلام الكثير وخير دليل قصص السيرة العطرة لخير سلف الامة لا ان يسطر اسمه الذي كنا نحترمه كثيرا وننتظر خطب الجمعة لنسمع له يسطره في قائمة لن ينساها التاريخ فلاشخاص زائلون لا محالة ولكن التاريخ باقي وكنا نتمني ان يسجل اسمه باحرف من نور لما نكنه له من تقدير ونستغفر الله لنا وله ونسأله الهداية انه نعم المولي ونعم النصير


#76672 [واحد مستغرب]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2011 07:20 PM
بصراحة شديدة نريد إجابة على هذا السؤال وقد كان لى شرف طرحه فى احدى تعليقاتى قبل ما يقرب من اسبوعين!! واريد معرفة ما معنى كلمة الكيل بمكيالين؟ إذا كان فهمى لها صحيحا؟ فهى تعنى تماما ما ذهب اليه الاستاذ/الطاهر00 أن يسمح لجوقة متأسلمى الانقاذ التجول فى شوارع الخرطوم كما يحلوا لهم ويهرقون كيف ما شاءوا ويحرم علينا التعبير عن رأينا فى كل ما يجرى00 وبما انهم يعلمون علم اليقين بأنه غير مسموح لنا بمثل ما لهم فنرجوهم أن يراعوا الله فينا وقد فوضناهم امورنا طبعا بعد الخالق عز وجل0 وإذا كان هناك مفتيون حقيقيون فواجبهم ينبغى أن ينصب فى الاحتجاج على ما ترتب على الاتفاقية التى وقعها من يفترض فيهم رعاية كريمة حسب نص السنة المشرفة وكلكم راعى وكل راعى مسئول عن رعيته!! ونذكر راعى البلاد وقد سجلنا له موقفين عندما خطب فى جموع من ابناء الغرب فى ساحة القصر الجمهورى واعلن ان مسئوليته امام الله سبحانه وتعالى عظيمة وانه على يقين بأن الله سأئله يوم الحشر عن شعبه!! والاخرى كانت بشرق النيل عندما خطب وسط حشد وقال نفس الكلام!! رئيس دولة يرى بأم عينه وزير ماليته (يسخر) من الشعب السودانى وهو يقول أنه يشكر الشعب لتفهمه لدوافع الحكومة فى الزيادات التى فاقت كل تصور فى هذا العهد التعيس00رغم قناعتى وقتها أن هذان الحديثان لم تكن بدافع تقية او لم يكن يبتقى بهما وجه الله انما كان تمهيدا (للمفاصلة) وكان الهم منصبا فى هذا الاتجاه وقد تم له ما اراد0


#76660 [ود ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2011 06:58 PM
سوف يرد العلماء الكرة بالتصفيق الحار عندما تمنح جائزة نوبل للسلام لسيادة الرئيس بدلا من محاكمته دوليا .

الله الله من توهان

بدلا من أن يكون الاستفتاء للأمة السودانية جمعا عن مجرد فكرة حق تقرير المصير

قالوا لليتيم أبكي

لا أدري هل هو طمس البصيرة أم عمى القلوب

بدلا من انصاف العباد مزقت البلاد

يا أهل العلوم الواسعة في الشريعة والقانون وحقوق الانسان، والتي أغتررتم بها كما أغتر قارون بحظوته، وتحدثتم بأسمنا وفكرتم نيابة عنا ووقعتم نيابة عنا ، هل غابت عنكم هذه الحقيقة أم أعمامكم غروركم ،
بدلا من يكون استفتاء أهل الجنوب هو الثاني ، صار هو الأول والأخير
وينك يا صاحب القدح الكبير .


#76653 [ابو سامي]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2011 06:39 PM
هذه الفتوى ستذهب أدراج الرياح كما ذهبت فتوى عدم مغادرته للبلد فالرجل لا يرجع لفتوى ولا هم يحزنزن وهؤلاء الذين أفتوا لا يفتون عن الصيام إلا بعد ثبوت رؤية هلال شوال فما الفائدة


ردود على ابو سامي
China [الرجل العنكبوت] 01-14-2011 01:35 PM
بقول ليك المرة شاورها وخالفها
ناس البشير واعوانه كلما ارادوا ان يتنفسو الصعداء سألو جمهر المنتفعين وما يسمون بالعلماء لاصدار فتوى ما وقبل ان ينقشع الغبار تجد البشير واعوانه يخالفون الرأى الذى طلبوه من علمائهم الجهلاء
حسبى الله ونعم الوكيل


فيصل عبد اللطيف
فيصل عبد اللطيف

مساحة اعلانية
تقييم
4.25/10 (36 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة