ايام غربة
02-23-2014 05:38 AM



ليس غريبا ان اسطر احرفا عن آلام الغربه كغيري من الذين كتبوا عنها قبل او من سيكتبون من بعد , يظل الاغتراب بشتى انواعه ومتطلباته واغراضه يحمل في داخله كثير من الآلام , منها ما هومتوقع وغير المتوقع , عند دخولك لهذه الحياة في الازمنه الاولى تكون الدنيا اجمل مما يكون ويعتبر هذا القرارهو الاصح في حياة الانسان , ثقافه مختلفه عمران مختلف تجد نفسك كل يوم تكتشف المتغيرات من حولك وتطاوع التغير وتنغمس داخل هذه التجربه , كل من غادر بلاده في ايامه الاولى صحى باكرا يجوب الشوارع وتعلوه البسمه من المناظر الجديده التي يطبعا على ذاكرته بنوع من الاحترافيه العاليه نسبة للتدقيق الجيد لكل التفاصيل وان كانت صغيره التي تحيط به سرعان ما تبدا هذه التغيرات بالرتابه والاحباط وفقد بعض الاشياء التي كانت دوام على نمط يومك تصبح كل هذه المناظر قاسيه لدرجة انك تغمض عيناك لتعود الى ديارك وتعود ذكراك لتسرح وتغارن بين حالك الان وقبل ان تأت الى الغربه , ظل ا لكثير من الناس يتبعون هذا الحل الوحيد لتحسين حالهم سواء كان علما او عملا وهو الاكثر شوعا في انواع الاغتراب , يوما بعد يوم تكون الغربه اصعب مما يكون تتغير كل المناظر الجميله والعمران الشامخ والشوارع المفعمه بالحركه الي محل سخط وضجر مؤلم داخل النفس في كل الخطوات تحدث نفسك بالعتاب على هذا الاختيار , تبدا تصارع الزمن بالعوده ويقسوا الزمن بالبطئ الظني وعلى هذا ا لنمط تصادق الليالي المريره والارق الطويل كما يكسوك الشعور بالاحباط ومنا من يكمل حلمه بالصبر ومنا من ينقطع صبره ويعود مهزوما مكسور النفس والحيله , وصف الادباء واصحاب العلوم الغربه بأنها تصنع انسانا قويا يتحمل الشدائد هذا القول ليس لصغائر واجهتهم انما لامتلائها بالشدائد والامتحانات , لكل مغترب ايام مهما فقدالانسان من ذاكرته لا يمكن ان تتناسى لشده حرقتها والمها , ولا تخلوا هذه الايام من لوعه وشوق للاهل والحبان بكل بقعه من بقاع ارضه الحنينه الطيبه , تظل تلاحقه الاحاسيس ساعة بعد ساعه ويعود لاهله ويحدثهم عبر المخيله الجبريه الاطراريه ليخفف عن هلعه وانينه وان كانت تنجح هذه الخطه لكن سرعان ما تعود الى الحقيقه ثم تصاب بالجفاف وتعاود الكره ونصبح على جدل ونزاع بين الصبر والصمود او الانكسار وخيبة الامل , لا اتنازل من اشراقات الغربه والذاكره الحلوه التي تنطبع ايضا ولكن تظل الالام هي الاكثر حفظا ونقاوة في انفاسنا بفطرتنا البشريه , منا من اقسم بعدم العوده للدولة التي اغترب بها وارتشف منها المرارات حتى الثمله قطعا ارتشف سعاده بها وان كانت قصيره ام ذات طول لكن تسيطر القسوه على كل شيء, وعلى كل تظل الظروف جبارة للانسان بالارتحال عن الدياروالبحث عن الافضل واكتشاف الذات والتعرف على دنيا جديده وحب التطلع وانجحهم من يصبر ويحتمل صدمات الام وعذاب العيون مع الليالي الطوال وتحقيق الهدف الاسمى من تواجده في هذه الظروف , للدموع خاصيه تريح الانسان وتزرف لمنعطفات كثيره منها المفرح والمحزن وللغربه دموع ليس لها صوت من البكاء علانية لكنها تستمد قوتها من الغصه وطعنات الحلق وتجاريها ضربات القلب ,خواطر الغربه لا تنتهي وتتشكل يوميا بين الافراح والاحزان وعلى هذا المنوال منا من يعبر الى شط الامان ومنا من تبتلعه عاصفه الظروف القاسيه ويخلد داخل اعماق لا مبالاة الزمان , تغيرت تركيبه العالم واحتياجاته وتغربنا الظروف ثم يفتك بنا غدر الآمال , هنالك طريقان للنجاة اولها ان لا تحاول الغربه لتتجنب الكم الهائل من تبعياته المكلفه نفسيا في المقام الاول قبل كل شيئ اخر والثاني انت تستمد الصبر من بين الذكريات والتطلعات لتسعد اخيرا لتكون حققت ما تمنيته واكتسبت الخبره الكامله وتعلمت اشد دروس الحياة دون معلم , ومن بعدها تكون كل هذه المرارت ذكريات وانت تتلمس ثمرات التضحيات والصدمات التي تلقيتها وكذلك تشعر بقيمة ما انجزته في حياتك من تغيير جزري , هذه ايام الغربه, معدودة ومعلومه ومحتواها كثير ومثير للدهشه وللتأمل .



alnashy1991@hotmail.com

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1436

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#925180 [الجنرال]
5.00/5 (1 صوت)

02-24-2014 05:55 PM
عزيزي علي برشم
أحييك على مابادرت به واشاطرك الاحاسيس بالغربة والبعد عن الاوطان ولكن هذا قدرا لابد منه حتى نتمكن من العودة لبلدنا والعمل على خدمته والتميز في مختلف المجالات وكلي اسف عندما اقرا مقالتك هذه ولكن اود ان ابلغك بان حتى من هم داخل الوطن الان يعانون من الغربة بسبب فعل المشروع الحضاري الفاشل وسياسات الإنقاذ الرعناء
إنقاذنا شعارنا العالي بيرفع
والعالم كله بيسمع
فلنأكل مما نزرع
ولنلبس مما نصنع
وقال لسان الحال:
كيف ناكل مما نزرع
وفلان داك لزرعنا بيقلع
وكيف نلبس مما نصنع؟
والمصنع ذاتو مشلع
ولو داير زول يتوجع
يجينا يشوف البفجع

ومن هذا المنبر اقول لك غربة البعد عن الوطن افضل من الغربة داخل الوطن ( وظلم ذوي القربى اشد مضاضة على النفس من وقع الحسام المهند )..


#925167 [المتفائلة جدا]
5.00/5 (1 صوت)

02-24-2014 05:37 PM
رغم المثل القائل أن الغربة كربة.. لكن من تجربتى الطويلة فى الغربة وأقول هذا بكل صدق ورغم إختلاف التجارب.. فى الغربة أظلمت فينا جوانب كانت مشرقة وأضاءت فينا جوانب كانت مظلمة...فبقدر المعاناة لقد أكسبتنا الغربة قوة التحمل والصبر وإزددنا معرفة بالعالم من حولنا وتعلمنا الكثير فى مدرستها التى لولا هجرتنا من أوطاننا لما دخلناها..


#924384 [أرسطو]
5.00/5 (1 صوت)

02-23-2014 10:33 PM
بعد شهر من تخرجى من الجامعة فى أوائل الثمانينات - أصرت والدتى على أن أسافر الى السعودية قبل أن أستلم وظيفتى فى مصلحة رسوم الانتاج -أصرت على سفرى لكى أقنع أخى الأكبر بالعودة والرجوع الى الوطن بعد أن قضى فى الغربة ثلاثة سنوات حسوما - فاستجبت لأمرها و حضرت الى السعودية على تأشيرة عمرة - فالتقيت مع أخى و أستجاب لطلب الوالدة بالعودة للوطن و لكنه أقنعنى بالعمل لمدة شهر لا أكثر و ذلك لجمع مبلغ من المال لأصلاح التاكسى العطلان والواقف أمام منزلنا بالسجانة حتى يتحرك و يجلب لنا موردا ماليا يسهل علينا المعيشة فى ذلك الزمن اللين - فاستجبت لفكرته و توفقت فى أيجاد عمل مؤقت فى أحدى المطابع فى جدة - و من ذلك الحين و الى يومنا هذا مازالت فكرة العودة الى الوطن تطن فى رأسى !!!! تقول شنو فى هثل هذه الاقدار ؟؟ لك تحياتى .


#924245 [sharara]
5.00/5 (1 صوت)

02-23-2014 07:21 PM
الاخ علي برشم الغربة احساس قبل ان يكون واقعاً تعيشه بعيداً عن وطنك .. لاتدع الألم يكبر في دواخلك وانت تنوم وتصحو وتسير على صدى ذكرياتك في الوطن .. الغربة مرارة وقساوة وألم .. ولا شك في ذلك ولكن لا يجبرك على المر إلا الامر .. فعندما يصير الوطن مر المذاق بفعل الذين من حولك وعندما يصير الوطن طبقاتاً وتراتيب وتمشي النفوس فيه بالحقد والكراهية والكل ينظر لمن حوله شذراً ويردد ألفاظ على شاكلة "ديل جايين من وين الله لا جاب باقيكم" عندها فقط تحس أن لا وطن هنا ولا انتماء .. فالانسان ينتمي إلى مجتمع وافراد وطنه قبل ان ينتمي إلى ترابه.. قيبقى الوطن اينما احسست بالامان الداخلي وغابت تلك النظرة الشريرة من الوجوه فذاك وطنك وإلى أولئك الناس تنمي..

.............
وظلم ذوي القربى اشد مضاضة على النفس من وقع الحسام المهند ..


على برشم
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة