المقالات
منوعات
لله درك د. موسى هجو اخصائي الباطنية والصدر بلندن
لله درك د. موسى هجو اخصائي الباطنية والصدر بلندن
05-25-2014 11:15 AM

د. الصديق الامام محمد الحسن
لله درك د. موسى هجو اخصائي الباطنية والصدر بلندن
من لا يشكر الناس لا يشكر الله
رغم عدم تأكدي من كنهة هذه المقولة ولكني وجدتها مدخلا جيدا لشكر رجل يستحق الشكر والاطراء ، ولو علم مني ذلك الشكر لحسبت انه لم يقبله ، رجل ترك اهله واسرته وعيادته بارق الاماكن بمانشستر ببريطانيا طالبا الجنة لقوله صلى الله عليه وسلم رغم انف رغم انف من ادراك والداه على قيد الحياه ولم يدخلانه الجنه ترك هذا كله وجاء يجلس بجوار والدته في إجازته السنوية ، جلسة لو علم الاخرين قيمتها في الدنيا والآخرة لحسده عليها الكثيرون ، جلسة مهرها الجنة ياليت الكثيرون منا يحذو حذوة ،.
جئت للقرية وغادرتها وهو موجود فيها يصبح ويمسى مع والدته وابواب عيادته بلندن مغلقة وفي وادي شعير وبمنزله مفتوحة بالمجان طيلة اليوم لمن طلبها ولا تكاد تخلى من المرضى، يعالجهم ويقدم له الدواء أو قيمته مجانا ، يقدم خدمة المرضى على حساب حياته الشخصية كنا ذات مرة نذهب معه لأداء واجب عزاء وفي الطريق وجدنا من يخبرنا بشخص دخل في غيبوبة بسبب فراق هذا المتوفى فما كان منه الا وقد استأذننا ورجع معه ليحضر مستلزماته الطبية وبعض الادوية التي تستخدم لمثل هذه الحالات لله دره وأكثر الله من امثاله ، فحقا ان لله رجالا خصهم لخدمة الاخرين لانذكيه على الله ولكننا نحسبه منهم ، انهم كانوا يسارعون في خيرات وعلى لسانهم قوله تعالى وعجلت لك ربى لترضى
موقفين شددن من انتباهي كثيرا ، في احترامه لمرضاه ، جئت اليه مرتين مرة قاصد تعزيته في وفاة اخيه والمرة الثانية جئت معزيا أخيه في نفس المتوفي ، في المرتين لم يكمل معنا الجلوس وكان يستأذنا لمقابله مرضاه وحتى في المرة الثانية كان معنا أخ زائر له جاء اليه من الحصاحيصا وكان زميل له ببريطانيا لم يتوان في ان يتركنا معه ويذهب للمريض والمدهش في الامر ان المريض لم يكن من القرية ولم نكن نعرفه ، لم يتاخر في استقباله ومقابلته ،هكذا هي مهنة الطب انه القسم الالهي الذي أداه لا تمييز بين اللون والجنس والعرق فالجميع عنده سواء
لم اذكر ذلك الاطراء والشكر الا لرجل استحقه، واصالة عن نفسي وعن اهلي الطيبين بالقريبة أقول له جزاك الله خير الجزاء واكثر الله من امثالك وجعلك قدوة للآخرين وتقبل الله منك جميع صالح الاعمال ، اظنكم عرفتموه ،
انه الاخ الدكتور موسى هجو محمد على اخصائي الباطنية والصدر ببريطانيا ، ارجوا الدعاء له بالخير والتوفيق وتحقيق الاماني وان يجعل ذلك جميعا في سجل حسناته ، وهذا ابسط ما نملك ان نقدمه له .

[email protected]





تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 2723

خدمات المحتوى


التعليقات
#1016771 [هشام]
0.00/5 (0 صوت)

05-27-2014 12:04 AM
موسي هجو مت اكثر الشخصيات المحترمة والمتدينة رجل شاطر ومحب لمهنته واشتغلنا الامتياز بمستشفي بحري عام 93


#1015470 [ابوالاء]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2014 05:20 PM
والله يا اخوى دصديق... الدكتورموسي هجو هذا نحبه منذايام الكلية بجامعة الخرطوم واذكر له ابتسامته التى لا تفارق محياه اسال الله ان يجمعنا به فى جنات الفردوس -----اخوك الطيب الحلاوى


#1015462 [صلاح]
2.00/5 (1 صوت)

05-25-2014 05:08 PM
يا اخوانا اتقوا الله ولابخسوا الناس اشيائهم ..الرجل لا اعرفه لكن دى مواصفات انعدمت فى زمن السقوط..والله عندنا اطباء ما متخصصين لو سلمت عليه يرد ببرود.الله يديهوه وايانا واياكم الصحه والعافيه....


#1015404 [eltayeb]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2014 03:54 PM
الغريب شنو انو فى عطلتو ازور والدته !!!!!!!!!
كل الناس بتعمل كدا


ردود على eltayeb
European Union [سوداتي] 05-26-2014 06:04 AM
غريبة لان هناك من تسكن والدته بجواره ولا يزورها بل ولا يراها كم شهر


#1015273 [الصهيونىى]
3.00/5 (1 صوت)

05-25-2014 01:36 PM
ومن هو موسى هجو هل عيادته فى الحاج يوسف او الدروشاب او امبده او لكلاكله سبحان الله فى لندن


ردود على الصهيونىى
European Union [سوداني] 05-26-2014 06:07 AM
لو عيادته في الكلاكلة او الدروشاب هل كان سيعالج الناس بالمجان ؟ وما هو العيب ان تكون عيادته في بريطانيا من حقه بطلوا الحسد


د. الصديق الامام محمد الحسن
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة