المقالات
السياسة
سكر الموت في سنار3
سكر الموت في سنار3
03-07-2014 12:31 PM


image
السوكي الزراعية


بدأ التفكير في صناعة السكر في الثلاثينات من القرن الماضي حيث أوفدت شركة بوكسول الإنجليزية خبير إيطالي يدعى مالسوس إلى منطقة منقلا لدراسة إمكانية إنشاء مصنع سكر بها وكان في ذلك الوقت السودان تحت سيطرة الحكم الثنائي وكانت زراعة قصب السكر موجودة في كل من الجيلي ، مدني ، الكاملين ، سنجه وجبل مرة وغيرها من المناطق بالسودان الا انها لم تكن تكن لاغراض الصناعة التحويلية كما هو الحال الان كما كان هناك مصنع لعسل القصب في منطقة بحـري يتبع لشركة الشرق الأوسط الزراعية الحصرية. في مطلع عام 1959م تمت الإستعانه بالبروفسير فرديرك رون (خبير سويسرى الجنسية) لإعداد دراسة لقيام صناعة السكر في السودان وفي عام 1960م تم وضع حجر الأساس لمصنع سكر الجنيد على يد اللواء محمد أحمد عروة نيابه عن الرئيس عبود وبدأ الموسم التجريبي لمصنع سكر الجنيدفى مارس 1962م ما سبق يحقق وياكد ان هذه الصناعه اقدم بكثير من الصناعات في اليابان واقدم من صناعة المرسدس في المانيا واقدم بكثير من ثورة الصين الصناعيه والقائمه تتطول اين المكاسب التي تحققت من السكر وصناعته في السودان مقارنه مع الثوره الصناعيه في الغرب نجد ان لا وجه شب ولا حق لهذه المقارنه السودان يريد التوسع في صناعة السكر ومقامه علي ارضه مجموعة مصانع من تاريخ بعيد
1962
قيام مصنع سكر الجنيد في العام 1963
قيام مصنع سكر حلفا الجديدة في العام 1965
قيام مصنع سكر سنار . في العام 1976
قيام مصنع سكر عسلاية . في العام 1980 قيام مصنع سكر كنانه في العام 1979 رغم هذا العدد من مصانع السكر لا ان السودان يستور السكر حتي تاريخ الحظه بلد بها خمسة مصانع سكر وتستور السكر وان سعر السعر المستورد اقل بكثير من المنتج محليا !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! من اوائل الخطوات التي تتبعها شركات السكر خصوصا المصانع الجديده تقوم اولا بتهجير المجموعات البشريه التي تقطن حول هذه المصانع وبهذا تكون هذه المجموعات قد فقدت مناطقها التي تقطنها من زمن بعيد وقطعت وسائل كسبها و عيشها التقليدية من زراعة ورعى هل
هذه الصناعة وضعت اعتبار لهذة المشاكلالتي تواجه هذه الاقليات من الشر هل هنالك حلول لهذ المشاكل
هنالك اثار بيئية ناتجة من مخلفات السكر من مواد كيماوية وادخنة ومجارى مياة ملوثة
بالاسمدة والمبيدات الزراعية واصبحت لها تاثير بيئى خطير على المناطق حول هذة المصانع يعني ميته وخراب ديار صناعه كبيره مثل صناعة السكر تحتاج لخبرات وايدي عامله ومن المؤكد ان الشركات في مثل هذه الحلات تفكر اولا في جلب الأيدي العاملة والخبرات من خارج المنطقة استقرار المواطن يترتب علية استقرار للمشروع

[email protected]

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 918

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




الرشيد ابراهيم احمد
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة