02-01-2014 12:57 AM

الحكومة عاجزة عن إيجاد الحلول
الشعب اعجز من فك رقابة من العصابة المستحكمة

والكل تابع وشاهد خطاب الرئيس الذي طال إنتظارة اياما عددا ،والكل يتنبأ بما سيتناولة الرئيس
خاب فألهم وفأل الجميع
لم نفق من صدمة الإندغام والكلالة والصيرورة والمشروطية والناس كل الناس والوثبة والاحابيل التي علقت برقاب شعبنا ربع قرن من الزمان حتي اطل علينا نائب الرئيس المطرود من (المؤلفة قلوبهم)الحاج آدم يوسف يستفز الشعب بعباراتة الجارحة

في ندوة نظمها الإتحاد العام للطلاب السودانيين بمركز الزبير محمدصالح للمؤتمرات الدولية اشار حاج يوسف لنقاط تفسر آمال واحلام واماني المؤتمرالوطني وفق ماصرح بة رئيس الحزب رئيس الجمهورية في خطابة (الوثبة)؛
‏-اشار الحاج يوسف انة يأمل ان تسارع الاحزاب لتكوين آلياتها لدراسة خطاب الرئيس وتقديم اطروحاتها حتي وان كان مطالباتها تكوين (حكومة إنتقالية)
رؤئ حزب الامة سيكون معمولا بها (تخصيص )دون باقي الاحزاب السياسية الاخري
‏-غالبية القوي السياسية تتوافق علي قيام الإنتخابات في مواعيدها مع الاخذفي الإعتبار مسئولية الوطني امام الشعب من خلال التفويض الذي تم في إنتخابات 2010م
هم في المؤتمرالوطني (مرتاحون )ولو تم تأجيل الإنتخابات(10)سنوات!؛
‏*كثيرمن القوي السياسية تري ان لاتؤجل الإنتخابات ،ومن بعد تكون لجنة لصياغة(الدستور)
يعني حاج يوسف كان اوضح بيانا من سابقية الذين تحدثوا عن الحوار او ان الامرلايعدو ان يكون ذلة لسان
‏-سيناريو 2010 يعد الوطني نسخة 2015م،بثوب جديد
الدستور المؤقت (نيفاشا)لايسمح للرئيس الترشح لدورة ثالثة ،وهو ما اشار الية غازي عتباني مما دفع قادة الوطني بإتخاذ قرارا بطردة من الحزب
بأي مسوغ قانوني يجري انتخابات2015م
لم تتوافق القوي السياسية بعد لإدارة حوار والتوصل الي صيغ ترضي فرقاء السياسة حتي يتثني مشاركتهم في العملية الإنتخابية
مايفهم من حديث حاج يوسف ان المؤتمرالوطني كان ولازال وسيظل دوما آحاديا ولن يريكم الامايري ولا يقدم علي خطوة تصب في صالح الوطن وشعبة
نحن الإنتخابات لو تأجلت 10سنة (مرتاحين)
والله مامرتاحين
اموال البترول فقدت
الحصار الإقتصادي إستحكم
التنافر والتنافس والإنقسام بين آل البيت لن يتآلف مجددا
حرب الإستنزاف افرغت الخزانة من الاموال
الضائقة المعيشية خطر حقيقي يهدد بقاءكم في السلطة
منذ متي يهرع المؤتمرالوطني لهثا وراء الاحزاب المعارضة ليقدم لها الرجاءات والدهنسة والطبطبة وهو ما ادخل ثقافة (لحس الكوع)و(الدايرنا يطلع لينافي الخلاء)والراجل يجي يشيلنا
دايرين الحوار مع الاحزاب الكسيحة شنو
لولا الخوف من غضبة الشعب لما حاول نفر منكم إسكات صوتة وإزاحتة من كابينة القيادة
لكن الشعب تقديري الشخصي بات اكثر قناعة ان
الحكومة والمعارضة لن يحققوا ماهو مطلوب منهم
الكلمة الآن للشعب هو من يقرر
وحمدا لله افصحتم عن نواياكم بان قلتم انكم مرتاحون حتي لو تاجلت الإنتخابات 10سنة
ولايهمكم غلاء المعيشة
ولم يجل بخاطركم ان ثورة سبتمبر ستتجدد يوما ما
ستقتلعكم ثورة الشعب من السلطة إقتلاعا
لن تفيدكم الاحزاب شئيا
حرام عليكم
باقون في السلطة حتي لو تاجلت الإنتخابات
تاكلون مالذ وطاب من الهوت دوغ
والشعب يبحث عن(السخينة)!
تمتطون الفارهات من السيارات بمختلف الموديلات
والشعب يبحث عن(حذاء)بعد ان تقطع وهو هائما بحثا عن الرزق لإدام اسرتة
تنكحون مثني وثلاث ورباع والشباب عازفا عن الزواج لقلة (ذات اليد)وكثر اللقطاء نتيجة (الحرمان )من التحصين
تستعبدوا الشعب وقد ولدتهم (امهاتهم احرار)!
وبدون خجل تقولوا (مرتاحون)
الله يمهل لكنة لايهمل
والمثل بقول
اللي بيضوق (حلوها)لابد يوما يضوق (مرها)


خالد آدم إسحق
[email protected]

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 826

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#902972 [دنيا فرندقس]
3.00/5 (3 صوت)

02-01-2014 07:02 AM
( من كان يريد حرث الآخرة نزد له في حرثه و من كان يريد حرث الدنيا نؤته منها و ما له في الآخرة من نصيب ) ...... ( و حملها الانسان انه كان ظلومآ جهولا ) ....

( تلك الدار الآخرة نجعلها للذين لا يريدون علوآ في الأرض و العاقبة للمتقين )

صدق الله العظيم .

ما هماك عذابنا .. لا دموعنا و شقانا .. ترضيك الأمانة ترتاح و تسيبنا برانا !!!!!


#902936 [الفزاري]
3.00/5 (3 صوت)

02-01-2014 02:28 AM
مرتاحين فوق جماجم الغلابة .. و بفلوسهم المكدسة بمنازلهم و بنوك دبي و ماليزيا ..

و الما عاجبو يشوف ليه بلد تانية !!! شعب مسكين تتحكم فيه عصابة آل كابوني .. الي متي الخنوع و المذلة تحت سيطرة هؤلاء المعتوهين الذين لا يرعون في شعبهم الآ و لا ذمة !!! حسبنا الله و نعم الوكيل .


خالد آدم إسحق
مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (2 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة