12-11-2015 08:12 PM


لا أخفي إهتمامي بمارك زوكربييرج باعتباره واحدا من العباقرة المحدثين ، واكتشافه للفيسبوك يستحق الإهتمام ، وقد كتبت عن ذلك في حلقات سابقة ، أنا لا يهمني المال ولا تهمني الثروة ، تهمني عبقرية الإنسان وما يقدمه للبشرية ، وهذا هو السبب الرئيسي في اهتمامي بشخص مثل مارك زوكربيرج .
أنا لست ضليعا في المسائل الضريبية ولكن لدي شكوك حول هؤلاء الناس الأثرياء ، وقد قرأت عن المسائل الضريبية ، وكيفية التهرب من دفع الضرائب بادعاء الأعمال الخيرية ، وعندنا في العالم العربي والإسلامي مثال بناء المساجد .

قبل عدة أيام أعلن الملياردير مارك زوكربيرج مؤسس فيسبوك جنبًا إلى جنب مع زوجته بريسلا تشان عن تخليه عن 99% من ثروته البالغة 45 مليار دولار للأعمال الخيرية وذلك بمناسبة ولادة طفلتهما الأولى، وهذا يعني أن هذا المال يكفي لتمويل واحدة من أكبر المؤسسات الخيرية في العالم للسنوات ال 45 القادمة.
وجاء في حيثيات هذا التبرع “وبينما نبدأ جيلا جديدا من عائلة تشان زوكربيرج، نبدأ أيضا مبادرة تشان زوكربيرج كي ينضم إلينا الناس حول العالم من أجل فرص أفضل لبني البشر وتحقيق المساواة بين الأطفال في الجيل القادم. سنركز مبدئيا على التعليم الشخصي، ومعالجة الأمراض، وتحقيق التواصل بين الناس، وبناء مجتمعات قوية. سنعطي لذلك 99% من أسهمنا – التي تبلغ حاليا 45 مليار دولار – خلال حياتنا لتحقيق هذه المهمة.”
حسب مارك فإن هذا التبرع سوف يذهب لمبادرة تشان زوكربيرج LLC، وهي مؤسسة خيرية عائلية تديرها عائلة زوكربيرج، وحسب مراقبين فإن هذه المبادرة ستضمن السيطرة على فيسبوك على المدى المنظور.
مما يعني أن مارك زوكربيرج سيقوم بنقل أسهمه في فيسبوك لهذه المؤسسة الخيرية دون أن يضطر لدفع ضرائب المكاسب الرأسمالية، وكذلك سوف يستفيد من نقل هذه الأسهم لورثته بمنأى عن الضرائب العقارية.

المبادرة حسب وصف موقع BUZZFEED سوف تنظم كشركة ذات مسئولية محدودة وليست كمؤسسة خيرية، وهذا يعني أن الأموال من الممكن أن تنفق في الاستثمار في تحقيق أرباح عكس المؤسسات الخيرية التي تضطر إلى إنفاق الأموال على الأعمال الخيرية، فكما جاء في بيان فيسبوك عن مبادرة مارك أن الأعمال الخيرية هي إحدى وجهات التبرع وليست كل شيء، كذلك ذكر البيان أن هناك جزء من هذه الأموال سيذهب للصالح العام وكذلك للاستثمار الخاص وتمويل المشروعات الجديدة.
وأكمل البيان “إن مبادرة زوكربيرج تشان مهتمة بتمويل المنظمات غير الربحية، مما يجعل الاستثمارات الخاصة والمشاركة في النقاشات السياسية، في كل حالة تهدف لتوليد تأثير إيجابي في مجالات كثيرة ” وأضاف ” مؤسس فيسبوك لن يتخلي عن 99% من ثروته مرة واحدة بل سيتم ذلك على مدار حياته”.
"

يقول أليكس كانترويتز من العلاقات العامة لشركة “فيسبوك” أن مبادرة تشان زوكربيرج ليست حتى مؤسسة خيرية فعلية، حيث أسست باعتبارها شركة محدودة المسؤولية. وهذا يعني أنها ليست صندوقا خيريا، وبالتالي يمكنها إنفاق اموالها على ما تريد من أعمال بما فيها الأعمال الخاصة الاستثمارية والهادفة للربح.
أما مايكل مايلو من دايلي بيست فيرى أن مارك سوف يحقق أرباحا كبيرة من جراء هذه المبادرة حيث من المتوقع أن يحقق مارك من فائدة الضريبة ما يساوي نحو ثلث قيمة هديته أي 333 مليون دولار من كل مليار تم التبرع به.
وخلاصة القول أن تبرع مارك كما يرى البعض سوف تسمح له بالتهرب من الضرائب عن طريق نقل الأصول الخاصة به في الأساس، رغم أنه لا يحتاج لمزايا ضريبية هائلة ليفعل ما يشاء. أنه يستطيع أن يفعل فقط ما يشاء.
لكن في النهاية سوف تحصل تلك المبادرة على الكثير من المزايا الضريبية ومزايا التخطيط العقاري وغيرها.
وكتب مايكل مايلو أننا عندما نترك الأثرياء مثل زوكربيرج يمولون مؤسساتهم الخيرية الخاصة فإننا نساعدهم بذلك من التهرب الضريبي. وأكمل أنه لابد من مراقبة هذه التبرعات والتأكد من أنها استخدمت بشكل جيد.
[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1898

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1384837 [Campos]
0.00/5 (0 صوت)

12-14-2015 01:46 PM
ياخي عندنا من سفهنا العندو قروش بحنن طيزو هناك العندو قروش بديها للأعمال الخيرية، خلو الناس في حالم.


بدرالدين حسن علي
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة