في


المقالات
السياسة
كلاب بافلوف
كلاب بافلوف
04-03-2014 11:17 PM


هو حالة الذكاء الاصطناعي الذى يكتسبه الحيوان ومرتبط بشرط..هذا النوع من الذكاء يعتبر غريزي..وغير ناجم من عملية التفكير المعقدة التي يقوم بها الانسان..من الممكن ان يرتبط الذكاء بالوعي اذا كان الشخص حر التفكير يخزن اكبر كمية من المعلومات عن هدف محدد ثم يقوم العقل التحليلي باستعراض المؤشرات السالبة والموجبة للهدف لاتخاذ القرار السليم..او استنباط الحقيقة
.............
اما الوعي المرتبط بايدولجية محددة..دئما ما يكون وعي زائف ..حيث تلتصق المعلومة فقط على سطح العقل دون تحليل ..ويظل صاحبها يرددها كالببغاء..وهذه الالية التي يتم بها تغيب وعي الكوادر الدنيا في الاحزاب العقائدية(غسيل المخ) بارتباط شرطي..يحدد لهذا الكادر القرد من اين يستمد المعلومة من شخص محدد او اذاعة او فضائية محددة..اما ما عدا ذلك فعليه رفضه وبذلك يتم تدريب كلاب بابلوف الجديدة عل رفض الوعي نفسه بل كراهيته ايضا
.............
والحالة النموذجية في السودان هي الشيخ حسن الترابي وتلاميذه..انهم يتوهمون حتى هذا اليوم بان الترابي هو العبقري الاوحد في السودان..لانه يفتقرون لاي مقاييس خارجية(براميتر)..تحدد لهم ما هو الفشل وما هو النجاح ماهي الاخلاق وما هو عدمها وهكذا دواليك ونعيد انتاج دولة الاخوان المسلمين الفاسدة والفاشلة والفاشية
..........
اما كلاب بابلوف اليسارية سواء كانت قومية او اممية..فهى تعاني من نفس الارتباط الشرطي بمرحلة منقرضة تسمى النظام العالمي القديم..ويسقطوها على مرحلة جديدة تسمي النظام العالمي الجديد وكراهية امريكا..وبكل نرجسية..يعتبرون كل ما يوجد خارج وعيهم هراء محض....
..........
مثلا يردد البعثيين مقولة انتحار التتار على اسوار بغداد..هل انتحر التتار فعلا تاريخيا على اسوار بغداد؟!!.. نريد منهم اجابة على هذه الفرية التاريخية
والعجيب في الامر ان هذه الايدولجيات الشوفينية اجتمعت في مثلث السنة في العراق لتزيد من تعاسة العراقيين وهي في مجملها مشاريع غير عراقية المنشا واخذت تعزف صوتها النشاذ عبرالفضائيات العربية المازومة تحديدا فضائية الجزيرة..في نغمة متناوبة تماما ككلاب الزحافة في الجليد في الادب السوفيتيى الخالد
العراق بين وعيين الان فقط وعي الدولة المدنية الفدرالية الديموقراطية ويدفع بالشعب العراقي الى الامام..ووعي النظام العربي القديم المازوم والدولة المركزية العنصرية الفاسدة والفاشلة والفاشية
ويشد العراقيين الى الخلف ويصنع الفوضى الخلاقة خصوصا في مناطق السنة بمساعدة الجار الذى لا يؤمن بوائقه
النظام العالمي الجديد لم يبدا بسقوط نظام صدام بل بدا من صربيا في قلب اوروبا وبدانا نسمع عن جرائم الحرب ومجرمين الحرب وبدات امريكا نظامها الجديد بردع الصرب وقصف بلغراد واتفاقية دايتون لحماية المسلمين في البوسنا..وارسلت ميلازفتش الى لاهاي ولم ياسف صربي واحد على زوال نظام صربيا الفاشي او طاغيتهم ميلازوفتش..ولم يلتفتو الى الوراء بغضب..ولكن ماذا جرى لكلاب بابلوف الرافضة للتغيير في المنطقة. مثقفين الايدولجيات ..شرخو وعي العراقيين وسببو لهم التعاسة في زمن النظام وبعده..والامر في غاية الوضوح
حسب قواعد المنطق والتفكير العقلاني السليم..ان امريكا اداة ازالت نظام مركزي فاسد وفاشل وفاشي في العراق واستبدلته بنظام فدرالي ديموقراطي وقد ايد هذا المشروع اكثر من 13 مليون ناخب عراقي..اين تكمن الازمة اذا؟
تكمن الازمة في الايدولجيات التي تدعي الوصاية على المغيبين من ابناء السنة في الوسط وهم البعثيين والاخوان المسلمين والسلفية التكفيرية التي غذاها النظام البائد ابان سنوات الحصار..لذلك يشكل السنة في الوسط بيئة حاضنة للارهاب..ولن يتغير الوضع ما لم يتم تحرير وعي سكان الوسط وتهدئة خواطرهم بان العراق الجديد لا يهمش احدا /المصالحة الوطنية الحقيقية .. لعزل الارهاب في الداخل..ثم نشر القوات الامريكية في الحدود بين العراق وسوريا والعراق وايران..وحتى يستوعب العراقيين جميعا ما هي الدولة المدنية الفدرالية الديموقراطية باقل اضرار ممكنة وتترك كلاب بابلوف التي ان تحمل عليها تلهث وان تتركها تلهث ..هذا النباح غير المجدي..عن ويل للعرب بان شر قد اقترب..وفعلا الديموقراطية شر في المنطقة لانها تضع الرجل المناسب في المكان المناسب وهذا ما لا يعجب الجميع والحديث ذو شجون...
....
ملحوظة :
هذا مقال قديم نسبيا ولكن يصلح 2014 بعد اعادة تدوير الترابي في السودان مرة اخرى واحوال العراق كما هي

adilamin2002@yahoo.com

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 846

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#962675 [عادل الامين]
0.00/5 (0 صوت)

04-04-2014 07:31 AM
جهل المعارضة والحزب الحاكم بدولة المؤسسات القائمة على الدستور جعلهم يبعدون عن نيفاشا والدستور 1000 سنة ضوئية
والذي يريد ان يتحدث عن الشعب الذى اضحى لا عاجبو "البنا" الحزب الحاكم ولا البعجن في الطين معارضة السودان القديم العقيمة المدورة بينا من 1964 حاصل فارغ ساكت
لمن نقول فلان قال الرئيس ما بترشح ده الجهل ذاتو
الدستور القائم ده بمنع ترشيح الرئيس مرة اخرى...اذا مرجعية الدستور هي الفرق بين الدولة المتحضرة والدولة الغوغائية والوعي الغوغائي
اما الكلام عن الشعب وعزوفه عن التفاعل السياسي لابد ن تقصي اسبابه
الشعب ده مرق بملايين في استقبال جون قرنق والحركة الشعبية 2005 والكاميرا لا تكذب
وسجل 18 مليون في انتخابات 2010 والملفات لا تكذب
واستقبل الملايين جولات ياسر عرمان في الحملة الانتخابية في كل السودان والبرنامج الانتخابي "الامل"
وتم خذلانه بواسطة المهرولون من المؤلفة جيبوهم وسحبو معهم قطاع الشمال
وانفصل االجنوب وبقي 15 مليون ناخب مسجل و73 حزب في االشمال
لمن ناس تتكلم عن ديموقراطية وانتخابات اول حاجة تتكلم عن اعلام حر ينزل الدستور للشعب
عشان يعرف
1-ان هناك محكمة دستورية عليا غير مفعلة بسبب الحزب الحاكم المستهبل للفيش والتشبيه لاي مرشح..اي زول عنده ماضي مشين وموثق ومجلل بالعار ما بقدر يرشح نفسه ابدا وحق الطعن موجود وقرارات المحكمة غير قابلة للنقض وواجبة النفاذ..لذلك يجب تفيعل المحكمة الدستورية العليا برفدها بتسعة قضاة وطنيين
2-المفوضية العليا للانتخابات بشكلها الحالي غير مجدية لا اجرائيا ولا اخلاقيا...وبذلك يحتاج الامر الى اعادة هيكلة جذرية او تترك الانتخابات الى اشرف دولي تام من الامم المتحدة من التسجيل الى اعلان النتيجة
3- الحكم الولائي المترهل فشل حتى النخاع ونخشى ان ينهار المركز في هذا لوضع المخزي والمتلفت لذلك استعادة الحكم الاقليمي اللامركزي االرشيد وهو الستة اقاليم بتاعة اديس ابابا باسس جديدة واجراء انتخابات اولية فيها باسرع وقت والغاء المستوى الولائي من الحكم ومن الدستور جملتا وتفصيلا واعتماد االحكم الاقليمي اللامركزي الرشيد...ودي عايزة قرارات جمهورية شجاعة وعاجلة وليس مؤتمر "خوار" وطني او مضيعة وقت مع ناس لا شخصيات قومية ولا حاجة ...
وخلاصة العبارة "الشعب السوداني شعب عملاق يتقدمه الاقزام"
ولازمة في النخب وليس في الشعب
وحتى يتوفر للسودانيين الديموقراطيين منبر حقيقي"فضائية حرة" لمخاطبة العالم والاقليم والشعب سنظل في متاهتنا البغيضة. والورجغة الفاضية بتاعة حسين خوجلي والامام تقدس سره .والله غالب...


#962631 [الدنقلاوي]
0.00/5 (0 صوت)

04-04-2014 03:40 AM
(هو حالة الذكاء الاصطناعي الذى يكتسبه الحيوان ومرتبط بشرط..هذا النوع من الذكاء يعتبر غريزي..وغير ناجم من عملية التفكير المعقدة التي يقوم بها الانسان..من الممكن ان يرتبط الذكاء بالوعي اذا كان الشخص حر التفكير يخزن اكبر كمية من المعلومات عن هدف محدد ثم يقوم العقل التحليلي باستعراض المؤشرات السالبة والموجبة للهدف لاتخاذ القرار السليم..او استنباط الحقيق)

أحييك على هذه الجوطة غير الخلاقة وغير المفهومة، كيف يكون ذكاء اصطناعي ويعتبر غريزي، وهل هناك ذكاء لا يرتبط بالوعي - ذكاء الغيبوبة أو التخلف العقلي مثلاً - حقو تقعد براك وتقرا الكلام ده في لحظة وعي وتشوف انت جايطها كيف، ....


ردود على الدنقلاوي
[عادل الامين] 04-05-2014 12:37 PM
السودان....ومنصات التاسيس المجهضة 1956-2014
03-24-2014 07:49 PM


لماذا لم يكن السودان في منتدى دافوس وهو نادي الاغنياء الاذكياء والقوى الاقتصادية العظمى في العالم؟؟...
رغم ان موارد السودان المهولة والمتعددة الا انه من افشل ثلاث دول في العالم حتى الان؟
تركه الانجليز 1 يناير 1956 في منصةالانطلاق والريادة الى القرن 21...واعادته بضاعة خان الخليلي"الناصريين+ الشيوعيين+ الاخوان المسلمين" الى العصرالطباشيري....
وحتى هذه اللحظة...نرى اعادة تدوير "اهل القبلة "والنخبة السودانية وادمان الفشل في المركز والمشاريع الميتة سريريا ومع -نفس الناس-
يحتفون بانجازات هزيلة ونحن نشاهد انشااءات عظيمة في ناشونال جوغرافيك ونهوض ماليزيا والهند والبرازيل والصين
والمنتظر من" اهل المركز" ديل يطلعو ليه بوصفة سحرية تعالج ازماته المتعددة يكون منتظر سراب بقيعة يحسبه اظمان ماء...
انتهت الشعوذة الدينية باسبابها وجائنا الدجل السياسي غير القائم على اي اسس علمية او واقعية...
وان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم...
****
موضوع الهوية السودانية اتحسم من 1 يناير 1956 قانون الاحوال الشخصية السوداني
1- الجنسية الخضراء-السوداني بي الميلاد
2- الجنسية البنية -السوداني بي التجنس"الوافدين
......................
والان ساعدد لكم "منصات التاسيس" التي تشكلت عبر العصور وكيف يتم التجديف بعيدا عنها بسبب "بضاعة خان الخليلي" وجهل واستكبار الرعيل الاول ومن خلفهم من زرية ضعفاء حتى غدت البلد كالصريم...
1- المنصة الاولى :
الفدرالية ومؤتمر جوبا 1947 الذى اكد استحالة ادارة السودان عبردولة مركزية فاسدةوفاشلة وفاشية -النموذج المصري-
2-المنصة الثانية
السيد عبدالرحمن المهدي والشعار الجامع المانع"السودان للسودانيين" ومحاربة الاستلاب المصري الفكري -الثقافي -السياسي في السودان "الخديج" ودعمه لرؤية الجنوبيين"الفدرالية " الاب بيامس والسياسي بنجامين لوكي 1955
3- المنصة الثالثة:
اسس دستور السودان 1955- محمود محمد طه او مشروع سوداني لدولة مدنية فدرالية ديموقراطية اشتراكية في العالم الثالث والسودان
4- المنصة الرابعة
مقررات مؤتمر المائدة المستديرة "سر الختم الخليفة"
وكانت نواة لاول مؤتمر وطني دستوري لوضع رؤية كيف يحكم السودان ولاحظ مع ثورة اكتوبر غير المجيدة 1964و-نفس الناس- وارجع ال التاريخ شوف ما حاق بالجنوبي وليم دينق ومن احرق الجنوبيين في بابنوسة1965
5- المنصة الخامسة
اتفاقية اديس ابابا 1972
اول مشروع سوداني ديناميكي بعد لاستقلال استطاع ان يتيح للجنوبيين الفرصة للعيش في دولة سودانية مستقرة بالحكم الذاتي في الجنوب والحكم لاقليمي اللامركزي الرشيد في الشمال ....
6- منصة السادسة:
اتفافية الميرغني /قرنق والمؤتمر الوطني الدستوري 1988 التي اجهضاانقلاب الانقاذ..

7- المنصة السابعة
7- مؤتمر اسمرا للقضايا المصيرية 1995
اقترب كثيرا من علاج ازمة الدستور نفسها وضع تصور لحكم السودان...واجهضه -نفس الشخص-
8- المنصة الثامنة
اتفاقية نيفاشا للسلام الشامل 2005 ودستور 2005
وهذه وضعت الحل المؤسس دستوريا لحل كافة مشاكل السودان العالقة من 1956 ومؤسسة بي دستور وبي اختراع المحكمة الدستورية العليا...وايضا اجهضها -نفس الناس
...
المنصة التاسعة
اتفاق مالك عقار/د.نافع علي نافع 2011
والقرار 2046
................

****
10- المنصة العاشرة وااخيرة قبل السقوط بعد 30 ابريل 2014
العودة للشعب يقرر-الانتخابات المبكرةعبر تفعيل الدستور و-The Three Steps Election 1-
المؤسسات الدستورية واعادة هيكلة السودان هي المخرج الوحيد الامن للسلطة الحالية..بعد موت المشروع الاسلامي في بلد المنشا مصر يجب ان نعود الى نيفاشا2005 ودولة الجنوب والدستور الانتقالي والتصالح مع النفس والشعب ..الحلول الفوقية وتغيير الاشخاص لن يجدي ولكن تغيير الاوضاع يجب ان يتم كالاتي
1-تفعيل المحكمة الدستورية العليا وقوميتها لاهميتها القصوى في فض النزاعات القائمة الان في السودان بين المركز والمركز وبين المركز والهامش-وهي ازمات سياسية محضة..
2-تفعيل الملف الامني لاتفاقية نيفاشا ودمج كافة حاملي السلاح في الجيش السوداني وفتح ملف المفصولين للصالح العام
3- تفعيل المفوضية العليا للانتخابات وقوميتها وتجيهزها للانتخابات المبكرة
4-استعادة الحكم الاقليمي اللامركزي القديم -خمسة اقاليم- باسس جديدة
5-اجراء انتخابات اقليمية باسرع وقت والغاء المستوى الولائي للحكم لاحقا لعدم جدواه
6-اجراء انتخابات برلمانية لاحقة
7-انتخابات رآسية مسك ختام لتجربة ان لها ان تترجل...
8- مراجعة النفس والمصالحة والشفافية والعدالة الانتقالية.....
................
ولو عرفت- نفس الناس- واتحررت من شنو ... خلاص اكتمل علمك

فهمت منصات التاسيس ولى لسه دايردرس عصر

[عادل الامين] 04-05-2014 12:28 PM
سمعت يا دنقلاوي بنظرية المعرفة الكوشية
خلاص استخدم محرك قوقل واكتب نظرية المعرفة الكوشية
وكمان عنوان تاني كوش لاند واقرا المقالات البتفسر كلامي الهنا وتعال بعد شهر نعمل ليك امتحان تخرج من الراكوبة
التعلم بالارتباط الشرطي ليس ظاهرة كلبية فقط
اسال احمد مطر عن الكلب الثنائى المسار بين اليمين واليسار

[الدنقلاوي] 04-04-2014 07:23 PM
أنت والله لو ما بطلت القات البتلوك فيهو ده بتجيك مشكلة .. نسألك سؤال تقوم تلخبط أكتر ... أنت لا تعرف شيء عن أيفان بافلوف ولا التعلم ولا الارتباط الشرطي سوى الاسم...
بعدين شابكنا منصة التأسيس منصة التأسيس لمن عملت لينا وجع منصة تأسيس
المعرفة والثقافة والعلم ليست يافطات كيافطات المتاجر تقرأها فتعرف ماذا يباع داخل الدكان، يجب أن تدخل الدكان وتقلب محتوياته وتتمعن في كل شيء حتى تعرف القليل، كتاباتك تنم عن خيال جامح لكنها تحتاج للتقعيد والترتيب والغربلة "انت محتاج لمنصة تأسيس فكرية شخصية" وابتسم أنت في الراكوبة

[عادل الامين] 04-04-2014 01:13 PM
الحيوانات كلها ليس لها ذكاء ناجم عن التفكير لان لها "عقل معاش" فقط ولكن لمن يتم تدريبها في السيرك على مهارات معقدة كقيادة دراجة نارية تتعلمها بطريقة التعليم الشرطي
ولانك اصلا مخك جايط قال الشعار الراحل محجوب شريف ما بفهم المكتوب البقرا بي القلبة وانت جبت نموذج حي لما قلته ان االبعض يظن كل ما هو خارج وعيه من الاخرين هراء محض وهذ ما تراه انت في الكلام الفوق ده وعامل فيها دنقلاوي..ماي سوداني كوشي بافلوفي ابدا والايدولجيات التى تحيون الشخص وفي رواية انميال فارم تشرح هذا الامر .. ويكون جزء من قطيع بائس...
السودانيين الهارد دسك بتاهم معروف"ليبرالي اشتراكي"... ببقى الواحد بي شريحيتن لمن يبقى اخوانجي او سلفي او بعثي او شيوعي ومستعرب قسريا ...وهذه حالة كلاب فافلوف العطلت السودان 60 سنة بعد منصة التاسيس الجيدة التي اسسها الانجليز الاذكياء للسودانيين الاذكياء
العودة الى منصة التاسيس 1 يناير 1956 واتخاذ مسار جديد يمر بي محمود محمد طه وجون قرنق هو المخرج الوحيد للسودان من متاهته الحالية مع النخبة السودانية وادمان الفشل


عادل الامين
مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (2 صوت)


محتويات مشابهة/ق

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الاكثر إهداءً/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر مشاهدةً

الاكثر مشاهدةً/ق/ش




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة