المقالات
السياسة
من الذي يمتص غضبنا على الترابي
من الذي يمتص غضبنا على الترابي
03-22-2014 04:49 PM

اصدقائي... رداً على الوجه الآخر لعملة الوطني قادة الشعبي يرفضون التقارب مع الوطني ويحتجون احتجاج شديد لدي الشيخ.. ويطلب منهم الشيخ ان يتسامى لتناسي الجراحات والعفو عن كل المظالم التي لحقت بهم واحتساب كل ذلك عند الله تعالى ..من اجل ايجاد حل مشاكل السودان المستعصية حاليا والبحث عن مخرج بالتعاون مع كافة القوى السياسية بالبلاد...

ان بلدنا اصبحت ضيعة من ضيعاتهم ..السبب الرئيس لوجود المشاكل التي يتنادون لحلها هو وجودهم سواء في الواجهة او من الشبابيك ..انتم من صنعتم الدائرة المغلقة من العنف والحروبات والاغتيالات وجلبتم الحصار والعوز باسم الانقاذ واقتطعتم كرامتنا كشعب وبعتموها بين ايدي شعوب العالم ..!! وتريدوننا ان ننتظر حلولاً منكم .. ؟!! ان ماتبقى من ضمائرنا يرفض اي فكرة تاتي من شيخ خالف صحيح الاحاديث والسنة ونصوص القرآن الكريم وتعاليمه في فتاوى مثيرة ولم يستتوب او يحاكم...!! ويحاول ان يتلاعب بالالفاظ الدينية مرة آخرى لاجل دخول آمن لاعطاء النظام المتهالك دفعة جديدة من الدجل . والاغرب انكم تتبعونه في غيه وتتحدثون باسم الاسلام وتسشهدون بالآيات والاحاديث التي تخالفونها وشيخكم فهل يستقيم عقلاً ان نصدق ان بيدكم وشيخكم المفاتيح السحرية لحلول المصائب التي فصلتموها على الشعب وعلى الوطن ؟!

اعتقد بان مرحلة سيناريو الكذبة الثانية بالمفاصلة قد انتهت وبدأ سيناريو الالتقاء والاتفاق والاغرب دعوة شيخكم بالعفو عن المظالم التي لحقتكم من الاخ التؤام ..!! محاولة التلاعب بالعقول لا تنطلي مرة ثانية .. على حد علمنا ان الظلم الذي وقع عليكم هو ابعاد بعض منكم عن الوزارة ..!!
ولكن.. ماذا عن الجراحات التي يلعق فيها الشعب والوطن فترة ربع قرن فقد فيها الانفس والارض التي مات لاجلها خيرة ابناء الشعب غشاً وزوراً..؟! وكيف نتناسى المظالم التي لحقت بنا وباسرنا من قتل وترويع وتشريد لاجل ارضاء تعطشكم للدماء ونزواتكم وغزواتكم الدولارية حول العالم..؟!كيف نعفو واموالنا على فقرنا تفتح بها الارصدة والاستثمارات والشركات الخاصة والبنايات الشاهقة امام "اعيننا " ومن يتحدث لن يراه اهله الا حثة هامدة او شبح محطم ..؟! نتسامى عن دماء ابنائنا وبناتنا وهم يقتلون في امامنا ..ام نتسامى على انتهاك اعراضنا وشتمنا وتلفيق الاتهامات...؟!

سادتي..لامجال للتلاعب بعقولنا لقد فاق الشعب ووعي الدرس فافعلوا ما تريدون من سكات ودون ضجيج او تبرير..فلا يهمنا توافقكم او اختلافكم...
ان الله العزيز الحكيم يمهل ولا يهمل .. ويرفض لنا ان نكون مستضعفين في الارض .. لابد من الصباح وان طال الليل..

[email protected]

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 749

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#950145 [مع العدالة]
0.00/5 (0 صوت)

03-22-2014 10:01 PM
اعتقد اننا ما خلقنا الا لنسب الناس ونرميهم بالباطل والحق معا ونسقط كل سلوكياتنا المنحرفة عليهم ..نحن امة نشات على السب والشتم والسفه ..بالله متى ذكرنا من نخالفهم الراى بخير ومتى قلنا انهم اصابوا حين اخطأنا ومتى تمنينا لمخالفينا ان يوفقوا بالله متى نترك الحسد وظن السوء ..الترابى رجل اخطا واعترف بخطئه لكنا لانزال نرميه بالزنديق والكافر والشيطان...من منا لا يخطى من كان منكم بلا خطيئة فاليرمها بحجر ..اعتقد ان الحسد السياسى اكبر بمراحل من الحسد الاجتماعى ىفى السودان ودونكم خروج المرغنى عندما دخل الترابى فى أئتلاف مع الصادق وخروج الترابى عندما وصل المرغنى لاتفاق مع قرنق وخروج الصادق والمرغنى لاسمرا ضد الانقاذ وعودتهم بعد طرد الترابى من البرلمان والان عندما اراد الترابى العودة هددوا بالخروج واتهموا الوطنى والشعبى بمحاولة انتاج الانقاذ الثالثة الاخرى بالله خلوا الحسادة كان الله فى عونى وعونكم وعون الشريف قاسم


#950053 [ايدام]
0.00/5 (0 صوت)

03-22-2014 07:37 PM
يا اخى انت ولا حركة اسلامية ولا مؤتمر شعبي اذن انت غير معنى بالحديث الذي ذكره الشيخ لقيادات حزبة اما حديثك عن بعض الامور القفيه اقول لك فاقد الشئ لا يعطية من انت ؟؟؟؟ الشيخ خارج لتوه من التفسير التوحيدى للقران الكريم كواحد من العلماء القلائل فى عالمنا العربي والاسلامى الذين فسروا القران الكريم , الشيخ حتما سيموت ولكن يظل تفسيره للقران باق الي قيام الساعة علم ينتفع به ( انا ادعوك ان تقترب خطوه نحو الشيخ لتعرفة عن قرب بدلا عن الاساءات التى ما قتلت بعوضة)


#950014 [المغبون من الاسلاميين]
0.00/5 (0 صوت)

03-22-2014 06:55 PM
نشكرك يا استاذ شريف والله ما قلت الا الحق وقد عبرت عن الشعب السودانى العظيم المظلوم بكل صدق حفظك الله .


شريف محمد احمد
مساحة اعلانية
تقييم
8.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة