المقالات
السياسة
لا للفساد : قصف المؤتمر الوطني للمدنيين في جبال النوبة
لا للفساد : قصف المؤتمر الوطني للمدنيين في جبال النوبة
05-19-2014 07:54 PM


عبارة تدور في ذهن كل فرد من افراد الشعب السوداني ولكن ! أين عمرنا من عمر بن الخطاب شتان ما بين العمرين , فلو أتبع عمرنا هذه المقولة لما وصلت بلادنا الي الحالة التي هي عليها الأن من عدم استقرار وفقر وجهل وحروبات مستمرة تارة باسم الدين وتارة بتخوين ابناء الشعب الواحد .
ولو اتبع عمرنا هذه المقولة لقبل السودانيون بوطن واحد يسوده العدل والمساواة بين جميع اطيافه رقم اختلاف الثقافات والأعراق . فالجنوب قد انفصل وفتح بابا لكل المظاليم لحمل السلاح لرد الحقوق . ولكن السؤال هل هذا هو الحل ؟
يا من تتحدثون باسم الدين وترفعون شعار هي لله مادا فعلتم لشعبكم ؟ماذا كنزتم لاخرتكم ؟فنحن نعلم ماذا كنزتم في دنيتكم ,ذهب وفضه وأموال اقترفتموها بغير وجه حق (يوم يحمى عليها في نار جهنم فتكوي بها جباههم وجنوبهم وظهورهم هذا ما كنزتم لأنفسكم فزوقوا ماكنتم تكنزون )
والله ليس بغافل عما يعمل الظالمون . اين الدين في ذلك ي حكومة الأنقاذ اهو في قتل الابرياء الضعفاء بغير حق ؟أفي تصدير العقول السودانية للخارج ؟أهو في نهب الأموال وبيع ممتلكات الشعب السوداني وتخصيصها ؟افي حرمان الشعب من التعليم والعلاج ؟ أفي تشريد اطفال السودان الصغار وعدم تقديم ألرعايه لهم ؟
كل اجزاء الوطن تنزف وتأن طوال فترة حكمكم المشؤوم فما من بيت من بيوت افراد الشعب السوداني الا وقد فقد احد افراده في حروباتكم التي لم نجني منها شئ سوي بتر جزء عزيز من وطننا .. جنوبنا الحبيب .
ففي الاول والثاني من هذا الشهر قصفت قوات الحكومة مستشفى الرحمة بولاية جنوب كردفان ودمرته . مع العلم ان هذا المستشفى هو الوحيد بالمنطقه والذي يقدم العلاج لشريحه واسعه من ابناء تلك المناطق فباي عقل واي منطق تقوم الحكومه بقصف هذا المستشفى التي لايوجد به سوى المرضى.
أصبحت حكومة الهم تتخبط وتري الأبيض اسودا؟ ام أنها عجزت عن مواجهة ما تسميهم بأعدائها فبدات كالثور الهائج تطلق نيرانها علي الاخضر واليابس. أيعقل لهذه الحكومة التي تدعي بانها تحمي مواطنيها وتوفر لهم الأمن أن تقصف المستشفى الوحيد في المنطقة. مما ادي الي هروب مواطنين جنوب كردفان الي سفوح الجبال هربا من لعلعة الرصاص.
كالعادة نفت الحكومة قصف المستشفى واتهمت الحركات المسلحة بقصفها . ولاكن كلنا نعلم ان الحركات المسلحة لأتمتك طائرات كي تقوم بهذا الفعل الشنيع . الأرواح التي زهقت في تلك القاره الجويه كلها في اعناقكم ألي يوم الدين . حسبي الله ونعم الوكيل فيكم .

[email protected]

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 591

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




وليف ابراهيم الطيب
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة