المقالات
السياسة
شوقا إلى كردفان ..
شوقا إلى كردفان ..
04-30-2014 02:55 PM



ولما دنا وادي الأبيضِ دلنا عليه النسيمُ العذبُ والنفسُ العطري
وتسكابُ دمعِ العين من غير عَبرة ووثبُ طيورِ القلب من قفص الصدر

متى صارت الحصباءُ دُّراً وجوهراً فإنك في أرضِ البشاشة والبِشر
وإنك في مرعى خصيب جنابه فودٍّع زمانَ العُسر، ُبشراك باليسر
مروج من النالِ الخفيف وحمرة على الخد معروف بها شجر السدر
وفوجُ التبلديات مثنى ومفردا يهاديك بالأجراءِ والعسلِ البري
زهــور وأطيار تغني وبهرجٍ وسرب فراشات ترنح من سكر
فيوضات إسماعيل حفت بركبنا وجسدها عينا خليفته البكري
وأبناؤه من كل نضو عبادة قليل التشكي للمهم من الأمر
• *
تقول البديريات لما رأينني بكيتُ وأبديتُ المخبأ من أمري:
أمن أجل كباشيةٍ في خبائها يلجُّ بك الداءُ الوبيلُ ويستشري؟

أمن أجل نوباويةٍ بات حقْوها سعيداً تبيتُ الليل في واقد الجمر؟
بلى إن حب الدار يغري بظبيها وحب ظباء الدار يغري بما يغري
وصلتُ حبالي بالابيض إنني أخذت الهوى والشعر عن حبلها السري
******

[email protected]

تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 972

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#991281 [المغترب والمشترق كمان]
0.00/5 (0 صوت)

05-02-2014 12:54 AM
ألف " جريو" لمن يشرح معني كلمة "الأجراء" في " يهاديك بالأجراء والعسل البري.


#990623 [مشار كوال]
0.00/5 (0 صوت)

05-01-2014 11:02 AM
لاشك أن الشاعر والاديب الدبلواسي محمد المكي إبراهيم من الشعرا الافذاذ الذين يكتبون الشعر الذي يدعو الي الحنين والوقوف علي الاطلال ففي هذه القصيدة التي بعنوان شوقا إلى كردفان اشار الي قيم الشهامة والاريحية والنبل الذي يتميز به أهل كردفان من العفة والطهر


#990118 [ود صالح]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 07:27 PM
إذا الشعر لم يهززك عند إستماعه **** فليس جديراً أن يقال له شعر.

شكراً لك يا محمد المكّي إبراهيم شاعر كردفان فقد ظفرنا منك بقبس في هذا الزمن الحالك وندعو لك بطول العمر مع العافية.


#989963 [السفروق]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 04:35 PM
ياسلااااااااااااااااام وكفى..
بالله عليكم زيدوووووونا من شعر ودابراهيم زيدوناااااااااااااااا


#989936 [صلاح يوسف]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 04:14 PM
استاذنا محمد المكي إبراهيم
تلك التحية وصادق الود
أي إطلالة منك تعيدنا دائما لمناخ العطر الأصيل وتلك السنوات التي ازدهى فيها الشعر بفضل اسهامات جيلكم المتميز بالروائع والدرر
لقد كنت صادقا حين قلت (أخذت الهوى والشعر عن حبلها السري)
مع خالص الشكر على هذه القصيدة التي تنم عن وفاء ومهارة عرفت بها منذ الاكتوبريات

صلاح يويف


#989923 [المشتهى السخينه]
0.00/5 (0 صوت)

04-30-2014 03:49 PM
ما اروعك ايها الشاعر الدبلوماسى الرقيق المفتون بحب كردفان التى تبادلك وتبادلنا الهوى ..فكلنا رضعنا من ثديهاالكريم ونمنا فى حضنها الرحيم ومن لحم اجسادنا ودمائنا لها نصيب .


محمد المكي إبراهيم
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة