المقالات
السياسة
هل هذا صوت النوبة؟ ام نشازاً يتأملون سلطة زائفة.
هل هذا صوت النوبة؟ ام نشازاً يتأملون سلطة زائفة.
02-14-2014 07:33 AM




يحدونا ايماناً بعدالة النضال الدائم لشعب جنوب كردفان "جبال النوبة " والمظالم التاريخية التي تعرض لها هذا الشعب الجسور على مر الحقب التاريخية التى مرت على الدولة السودانية منذ خروج المستعمر الى أن وصل المستعمر الجديد المؤتمر الوطني الى عرش السلطة.مستلاً سيفه لحصد ارواح برئية في ابشع حملة إبادة عرقية تعرض لها إنسان جبال النوبة خاصة بالمنطقة الغربية التى تعرضت لاكبر عملية ممنهجه لتصفية قيادات متعلمة من الشباب النير المتطلع الى التحرر ابزرهم كان اعدام النجم الذهبي لهلال كادوقلي "جميس" ذلكم الشاب المبدع الموهوب الذي اعدم بطريقة عشوائية وتألمت له كل كردفان لانه كان يبشر بنجم يشار اليه بالبنان لولا يد الظلم.

.ولان دوام الحال من المحال اعترت الجموع السودانية من مختلف انحائها صحوة وطنية عالية الامر الذي اشرع الابواب للكفاح المسلح وتدافعت الجموع من السودان قاطبة لحمل لواء اسقاط النظام بكافة الاوجه المشروعة مما مكن الحركة الشعبية لتحرير السودان انذاك من مخاطبة القضية القومية بدلا عن اعادة انتاج الازمات بالتقوقع في مربع الانتماءات الاثنية و العنصرية الضيقة والتى عاني منها السودان الامرين منذ خروج المستعمر و حلول مستعمرا جديد كما اسلفت .دون شك فلو كانت الاستراتيجية آحادية شأنه شان ما كان اصل الداء علي غرار"هي لله هي لله" لتبؤ الأب عباس فليب غبوش مايريد من المواقع التشريفية ولاعتلا يوسف كوة مكي ومحمد جمعة نايل وجبريل كرنبه وكافة العقد النظيم من دعاة القومية من ابناء جبال النوبة مايريدون من المناصب وتركوا من عداهم يلهث وراء الفتات .

فمع بداية الحرب التي شنها المؤتمر الوطني على الحركة الشعبية في جنوب كردفان وجنوب النيل الازرق بغرض تجريد الجيش الشعبي من سلاحة عنوة بعد فشل عملية الدمج وفقا لاتفاقية نيفاشا بل ان شئت الدقة بعد اكتشاف ابناء المنطقتين المخطط المهين لعملية الدمج تداعت الحركة الشعبية من كل الاصقاع لرفع الظلم عن كاهل الشعب بعد شعار معركة الكرامة الذي رفعة الجسور الفريق عبد العزيز الحلو واركان حربه، و فضلا عن كل ذلك لا تزال الزاكرة الجمعية عن الانقاذ عامرة بكل فنون التعذيب و الزج في السجون حال عدم الاذعان لرفع السلاح في وجه صلات الارحام،و لم تكن حتي النساء باستثناء عن قاعدة الانتهاكات البشعة والتعذيب المميت ولعل جوهر الرسالة التي قضت بأن أن يتقدم ابناء النوبة داخل الحركة الشعبية للوسيط الاممي الرئيس الجنوب افريقي الاسبق ثامبو امبيكي معترضين على وفد الحركة الشعبية المفاوض باعتباره يضم افراد ليس بنوبة و ان يتصدر الخبر نشرات فضائيات المؤتمر الوطني الموجهه من جهة وابراز هذا الخبر في صدر الفضائيات من جهة اخري يعني

الاتي: مقدمي المذكرة الذين بعثوا بوفدهم الى كمبالا والقاهرة للتوقيع على المذكرة وفاوضوا

بعض ابناء النوبة حول ذلك وجلهم رفض التوقيع ، يخدمون خط المؤتمر الوطني ولايضيرهم في ذلك شئ طالما يحقق احلامهم. عندما خرجت الحركة بعد حرب 2011 المفتعلة لم تخرج كقبيلة وانما خرجت كحركة شعبية يضمها مشروع سياسي هادف يخاطب جذور المشكل السوداني . و بحسب اعتقادنا المتواضع نرى الا فرق بين المذكرة المقدمة وبين حديث كمال عبيد في مفاوضات 2013 التي قال فيها انه يريد ان يفاوض ابناء المنطقتين .! كنا سنجد عذر لهؤلاء إن كان رئيس وفد الوطني هو الجنرال جراهام او العميد مركزو ولكن رئيس الوفد هو غندور.! بالمقابل مع انتفاء عدلية المقارنة بين كل فأن رئيس وفد الحركة الشعبية لم يؤتى به من الشارع وانما هو الامين العام للحركة الشعبية لتحرير السودان . شمال الاستاذ ياسر عرمان والمعروف انه إنحاز لقضايا الهامش في السودان منذ نعومة اظافره الى ان بلغ عقده السادس ومازال مكافحاً شرسا لاجل قضايا الهامش خبرته المعارك القتالية قبل السياسية. فالذين قدموا المذكرة وشحذو لها الهمم لم يسطلو بنيران الحرب مباشرةً ولا يعرفون كيف يقضي الاطفال وكبار السن يومهم مابين مطرقة الانتنوف وسندان الميج .انا عن نفسي شهدت ذلك وعرفت كيف يساوي اليوم شهراً عندما تسمع صوت الانتنوف اممممممممم ويهتف الجميع انتنوووووف ويهرول نحو الخنادق مترقباً القصف شاخصةً ابصاره متعاليه نبضات قلبه ليأمن كل فرد سلامة حياته بعد الإنفجار وما أن يخرجون من الخنادق الا ويعود الطيران ثانية يحمل في متنة الموت ليس الا.

لم يعيش هؤلاء ايام سوداء يغتاتون فيها البليلة بالشطة والملح ويشربون بعدها الماء . هؤلاء لاينشدون غير السلطة لذلك يتدثرون بثوب النوبة ليقصون من حمل معهم السلاح من مناطق مختلفة امثال العميد محمد عمر الحبوب . ورفيقة الطاهر ابو جقادو . وغيرهم كثر وجدتهم يتقاسمون مع شعب جنوب كردفان "جبال النوبة "القصف والجوع وغيره من ويلات الحرب اللعينة"و من يده في الماء ليس كمن يده في النار" فعلى هذه الابواق النشاز التى تعمل لخدمة اجندة ومقاصد المؤتمر الوطني بمحاولة حصر قضية كبرى في رقعة إثنية أن يكفوا عن ذلك لان المؤتمر الوطني يرمي بما يحيك الانفراد بالقضية ليأتي عليها بين عشية وضحاها. لذا فوجود آخرين داخل الحركة الشعبية يفاوضون باسم النوبة مع وجود ابناء النوبة ان لم يكن نعمة فهو ليس بنغمة بإفتراض المرجعية التي ينطلقون منه. فمالكم لسياسات الوطني تعبرون ولأداورهم تمثلون.

ولنا عودة

[email protected]





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1601

خدمات المحتوى


التعليقات
#915706 [Kalis]
0.00/5 (0 صوت)

02-14-2014 08:42 PM
يا الشرقاوي هنالك من ينفصل منا لكننا لن ننفصل من ارض السودان فانت بعيد من النوبة


#915460 [الشرقاوى]
0.00/5 (0 صوت)

02-14-2014 12:39 PM
نحن شعب النوبة فقط نريد الانفصال


ردود على الشرقاوى
United States [ياسر الجندي] 02-15-2014 10:00 PM
...


فيصل سعد
فيصل سعد

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة