المقالات
منوعات
إمرأةُ الحـريقِ و المــطر
إمرأةُ الحـريقِ و المــطر
12-14-2015 11:32 PM


عَلى حَافةِ الممْشَى جَلسَتْ تُعبِئُ أَحْلامَها
تَحْشو قَراطِيساً من أوْراقٍ مُهْملةٍ
تَدسُّ ما تَبقى من دَمْعاتِها
حَفْنةَ زادٍ لِوجعٍ آخرٍ
فَتات أملٍ يُقِيمُ ظَهْرَ اللحظةِ
يَسْتقِيمُ به الفؤادْ
لمْـلَمتْ أَشْلاءَ عُمرٍ باقٍ
خلايا علي أَهُبةِ الرَجاءِ
يتيماً تحْتشِده أُمنيةٌ
و حَاجِيات زَيَّنتْها لِفرحٍ مُؤجلْ
و على وَرِيدِ الحَوْجةِ،
حيث كريات الدّمِ تحترقُ ريْثمَا تنطِقُ السماءْ،
أشياءٌ من خَفايا اليأسِ
وجهُ إمرأةٍ يَخلعُ إبتِسامَته
يُسقِطُ قِناعَ سعادتِه بِوجِه الأرضِ
حيث لا سماء تَظِله و لا شاهِد لموتهِ الا البُكاءْ
نَفضَتْ مَندِيلَ حَسرتِها
أَعادتْ غَزل آمالِها
فكَّتْ ضَفِيرةَ الخزلانْ
لا شئ يغْتالُ بَرِيقَ الأملِ في عَيْنيها
لا شئ يَمْحو من مَلامِحِها
أَثَر رّجاءٍ غَائرٍ في الرُوحْ
ما بِقلْبِها شُعاعُ شَمْسٍ يَتشَبَّثُ خلفَ أُقِبيةِ الخَيبةِ
و لم ينْحني رأسُ الضِياءْ
ما بِقلبِها نَافذةٌ على فَجرِ الحَياةِ
تُسرِّبُ النورَ من رُوحِ اللهْ
اللهُ فِي كُلِّ الأشياءِ
فيما تَحشْرجَ مِن عَبَراتٍ
ما سَافر من أُمنِياتْ
أغَانٍ مُخْتنِقةٌ
أَحْلامٌ تَتَطايرُ فِي الطُرقاتْ
إلا أَبْجديةَ الحُبِّ
و كلِمةً صَغِيرةً تَعلَّقتْ بِطرَفِ الزَاوِيةِ
تبثُّ الرٌّوحَ فِي الجَسدِ الحَزِينْ
الآن يصعدُ أنينُ الوَقْتِ
يَتنَزَّلُ صَوتُ الإله
أنْ أبْكِي
أرْوِي عِرقَ القَلْبِ
و القلبُ مَثقُوبٌ بثُقْـلِ الحُمولةِ
مَشْدُوهٌ بِآمالهِ
مَسلْوبُ القُدْرةِ يَتوَكأُ سِرَّ الله
وَ ما بَين المسَافاتِ
بين القلْبِ و الأُمنياتِ
إعْتصَرتْ عَـفْواً طبقاتِ السُّحبِ
بٓلّلتْ قلْبَها بِالحُبِّ
فَهنِيئاً لِلقلْبِ هذا المطرُ
و هنِيئاً للشِّعرِ إمرأةٌ حريقْ!





نافـــذة للضــوء

[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2576

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1385190 [سوداني حتى النخاع]
5.00/5 (1 صوت)

12-15-2015 08:43 AM
تسلمي يا مبدعة


أميرة عمر بخيت
أميرة عمر بخيت

مساحة اعلانية
تقييم
8.25/10 (3 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة