01-12-2014 04:34 AM



* منذ أن تفتح وعينا بل منذ أن كنا صغاراً كنا نذهب مع آبائنا إلى ساحة المولد النبوي الشريف ونحضر الأذكار ونشارك فيها ونستمع لحلقات الإرشاد الديني دون أن ننسى نصيبنا من "حلاوة المولد" التي تعد لهذه المناسبة الدينية الكريمة.

* كانت ساحة المولد تزدان بخيم الطرق الصوفية التي تتبارى في مدح رسولنا الكريم خاتم الأنبياء والرسل سيدنا محمد بن عبد الله "صلى الله عليه وسلم" ويتبادلون الزيارات للسلام والتهنئة بذكرى مولده صلى الله عليه وسلم.

* كنا نسمع عن الذين يعتبرون الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بدعة لكنهم لم يكونوا يصرون على قيام خيمة لهم داخل ساحة المولد لينتقدوا الطرق الصوفية من داخلها.

* لذلك حدثت اشتباكات مؤسفة في السنوات الماضية، وهناك بوادر توترات غير محسوبة، تفسد أجواء الاحتفال بالمولد النبوي الشريف وتحوله إلى ساحة للخلاف والنزاع.

* نحن لا نحجر على أحد رأيه، لكننا نرى أن وجود الذين يعتبرون الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بدعة في ساحة المولد مدعاة للتوتر والاشتباك.

* صحيح أننا نحتفي بسيدنا محمد بن عبد الله "صلى الله عليه وسلم" عند كل صلاة، ونذكره بكرة وأصيلا، لكننا نحتفل بيوم مولده بهذ التظاهرة الدينية إحياء لذكراه العطرة التي عمت العالم بأنوار هداه الذي تزداد انتشاراً في كل أنحاء المعمورة.

* حتى الذين يعتبرون الاحتفال بمولد الرسول الكريم بدعة فإنهم لا ينكرون إنها بدعة حسنة، وأن صاحبتها بعض المظاهر السالبة فينبغي التركيز على هذه المظاهر السالبة ومعالجتها بالتي هي أحسن وليس برفض الاحتفال أصلاً.

* ننتهز فرصة الاحتفال بذكرى مولد النور الهادي إلى الصراط المستقيم، لنهنئ المسلمين في بلادنا وفي جميع أنحاء العالم، سائلين المولى عز وجل أن يثبت قلوبنا وجوارحنا على حبه وحسن طاعته والعمل على هداه إلى يوم أن نلقاه يوم لا ظل إلا ظله.

* اللهم صلى على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم، صلاة تحل بها العقد وتفرج بها الكرب وتزيل بها الضرر وتهون بها الأمور الصعاب وترضيك وترضيه وترضى بها عنا يا رب العالمين.

كل عام وأنتم بخير
[email protected]





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 638

خدمات المحتوى


نور الدين مدني
نور الدين مدني

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة