05-31-2014 12:06 PM



كل قيادات نظام المؤتمرالوطني قواتنا تستعد لدخول كاودا.
الطيران يضرب في كاودا.
المليشيات ترسل الي كاودا.
الجنجويد يتوجهون الي كاودا والقنابل تسقط علي كاودا.
الحريق يندلع في كاودا.
البشير يريد الصلاة في كاودا.
علي الجميع معرفة ان كاودا مدينة سودانية والسكان الذين يسكونها سودانين وابناء سودانين ودمهم دمنا وعروضهم عروضنا وبناتهم بناتنا وهم اخوانا في الانسانية والدين والوطن واطفالهم اطفالنا وشيوخهم شيوخنا وجراحهم جراحنا وقتلاهم قتلانا ومشرديهم ونازحيهم مننا وفينا والمدارس والمستشفيات والطرق والمزارع والمساجد والكنائس والمساكن والمتاجر والثروة الحيوانية والنباتية التي تدمر وتحرق وتهلك ممتلكاتناكشعب سوداني واعادة اعمارها والحياة لها ستكون من مواردنا من اموال تعليمنا وعلاجنا ونهضتنا وتنميتنا ورفاهيتنا وتقتطع من قوتنا ويدفعها اصحاب المتاجر والمصانع والمزارع وستات الكسرة والشاي والباعة المتجولين واطفال الدرداقات الذين يدفعونها من اجل الحصول علي الخدمات ولكن تذهب لحرق اخوانهم في اطراف الوطن الكبير.
دخول كاودا او محاصرتها سيعني مزيد من التدهور والتردي الامني ومزيد من الويلات والعذابات والدماء والاشلاء والنازحين والمشردين والايتام والارامل ولايمثل انتصار لحكومة او هزيمة للحركات المسلحة او نهايتها او يوقف الحرب التي احرقت الانسان والحيوان والارض ، الانتصار الحقيقي والذي يفرح كل سوداني حر وهو وقف هذه الحرب العينة التي قتلت وشرد الملايين من ابناء شعبنا الانتصار الحقيقي هو عودة الحياة الي طبيعتها وعودة ابناء الوطن الي مساكنهم والي مزارعهم ومتاجرهم وعودة التلاميذ الي المدارس وعودة الامن والسلام والحرية والديمقراطية وانطلاق قطار البناء والتعمير .
ختامآ اطرح بعد الاسئلة علي تجار الحروب والازمات وهي :
هل دخول كاودا سيحل مشكلة السودان وينهي الحركات المسلحة التي تقاتل من اجل قضية عادلة وحقيقة وان تداخلت معها بعض الاجندة ؟
هل دخول كاودا سيكون بدون خسائر كبيرة من الجانبين الحركات المسلحة والجيش والامن؟ وجميعهم ابناء الوطن وابناء كادحين ومشردين وفقراء وهامش في الوقت الذي يعيش فيه ابناء القيادات في الخارج في القصور والفنادق ويتمتعون بثروات ابناء الهامش الذين يفنون بعضهم بعض من اجل رفاهية ونعيم السادةالقيادات وابناءهم ولماذا يتحمل هم فاتورةالحرب؟
هل بعد دخول كاودا ستضع الحرب أوزارها ويعم السلام ربوع الوطن وينطلق قطار التنمية يا هؤلاء؟
ما الفرق بين كاودا وحلايب وشلاتين والفشقة ؟
نسأل السيد الرئيس لماذا الصلاة في كاودا؟
ولماذا لا نصلي جميعآفي حلايب؟
وماذا بعد كاودا؟
احمد جلال الدين بابكر
[email protected]

تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2272

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1021251 [Ghazy Elbadawey]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2014 01:47 PM
دخول كاودا سيكون كدخول نمولى فقد حشدت الحكومة الجيوش والمليشيات وارسلت التجريدات الواحده تلو الاخرى ولم يدخلوا نمولى ومن بعد انكسروا فى مقوى وفرجوك تطاردهم قوات قرنق حتى مشارف جوبا ولولا امر القائد بتدمير الكوبرى لسقطت جوبا بيد قرنق وكفته مفاوضات نيفاشا وكاودا هذه التى يصرون علي دخولها باعتبارها مقر الحركه الشعبيه يتعاملون معها كانها عاصمه دوله بسقوطها تسقط الدوله الا ان الامر غير ذلك تماما فحرب العصابات لا يهزمها احتلال المواقع ويهمها تعميق المواجع فالحكومه ظلت تبث الشائعات عن مرض البشير وموته احيانا لانها تعد العده لصلاته فى كاودا والتى اتمنى الا تتحقق حتى لا يقهمنا الاعلام بان سعادة المشير كان يقود العمليات بنفسه وقام وحده لا شريك له بفتح كاودا وبذلك فهو افضل من الامام المهدى الذى فتح الخرطوم بجنده وكذلك هو افضل من الفاروق رضى الله عنه الذى حرر القدس بجيوشه


#1021245 [الغلبان]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2014 01:36 PM
لقد اسمعت اذ ناديت حيا


#1021200 [magdi]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2014 12:40 PM
القضاء علي التمرد اولا ثم توحيد السودانيين لحلايب و الفشقة لان التمرد يشق الشعب


ردود على magdi
United States [yousif] 06-01-2014 02:45 PM
ليس هنا تمرد غير أسيادك حزب الفساد شياطين المؤتمر خوارج وكفار آخرالزمن أتو من لادين ولا أصل ولا أخلاق لحماية أنفسهم اللذين جابوا فى الأرض الفساد ويكفى أفعالهم يعلمها أهلنا فى دارفور ويجب أن تعلم الشعب السودانى تم تدميره بواسطه هذه الفئه الباغية الطاغية دمرهم الله وأمثالكم وعلمائكم اللذين يتسترون على الظلم والفساد

United States [اهات] 05-31-2014 08:49 PM
القضاء على دعاة العنصرية واللاانسانية اولا القضاء على الجبابرة الفاسدين الذين يشهد بفسادهم
الحجر .............القضاء تماما على الفراعنه الذين ارهقوا الشعب ودمروا البلاد ونهبوها
القضاء على الظالمين اينما حلوا وكانوا القضاء على الذين سرقوا اموال الشعب علنا............
ولا حيلة للمقهورين الاالدعاء والالتجاء لله الواحد الاحد وقولوا امين
اللهم عجل بهلاك الطغاة الفجرة الظالمين الفاسدين الذين نهبوا المال العام وودوه ماليزيا
.......... اللهم شتت شملهم هم ومن عاونهم على ظلمهم
اللهم ارنا فيهم عجائب قدرتك وعظيم قهرك وقوة مشيئتك افرح يارب بهلاكهم الضفاء والمساكين والارامل الحائرين يا رب العالمين


احمد جلال الدين بابكر
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة