02-05-2011 07:42 AM

بيان هام من حركة تحرير السودان بشأن هجوم قوات الحكومة ومليشيات الوالى كبر على قرية \"عد البيضة \" وقتل مجموعة من المواطنين ونهب مواشيهم



وصلت مجموعة من قوات الحكومة قوامها 19 عربة عسكرية الى دونكى \" عد البيضة \" جنوبى الفاشر صباح يوم امس الموافق 3 فبراير 2011 م ، ورحبت بها مواطنى القرية واستضافتها وقدموا لها الذبائح والاكل وفى المساء وفى حوالى الساعة الرابعة اتت الى القرية مجموعة من المليشيات المعروفة بمليشيات الوالى كبر على ظهور الجمال والخيول ، وفور وصولهم اجتمعت قادتهم مع قائد المجموعة العسكرية الموجودة بالقرية منذ الصباح ، وبنهاية الاجتماع قامت المليشيات وقوات الحكومة بنهب كل البهائم الموجودة فى الدونكى ، وهى عبارة عن 200 رأس من الغنم و120 رأس من البقر وحوالى 130 من الجمال واتجهوا بها صوب منطقة \"تابت\" ، وفى الطريق حاصرت المجموعة \"فريق \" من الاهالى العزل وقامت باعتقال كل الرجال الموجودين بالقرية وتم فرز الشباب منهم وقامت مجموعة الجيش والمليشيات باعدامهم رميا بالرصاص والقتلى وهم :

1 جمعة الله يعقوب ابكر كبير

2 داؤد يعقوب ابكر كبير

3 زكريا عرجة تمونى

4 يعقوب ادم بخت كوجرى

5 محمد الزين حمادى

وهنالك جريح واحد وهو المواطن رمضان حسين يحى . وقد تم نهب الممتلكات الخاصة لمواطنى الفريق وتم سلب مبلغ 20000 (عشرون الف جنيه ) نقدا من المواطنين بالاضافة الى كل اجهزة الاتصال الشخصية وحلى النساء بعد تفتيشهن بصورة مذلة ، مع العلم ان كل القتلى والجريح المذكور اعلاه ينتمون الى قبيلة الزغاوة ، ويشار فى هذا الشأن الى ان والى شمال دار فور المدعو عثمان محمد يوسف كبر قد قام وبالتنسيق مع بعض ضعاف النفوس من القيادات الاهلية لمناطق تابت وشنقل طوباى وودعة بتجنيد بعض شباب هذه المناطق كمليشيات لغرض محدد وهو استهداف قرى وفرقان قبيلة الزغاوة فى هذه المناطق لغرض افقار المستهدفين وذلك بنهب مواشيهم وممتلكاتهم و تهجير افراد هذه القبيلة فى النهاية الى معسكرات النازحين حول مدينة الفاشر .

اذ تدين حركة تحرير السودان هذا السلوك الاجرامى لوالى شمال دار فور المدعو محمد يوسف كبر وتحمله شخصيا مسئولية قيادة هذه الموجة الجديدة من جرائم التطهير العرقى والابادة الجماعية فى دار فور ونعده باننا سنعمل من الآن لالحاقه لولى نعمته وشريكه فى هذه الجرائم (البشير ) ليتم محاكمتهم معا فى المحكمة الجنائية بلاهاى .

المجد والخلود لشهداء الثورة بدار فور والخزى والعار لمصاصي دماء اهلهم امثال عميل حكومة المؤتمر الوطنى والى شمال دار فور عثمان محمد يوسف كبر

القائد آدم صالح ابكر

الناطق العسكرى لحركة تحرير السودان

الاراضى المحررة

الجمعة 4 فبراير 2011 م

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1660

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




حركة تحرير السودان
مساحة اعلانية
تقييم
2.50/10 (25 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة