03-13-2014 02:08 PM


أكتب بالراكوبة سلسلة من المقالات شبه اليومية عن المسكوت عنه في حزب الأمة في فترة السبعينيات والثمانيات من القرن الماضي. وكتبت رسالة مفتوحة للأخ الحبيب الإمام الصادق إمام الأنصار ورئيس حزب الأمة. فخلط بعض القراء الكرام بين الأمرين.
قصدت بالسلسة عن المسكوت عنه في حزب الأمة توجيه الإنتباه لبعض الأخطاء التي قادت الوطن لما نحن فيه من محن كما يقول أستاذي شوقي بدري. لو كان لما أكتب حسنة فهي قراءة أستاذي شوقي بدري لما أكتب وتعليقه وتوجيهه الذي أعتبره أغلى نصيحة وقيادة لمزيد من التعلم من أمثاله من الضليعين في أمر الكتابة السياسية. فمنه ومن أمثاله من شيوخ الكُتّاب نتعلّم.

لا ينكر إلا مكابر أن الأنصار وحزب الأمة لهم أدوار ثابته مهما كاد الكائدون وطبّل المطبلون في تاريخ الحركة الوطنية والحزبية منذ الإستعمار وحتى الغد بقدرة الله. ولهذا أردت أن أفتح أُذن السيد الإمام لما قد يكون غافل عنه سهواً وليس عمداً وحتى يكون لي أجران إن أصبت وأجر الإجتهاد إن أخطأت من وجهة نظر القراء الكرام.

تعليقات بعض القراء طريفة ولكنها لا تخرج من إطار ما هو حادث في سوق الوراقين الذين لم نكن من زمرتهم يوماً، فنحن هواة في بلاط صاحبة الجلالة. لا باع لنا ولا سوق رائجة حتى يسعى لنا من يودون الشكر والمدح بما ليس فيهم. وبُعد المسافات بيننا وسيدي الإمام يحول دون مدحه لأسباب شخصية أو مصلحة ذاتية. فمن الواجب أن نلفت نظره ونعاونه حتى لو بالقلب في أضعف الحالات كما ورد في الحديث الشريف. وكما ورد أن نصف رأيك عند أخيك، فنحاول توصيل رأينا له عسى أن ينفعه ونعمل مؤمنين بالقول: (العوج راي و العديل راي). فما لم تعرف الراي العوج فلن تصل للرأي العديل.

الجماهير الشعبية التي إنتفضت في سبتمبر 2013 وطلاب الجامعة الذين يتظاهرون الآن ضد النظام بعد أن إستعداهم النظام بأساليب شرطته وأمنه الهمجيين يحتاجون لقيادة رشيدة تقودهم لهدفهم بأقل تكاليف ممكنه خاصة الموت والإصابات المعيقة. ففي حالتهم هذه بدون قيادة تخطط لهم وتجعلهم يلتفون حول برنامج أو منفستو موحد ذو هدف سامي يصلون إليه بأسرع الطرق وأسلمها وبأقل خسائر ممكنة، فستذهب مسيراتهم وإنتفاضتهم أدراج الرياح كسابقتها التي كانت في سبتمبر 2013.

كانت إنتفاضة سبتمبر 2013 مكتملة الجوانب وواضحة الأهداف وكان من الممكن أن تُسقِط النظام ولكنها لم تنجح – لم نقل أنها فشلت- فقد حققت بعض الأهداف ولكن لم تصل الي الهدف النهائي وهو إسقاط النظام. السبب لا يحتاج لإجتهاد لمعرفته. السبب هو عدم وجود قيادة رشيدة تقود الجموع المتظاهرة بحكمة وحنكة وتخطيط ولهذا كان الفشل.

لهذا كتبت رسالتي للحبيب الإمام لما أعرف فيه من صفات القيادة التي تتصف بالحكمة. بالطبع هنالك كثيرون مؤهلين للقيادة ولكن برعونة قد تؤدي إلى عواقب وخيمة نحن في غنى عنها في الظروف الحالية. ولكن الحبيب الإمام له من بُعد النظر وعميق التفكير والقبول الكبير من كل المجموعات مهما تباينت وجهات النظر وهذه محمدة في أيّ مجتمع، فلهذا رأينا أن قيادته لجماهير الأنصار وحزب الأمة ومن ينضم لهم من بقية الفئات والأحزاب ستكون الفيصل بين ما هو كائن وكاتم على أنفاس الوطن والمواطن وبين سهل الحرية الرحب الذي يسع الجميع. (العوج راي والعديل راي).

كباشي النور الصافي
لندن - بريطانيا

[email protected]





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 717

خدمات المحتوى


التعليقات
#941806 [shawgi badri]
0.00/5 (0 صوت)

03-14-2014 12:44 AM
الصافي يا اخوي اقنع من الصادق . يوسف بدري قال الانصارية لايف استايل طريق للعيش . اهم حاجة تكون متجرد ومعطاء ومقدام .لمن مات هدوموا كلها علي الله ما تملا بقجة . طول حياته ما بني ولا مزيرة لي روحو وما مسك قرش في ايده مثله كان الامير نقد الله الكبير . قال لزيادة ارباب وزير المعارف ومعه مسئوليت من دكتاتورية عبود عندما شاهدهم خارج الاحفاد ,, عندكم بخت ,, وبالسؤال قال لو كنت في ماكان حتخشوا . وعتدما هددوه قال ليهم التراب ده في خشمكم . التراب البنمشي فيه ده .
انا في المدرسة الاولية كان بيدونا شلن لنقتسمه انا والشنقيطي اخي الكبير . لانه في مدرسة بيت الامانة الوسطي . وكان البواب يمنعه من الخروج لاعطائي نصيبي وابقي بدون فطور . عندما اشيكيت . قالت عمتي . ,, ده كلام سمح انت ما انصاري ود انصار تتعلم علي الجوع ,, واهلنا مشوا الي مصر جعانين ماتوا جعانين ورجعوا جعانين .
يوسف بدري يعرف الاخوان منذ الجامعة الامريكية في الثلاثينات والاريعينات . قال للصادق علي رؤوس الاشهاد انه احسن لحزب الامة ات يترك الحكومة اذا كان الاستمرار يعني التحالف مه الكيزان . رفض الصادق ووصفه مبارك بانه علماني . وان كان يوسف بدري يقول انه انصاري وعقلاني .
وخرج يوسف بدري وعندما بلغ بوابة الدار استند عليها لكي يمسح دموعه . وبكي بحرقة لاول مرة في حياته عندما استلمت الانقاذ السلطة . ونحن حسب فهم الانصار لا نبكي علي موت الام والاب . انسي الصادق لانه اخ مسلم منظم .
وانت فاكر انحنا كل حياتنا نتصدر كل مشلة وغاغا . والليلة عندنا وبكرة معلمين اللهليه . ما منالدخلوا في راسنا . مبتهما روحوا ولا حقنا . الانصارية مافيها سيد يركب الناس .والمهدي ما قال في وراثة . والمهدي ليس بنبي ولم يأتي بدين جديد . المهدي قائد وطني فقط حارب الظلم . والصادق كان ظالما في حكمه . الآن يخدم الظلم والظالميت


#941464 [انصاري]
0.00/5 (0 صوت)

03-13-2014 03:11 PM
شكلك جاد..!!؟؟..الفرق شنو بين كوز.. وكوز جناح أم جكو"إنت قايل الدنيا مهدية!!؟؟"


ردود على انصاري
[انصاري] 03-14-2014 05:17 PM
الأستاذ [عمر بابكر]

شكراً لمرورك.. وشكراً لتعليقك..

أنصاري ...أو نصراني ... هذا ليس موضوعنا.. لا أعتقد سيفيدك والآخرين..ولا يزعجني اللغو..(المهم شدك التعليق.. وأصابك.. !!؟

" لعلمك الانصار (الفي بلاد النصاري).. يسدوا عين الشمس...(وسيدك الإمام عبدالرحمن المهدي.. يحمل لقب (سير) وإمامك الصادق (لورد)...أها شقيش بتقبل..كما يقول أهلنا في الشمال النيلي.. مالن النصارى..؟؟!!


إن كانت الأنصارية صكوك غفران.. لتًُملكني شبراً في الجنة.. فانت أولى بها...!! ومبروكة عليك..!!؟

*الحقيقة دائماً (بتخلع الزول وما بتقتلو).. كما كان يقول والدي (رحمه الله عليه) فنقولها لينخلع .. من ينخلع..ويسرف في والإفلاس والسب والشتيمة..التي لا تغير الحقيقة..وهو أسلوب أربأ بنفسي من الخوض فيه والرد عليه..وإستغفرالله لصاحبه أن يهديه إلي جادة الهدى والرشاد..والطريق القويم..


*وها أنت تلجأ مزعوراً مفزوعاً للشتيمة ولغة قاع المدينة "وكل إناء بما فيه ينضح" والإنسان إبن بيئته..ونتاج تربيته.. وبيته.. وسيرته وسريرته..وفصيلته وفصله..وأدبه وفهمه..وصيته وأحلامه..

* أما قلته وساقوله ما دمت حي.. الصادق.. إنتهت صلاحيته.. وهو لا تختلف عن البشير.. في شيى..وأبناءه.. سدنة نظام الإنقاذ الفاشي وشركاء في كل جرائمه..واحد في القصر مساعداً والثاني في الأمن خادماً...."أها شن قولك"..خليك من النبذ والنواح..والسكلي..والنط في الظلام..

*والمهدية نفسها، ما هي دين ولا وحي ولا المهدي نبي صاحب رسالة.. إعتمدت علي الخُرافات والأحلام والدجل ولم تجد دعم إلا في الأماكن الأكثر تخلف، من السودان.." وهي لا تختلف عن الإنقاذ في فهما المتخلف للدين.. وتجييره لمصلحة دينوية..بإستغلال البسطاء وأقصاءها للآخرين..

وقتلت حتي رجالها... في السجن.. جوعاً وعطشاً.. كالأمير الذاكي طمل... وقتلت الأمير محمد خالد زقل..الخ...ونشرت الجهل.. وأغلقت المدارس .. وبثت الخوف..وأفشت الذل...وذهبت غير مأسوف عليها... وبمساعدة سوانيين.. !!؟؟

*هذا للأسف هو التاريخ لمن يقرأ ...وهذه حقائق تاريخية وليست رأي... شخصي الضعيف لا يهتم بالأشخاص إنما بالأفكار..

*يقول: علماء التربية ..أحلى مافي التدريس الخلاصة..وحنكتك ومهنيتك.. في تقديم موضوع الحصة بإختصار ليصل لرأس أي طالب رغم الفروق الفردية بين التلاميذ..!!؟؟


أما ما يخص شتيمتي"الشخصية" ...فسلاماً.... سلاماً... سلاما..

كامل إحترامي وتقديري..

United States [عمر بابكر] 03-13-2014 10:54 PM
يبدو لي يا من تقول أن اسمك أنصاري أن اسمك نصراني وتلاعبت بالحروف وصيرتها أنصاري.
ردودك على الأستاذ كباشي تدل على أن أسلافك الذكور ممن طهرهم الخليفة عبد الله وأدخلهم الدين الإسلامي عنوة. لهذا فدماء الحقد تجري فيك ضد الأنصار والمهدية

لكن يبدو لي أن الغرض أعماك عن فهم غرض الكاتب من مقالاته

ثالثة الأثافي تكون من المأجورين المدفوع لهم لمتابعة كتابات الأستاذ كباشي التي أغاظت من كراك لتقوم بهذه المهمة الغير كريمة

إختار ما يعجبك والكرة في ملعبك يا نصراني الذي أصبحت خلف الكيبورد أنصاري .. عجبي.


كباشي النور الصافي
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة