02-02-2014 06:08 AM

[1]
اليوم بداية فبراير 2014 ، تمنع الانقاذ الصليب الاحمر من مساعدة السودانيين . انها تماثل جريمة الحرب في بيافرا في الستينات ،عندما استخدمت الدكتاتورية النايجيرية سياسة التجويع ضد شعب الابوا . وقبل عشرة سنوات منعت الانقاذ نشاط الهلال او الصليب الاحمر , ثم اضطرت للسماح لهم بمزاولة واجبهم في مساعدة المحتاجين .
اقتباس ________________________________________
هذا الموضوع نشر قديما فى حلقات فى جريده الايام . اعدت نشره عندما سمحت الانقاذ للهلال الاحمر ـ الصليب الاحمر بمعاوده نشاطه بعد حظر . والآن بعد حظر منظمات الاغاثه . وتصريح صحاف السودان مصطفى عثمان اسماعيل بأن كل القتلى فى دارفور لا يزيدون عن تسعه او اثنا عشر الف نعيد نشره . الصليب الاحمر لا دخل له بالمسيحيه وهو نفس المنظمه التى تعرف بالهلال الاحمر .

رجل الألف سنة (1)

و اخيرا بعد 18 شهرا تكرمت حكومة السودان وعطفت وسمحت للصليب الاحمر- الهلال الاحمر بمزاولة نشاطه في السودان. والصليب الاحمر يا سادتي كما تعلمون لا ينقب عن البترول او يضارب في بورصة الخرطوم المتخمة ولا يملكون مناجم للماس وليس لهم اقطاعيات بآلاف الافدنة تنتج الخير والغلال. ان نشاط الصليب الاحمر ينحصر فقط في مساعدة الآخرين بتفاني منقطع النظير. ويبدوا اعضاء الصليب الاحمر و كأنهم مصابون بحب تعذيب الذات وليس هنالك اي مكان في العالم ليس لهم فيه نشاط.
حكومة الجبهة فريدة من نوعها , فحتي هتلر لم يتجرأ بأن يوقف نشاط الصليب الاحمر ولم يمنعهم من دخول معسكرات الإعتقال. ولم يطردهم بيونشت من شيلي, بول بوت سفاح كمبوديا, موسليني او فرانكو في اسبانيا.
انا كعضو في منظمة الصليب الأحمر اعرف انها المنظمة الوحيدة اللتي ليس لأعضائها اي حقوق , فقط واجبات. وواجبات صعبة. فلقد تعرض فتيات الصليب الأحمر إلى القتل والإغتصاب في الصومال وبعض الدول الاخرى. بالرغم من هذا رفضوا مغادرة الصومال لأن الأطفال والجياع يحتاجون لمساعدتهم .
الرجل الذي اسس منظمة الصليب الاحمر او الهلال الأحمر يا سادتي هو رجل غير معروف لأنه كان يريد ان يكون مجهولا, انه السويسري ,, هنري دونانت ,,
HENRY DUNANT .
وهو أول رجل في التاريخ يمنح جائزة نوبل للسلام وهو من المؤكد اول وآخر رجل يرفض الجائزة.
شعار الصليب الأحمر لا يرمز للمسيحية وقديما كانت المستشفيات الحربية ترفع علما اسودا إلا ان هذا لم ينجيها من القصف . وعندما انشئت المنظمة بدأت برفع العلم السويسري معكوسا علي المستشفيات لأن العلم السويسري أحمر اللون بصليب ابيض.
احتراما لشعور المسلمين صار الصليب الأحمر يرفع بجانب الهلال الأحمر. والمنظمة لا تشترط الدين, اللون او الإنتماء السياسي للمساعده . ولا يتوقعون الشكر حتي .
لقد اخرجت منظمة ( دونانت ) نبذه عن مؤسس المنظمة سأحاول ان اترجم بعضها.
في يوم 1- يوليو 1887 حضر مسافر مجهد بدون أي متاع . وبدون اي مال يذكر إلي قرية (هايلدن) الصغيرة في سويسرا ونزل في أحد الفنادق . كما كان مريضا وهزيلا ولقد بلغ به الفقر انه كان يبقي في سريره عندما كانوا يغسلون ملابسه لأنه لم يمتلك ملابس خلاف اللتي علي جسده ثم انتقل الى المستشفى وتحسنت صحته وظل في ذلك المستشفى إلى ان مات بعد 23 سنه .
في سنة 1895 عرف صحفي يافع بأن هذا الرجل الوحيد هو ( هنري دونانت) الذي أسس الصليب الاحمر. والجميع قد حسبوه ميتا وكان قد إختفى قبل عشر سنوات. في مستشفى (هايلدن ) قابل الصحفي الصغير الرجل المتقدم في السن , والذي كان لا يزال ممتلئا حيوية . بعد كثير من التردد تحدث عن حياته المليئة بالمفارقات . والنتيجة كانت موضوعا صحفيا انتشر في كل اوربا.
في تلك الفترة كان الجميع يعرفون الصليب الأحمر والمنظمة موجودة في 37 دولة . كما وقغت 42 امة علي ميثاق جنيف . وفي 38 حرب طبق شعار المنظمة ( الرحمة في الحرب ) او
INTER ARMA CARITAS
و على عكس المنظمة المزدهرة والمنتشرة في كل العالم, كان ذلك الرجل المتواضع المتقدم في السن المنزوي الذي أسس تلك الحركة العظيمة. ومرة اخري يصير ذلك الشخص شخصا معروفا.
ومن كل العالم انهالت التششريفات والتقديرات علي ذلك الشيخ. من اشخاصا عاديين وعظماء. حتى البابا كتب اليه.
ومن كل انحاء العالم بدأ الناس في جمع التبرعات تقديرا لما لما قدم للبشريةوفي سنة 1901 قرر البرلمان النرويجي منحه جائزة نوبل للسلام و تلك اول مرة تمنح الجائزة ورفض دونانت كل شيء ورفض الزيارت والاجتماعات والتشريفات, واصل عمله بهدؤ خاصة في مجال السلام ونزع السلاح إلى ان مات في اكتوبر 1910 فمن هو هذا الشخص الرائع؟.
والد هنري كان رجل اعمال ثري وفي نفس الوقت كان قاضيا.ومع زوجته والده هنري كان نشطا جدا في مجال الاعمال الخيرية. ومساعدة المحتاجين والمسحوقين وهذا هو الشي الذي غرس في نفس هنري روح التجرد والتضحية والمساعده. هنري دونانت ولد في 8 مايو 1828 .
وبعد تخرج دونانت من الجامعة بدأ العمل في المصارف وتعلم كثيرا خاصة التجارة العالمية. مما جعله يفكر بطريقة عالمية. وفي سنة 1855 كون مع بعض اصدقائه منظمة الشباب المسيحي الخيرية اللتي لا تزال موجودة في كل مكان في اوروبا.
دونانت الشاب صار ثريا واحد ملاك بنك الإعتماد. وبدأ مشاريعا ضخمة في الجزائر لإنتاج القمح إلا ان السلطات الإستعمارية في الجزائر لم تكن تواكب تطلعاته وحماسه الشديد وعندما ضاق ذرعا بالسلطة في الجزائر قرر ان يتحدث مباشرة مع نابليون الثالث, الذي كان وقتها يتهيأ للحرب ضد النمسا لتحرير ايطاليا.
وعندما أتي دونانت إلي ايطاليا عاش المعركة المرعبة اللتي وقعت يوم 24 يونيو 1859 بالقرب من ,, سولفرينو,, وتلك المعركة غيرت حياة هنري دونانت فلقد كان هنالك عشرات الآلاف من الجرحى والمحتضرين بدون ماء او طعام. وتقريبا بدون اي عناية طبية. ودونانت الذي كان لا يعرف اي شىء عن الإسعافات الأولية او الطب بدأ في مساعدة الجرحي.
ضمد دونانت الجراح وآسى الجرحى والمحتضرين ووزع الأكل الذي استطاع الحصول عليه. كما نظم نساء المنطقة في مساعدة الجرحى . فلم يكن يريدون مساعدة الجرحى النمساويين كما خافوا انتقام النمساويين اذا ساعدوا الجرحى الفرنسيين إلا ان دونانت اقنعهم بمساعدة الجميع ( الجميع اخوة) الشىء الذي صدم دونانت بشدة لم يكن قسوة الحرب وآلام الجرحى في المكان الأول ولكن حقيقة الحرب الكريهة فبعد ان ادى هؤلاء الجنود واجبهم في ساحة الحرب بشجاعة وصاروا غير قادرين علي القتال بسبب إصاباتهم لم يعودوا مهمين. والأطباء كانوا قليلين.
ولم تتوفر له إمكانيات حقيقية لمساعدة الجرحى ولم يستطع دونانت ان ينسى تلك الفظاعة فكتب كتابه (ذكرى من سولفرينو) .
هذا كتاب صغير ولكنه من اجمل ما كتب البشر لأنه كتب بإحساس صادق وبالإطلاع على المخطوطة الاصلية اللتي كتبها دونانت يحتار الإنسان من روعة الخط وعدم وجود اي كشط او شطب وخط دونانت يضارع احدث الكمبيوترات اليوم.
لقد كتب البشر كثيرا عن الحروب بل إن اول رواية في العالم (الياذه هوميروس ) درات حول الحروب اليونانية وحتي الروايات العظيمة امثال ( الحرب والسلام ), ( دكتور جيفاجو) ورائعة ( شلوخوف) الدون الهادي والرواية الحديثة ( مئتين يوم في اللهيب) اللتي عكست جزء من الحرب العالمية الثانية كل هذه الروايات عكست صورا عن الحرب , وهنالك الرواية الألمانية ( كل شىء هادي في الجزء الغربي ) وهي الرواية الوحيدة اللتي عكست الجانب الألماني في الحرب إلا ان كل الكتب والروايات وحتى كتب التاريخ تطفي كثيرا من المجد والروعة على الحروب.
وساعدت هوليود في تعظيم الحرب ونحن الذين عشنا الخمسينات والستينات شاهدنا افلام امثال (دوريه باتات) ( علي ابواب الجحيم) , ( مدافع نافرون ) , ( جسر على نهر كاواي ) , , (عش النسر).....الخ.
ذكرى من سولفرينوهو بلا منازع ادق كتاب في وصف الحرب وفظائعها. وهو عبارة عن كاميرا سينمائية تصور بدقة وموضوعية بدون اي تفخيم للحرب . انه مرآة صادقة للذي حدث في ذلك اليوم .
وبعد تلك المعركة لم يعد دونانت يهتم ببنكه او إستثماراته او يفكر في نفسه , أكله شربه لبسه. او ان يبني اسرة ولم يكن يهمه إلا ان يقدم ويزيل آلام الآخرين . ولهذا اعتبره انا اعظم انسان في فترة الألف سنة الماضية.
ونحن في السودان ندين كثيرا بالشكر والعرفان لهنري دونانت لأن منظمته هي القوة الحقيقية اللتي وضعت حدا لتجارة الرق في العالم. ووقعت اول اتفاقيات عالمية . ونعم اشقائنا في جنوب السودان ببعض الإستقرار.ان التغيير الذي حصل لهنري دونانت يذكرني بماحدث قبل اكثر من الفين سنة ل ( اشوك) امبراطور الهند واعظم محاربيها, فبعد ان اخضع اغلب شبه الجزيرة الهندية شن حربا لضم جنوب شرق الهند . سنة 232 قبل قبل الميلاد كون اكبر جيش شهدته المنطقة وزودوه بدبابات قاتلة في شكل مئات الافيال و على ظهر كل فيل محاربون مزودون بالسهام . وبعد المعركة اللتي كان جنود اشوك يصرخون خلالها.. اشوك ..اشوك.. اشوك.. إمتلأت الأرض بعشرات الآلاف من القتلى والجرحى. اصيب اشوك العظيم بصدمة جعلته يكره الحرب ويصير بوذيا متشردا,,البوذيون يحرمون حتي قتل النمل,, .

ونواصل
ع . س . شوقى ,,,

[email protected]





تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 3486

خدمات المحتوى


التعليقات
#904890 [jackssa]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2014 01:50 PM
العم شوقي التحية لك لمقولاتك الفريده وشكرا للراكوبة التي أتاحت لنا الأستذاده من مخبايتك وكتاباتك الرائعه


#904429 [المتفائلة جدا]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2014 12:24 AM
اللهم زدنا علما ..لك الشكر الجزيل على الكلام الجميل والمعلومات القيمة ...أنا بنتظر كتاباتك دوما بفارغ الصبر متعك الله بالصحة والعافية..


#904323 [ابزرد]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 09:12 PM
استاذ شوقي ربنا يديك الصحه والعافيه لاتدري مدي سروري بمقالاتك واتعمد عدم قرائتها اولا لانها كالتحليه نجعلها لاخر الليل واليوم اثبت بانك رجل موسوعي فعلا وذكرني هذا بمقالك في الراي العام قبل عدة سنوات عندما كتبت عن اصل الدراهم والدنانير وافضت في الشرح ربنا يديك العافيه ومذيدا من الابداع.


ردود على ابزرد
United States [shawgi badri] 02-03-2014 02:21 AM
عزيزي ابزرد لك التحية شكرا علي الاطراء . عندما كنت اترجم بعض من الكتاب ، كنت اقول يا لضئالتنا امام هذا العملاق الذي رفض الجائزة والمال الوفير لانه يظن بأنه لم يقدم ما يستحق الجائزة


#904310 [ود الاسكافي]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2014 09:00 PM
يا للروعة يا استاذ..وما رايك في دخلوها وابو صغير حام


#904277 [ساب البلد]
5.00/5 (2 صوت)

02-02-2014 07:53 PM
******** البوذيون يحرمون حتي قتل النمل ******* و الكيزان المتاسلمين ابادوا شعب دارفور و النوبة و شهداء سبتمبر ********* شكرا العزيز شوقي علي المعلومات الثرة ******* التحية لكل صناع السلام و الضمير الانساني ********* الكيزان علقوا عمل الصليب الاحمر لارتكاب المزيد من المجازر بعيد عن عيون المجتمع الدولي و المنظمات الانسانية ******


ردود على ساب البلد
United States [shawgi badri] 02-03-2014 02:25 AM
تأكد من ان العالم لن يسكت علي طرد الهلال الاحمر . وستتراجع الانقاذ

United States [واحد كدا] 02-03-2014 12:37 AM
البوذيين بيحرمو قتل النمل لكن بهرسو المسلمين في بورما هرس لأنهم ما بعتبرنهم حتى حيوانات

بوذية شنو ياخي ، دا كلو من غياب القدوة، اصلو ما لقيت مثال من قيمنا وتاريخنا


#904210 [Zubair]
4.00/5 (1 صوت)

02-02-2014 05:55 PM
Dear Mr. Shawgi,,you are realy doing a Marvelous job...God bless you always


ردود على Zubair
United States [shawgi badri] 02-03-2014 02:23 AM
الععزيز زبير لك التحية وشكرا علي المداخلة


#904196 [رانيا]
4.00/5 (1 صوت)

02-02-2014 05:41 PM
حبيت أسلم عليك يا راجل يا طيب .


ردود على رانيا
United States [shawgi badri] 02-02-2014 07:55 PM
الابنة رانيا لك التحية والشكر اجزله .


#903876 [بشرى]
4.00/5 (1 صوت)

02-02-2014 10:44 AM
يا عمنا شوقى بدرى انت مكانك الاذاعة السودانية ويكون عندك عدد من البرامج التى تحكى للاجيال..حكايات الماضى وتثقفهم بشؤون حياتهم...ويكون السرد فيها بهذه الطريقة الجميلة السلسة...بدلا من ان تكون الاذاعة اداة لتجهيل الناس وغسل ادمغتهم وحشوها مرة اخرى بكلام لا يسمن ولا يغنى من جوع...متعك الله بالصحة والعافية..وشكرا على كتاباتك.


ردود على بشرى
United States [shawgi badri] 02-02-2014 12:42 PM
الابن بشري لك التحية . ان السودان ملئ بالعقول التي ننحني لها احتراما ولكن من يصلون الي الاعلام الآن هم الامتحجرون .


#903859 [الامين]
4.00/5 (1 صوت)

02-02-2014 10:17 AM
البوذيين الذي يحرمون قتل النمل
قتلوا المسلمين في بورما مما اعترفت به حتى الأمم المتحدة


ردود على الامين
United States [الامين] 02-03-2014 10:25 PM
قرأت قليلا عنها
المشكلة في البوذية أنها دين هلامي لا يعرف له حد
وإنما هو أفكار وخطرات لا تحكمها شيء
ولذلك تأثر به بعض فلاسفة المتصوفة
أحيانا المثالية الشديدة لها سلبيات
منها عدم القدرة على التطبيق
أو تحولها إلى العكس
أو تغيرها مع الزمن
مثلا بوذا نفسه كان يحرم الموسيقى
ولكن أتباعه تأولوا ذلك
والبوذية دين قائم على التأويل
بمعنى أن كل شخص يحق له أن يفهم ما شاء

United States [shawgi badri] 02-02-2014 12:37 PM
السيد الامين لك التحية . هل قرأت اي شئ في كتب البوذية يدعوا الي الحرب ؟؟ انهم علي عكس كل الاديان خاصة الهندوسية التي تفرق وتدعوالي الحرب والاقتتال وتفرق ضد المسلمين وتقسم المجتمع الي اقسام بعضها ملعون ومضطهد ويقوم بالاعمال الوضيعة فقط . البوذيون لا يأكلون اي ش~ فيه روح . ويدعون دائما للسلام . . ما حدث في بورما واماكن اخري لا دخل للبوذية به . نحن لانؤمن بالبوذية كدين . ولكن لانرفض الحكمة في الكونفوشية مثلا . نوافق غاندي في بعض افكاره . ونرفض الكثير . . . بوذا كان مصلحا اجتماعيا ولد وعاش في سريلانكا .


#903714 [ودالباشا]
5.00/5 (2 صوت)

02-02-2014 08:16 AM
ياسلااااام يا شوقى كلامك درر كما عودتنا دائما ومعلومات عظيمة وانت تتحدث عن هنرى دونانت هذا الرجل العظيم الذى ترك الثروة ومتاع الدنيا وسخر حياته بل وعاش فقيرا للاخرين اى عظمه هذه ياترى بماذا يشعرون اصحاب الجلابيب البيضاء واللحى والسبابه المرفوعة عندما يقرأون سيرة ونسانية هذا الرجل العظيم وامثاله ..تبا لهم


ردود على ودالباشا
United States [shawgi badri] 02-02-2014 12:40 PM
العزيز ود الباشا لك التحية . نحن دائما نحسب انفسنا احسن الناس. ولكن الآخرون يعملون بدون جعحعة .


شوقي بدري
شوقي بدري

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة