المقالات
السياسة
التجاهل التام من قبل السفارة .. و حتى لا تكرر مأساة الأسر السودانية بالرياض...!!
التجاهل التام من قبل السفارة .. و حتى لا تكرر مأساة الأسر السودانية بالرياض...!!
04-17-2014 01:25 AM

بسم الله الرحمن الرحيم


فجعت يوم أمس الثلاثاء 15 ابريل 2014 قلوب الناس في كثير من أنحاء الدنيا بالخبر الذي نقلته صحيفة سبق الالكترونية السعودية و من ثم السودانيون من خلال مواقع التواصل الاجتماعية.. فحوى الخبر أن أسرة سودانية مكونة من خمس أشخاص قد وجدت في بركة دم في شقتها بالعاصمة السعودية الرياض و قد أشارت التحريات الأولية للشرطة أن رب الأسرة قام بالإجهاز على زوجته و أطفاله الثلاثة و بعدها انتحر .. و ذكرت المصادر أن رب الأسرة كان يعانى من حالة نفسية عصيبة مما دفعه إلى ذلك... !!
نسأل الله سبحانه و تعالى أن يتقبلهم أجمعين و يغفر لهم و يرحمهم رحمة واسعة ... !!
و لأهمية الأمر لقد قمنا بالاتصال بمقربين و لهم معرفة شاملة لسنوات طوال بالأسرة والتي أصبحت بين يدي مليك مقتدر.. أكد هؤلاء المقربين أن الزوج لم يعرف انه كان يعانى من أي مرض نفس أو حالة عصبية أو ذهنية غير سوية ... !!
و إنما عرف الرجل بالاستقامة في السلوك و الأخلاق الحميدة و التدين و المداومة على الصلاة في المسجد و النأي بنفسه من الخلافات و المشاكل... !!
على كل حال لا نريد الخوض في سيرته أو خاتمته التي " يعلمها الله سبحانه و تعالى " و لكن نتضرع و نسأل الله له و لأفراد أسرته الرحمة و المغفرة و الجنات العلى ... !!
مدينة الرياض و غيرها من مدن المملكة العربية السعودية تعج بإعداد كبيرة من السودانيين.. و من المعلوم "بالضرورة" انه حينما ينتقل الناس من بلدهم الأصل إلى بلاد الغربة بسبب العمل أو الهجرة دوما ما يصطحبون في معيتهم عاداتهم و تقاليدهم و قيمهم و معتقداتهم ... !!
و بطبيعة الإنسان فان المشكلات الأسرية بين أفراد الأسرة الواحدة.. أو الخلافات التي قد تنشب بين الزوجين لسبب أو آخر أمر حتمي و هذا جزء من الطبيعة الإنسانية .. فلا مفر و لا مهرب منه... !!
و حينما تكون المشكلات في الإطار الاعتيادي .. غالبا ما يقوم الأقارب و المعارف و الجيران أو أعضاء اللجان التنفيذية للجاليات و الروابط و الجمعيات باحتوائها و الوصل إلى حل يرضى الأطراف كافة في إطار ما اصطلح عليه " الجودية" و هو عرف جارى في كثير من أنحاء السودان .. بعيدا عن السلطات الرسمية في البلد المضيف أو القنصليات السودانية فيه... !!
و ذلك من شيم أهل السودان و مميزاتهم التي يتميزون بها عن غيرهم ... !!
بعض من الحالات الخلافية هذه و التي يكون فيها احد الزوجين أو كلاهما عدوانيا و متطرفا لسبب أو آخر تخرج الخلافات من إطار "الجودية" و قد يضطر احد الزوجين لرفعها إلى الجهات القانونية و العدلية للبت فيها .. و يفضل البعض رفعها إلى القنصليات السودانية في الخارج عشما في الحل المناسب في قنصليات السودان المنتشرة في غالب أقطار الأرض و لكن و بكل أسف لم تكن القنصليات السودانية بالخارج مشهورة بذلك... !!
و هنا لابد أن أشير إلى الدور السلبي بل "اللادور" الذي تقوم به سفارة و قنصلية جمهورية السودان في مدينة الرياض تجاه مشكلات السودانيين في المملكة العربية السعودية.. بل هي وكالة لجباية الأموال من السودانيين العاملين في السعودية تحت مسميات ما أنزال الله بها من سلطان ...!!
و لكى نكون اكونا كثر دقة فان هناك سيدة و أم سودانية .. تقيم في مدينة الرياض .. و تعانى معاناة مريرة من معاملة زوجها الغير مسئول... !!
حضرت هذه السيدة إلى السفارة السودانية بالرياض و بالفعل قابلت سعادة السفير السوداني بالرياض و قنصله مجتمعين و متفرقين ... !!
و وعدها كلاهما بحل مشكلتها و خلافها مع زوجها حلا نهائيا و طلبا منها فقط عليها أن تنظر إلى نهاية العام الدراسي حفاظا على مستقبل أبنائها... !!
فوافقت و انتهى العام الدراسي الحالي وفقا للمنهج السودانى ... !!
ذهبت هذه السيدة إلى القنصل على حسب وعده... !!
و لكن بعد أن تحدثت معه في مكتبه تنصل القنصل عن وعده تماما و كذلك السفير كأنهما لم يتلقياها من قبل ...!!
لا يمكننا كتابة تفاصيل أكثر من باب الحفاظ على السيدة و أسرتها ... !!
و ما وقع لتلك الأسرة السودانية "الضحية" كاد أن يقع عليها و على أبنائها... !!
لولا هروبها من بيتها و احتمائها بالسلطات السعودية ... !!
ألا هل بلغت فاشهد ... !!
[email protected]

تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1692

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#976638 [kgrayman]
0.00/5 (0 صوت)

04-18-2014 07:01 AM
بسم الله الرحمن الحيم
والصلاة والسلام علي سيد المرسلين سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم,
لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم
نسأل الله العظيم رب العرش الكريم ان يتغمدهم بالرحمةالواسعه ويعفو عن هذا الاب. هذا موضوع مؤثر شديد حقيقة . سبحان الله ربنا يحسن خاتمتنا اجمعين. ويعفو عناويعفر لنا اعمالنا. شكرا لك الكاتب الجليل الطيب علي مسهامتك في هذا الموضوع المؤثر.


#975991 [محمد الصادق]
0.00/5 (0 صوت)

04-17-2014 12:27 PM
انا حضرت السعوديه قبل 15 سنه مقيم بالرياض
لم يتغير موظفين السفارة منذ ذاك الحين مع انهم كبار في السن
الا ينزلون للمعاش ؟؟ هل تم تعيينهم كل حسب وظيفته من السودان ؟؟
ام تعينو تعيين محلي ؟؟
سبق وقابلت موظف وسالته وقال لي معظمهم تم تعيينه محليا .. وبعضهم ليس علي كفاله السفارة وبعضهم يعمل بالسفارة ويعمل بوظيفه اخري خارج السفارة
قديما قالو ان عندما يظل الشخص طويلا في الوظيفه فانه يصير فاسدا وحرامي
لماذا لا يتم نقل الموظفين .؟؟؟؟ لماذا لا يتم تجديد الموظفين ؟؟؟
بذهاب العجزة منهم الي المعاش ؟؟؟
انها المحاباة وانه الفساد
ولكن ويل لكم يوم لا ينفع مال ولا بنون


#975884 [الزول]
0.00/5 (0 صوت)

04-17-2014 10:48 AM
الأستاذ الطيب , كان الصمت أولى
مهما بلغت المشاكل بين الزوجين لا يمكن أن يقدم أحدهما بقتل أبنائة .
أذا قلت فقط بأن السفارة فى المملكة والقنصليات لا تعرف عن السودانيين شيئا يكون حديثك مقبولا ,,
أما أن تكتب عن قصص وقطرسات فهذه فلسفة لا مكان لها .
أسألك بالله اذا حدث أى نقاش بينك وبين زوجتك وتتطور الى أمور أخرى فهل تقدم على قتلها وقتل أبنائك ,,, لا يا أستاذ كاذب من قال أن هنالك بيت بدون مشاكل والبيت الذى لا يدور فيه نقاش هذا بيت لا يسكنة بشر .
أما هذه الفاجعة التى أردت أن تتحدث عنها فأقول لك بأنك خارج الشبكة وبعيد كل البعد عن هموم ومعاناة المغتربين ولا تعرف عنهم شيئا كالسفارة التى ذكرتها عرضا .
أى أب ومهما كان عندما يمرض له طفل وبمرض بسيط يتمنى أن يصيبه هذا المرض هو بدلا عن أبنه ,, فكيف يقتل أب زوجته وأبنائه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هنالك يد خفيه يعلمها الله والأب هو المنفذ وهى حاله تتغير فيها شخصية الأنسان ويقوم بأفعال لا يعلمها .
خلاصة القول لو كان مقالك دعاء الى الله أن يتقبل هذه الأسرة الكريمه كان أفضل ولو كان مقالك دعاء أن يصبرالله كل السودانيين بالغربة كان أفضل .


ردود على الزول
United States [سنارى] 04-17-2014 08:28 PM
ايها الزول قد زاولت مكانك تماما وحملت الرجل كاتب المقال حديثا لم يقله مثل الذى يسمعويتكلم فى ان واحد قراما المقال صريحا وفهمنا ما يرمى اليه كاتب المقال فقد تناوله باسلوب سهل ومباشر فكونك لم تفهم مايعنيه فالعيب ليس فى كاتب المقال ولا فى المقال وانما فى طريقة فهمنا حتى لا نكون مثل القط الذى لم يطل اللحم فى (المشلعيب) فقال انه (عفن)

United States [ياسين عمران] 04-17-2014 08:17 PM
أخي الكريم ( الزول) ولم نتعرف علي أسمك الحقيقي لقد تناولت في ردك للأستاذ الطيب بعدم الحياد التام كلنا نعلم مدي تقصير السفارات والقنصليات السودانية في الخارج والدليل علي ذلك هذه الحادثة التى أمامنا لو تدخلت السفارة أو القنصلية لحل مشاكل العديد من السودانيين لما حدث الذي حدث لقد شاهدنا مثل هذه الجرائم ترتكب داخل السودان ناهيك من الظروف والاوضاع التى تمر علي السودانيين في بلاد الغربة و كنا نتمني أن تقف بجانب الاستاذ الطيب حتي ينعم العديد من السودانيين بالخدمات المفترض تقدمها لهم السفارة وهم في ديار الغربة كيف لا ونحن نشاهد سفارات بلاد كثيرة تقوم بالبحث الاجتماعي لرعايها حتي لا يتعرض أحدهم الى مكروه نسأل الله أن يرحم هذه الاسرة وأن يجمع شمل السودانيين وأن نجد مثل الاستاذ/ الطيب الذي يحرص لتعريف الناس عن مدي القصور والفساد الذي تشهده الكثير من السفارات السودانية بالخارخ


#975710 [karkaba]
0.00/5 (0 صوت)

04-17-2014 08:21 AM
هزا حال سعارات السودان التي حولها الكيزان الي اقطا عيات حاصة ومراكز للجبايات


#975708 [ربش]
0.00/5 (0 صوت)

04-17-2014 08:19 AM
هذه ليست سفارة إنما مركز جبايه كل موظفيها و منسوبيها يتم تعينهم بالإنتماء لعصابة الكيزان و أعوانهم الطفيليين و قاسمهم المشترك غياب الذمم و النهب . فإذا دخلتها و الكل لايتمني دخولها فكأنك في ملك خاص يكلموك بكل قلة أدب و لؤم كأنها ورث خاص لأبائهم قاتلهم الله أنايؤفكون . فهي مغتصبه شأنها في ذلك شأن السودان الذي كان يسع الجميع محبة و أمناً .


الطيب رحمه قريمان
 الطيب رحمه قريمان

مساحة اعلانية
تقييم
7.75/10 (3 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة