المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
حيدر أحمد خير الله
السفير ضرار : سبة التاريخ والراي الكسير!!
السفير ضرار : سبة التاريخ والراي الكسير!!
12-11-2015 11:02 AM

*مجلس شؤون الاحزاب الذى رفض تسجيل الحزب الجمهوري(تحت التأسيس) كما جاء في صحف 6/5/2014، والذي تقدم ممثلوه بطلب لتسجيله لدي مجلس تسجيل الأحزاب السياسية، في يوم 8/12/2013.

جاء في حيثيات رفض تسجيل الحزب الجمهوري (تحت التأسيس) ما يلي:

((… رأى مجلس شؤون الأحزاب السياسية بأن ماجاء في الوثائق المقدمة مع طلب تسجيل الحزب الجمهوري تخالف أحكام المادة (5/1) من الدستور القومي الانتقالي لسنة 2005م والمادة (14/ط) من قانون الأحزاب السياسية لسنة 2007م، حيث أن مبادئ الحزب تتعارض مع العقيدة الأسلامية والسلام الأجتماعي والأسس الديمقراطية لممارسة النشاط السياسي إذ أنه يقوم على أساس طائفي ومذهبي)) … وتواصل الحيثيات ((عليه ولما تقدم وإستنادا لنص المادة(10/1/أ) من قانون الأحزاب السياسية لسنة 2007م، والمادة(12/3) من من لائحة تسجيل الأحزاب السياسية، وبعد التداول قرر المجلس:

1. رفض طلب تسجيل الحزب الجمهوري.

2. إخطار الأطراف

التوقيع: عثمان محمد موسى/ رئيس مجلس شؤون الأحزاب السياسية.))

*وبالأمس تحد ث لصحيفة المجهر الغراء السفير / عبدالرحمن ضرار الأمين العام لمجلس شؤون الأحزاب ، ليدافع عن تلك الفتاوي البائسة مستشهداً بفتوى هيئة علماء السودان ، التى تعجز الهيئة نفسها عن الدفاع عنها ، وأضاف ليحكم برأيه فى شأن سياسي ليؤكد أن هذا المجلس يعمل خارج الصلاحيات الممنوحة له بل ان رفض تسجيل الحزب الجمهورى الذى منحه المجلس شهادة (حزب تحت التأسيس) لم تكن له القدرة على حماية شهادته وتوقيعه عندما تدخلت السلطات الأمنية واغلقت دار الحزب بلا اي مبرر رغم ان الشهادة سارية والقضية امام المحكمة الدستورية منذ اكثر من عام ولم يتم الفصل فيها رغم الاستعجال الذى تقدم به الحزب والمراجعات المتعددة ، اما المجلس الذى تقاضى كافة الرسوم التى طلبها لم يبادر باعادتها وكأنها غنيمة إغتنمها المجلس وهو يجاهد قبيل من الجمهوريين جهاداً خان به المجلس ، الدستور الذى أجلسهم على كراسي المجلس ..

*والسفير / عبدالرحمن ضرار يضيف من بنات افكاره إنهم اطلعوا على الرسالة الثانية التى تتحدث عن الأصول وأن الطلاق وتعدد الزوجات لايجوز وأن الأصل فى الاسلام السفور وليس الحجاب وأن الإنسان يمكن ان يرتقي ليصبح إنساناً كاملاً ، بل ان الله نفسه هو انسان كامل فى جسد، وهذاكلام تقشعر منه الأبدان ، فرأى المجلس انه إن صرح بهذا المذهب فانه سيؤدي الى فتنة ، واذا كان قرار المجلس غير صائب فستقررالمحكمة الدستورية فى هذا الأمر وهى الفيصل بيننا وبينهم ..ولطالما ان المحكمة الدستورية هى الفيصل بيننا ، فلماذا حملة التشويه المتعمد ، وعلى التحقيق فان السفير لم يطلع على الرسالة الثانية والإدعاء الذى نسبه للاستاذ محمود محمد طه وماهي الا سخائم نفس فطيرة وان اللغة التى تحدث بها تجعلنا نصر اصراراً لايعرف المهادنة حتى نشرح حقيقة ماقاله الاستاذ محمود وبذل نفسه لأجله ، ولو أن السفير تواضع قليلاً لعلمناه مالم يعلم وما ابعد المسافة بينه والعلم ، والفتنة التى يرفعها فزاعة هو اول من اشعل نارها بهذا الرفض الذى لم يراع دستور ولاقانون ، وانها لسبة التاريخ والراي الكسير ..وسلام يااااااوطن..

سلام يا

قناة النيل الأزرق والتى تستنكف ادارتها الجديدة التوقيع على ميزانية العام 2014الملأى بما يزكم الأنوف من صور الفساد المقنن وارقامهم تقول : ان الخسائر المتراكمة 27.149.933 ، فليقل لنا الشريك الجديد السيد/ وجدي ميرغني محجوب رأيه فى استمرارية قناة خسائرها اكثر من 27مليار جنيه بالقديم وتحياتنا لأسهم الاوقاف المختفية ..وسلام يا..

الجريدة الجمعة 11/

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 3008

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1384186 [habbani]
0.00/5 (0 صوت)

12-13-2015 08:22 AM
انا لست جمهورى ولكن قرأت لمحمود محمد طه وقرأت الرسالة الثانية ولا يوجد مثل هذا الكلام الذى قاله السفير ضرار . نعم لا يوجد واذا كان قرأ الرسالة الثانية فهذا يعنى انه قرأها مطالعة ولم يفهم المقاصد . او انه فهم وهذا الادهى وقصد التشويش
على المسلمين .


حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة