المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
غضب الشعب هل توقفه فتاؤي العلماء والأئمة
غضب الشعب هل توقفه فتاؤي العلماء والأئمة
01-20-2011 08:23 PM

نـــــــــــــــــــــــــــــــور ونــــــــــــــــــار

غضب الشعب هل توقفه فتاؤي العلماء والأئمة

م.مهدي أبراهيم أحمد
[email protected]

وفي مسيرة أنتظمت شوارع الخرطوم-منذ أمد ليس بالبعيد - تعبيرا عن حدث معين كان في وقته أفتت هيئة العلماء بالموقرة بأن كل من خرج في تلك المسيرة أو شارك ولو بالخروج والهتاف فهو آثم شرعا ومذنبا تلزمه التوبة النصوحة التي تري في أتباع نهج الدولة واجبا شرعيا صريحا يجب ألتزامه وبغير ذلك يكون كل خارج في أي مسيرة آثما ومذنبا .
وبعد أختلاف العلماء في بلادي عن جواز الأستفتاء من حرمته الذي وصل بينهم مبلغا في أن كل طائفة منهم صارت تتبني الفتاوي التي تدعو عادة الي تحريم أتفاقية نيفاشا تارة أو الي تحريم مشروع أوقانون الأستفتاء وبعضهم يري في نيفاشا واجبا وأتفاقا يقتضي مقامه الوفاء بالعهود والمواثيق ولو أدي ذلك الي أنشطار البلاد وذهابها بل يبقي شرط الوفاء بالعهد هو ديدن المسلم والواجب عليه يقتضي الوفاء والتنفيذ.
والآن يلتفت العلماء الي حديث الساعة في حرق النفس والخروج لخلع الحاكم ومن الطبيعي أن يختلف اللماء في الفتوي فمابين التحريم القاطع لحرق النفس الي التفاوت في نسبية الخروج وحرمة أنتفاضات الشعوب علي حكامها بل نجد بعضهم يشطط في تحريم الخروج علي الحاكم والواجب مسايرته بالحسني وكل دولة بعلمائها تزين المسايرة مع الحكام فهم الذي جاءووا بأرادة الشعب ولابد أن يمضوا الي حال سبيلهم بأرادة الشعب ليس بالخروج عليهم وخلعهم وطردهم ولكن عبر الصناديق التي أتوا بها والتي أكسبتهم شرعية الحكم والسلطان.
والآن تكاد (تتطاقش) الفتاوي بجواز الخروج وحرمة الخروج علي الحاكم والأنقلاب عليه وأي وسيلة تصلح للتعبير عن غبن المواطن تصبح منالمحرمات التي يجب التصدي لها فحرق النفس في التعبير عن الغضب علي الحاكم تصبح عند بعضهم أنتحارا تجب مجابهته في سبيل صون النفس والمحافظة عليها ولكن الحرمة تتعدي المحافظة علي النفس الي حرمة الخروج علي الحاكم المسلم ومنع تكرار النموزج لتونسي وتطبيقه علي كل الحكام ..
أحرق فتي تونس نفسه أحتجاجا علي تعرضه للظلم ومطاردته في رزقه الذي لم تشفع شهادته في الحصول عليه ولم يشفع تواضعه في أفتراشه الأرض ليبتاع في أدراكه فطاردوه حتي أحرق نفسه والعلماء غائبون ولكن وسيلته الأحتجاجية دكت عرش الحاكم فأحالته الي طريد يستجدي الأقامة كما أستجدي الحريق رزقه فالحريق قد دل علي نفسه بحرق نفسه ليشهد الناس عليها والشعب يلتقط القفاز فيخرج ليس علي سابق أنزار وأنما كان الأحساس أحساس الفتي المغبون لم تقف وجهه تحزيرات الحاكم ولا فتاوي الأئمة والعلماء وأنما خرج يبتغي المساواة والعدل الأجتماعي الغائبين فكانت الوسيلة وتحققت الغاية ..
وأختلاف العلماء في مشروعية الخروج ووسائله قمين بأن تتجاوزه الشعوب الي حيث وسائلها التي تعبر بها عن معاناتها الحقيقية بعيدا عن فتاوي العلماء التي تحض في بعضها علي التحريم القاطع عن الخروج علي الحاكم المسلم فحجم معاناة الناس يختلف تماما وقد تعبر الوسائل عنه بداية بالتظاهر مرورا بالحرق وأخيرا بالمطالبة بخلع السلطان والشعوب تعي جيدا ضرورة الخروج وأهمية التغيير التي أن جاءت لحظتها فلن تقف في وجهها تحزيرات الحاكم ولافتاؤي الأئمة والعلماء.

تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1828

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#82547 [القرفان]
0.00/5 (0 صوت)

01-22-2011 10:59 AM
بالله عليكم أيها العلماء أن تتقوا الله فينا و أن تحترموا ما إكتسبتموهُ من عِلمٍ إنقاذي ..... أتساءل إن كنتم علماء ام سازجون بفتاواكم هذه التي لا تنطلي لا الصغير قبل الكبير ... اليوم أقولها و بكل فخر غني برئٌ منكم و من قزاراتكم حيث أصبحتُم فاسقين ...

أين أنتم من الفساد المُستئري في أجهزة الدولة ؟؟

أينَ انتمُ من الظُلم و القتل الذي يتعرض له السودانيون ؟؟؟

أينَ أنتم ..... أينَ انتم ..... أينَ أنتم ؟؟؟؟

أم صارت فتاواكم كلها بناءً على فقه الضرورة الذي يصب في مصلحة الحاكم و تابعيه ؟؟؟


#82209 [ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

01-21-2011 02:46 PM
قالها الخليفه الورع ابوبكر رضي الله عنه صاحب رسول الله(ص) ,حين قال للصحابه اطيعوني ما اطعت الله فيكم ,فإن لم يكن فلا طاعة لي عليكم
لسنا بعلماء إفتاء ولكنه كلام بسيط وواضح الامركله متعلق بطاعة الله .أروني من يطع الله في الرعيه من حكام المسلمين حتي يجب علينا طاعتهم , بل كل الادله تدل علي ان امورنا تولاها شرارنا وهده تستلزم وقفه مع النفس , كيفما كنتم يولي عليكم , فالنبدأ باصلاح انفسنا والتمسك بالحق و بقيم الاسلام وتعاليمه كخطوه اولي في جلب الحاكم الصالح وإلا فأروني من اين يأتي من يخاف الله من الحكام في هدا الشباب المنغمس في الدنيا وشهواتها وإن لم نأخد الدواء اعلاه فلا شفاء, بل سيأتي من هو اسوأ ,الا تروا يا اخوان ان في جميع برلمانات المسلمين لا يوجد من ينصر الحق ولو مره كما يقف البرلمانيون الاروبيون ضد احزابهم وحكوماتهم لصالح شعوبهم الا ترون ان العيب فينا يا اخواني, وانا لا ابرر ما يفعله الحكام من ظلم ولكن اردت ان اصيب مكمن الداء


#82193 [السر ]
0.00/5 (0 صوت)

01-21-2011 02:05 PM
الاخ الباشمهندس
الهندسه ما نفعت قلت تجرب صحافه يعني خاشيها هوايه ولا شنو الله يكون في عوننا وعون صاحبه الجلاله..... اقول للاخ علي الحسن صاحب التعليق ادناه الذي هرانا بصفحته في الفيسبوك ياخي انت لو عايش في المنافي حقو تعرف انو لو هنالك كميه موثره تدخل للانترنت فتلك رفاهيه تعني انفراجا في دخل الفرد وان كان هنالك فئه قليله غير مؤثره علي الشارع العام فانك تاذن في مالطا


#82071 [علي الحسن]
0.00/5 (0 صوت)

01-21-2011 01:48 AM
انضموا معنا علي الفيس بوك لنخلص السودان من الكيزان

شكرا جزيلاً

http://www.facebook.com/pages/alantfadt-alswdanyt-dd-alkyzan-2011/127360107330689
.....................
THANKS


#82048 [أواه]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2011 11:59 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الكريم والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه
الأخ مهدى .. بلادنا كلها فى جحيم وأحد أهم أسباب ذلك عدم إتخاذ طريق الحق طريقا من قبل العالمين! أى أنهم يعرفون الحق ولا يقولون به ولا يفعلوه !!

والعلماء هم كل ذى علم وليس عالم الدين فقط .

أنظر للحب نور الدائم فى مسجده ومنبره يقول ويتحدث عن ( طاعة أولى الأمر )!! ولكن القصد خداع النفس وأنهم على حق بالتوالى فى (حكومة وحدة وطنية)مع من ظلمهم طبق الآفاق!! هل نطيع كل ولى أمر وعلى كل حال؟طفل الإبتدائى يجيبك على هذا السؤال! ثم ألم تقرأ حديث الرسول (ص) فى عون الظالم ولو بقلم أو حبر مدواة؟إنهما إذن سواء !!

أنصار السنه شيخنا المجاهد أبو زيد وعلى صفحات الصحف قبل أشهر يتحدث كذلك مثل الحبر قائلا ( لا يجوز الخروج على الحاكم المسلم )؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نعم ولكن متى لا يجوز ؟؟؟؟؟؟
ومن قال لخليفة رسول الله (ص) والله لو رأينا فيك إعوجاجا لقومناه بحد السيف ! فرح لهذا القول الخليفة ولم يقل لهم (لا يجوز الخروج على الحاكم المسلم) ؟؟؟
الحكة أن الحاكم الذى يرفض الإصلاح للإعوجاج يجوز بل يجب تقويمه إن كان الناس على إيمان وشجاعة فى الحق!! أرحمونا يا علماء السلطان يرحمكم الله .

إخوتى أدناه بيان لعلماء لم يفتونا بعد فى أمر السودان والذكى منكم يكتب لنا الإجابة؟؟؟؟

أعرب الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين عن تعاطفه مع حركة الاحتجاج الجماهيرية في تونس، وطالب الرئيس زين العابدين بن علي بوقف إطلاق النار وإصدار عفو عام والقضاء على الفساد، كما ناشد الجماهير التونسية الالتزام \"بأعلى صور الانضباط في الحفاظ على الأموال والممتلكات العامة والخاصة\"، منتقدا الموقف الغربي من تلك الأحداث.

وأكد الاتحاد في بيان أصدره الخميس -تلقت الجزيرة نت نسخة منه- أن الإسلام \"يقر حق المواطنين المشروع في العيش الكريم بمنأى عن كل استبداد في ممارسة السلطة، ونهب للأموال، واحتكار للأرزاق، واستئثار بالفرص من قبل فئات متنفذة\".


كما أكد \"أن من حق المظلوم أن يصرخ في وجه ظالمه\" واستشهد في ذلك بالآية القرآنية \"لاَّ يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلاَّ مَن ظُلِمَ\"، وبالمقولة الشهيرة للصحابي أبي ذر الغفاري \"عجبت لمن لا يجد القوت في بيته كيف لا يخرج على الناس شاهرا سيفه\".

واعتبر الاتحاد أن الاحتجاج السلمي للشعب التونسي \"عمل يحتسب لهم عند الله ما أخلصوا القصد لله تعالى، وسلِم عملُهم من كل فساد وتخريب\".



الحمد لله تعالى والصلاة والسلام على المصطفى محمد وعلى آله وصحبه الصادقين.;(


#82014 [ابو احمد]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2011 10:20 PM
هل يستطيع علماء التحريم تقديم النصح للظالمين لوجه الله وهم يعلمون من هم الدين لله والنصيحة للجميع اللهم احفظ عبادك المستضعفين يارب


م.مهدي أبراهيم أحمد
م.مهدي أبراهيم أحمد

مساحة اعلانية
تقييم
3.51/10 (16 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة