المقالات
السياسة
المريخ قادر على قلب الطاولة
المريخ قادر على قلب الطاولة
02-09-2014 10:46 AM



• أحياناً تُفرض عليك في الكتابة أمور لا تكون مقتنعاً بها، ولأنني أكتب من أجل إصلاح حالة كرة القدم السودانية ولا شيء آخر، فقدت وجدت نفسي مرغماً على عدم الإكثار من تناول شئون النادي الغريم للنادي الذي أناصره لاعتبارات عديدة.
• أول وأهم هذه الاعتبارات أن الكثير من الجماهير لم تعد تفهم أي إشارات سلبية إلا ضمن نطاق التعصب والمكايدات.
• لهذا صرت لا أتطرق للمريخ في كتاباتي إلا عند ( الشديد القوى )، لأن الكثير من المتعصبين عندنا لا يرغبون إلا في سماع الكلام الذي يدغدغ عواطفهم ويستهتر بعقولهم.
• واللوم كل اللوم في نظري يقع على صحافتنا الرياضية التي استطاعت أن تضحك على عقول الكثيرين حقيقة وصار الناس يتعاملون مع الكاتب وفقاً للونه.
• وأسوأ شريحة وسط جماهير الكرة هي تلك النوعية التي تدعي معرفة كل شيء ويصفون أنفسهم بالعقلانية والموضوعية في حين أنهم أكثر الناس تعصباً.
• نكتب عن نواقص المريخ فلا يفهم ذلك أصحاب النظرة الضيقة – وما أكثرهم في سودان اليوم- إلا من زاوية المكايدة ومحاولات التبخيس، بالرغم من أننا لم نغض الطرف في يوم عن نواقص الهلال أو نزين لأهله الأخطاء.
• ولأن حبنا لبلدنا رغم الجحود الذي نلاقيه فيه يفرض علينا أن نقول كلمة الحق عندما يتعلق الأمر بمشاركات أنديتنا خارجياً، كتبت مقالاً بعد مباراة المريخ وبايرن ميونخ تحت عنوان " المريخ العالمي" بغرض تقديم النصيحة الخالصة بعد أن لاحظت أن الكثير من كتاب المريخ أفرطوا في بيع الوهم لجماهير هذا النادي.
• ولأن في الإعادة إفادة سأعيد نشر بعض ما سطرته في ذلك المقال، عسى ولعل أن يفيد ذلك البعض في التوصل للفهم السليم في المرات القادمة.
• في ذلك المقال كتبت " والواقع يقول أن الكثيرين استفادوا من تلك المباراة وحققوا أهدافهم غير النبيلة باستثناء فريق الكرة في المريخ الذي يفترض أن يكون المستفيد الأول من مثل هذه اللقاءات الإعدادية، إن كان من الممكن أن نسمي مباراة المريخ أمام بايرن ميونخ بالإعدادية وهي تُلعب في ظروفها المعروفة للجميع.. فقد حقق رئيس نادي المريخ ما ظل يرغب فيه على الدوام منذ توليه رئاسة النادي وأضاف لأمجاده الشخصية الزائفة ما يعتبره انجازاً كبيراً.
.. وباع البعض أعداداً وفيرة من الصحف وأضافوا لحساباتهم المصرفية المزيد من الأموال على حساب جمهور الكرة المغلوب على أمره.
.. واستغل بعض المسئولين الحكوميين الفرصة لبيع نوع جديد من الوهم لجموع الشعب السوداني بحديثهم عن الصورة الجديدة التي عكسها المريخ وهو يباري الفريق الألماني الكبير بايرن ميونخ.
.. ولعلكم جميعاً قد اطلعتم على تصريحات الطفل المعجزة دكتور مصطفى عثمان إسماعيل وحديثه عن أن المريخ (العالمي) قدم السودان بشكل مختلف.
• صار المريخ عالمياً يا مصطفى عثمان لمجرد أنه لعب مباراة ودية مدفوعة الثمن من أموال الشعب السوداني أمام بايرن ميونخ.. كما كنت واثقاً من أن البايرن لن يفيد المريخ فنياً لأسباب عدة.
.. أولها أن الأندية الصغيرة عندما تقابل أندية في حجم البايرن تعتمد على الاستماتة الدفاعية بغرض الخروج بأقل الخسائر
.. والأندية الصغيرة هنا لا أعنيها ضمن السياق المحلي كما قد يقفز لأذهان بعض المتعصبين لكننا نقارن بفريق عالمي فعلاً لا قولاً
.. وثانيها أن لاعبي الأندية الكبيرة غالباً ما يحتاطون جيداً ويحاولون بشتى الوسائل تجنب الإصابات عندما اللعب أمام المغامرين.
• وقتذاك لم يستطع الكثيرون فهم ما رميت له وظنوا أنني أحاول تبخيس ما اعتبروه انجازاً كبيراً، لأنهم يصدقون الأكاذيب وعبارات التضليل التي تمتلئ بها صحفنا الرياضية.
• وقد توالت أكاذيب الصحف الحمراء واستمروا في بيع الوهم لجماهير ناديهم فجاء الحديث عن رعاية شركة أديداس للحارس أكرم.
• ثم نشروا كذباً وتلفيقاً خبراً عن العربة التي أهداها أحد الشيوخ لأكرم نفسه.
• وبعد ذلك قالوا أن أكرم أهدى تلك العربة لرئيس النادي جمال الوالي.
• كل ذلك ساهم في رفع سقف التوقعات لدى الكثير من جماهير المريخ وهو ما أدى بالأمس لحالة الإحباط التي بدت على وجه ذلك الفتى الصغير الذي شاهدناه الأمس في حالة وجوم تام وعدم تصديق لما يراه أمام عينيه.
• كما دفع ذلك شاب آخر كان يحمل علم المريخ إلى أن يشير بيديه بما معناه أن هذا الشعار خلاص انتهى.
• وبالطبع أدت حالة الإحباط وخيبة الأمل تلك إلى المظاهر القبيحة التي تعودنا عليها من بعض جماهير المريخ.
• فقد ألقى البعض بالحجارة على لاعبي الفريق الضيف رغم أنهم لم يفعلوا أكثر من لعب كرة القدم كما يجب أن تُلعب وحققوا انتصاراً مشرفاً بالنسبة لهم.
• كما ألقت بعض جماهير المريخ بالحجارة على مدرب الفريق كروجر الذي صار في أول ( لفة ) فاشلاً في نظرهم بعد أن كانوا حتى وقت قريب ينظرون له كمدرب ناجح قادر على قيادة المريخ نحو منصات التتويج.
• حتى أسابيع قليلة ماضية كانوا يهللون للتسجيلات واللاعبين الجدد ويحملونهم على الأعناق، ليصبح هاتف " الليق الليق يا عواليق" هو البديل بالأمس.
• كل ذلك يعكس التخلف الذي نعيشه على كافة المستويات، سيما في مجال كرة القدم.
• وما كان لكل هذا أن يحدث لو كانت لدينا صحافة رياضية واعية وراشدة وأمينة لا تعمل على رفع سقف توقعات الجماهير المسكينة قبل أن تتوفر المعينات الكافية التي تضمن تحقيق أنديتنا للانتصارات المرجوة.
• بالأمس لم يقدم لاعبو المريخ شيئاً يستحق الذكر.
• لم نر شيئاً مما كنا نطالعه ونسمعه عن معسكر الدوحة الذي قال فيه البعض ما لم يقله مالك في الخمر، لا لشيء سوى تأمين المزيد من المبيعات لصحفهم والترويج لأقلامهم التي لا تعرف الرحمة أو الشفقة بذوي القلوب الضعيفة الذين تحبطهم الهزائم إلى درجة لا توصف.
• لعب الفريق الضيف بتكتيك واضح ومهضوم للاعبيه لذلك كان من الطبيعي أن يحققوا فوزهم السهل على المريخ العالمي!
• بدأ المريخ بمحاولات هجومية ضعيفة لم تمنحني شخصياً أي انطباع بأن لاعبيه سيصلون لشباك الخصم إلى أن جاءت الهجمة الأولى ليسجل منها الضيوف هدفهم الأول.
• ثم جاءت الهجمة الثانية فسجلوا منه هدفهم الثاني.
• الغريب في الأمر أنني مع الهجمتين كنت أقول لمن تابعوا معي اللقاء عبر شاشة التلفزيون هنا في مسقط " الكرة دي ماشة القون".
• وقد حدث ذلك في المرتين وسجل الضيوف، وسبب توقعي هو أن مدافعي المريخ كانوا في حالة تيه واضحة حتى لمن يتابع المباراة من بعد آلاف الأميال عن ملعبها.
• هجمة الهدف واضحة وضوح الشمس لكل من يفهم في الكرة.
• وقد استطعنا أن نتنبأ بالهدفين ونحن جلوساً داخل صالون صديقنا فيصل هنا في مسقط، بينما فشل مدافعو المريخ وهم داخل الملعب من التحسب لذلك، فأفسحوا المجال لمهاجمي كمبالا بتمرير الكرات وبالكعب كمان للاعب القادم من الخلف.
• في أكثر من مرة تم التمرير بالكعب داخل الصندوق من أمام نفس مدافعي المريخ الذي قيل أنهم تمكنوا من إيقاف والتلاعب بربيريه ورفاقه في البايرن!
• فهل أدركتم الآن أن كل ما كُتب قبل وبعد معسكر الدوحة كان وهماً لا أكثر؟!
• والأعجب في الأمر أن حالة التخدير والوهم التي عاشتها الجماهير العادية يبدو أنها انتقلت حتى لبعض الإعلاميين والمحللين.
• فقد استغربت جداً لحالة الإحباط الشديد التي عاشها المذيع معتصم وضيوفه في الأستديو التحليلي.
• وزاد استغرابي وأنا أسمعهم يقولون عن شوط المباراة الأول " شوط غريب شكلاً وموضوعاً".
• والشاهد أنه لم يكن غريباً لا شكلاً ولا موضوعاً، وكمحللين كان يفترض أن يقولوا أن الفريق الضيف حقق ما جاء من أجله خلال الـ 45 دقيقة الأولى، بينما تحرك لاعبو المريخ مثل الأشباح ولم يستطيعوا مجاراة المنافسين في تكتيكهم العالي.
• لكن يبدو أن الكل صدقوا كذبة المريخ العالمي، لذلك بدأ لهم غريباً شكلاً وموضوعاً أن ينهزم الفريق العالمي في بأرضه بهدفين للا شيء في شوط اللعب الأول.
• لم يكن هناك داع لإلقاء الحجارة على كروجر.
• فهو قد حقق مكاسب شخصية من مباراة البايرن حاله في ذلك حال رئيس النادي وبعض أعضاء مجلس إدارته والصحفيين والمعلقين والسياسيين وغيرهم.
• فلماذا الهجوم عليه هو وحده.
• يحدث ذلك لأن جماهيرنا تصدق دائماً أكاذيب الإعلام وينسبون كل فشل أو هزيمة للمدرب وحده.
• وبعد حين سوف تشتغل الآلة وسينصبون المشانق لكروجر ليتسببوا في مغادرته الديار الحمراء للمرة الثالثة دون تحاسب الجماهير هؤلاء الصحفيين أو تعتبرهم شريكاً رئيساً في هذا الفشل.
• هل كان من الممكن أن يسجل المريخ بالأمس هدفاً في وجود مهاجم مثل تراوري الذي فرحت لعدم حل مشكلته مع الهلال وتمني ألا يعود لبلدنا، لأنه لم يكن له هم له سوى رفع الشورت وإنزاله وضرب اليد بالبيد والالتفات للجماهير مع كل فرصة ضائعة.
• وهل كان من الممكن أن يسجل المريخ هدفاً بإدخال عنكبه ( الأروش) الذي انخفض مستواه كثيراً في الآونة الأخيرة ورغماً عن ذلك سعى المريخ للتعاقد معه.
• فريق يفرط في مهاجم بقدرات كلاتشي ليحل مكانه تراوري وعنكبه ورغماً عن ذلك تتوقعون منه أن يسجل الأهداف؟!
• استغربت كثيراً حينما سمعت حاتم التاج يردد أنهم في انتظار الهدف الأول والثاني من المريخ، ليفكر لاعبو المريخ بعد ذلك في تسجيل الهدف الثالث.
• ويعود استغرابي إلى أن مجريات الأمور كانت تؤكد أن المريخ غير قادر ولا على تسجيل هدف وحيد، دع عنك أن يكون هناك ثان وثالث.
• وقد صدق كروجر حين قال بعد المباراة أنهم لو لعبوا لثلاثة أيام لما سجلوا هدفاً.
• هذا ما بدا واضحاً بالنسبة لنا، لكن لأن حاتم التاج هو نفسه ذلك الحاتم الذي كان يردد خلال مباراة بايرن ميونخ " هي تمريرة للتاريخ" و" هي فرصة للتاريخ " وكنت ستدخل يا أوليفيه التاريخ الألماني من أوسع الأبواب".. لأنه ذات الشخص كان طبيعياً أن يحدثنا عن إمكانية تسجيل ثلاثة أهداف لم تكن موجودة إلا في خياله.
• والآن بعد هذه الهزيمة التي منحت الضيوف فرصة أن يلعبوا بهدوء وتركيز أكبر في مباراة الرد ستطالعون منذ اليوم عبارات من شاكلة " المريخ قادر على قلب الطاولة على اليوغنديين" و " كرة القدم لا تعرف المستحيل" و " المستديرة لا تعترف سوى بالعطاء داخل الملعب" إلى آخر الاكليشيهات الثابتة لصحفنا الرياضية في مثل هذه المواقف.
• وهذا من شأنه أن يخرج بعض الجماهير من حالة الإحباط الحالية ويرفع سقف توقعاتها مجدداً لتبيع الصحف المزيد من النسخ خلال الفترة ما بين المباراتين.
• لكن ماذا سيحدث لهذا الجماهير في نهاية الأمر؟!
• ستعود لحالة الإحباط وبصورة أشد بعد مباراة الرد.
• وإن قٌدر للمريخ الخروج، وهو الاحتمال الغالب والأكبر، لن ينتهي الأمر بالنسبة لصحافتنا ولن يفعل الكثيرون سوى كتابة بكائية أو بكائيتين ليعودوا بعد ذلك للحديث عن الاستفادة من دروس الماضي والعمل على صناعة فريق قادر على الظفر بالبطولة في العام القادم.
• وهي أمر كان من الممكن أن نفهمه لو أنهم اعترفوا ولو مرة واحدة بجميع الأخطاء وطالبوا بالتغييرات التي يجب أن تتم وقالوا صراحة أن الوالي لن يحقق مع المريخ بطولة خارجية رغم هذا الصرف البذخي، وأن أموال الشعب السائبة التي تُهدر بهذا الشكل العبثي لا يمكن أن تأتي ببطولة خارجية.
• لو أنهم امتلكوا الشجاعة لكتابة ذلك صراحة لاتفقنا مع ما يكتبون.
• لكنهم لن يفعلوا ولن يكتبوا إلا ما يضمن لهم استمرار وانسيابية مصالحهم وعدم تعرضها لهزات حقيقية.
• أما أنتم أيها العقلاء من جماهير الأحمر فلكم الله.
• ورغم كل شيء نسأل الله أن يلطف بالمريخ.

[email protected]

تعليقات 20 | إهداء 0 | زيارات 2691

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#911853 [أبومصطفى جيفارا]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2014 08:22 PM
نبتة تحدثين أقف منصتا.. وحين تهمسين أحط ما تقولين ،عقب الفجر نرقيكِ من العين بالإخلاص
المعوذتين ومن شر الحاسدين .... نحن بنوعذرة ...ماذا دهانا تَبتَ يداهم لا تَبتَ يدانا ماذا دهانا
نحن بنو عذرة لا أحد سوانا...ماذا دهانا...

زيفوا ماضينا سرقوا حتى نادينا... زيفوا التاريخ ...سرقوا الهلال والمريخ ...فما عاد لدينا كمال.. ولا التقر
لا بشارة.. ولا شداد سليل الرشاد ...ولا ود الياس يجيب الكأس... أين الكوارتة..؟؟ أين وأين؟ أين أمين وجكسا وعز الدين...بشرى وبشارة.. وكانت كورة كان جيمس كان شرف كان قدورة،كان الإدارة ود عبد الله
وود الياس....كنا أنُاس ....وفجأة بان الوسواس.. الخناس...وبدأ التجنيس ...والتدليس ..والتهليس ..كله لله أموال إبليس ...لله ...قالوا الرئيس ..أمر الوالي جنابه العالي ...كله لله ...بالتمكين قول آمين...حليل البلد
مسكين ....حليل البلد مسكين.... وأبدلوا قاقرين بأخر شبيه... قاقرين... وما عدنا نلعب الدقائق التسعين...عشرين...قل ثلاثين...

أعجبني مداخلة الأساتذة/ ماسورة وأبو علي ......وغدا يعود لنا البلد...وتعود أمجاده ...أخلاقيا ورياضيا
ونعود نحن ندير شأننا في كل المجالات...فلنعمل على ذلك ...ومن خلال النضال نعود كما كنا...لندع السلبية
والعصبية ولنكن أخوة في الوطن...نجاهد ليعود لنا ...لندعم نضال الثوار الذين يحملون السلاح لأجل وطن معافى لندعم أخوتنا في الجبهة الثورية

[ماسورة]

(عاجبنى المريخ
البكرم الضيفان
من مال اليتامى
وسرقة الكيزان
عاجبني المريخ
البكرم الضيفان
يفتح ل شباكو
يستقبل الاقوان
عاجبنى المريخ
البكرم الضيفان
هز كمبالا
وشرف السودان)

[أبوعلي]

(والمصيبة أنّ أموالنا تتدفّق بالمليارات على:
مريخ جمال الوالي
وهلال البشير وعطا المنان
ونسور الشرطة
وخرطوم جهاز الأمن
و هلال هارون - كادقلي
ومرّيخ وهلال كبر الفاشر
والبقيّة
ومع ذلك يهلّل وينافق بعض الصحغيين أمثال: الرشيد ومزمل والمازري و...... ة)




خاتمة :- يسألني الخليج عنكِ يمازحني..كيف لا.. ما عادت حروفكِ...كيف لا.. تضيء عتمة أحداقي.. كيف لا
كيف لا.. دونكِ لا صيغ مقطع ولا عزف غناء.. نناديكِ كيف لا.. عودي أنتِ الحياة والحياء.. كيف لا
كيف لا


#911527 [حالم بوطن أحلى]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2014 01:43 PM
ياخي خليك واقعي يا علم وبلاش تخدير جمهور اكثر مماهو مخدر يعني حيحرز كم هدف وديلك قالوا ليك صايمين عن الاهداف الاسبوع الجاي!


#911295 [متوكل]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2014 10:30 AM
استاذ كمال لك التحيه..وانت تكتب وتسطر بعقلانيه وفهم ودرايه ياريت لو كل الاعلاميين فى بلادنا كانوا مثلك ..كان اتغيرت اشياء كتيره..هل تصدق اخى كمال انا واحد من الناس اساسا لا اطالع الصحف الرياضيه وعندما تقع امامى صحيفه رياضيه اكتفى بقراءة العناوين فقط ..لاننى اشمئز من الضحك على عقولنا ونحن والحمدلله نستطيع ان نحلل ونفهم مايدور حولنا فى عالم المستديره والحمدلله..وانا اتفق معك فى كل حرف كتبته..لكنى اختلف معك فقط بالنسبه للمدرب كروجر الذى اعتبره انا شخصيا المسئول الاول عن هذه المهزله...قول لى ليه.لأنه هو الذى قام بتسجيل اللاعبين وهو الذى قام باعداد الفريق وفى معسكر خارجى ولفترة شهر كامل وهو الذى وافق على اداء المباريات الاعدايه.التى كان من المفترض ان تبدأ تدريجيا من الاضعف ثم الاقوى فالاقوى حتى نصل لبايرن ميونخ...عشان كده انا بعتبره ما قدم اى حاجه للاعبين فى فترة شهر اعداد خارجيه.حيث لم نشاهد ان نوع من الجمل التكتيكيه ولا اى اسلوب او نهج واضح للفريق بل شاهدنا دافورى بالواضح كده....
ختاما لك التحيه اخى كمال


#911291 [أب جاكوما]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2014 10:29 AM
مبروووووووووووووووووووووووووووووووووووك الخروج مبرووووووووووووووووووووووك الخروج مبرووووووووووووووووك الخروج من الدور التمهيدي لا بندسها لا بنضاريها

مبرووووووووووووووووك الخروج من الدور التمهيدي (مرحلة الروضة والأساس)

يا استاذ ديل لعبوا مع بايرون ميونخ مباراة زيي (كملبت) الاثنين وعشرون لاعب قاعدين في خط االثمانية عشر بتاع المريخ وحمونا بيها النوم أو ما يسمى بمباراة الخندقة

انا بالجد مبسوط شديد شديد شديد شديد شديد ومتكيف

بصراحة اقول افضل حاجة وكالعادة المريخ يطلع من الدور التمهيدي عشان يقعدوا يتفرجوا وبس

مبرووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووك مبروووووووووووووووووووووووووك الحمد لله نحمده صباح ومساء


قلنا ليكم البطولة دي بطولة الكبار قلت لا ناس الاساس ممكن يلعبوا ويغلبوا

قلنا ليكما ما بتقدروا قلت لا بنقدر

قلنا ليكم الطريق من التمهيدي صعب قلتوا لا نحنا قادرين نتخطى اي فريق في التمهيدي


قلنا ليكم انتو ما بتزهجوا كل سنة تعلبوا تمهيدي وتطلعوا

اوكي يا شطار السنة الجاية نشوفكم في تمهيدي قادم دا لو ما الاندية ا لولاية جاءت بالترتيب بعد الهلال الاول والثاني والثالث واصبح المريخ رابعاً


نشوفكم بكرة في الموعد،، نشوفكم بكرة في الموعد


ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههها فعلا كما تقول الحكمة من ضحك اخيرا بضحك كثيرا ويتبسط،

اه كدا بعد الواحد يتابع كورة بمزاااااااااااااااج


#910823 [Abu Areej]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 07:39 PM
تناولك للقضايا الرياضية بالموضوعية هي التي جعلتنا نتابع ما تكتب رغم نزعتنا المريخية .. ولكن ان تفرض عليك الظروف تناول قضايا المريخ فلا اعتقد انك وفقت فيما قلت.. هذا ان اردت اصلاح ما يمكن اصلاحه والا نفسر ذلك بأنك تريد ان يظل المريخ ضعيفاً كفريق منافس .. من حقك ان تكتب فقط للفريق الذي تشجعه بإستمرار ولكن من المصلحة العامة اولاً وثانياً ان يكون منافسك اقوي خير من ان يكون ضعيفاً..

المريخ استاذ كمال بحالته التي شاهدناها يوم امس لن يقلب الطاولة اللهم الا علي نفسه.. اذا افترضنا الجمهور صدق روايات بعض صحفيي المنفعة فلماذا يصدق اللاعبين ما يقال عنهم خاصة وانهم هم ادرى بأنفسهم وما يقدمونه (واذا لم يدروا بذلك فهذه المصيبة) ونتابع الفشل الذريع.. انا شخصياً من خلال متابعتي لفريق المريخ من تسجيلات اللاعبين ومعسكره في قطر لم اقتنع ابداً بما يقدمه اللاعبين ..واعتقد كثير ممن تابعوا لم يقتنعوا ولكن لم اكن اتوقع فريق بالمستوى الضعيف الهزيل الذي ظهر به امام كمبالا سيتي امس .. فلا اتوقع ابداً ان يتقدم المريخ الى الامام في ظل هؤلاء اللاعبين والادارة الحالية خاصة وأن التسجيلات التي تمت في الموسمين السابقين كانت فاشلة .. وان الاعداد في قطر لم يكن اعداداً بل كان نزهة وترفيه..

مباراة الاياب لن تكون اقل قساوة من مباراة الذهاب فلا نخدع انفسنا .. فالحال مائل ..في كل الاتجاهات واذا لم نصلح الاعوجاج فلن نمني النفس بفريق كبير ..

لك التحية


#910741 [Tahir]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 05:25 PM
مشكور استاذ كمال، قرأت مقالك الاول المريخ العالمي، والان تأكد لي صحة قراءتك للامور، انا شخصيا اتنورت، لكن شد حيلك راجيك تنوير تقيل :)


#910673 [فتح الرحمن محمد]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 04:00 PM
عن أي طاولة يقلبها المريخ (طاولة العيش مابقدر عليها ) .

القارئ الجيد لمجريات المباره يلاحظ الأتي :-

1/فقدان القائد الذي يقرا المباراه من داخل الملعب (الكابتن) .
2/الأستعجال وأخطاء التمرير (لاعب المريخ بيلعب الباص لزميله قنبله ) .
3/لاتوجد استراتيجيه لفكسر التكتل الدفاعي للخصم .
4/مفاتيح اللعب بدون مراقبه في الملعب .
5/لايوجد هدف واضح من قبل لاعبي المريخ كل الهم ركل الكره للأمام علها تصادف القون وبعد ذلك الفريق الخصم حاينهار .
6/غياب العلاج النفسي للاعبي المريخ (خاصه بعد الصيام عن التهديف في المباريات الاعداديه )وكذلك الحالة التي أدخلهم فيها الأعلام السالب من انهم الفريق العالمي .
7/لايوجد صانع ألعاب (حليل هيثم بدي المهاجم كوره جوه القون ) .
8/عدم الاستفاده من الضربات الركنيه والثابته .
9/ععععععععععععععععععععععععععععععععععععيك أصح يالوالي الرئيس طوالي .


#910624 [جاكزي]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 02:45 PM
يعني عشان إنت هلالابي وخايف يقولوا عليك متحيز ضد المريخ تقوم تكتب كلام غير واقعي؟ يا أخي أكتب الكلام الإنت مقتنع بيهو بس عشان تكون منطقي أو ما تكتب.


#910623 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 02:45 PM
المريخ كان من الفترض ان يكون مهزوما باربعة اهداف مقابل هدف ده اذا لم تهدر ضربة الجزاء !!!!


#910610 [wadrmdan]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 02:31 PM
ليت كل الكتاب مثلكويكتبون بتجرد ومهنية وصدق مع النفس أولاً وتوخى الأمانة في النقد ثانياً عافاك ووفقك الله.


#910586 [مندهش]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 01:58 PM
عفارم عليك اصبت الحقيقة


#910522 [ماسورة]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 12:45 PM
عاجبنى المريخ
البكرم الضيفان
من مال اليتامى
وسرقة الكيزان

عاجبني المريخ
البكرم الضيفان
يفتح ل شباكو
يستقبل الاقوان

عاجبنى المريخ
البكرم الضيفان
هز كمبالا
وشرف السودان


#910502 [nizarhijazy]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 12:33 PM
لك التحية استاذ كمال , صدقت فى كل كلمة قلتها فى مقالك ..للأسف نحن جمهور ساذج ولا نفقه فى كرة القدم سوي المشاحنات والمغالطات , اين هو المريخ الذى يمكن ان نشجعه ونغضب من اجله ..ان المريخ ( وكذلك الهلال ) كيان يحمل مسؤليته لاعبين يرتدون الشعار بكل امانة واخلاق ورجوله ..فهل اشجع المريخ والذي يرتدى شارة القائد هذا المدعو اكرم الهادى وقد ارتداها بريمه من قبل ..اين هو المريخ الذي ارهق جيوب الجمهور الساذج واين هم لاعبي المريخ الذين يزيدون من مصائب السودان رحم الله سامى عزالدين وصديق العمدة ..ان الامل فى ان يصنع هولاء اللاعبين تاريخا" جديدا" للمريخ هو ضرب من ضروب الخيال والوهم فالتردى الذى يحدث فى السودان فى كل ضروب الحياة ليس بعيدا" عن الرياضة رحم الله المريخ ورحم الله الوطن .


#910449 [بلاك بلوك فرع السودان]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 11:48 AM
المريخ الشفناهو امس ده والله قالب كاستر ما يقلبوا .. يا حليل المريخ زمااان قبل والي السجم ده


#910439 [مصطفي سعيد]
5.00/5 (2 صوت)

02-09-2014 11:42 AM
يا جماعه افهموا قروش الحرام ما ممكن تجيب بطولة


#910437 [أحمراني]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 11:40 AM
أنا كمريخي أؤمن علي ما جاء في مقالة الأستاذ/ كمال الهدي.


#910414 [أبوعلي]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 11:26 AM
والمصيبة أنّ أموالنا تتدفّق بالمليارات على:
مريخ جمال الوالي
وهلال البشير وعطا المنان
ونسور الشرطة
وخرطوم جهاز الأمن
و هلال هارون - كادقلي
ومرّيخ وهلال كبر الفاشر
والبقيّة
ومع ذلك يهلّل وينافق بعض الصحغيين أمثال: الرشيد ومزمل والمازري و......


ردود على أبوعلي
European Union [مصطفى ابوعلي] 02-09-2014 05:46 PM
مزمل عايز يبيع


#910409 [كفاية]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 11:23 AM
صدقت والله في كل كلمة قلتها وصدق الكوتش حينما قال لو لعبنا ثلاثة ايام لن نسجل هدفا لأنه لا يوجد مؤشر واحد يدل على ان المريخ سيسجل شطب كلاتشي وهو هداف الدوري ليسجل مكانه لاعب مثل عنكبة لعب معه في نفس الموسم فكم سجل عنكبة وكم سجل كلاتشي ؟ هكذا تدار الكرة عندنا تحولت في منتصف الشوط الثاني لاشاهد اعادة لمبارة النصر والفيصلي في الدوري السعودي رغم اني شاهدتها حية الا ان مشاهدتها مسجلة كانت فيها من المتعة ما فيها فهي كرة قدم حقيقية وليس عكا كرويا
استغربت لتغيير اللاعب الاثيوبي وهو كان الحسنة الوحيدة ولو كان هناك هدف سيحرز كان سيكون من نصيبه او من صناعته
اما مسألة قلب الطاولة فهو للاستهلاك المحلي فقط فوداعا لبطولة العام الحالي


#910406 [Mamoun]
1.00/5 (1 صوت)

02-09-2014 11:20 AM
أيها الناس ,,,,, أسمعوا وأعوا ... غدا سوف نقول أكلت يوم أن أكل الثور الأسود ،، نحن شعب اصبحت امورنا تسير بالعشوائية و بالبركة في وقت راحت فيه البركة ، أيها الناس ان كتابات كهنة الصحافة وبائعي الوهم لاتجدي حينما يحمي الوطيس وأن الأماني لا تصنع نصرا ، وان الكذب على الجماهير سينكشف أمره من أول هجمة على مرمانا فقط الفوز لمن أعد نفسه وحزم أمره واحترم خصمه وقدر المسئولية تجاه جمهوره ، أيها الناس ليس الهلال بأحسن حال من المريخ الذي ضرب بالأمس ، وان موس عمال بلدية مدينة كمبالا يحمل مثلها ابناء الملعب المالي يمنون النفس بيوم جز الرؤوس لمن يفرط في ناصية رأسه . أيها الناس ان لمزمل أبو القاسم ألف قرين أزرق وان ماتقوله الصدى تكتب مثله عالم السموم وان لسلك أخ في الرضاعة يدعى الرشيد على عمر ، فلا تصدقوا مايكتبون . أيها الناس ان الذي هزم المريخ قبل ان يهزمه عمال البلدية هو ملعب الخرطوم ذو النجيل الصناعي ، وان الذي سحق المريخ بالأمس هم لاعبيه يوم ان صدقوا بأنهم أقوى من القوة نفسها واستهتروا بخصمهم ، وان السيد نصرالدين النابي هو نسخة عربية من كروجر في محاربته للاعبين بدل دعمهم وتهيأتهم نفسيا ، محاربتهم بالتصريحات للصحافة دون علاجهم نفسيا داخل الغرف المغلقة ، أيها الناس ان كان لابد من اللعب على نجيل الخرطوم الصناعي فأنقلوا تمارينكم اليه والعبوا كل مبارياتكم فيه ما تبقى لكم من وقت ، أيها الناس لا نريد البطولات على صفحات الجرائد والتصريحات على الاذاعة الرياضية ! اياكم أعني يا أهل دائرة الكرة لا تتركوا للنابي الحبل على الغارب اجلسوا معه عقب كل تمرين ومع من استبعدهم من حساباته ، فكل لاعبي الفريق نجوم لاتنقصهم الموهبة ولكن ينقصهم العلاج النفسي والمدرب الذي يعامل لاعبيه كمعاملة الاستاذ لتلاميذه والاب لأبنائه تعلموا كيف تزرعوا القوة والتحدي في نفوس اللاعبين ,,, اللهم هل بلغت


ردود على Mamoun
European Union [مصطفى ابوعلي] 02-09-2014 05:45 PM
والله يا اخي مامون ما قلت الا الصدق والنصيحة لابد ان يتدارك العقلاء في نادي الهلال قبل ان تقع الفاس في الراس من هذا التونسي النابي نعرف جيدا ان التوانسة شاطرين في اللعب التكتيكي وتقفيل الملعب على المنافسين كما يفعل مدرب الفتح السعودي المدرب فتحي الجبال الذي جعل فريف من الوسط يفوز بافوي دوري عربي لكن التعامل مع النفسية السودانية غير نريد مدرب يفهم نفسية اللاعب السوداني ويتواضع ,, الهلال به نجوم لا يستهان بهم لو وجدوا التوليفة والتهيئة النفسية فانهم سيذهبون بعيدا في المنافسات الافريقية لابد من الحرص والمراقبة لهذا المدرب حتى لانخرج من البطولات ونلحق العويلمي

مصطفى علي مصطفى السعودية الرياض


#910371 [البارد]
0.00/5 (0 صوت)

02-09-2014 11:02 AM
انت رائع لكن لنكن منطقيين فالمريخ ودع البطولة من بابها ال 64


كمال الهدي
كمال  الهدي

مساحة اعلانية
تقييم
5.75/10 (3 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة