المقالات
السياسة
البشير للترابي ! جاي تترجاني أغفر ليك ذنبك؟
البشير للترابي ! جاي تترجاني أغفر ليك ذنبك؟
03-15-2014 11:27 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

عزيزي المواطن المغلوب على أمره أمس إلتقى اللصان الذان سرقا وطن بإسم الدين ، وتقاسماه بإسمة بتآمر واضح مع العروبيين ودعاة الإسلام السياسي والمؤلفة قلوبهم من المتسودنين الذين مروا على وطننا حجيجا ولم يرجعوا ، وكان مضمون هذا الحوار لايخرج من عتاب لقسمة حصيلة المسروق ، وحاولت جاهداً معرفة مادار في نزوة هؤلاء الأبالسة ، وخرجت من مقال الكتابة السياسية ، بهذا العتاب الرقيق بين الحبيين بكلمات شاعرنا الفذ البروف السر دوليب ، فمعذره أيها الشامخ لهذا التشبيه الذي انت أسمي منهما

image

البشير للترابي !!
جاي تترجاني أغفر ليك ذنبك *** ما كافية الشفتو من نارك وحبك ؟

الترابي للبشير ؟؟
انت فاكر تاني ارجع ليك وأعاتبك *** لا ياناكر دربي أصبح ماهو دربك !!

البشير للترابي !!
كنت تحلم بالسعادة ***هي غير ما أنت فاكر
هي في كلمة موده*** هي في موجات مشاعر

الترابي للبشير !!
في القلوب الما بترد*** اي طارق أي زائر
شايلا هم الدنيا زادا *** شايلا كل الكون بشائر (آههههههههههههههه)

البشير للترابي !!
إجتمعنا على المحبة في ثواني*** في طريق مفرش بحبي وحناني

الترابي للبشير !!
وإفترقنا كل واحد في طريقة*** أنا ضايع وانت مخدوع بالأماني
كل ذادي في ضياعي *** قلبي مفتوح للأحبة

البشير للترابي
للجمال الأشقي روحي*** و في شعوري سحره شب
ورسالة فن سامي*** بتدعوا للخيروالمحبة (أخخخخخخخخخخخخخخخخخخ )

الترابي للبشير !!
الا قلبك ياحبيي *** لسع ما ادرك وشب
حبي سامحتك لحبي ما لاجك *** برضو سامحتك لحبي ما لأجلك (حليل السودان )
للمعاني الكنت برسم فيها حولك *** والحقية كل املي ابقى جمبك
اصلي بعدك ما هويت ** ولاحتي قبلك



ود الزمزمي
[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1486

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#943864 [احمد بخيت]
0.00/5 (0 صوت)

03-16-2014 11:42 AM
واحد ثعلب والاخر وراه ثعالب... وبينهم شعب السودان محتار فيهم... و جرحهم لا بطيب لا بدور يبرا


ود الزمزمي
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة