المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
حيدر أحمد خير الله
ملكة جمال الماعز عنوان العنة السياسية!!
ملكة جمال الماعز عنوان العنة السياسية!!
02-13-2014 06:45 PM



التردي السياسي الذى تعيشه بلادنا ، والواقع الاقتصادي المؤلم ، والحجيج الذى ييمم وجهه شطر اديس .. واكذوبة المفاصلة بين الوطنى والشعبي ، واجتماعات السقيفة السودانية التى يلتئم تحت ظلالها ..الطائفية والاسلام السياسي والمنكسرة مواقفهم عبر تاريخهم الحزبي .. والشعب الصابر الذى ينظر مذهولاً لهؤلاء واؤلئك والبين بين من شذاذ الفعل السياسي .. لم يكفه مافيه من عناءٍ وعنت حتى جاءت الاخبار تحمل ان قاعة الصداقة ضمت ( احتفال ملكة جمال الماعز ) حيث فازت باللقب عنزة اردنية .. واقتصرت بداية المسابقة على اختيار أفضل فحل وعنز شاميين بشروط، كالعمر والنظافة والطول وشيء من مزايا جمال تراها لجنة المسابقة.

ووفق اللجنة، فإن الطول ودوران الرأس وبياض العينين واستدارة الضرع تدفع بصاحبتها من الماعز لمرتبة متقدمة، وربما اعتلاء منصة التتويج. وأشرف على الحفل وزير الزراعة بولاية الخرطوم بحضور عدد من ممثلي الدول العربية )
يحدث هذا فى بلادنا المنكوبة ، ووزير الزراعة يضع فى جدول اعماله وانجازاته رعايته لمسابقة ملكة جمال عنزة فى الوقت الذى يبلغ فيه كيلو الطماطم اربعين جنيها .. ويتفرس فى ضرع الماعز الأردنية وإتساع عينيها فى حين يكتفى اهل السودان بالنظر لمعروض اللحوم ومكتوب عليها سعر الكيلو خمسين جنيهاً (فقط ).. والوزير الراعي قد لايعلم ان رطل اللبن اربعة جنيهات .. حكومة الخرطوم مشغولة بفحل الماعز وتفتقر للفحولة السياسية التى ترتفع بهذا النمط العنين من التفكير الملئ بالترف والإنصرافية .. اننا لانصرخ صرخة اديبنا الكبير الطيب صالح ( من أين أتى هؤلاء) لأن الإجابة اتت تلقائياً فهم قد أتوا من صمتنا الغريب على مثل هذا العبث ، وأتوا من صبرنا على نظام ظل يحكمنا ربع قرن ثم يحدثوننا عن المفاجأة فى الخطاب الرئاسي و نظل نتجادل عن كنه المفاجأة لنجد انها وثبة .. دون ان نسال أنفسنا وماذا كان ذلك الشئ الذى عشناه ربع قرن ؟؟ أتى هؤلاء من قبولنا للمتاهة التى اوصلتنا حد المهانة بين الأمم ..أتى هؤلاء لأننا لازلنا نحسن الظن بجماعة الإسلام السياسي حين يعلن الشعبي قبوله للحوار مع الوطنى بلاشروط .. اتى هؤلاء من إستغفال شعبنا حيناً من الدهر وهم يزعمون انهم مختلفون بينما اثبتت الايام انهم يتقاسمون الادوار وبحنكة جازت علينا زمناً ليس قصير .. فاذا بهم فى وثبتهم يعمهون ..وتظل الالة الاعلامية تشغلنا مرة بحزب السودانيين وأحاجى حسين خوجلي .. وأخرى بوثيقة الإصلاح وبالأمس ملكة جمال الماعز ..والتغزل فى عيونها وافخاذها وضروعها .. قاتل الله الفكر عندما يكون مخنثاً .. وكل مسابقة ماعز وانتم بخير..وسلاااااام ياوطن ..
سلام يا..
لازالت جريدة الجريدة معلق صدورها .. ولازالت العنزة الاردنية تتلقى التهانى بالتتويج ، بينما الحريات حبيسة الصدور .. هل ستبقى الى القبور ؟؟ وسلام يا...

[email protected]

تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 2127

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#916647 [أبوداؤود]
3.50/5 (2 صوت)

02-16-2014 01:42 AM
الاستاذ حيدر احمد خيرالله
لك التحية
الشعب السودانى فى هذا الزمن الاغبر انقسم الى فسطاطين , فسطاط منشغل بالرفاهية من طائرات وسيارات وعمارت واحواض سباحة وسفريات وحج وعمرة , فى حين ان الفسطاط الاخر يرزح تحت نار الفقر والفاقة والقهر ونقص الغذاء والدواء , ابناؤهم تضربهم الفاقة ويقعون بفعل ابالسة الانقاذ فى مستنقع المخدرات والمسكرات التى يرجع ريعها لجيوب هؤلاء . هذه استراتيجية مخططة لاهاء شبابنا عن التفكير السوى فى امور بلدهم ويقينى انها ستفشل كما فشلت حرب الافيون التى شنها الغربيين ضد منطقة شمال شرق اسيا حين شمروا سواعدهم لطرد المستعمرين . الان يسلط على شبابنا المدعو حسين خوجلى زعيم حزب السودانيين المتوهم وهى ملهاة لن تجوز على شبابنا ان وجه مثقفينا اقلامهم لكشف ابعادها , وفى الحقيقة انا لست متشائما من اننا نستطيع بالقليل من الجهد كشف هذه المخططات المكررة على مدى التاريخ .
اين علماؤنا الافاضل من هذه المسابقة الشاذة ام على قلوبهم اقفالها ؟ نحن فى حاجة الى ماعز تنتج البان رخيصة لتملأ البطون الجائعة ولا يهم ان كانت جميلة او رشيقة لكنها انجرافات اغنياء الانقاذ الذين يريدون قضاء اوقات فراغهم فى التسلية وتزجية الوقت فى فحولة الماعز وغدا ستسمعون مسابقات الكلاب والقطط وهلم جرا . هكذا اغنياء الغفلة ياكلون ولا يشبعون ويزنون ولا يكتفون اما الوقت فيقتلونه باللجوء للشاذ من العادات والافعال وتلك طبيعة الاشياء , لكنهم ترهلوا واصبحوا لا يقوون غلى الدفاع عن انفسهم الا من بالمرتزقة والمرتشين وهيهات ...


#915981 [مصطفي محمد صالحج]
0.00/5 (0 صوت)

02-15-2014 08:23 AM
بتتوقع شنو ياحيدر من مثل هؤلاء ..................؟؟؟؟


#915532 [صديق الكوة]
3.50/5 (2 صوت)

02-14-2014 01:57 PM
مليون شهيد لعهد جديد
حرية سلام وعدالة ...والثورة خيار الشعب


#915214 [shamseldein]
2.00/5 (1 صوت)

02-14-2014 01:00 AM
لك التحية الاخ حيدر مقال جميل


#915076 [القعقاع الفي القاع]
1.00/5 (1 صوت)

02-13-2014 09:02 PM
سلوك نفسي تحويلي، يعوضون على أنفسهم التفرس في شطور البهيمة و ... التيووس. و قريبا عبادة اﻷصنام


#915058 [عبدالسلام شمو]
2.00/5 (1 صوت)

02-13-2014 08:24 PM
اخي حيدر اعمل ليك وثبه قويه وتعال دارفور رغم الحرب صندوق الطماطم خمسين كيلو بعشرين جنيه وكيلو الضان بثلاثين جنيه والعجالي بعشرين جنيه مالك ومال الخرطوم عاصمه ملكه جمال الماعز الشاميه وليس السودانيه يا خبر ابيض


حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية
تقييم
8.00/10 (2 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة