في



المقالات
السياسة
المغفل في راسو ريشة .. !!
المغفل في راسو ريشة .. !!
05-14-2014 05:39 PM



* كان ياما كان في سالف العصر والزمان ، حكيم مستشار يحل كل مشاكل البلد ، ويقدم المشورة الحكيمة لامير البﻻد فﻻ يخطئ ، وﻻ يظلم احدا ، حتى اصبح المستشار الاول للامير ، وبفضله تم كشف كل وزراء الفساد ، وتم القبض على كل اللصوص ومحاكمتهم ، وعرف الامير انه كان وسط بطانة سوء ﻻ تخبره بالحقيقية ، وعرف ان وزراءه كانوا عصابة يقتلون وينهبون ممتلكات الناس ، ويزورون ختم السلطان لشراء الاراضي ، ويختلسون المال العام ، ويبيعون مؤسسات الشعب* ، حتى قاضي القضاء كان يتبع لهذه العصابة ، فﻻ يتم محاكمتهم ، ولكن بفضل هذا الحكيم تم اكتشاف الفساد و القضاء على اللصوص والعصابة الفاسدة ، وقام امير الامراء باستبدالهم بوزراء يقدمون مصلحة البﻻد على مصالحهم الشخصية ، وذات يوم قام احد اللصوص بسرقة رجل من اهل البلدة ، وفي الصباح تم القبض على كل المشتبه فيهم ، واجلسوا امام الامير ، وهنا جاء الحكيم وقال لهم ، انهم عرفوا الحرامي ، فالحرامي موجود بينكم وفوق راسه ( ريشة ) وهنا وضع اللص يده فوق راسه بخوف وهكذا تم اكتشاف الحرامي ، بالحكمة والذكاء وليس بالتعذيب والضرب ، وعاشت البﻻد في امن وامان بفضل الحكيم المستشار .. !!

* بالامس شن المحامي كمال عمر كعادته بتسرع ودون دراسة هجوما على تحالف المعارضة ، وقال ( نحن ما مغفلين ) فالمعارضة تريد منا اسقاط نظام المؤتمر الوطني ، لتاتي وتحاسبنا على اننا احمد وحاج احمد ( وهنا يقصد المحاسبة في الديمقراطية القادمة ) ، وشدد على ضرورة الوحدة الاسﻻمية ، فالرجل كشف كل الاوراق دون ان يقصد ، وتسرع تماما كاللص الذي وضع يده فوق راسه باحثا عن الريشة المزعومة ، فالمغفل ايضا في قلبه ريشة ، وللمؤتمر الشعبي وقادته نقول ، فعﻻ انتم احمد وحاج احمد ، واذا كان كمال عمر وحزبه يخافان* المحاسبة فهذا الخوف له بالتاكيد مبرر ، والحمد لله الذي اظهر الحق على لسان كمال عمر حينما اكد على ضرورة وحدة الوطني والشعبي ، واعترف بان حزبه ﻻيريد اسقاط نظام الانقاذ ، وقال انهم ليسوا مغفلين حتى يسقوا النظام لتتم محاسبتهم على الجرائم التي ارتكبت منذ انقﻻبهم على الديمقراطية ، وعليه ان يعرف ان المحاسبة ستتطال كل من اجرم في حق الوطن دون فرز ، والاحتماء بالقوة والسلطة لن يجدي ومحاسبة حزب موحد بالتاكيد اسهل وافضل من محاسبة حزب منقسم ، ( وزي ما الحرامي فوق راسو ريشة ، المغفل برضو في قلبو ريشة ) والقلب هو الذي يتحدث وليس اللسان والشعب هو من سيحاسب وليست المعارضة* لو كانوا يعلمون* .. !!

مع كل الود

صحيفة الجريدة
[email protected]





تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1072

خدمات المحتوى


التعليقات
#1003884 [ادروب الهداب]
0.00/5 (0 صوت)

05-14-2014 07:55 PM
والله نحن المغفلين الخليناكم تحكومونا 25 سنه لكن ان الله يمهل وﻻ يهمل


#1003871 [ودالشريف]
0.00/5 (0 صوت)

05-14-2014 07:30 PM
فعلا كمال عمر اثبت انه فاشل ومدمن للفشل وحقية لا فرق بين اللاشعبى واللاوطنى كلاهما وجهان لعملة واحده فهم سويا من قاما بسرقة السلطة وهم شركاء فى تمزيق السودان وهم شركاء فى الفساد وتدمير الخدمة المدنية وهم تجار دين واعداء للوطن وهو يتحدث وكان السودان مزرعة لهم واللاوطنى ويتحدثون باسم اهل السودان ولا ادرى من نصبهم ليمثلونا ويتحدثون باسمنا نريدكم ان تتوجدو ليسهل كنسكم من اليوم لا رجوع للوراء ولابد من الديمقراطية والحساااب لكل من اجرم فى حق شعبنا الصابر ونقول لهم لن يطول الصبر فيوم الحساااب قريييب


#1003829 [الكردفاني]
0.00/5 (0 صوت)

05-14-2014 06:23 PM
إذاً يا أيها الشعب السوداني الفضل ، المفاصلة و قرارات الرابع من رمضان عام 1999 ، و الوثبة و ما أدراك ما الوثبة ، تعتبر حلقة من حلقات التآمر ضد السودان في المسلسل الأنقاذي المستمر منذ ربع القرن من الزمان لتفتيت الوطن ، بعد ان شهد شاهد من أهله .


نورالدين عثمان
 نورالدين عثمان

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة