الصادق رئيساً للوزراء
02-06-2011 08:10 AM

الصادق رئيساً للوزراء

احمد المصطفى ابراهيم
[email protected]

ليس هذا من أخبار الأرشيف التي تقرأ تحتها صحيفة الصحافة 1967 ولكنه خبر طازج في صدر في صحيفة ليوم أمس ومعه أن وزارة الرعاية الاجتماعية للدكتورة مريم الصادق ووزارتين أخريين لآل المهدي.. طبعًا أمر وزارة مريم لا جديد فيه حيث إن الوزارة الآن لأميرة الفاضل من المعيلق وناس أم درمان أحق بالوزارات من أهل العوض، أو هذه عقلية من يحكمون على مر الدهور.
«امسح السبورة يا ولد»
ماذا ننتظر؟
وهذه الدوامة إلى متى؟
أتمنى أن تبحث الإنقاذ عن عقار يعيد الأعمار عشرين سنة وتعطي منه السيد الصادق جرعة لتعيدنا حيث أنقذت. لم يكن الأمر غريبًا جدًا لو أعطيت رئاسة الوزراء لعبد الرحمن الصادق ولكن أن تعطى لسيد صادق نفسه فهذا دليل عقم سياسي من المؤتمر الوطني وحزب الأمة جناح الصادق ويعني أن كل هذا الزمان لم يغير في عقليتي الحزبين وأن هذه الأسماء لن ينقذ الله منها شعب السودان إلا بالموت.. ولا أظن أن المؤتمر الوطني أفضل حالاً من الأحزاب التي يحاورها حيث لم نشهد تغيرًا في الوجوه عشرات السنين وتبقى المسألة فرقًا في عدد السنين ليس إلا زادت أو نقصت لا يهم ولكن العقلية واحدة.
يبدو أن لهذه الكراسي حلاوة «وما حال مبارك ببعيد شاهدًا على حلاوتها ولو صاحت الملايين ارحل ، ارحل».. لم تبن لنا هذه الأحزاب دولة حتى اليوم وإن بنت الكباري والطرق وبعضًا من مدارس وبعضًا من كهرباء.. لكن بناء الدولة لم يحدث بعد.. دساتيرنا بالهبل كل سنة أو سنتين دستور انتقالي أو مؤقت وكلها تستحي من النص على مدة الولاية، وعندما تستحي تترك الماضي وتبدأ من جديد.
«اقترحت على اتحاد المزارعين مرة أن ينص ألا يشترك العضو أكثر من دورتين فقال لي أكبرهم عمرًا رحمه الله من هنا ولي قدام.. أي يريد دورتين بعد ذلك المقترح علاوة على العشرين الماضية». وهكذا في كل دساتيرنا من هنا ولي قدام.
بالله كم مقدار الإحباط الذي سيصيب هذا الشعب من الحكومة العريضة التي بدأت ملامحها برئاسة السيد الصادق؟ كنت أخاف من عرض الحكومة أن يزيد عدد وزرائها على 79 وزيرًا ولكن يبدو أنها ستكون عريضة بطرق جديدة.
يا سادتي حكم الصادق هذه البلاد ثلاث مرات قبل اليوم ويومها كان تعداد هذا الشعب 20 مليونًا وبها جامعتان او ثلاث، اليوم الشعب «قبل يوليو» 40 مليونًا والجامعات فوق الأربعين وبرضو عايز يبقى رئيس وزراء.
طيب رحم الله أحمد الميرغني، من سيكون رئيس مجلس سيادة خلفًا له؟ أعطونا الخبر بالجملة وليس بالقطاعي ام تخافون على الشعب من الانهيار وامتلاء أقسام الحوادث بالمنهارين من الجلطات وكوما السكري؟
إلى متى نضيع وقت هذا الشعب الغالي في الموازنات والأسماء.. متى يبدأ بناء دولة تستحق الاحترام ليس للأسماء فيها حظوة والكل مواطن له حقوق وعليه واجبات؟
سيد أحمد الحاردلو أعرني العنوان للمرة الثالثة «... أبوكي بلد».

تعليقات 27 | إهداء 0 | زيارات 3024

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#96942 [aAli Dinar]
0.00/5 (0 صوت)

02-17-2011 10:09 AM
أخونا احمد المصطفى ابراهيم
وهل تجوز الورثة قبل الوفاة؟؟؟


#91523 [الحل مقاومة الضلال]
0.00/5 (0 صوت)

02-07-2011 12:03 AM
الصحافة أصبحت مهنة من لا مهنة له شأنها شأن الفن والرياضة والشرطة في عهد الإنقاذ
يا احمد المصطفى حالتك قاسيه


#91513 [ابوعكاز ..]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 10:50 PM


كاتب المقال يمشي بعيد ليه ... في الكنكشة ، ها هو نظامه ، الذي قال انه سوف يستجيب للشعب اذا خرج ضده كما حدث في تونس ومصر ها هو يطارد ويعتقل ويقتل من فكرّوا في الخروج في وحهه .
كاتب المقال ، هذا (الكوز) الإقصائي ، وجد الآن فقط دليلاً على « عقم » مؤتمره (الوطني) ، عندما تعّلق الأمر باشراك آخرين معه ..
يا سيدي نظامكم هذا (عقيم وسقيم ) منذ أن جاء ، وسيظل حتى يذهب مرغماً ..
لا حكومة عريضة الآن مقبولة من الشعب ، ولا طويلة ، الذي يجري في مصر اليوم ، هو ما سيحدث غداً في السودان « الشعب يريد اسقاط النظام » ما عادت الكلمة للصادق او لمولانا او للمؤتمر او للاحزاب ..
اليوم ( فرعون مصر ) ، يبحث له الآخرون عن خروج يحفظ له ماء وجهه او كرامته التي مُرغّب بتحديه (ثورة) الشعب ..
ننصح الكاتب بأن ينصح (جماعته) بالبحث عن (جُحر) ، قبل الطوفان ..


#91489 [يحيى العمدة ]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 09:58 PM
الاستاذ الجليل ناقل الخبر
اولا لا ارى ان فى الامر غرابه ، ولا داعى لهذه الكوفاره وذى ما بقولوا يا خبر بقروش بكرة ببلاش ، من حق الجميع ان يجاهروا بحبهم للامام الحبيب ، ولكن الاراء الصمدية والجزم فى القضايا السياسية امر يجافى الصواب ، اولا هل يعرف احدكم ما دار فى لقاء المهدى والرئيس هل منكم من حضر الحوار ، الم يتعرض ذلك اللقاء لنقد واضح من الحلفاء ، ان السياسة هى فن الممكن ومتى كانت القرارات المصيرية وخاصة تلك المتعلقة بالقسمة يعرفها القاصى والدانى ، وكلمة الحق اصبح من يقولها لابد ان يتابط عكازا ان البعض يمارس ارهابا ، فلنرتقى الى ادب الحوار ، لا اعتقد ان الرجل قال كلاما مجافيا ، وما العيب فى قوله كلنا استمعنا لاخبار اخرى ذات علاقة ومن الممكن ان تكون فى اطار الفبركة الاعلامية ، او قد تكون فى اطار المناورة والتكتيكات الخاصة بكل فريق ، فالجزم غير وارد الا بتصريح مباشر من احد الاطرف ، ولم نسمع بما ينفى ذلك ومعظم المتداخلين تحركهم مسائلهم الخاصة ولم نستمع لقول فصل من صناع القرارات ، ومن حقنا ان نحلم باليوم الذى يستشيرنا فيه قادتنا فيما ينوون عمله ولكن كل الامور تعالج فى الفرف المغلقة ، ونتحول جميعنا الى تمامة جرتق كما يقال ولا يتذكرونا الا عند الحارة ولما الكوع يحمى عذرا لمن اصابه سهم طائش فمن المؤكد دون قصد
يحيى العمدة


#91482 [الامين دياب]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 09:43 PM
اولا نطالب من حزب الامة نفي الخبر اعلاه ثانيا علي حزب الامة العودة الي الصدام و تكشسر الانياب و تاديب الذين لا ادب لهم و ابراز عناصر صلبة مثل الامير نقد الله شفاه الله فالادب مع الذي لا يحسن الادب عجز و مذلة فلا ادب مع ابو العفين و امثاله


#91397 [وطني غيور]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 06:15 PM
خاف الله يا كاتب المقال فالصادق المهدي رغم اختلافنا معه فهو رجل وطني وعفيف ولو كان عاوز مناصب كان وافق بعد المصالحة الوطنية مع النميري ولكنه رفض اي منصب .. علي عكس الترابي وجماعته الذين تملقوا للنميري ليصبح الترابي وزيرا ومستشارا لنميري .. ويكون في علمك انو الصادق المهدي حكومة غير ديمقراطية لا يشارك فيها .. عشان كده لا يمكن ان يلوث تاريخو مع هؤلاء الشرزمة .


#91337 [سوداني مشرد]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 04:13 PM
التحية والاحترام السيد الامام الصادق المهدي

كبير القوم

حكيم زمانه

أمل الامة

قائد الركب

عفيف اليد واللسان

العالم العلامة

الرئيس الشرعي للسودان

حزب الامة تقدم بمزكرة للحكومة تحمل في داخلها حل لمشاكل السودان الانية بأجندة

وبنود ونقاط واضحة ومعلومة للكل ولاداعي للشوشرة والمغالطات والكلام المخجخج

عديم الطعم واللون من الغوغائيين والمنافقين وأصحاب الاهواء والمطبلين أمثال

الكاتب والبقية من قوم تبع والكيزانية والنفعيين

الخبر لا أساس له من الصحة !!!

وحزب الامة لايكمن أن يقبل بهذه المساومات الفردية الرخيصة !!!

والخزي والعار للكيزان

والخزي والعار للخونة

الخزي والعار للمنافقين

ولانامت أعين الجبناء

وإن عدتم عدنا


#91313 [محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 03:26 PM
لو صح الكلام يكون اجمل خبر سمعته منذ مجيء الانقاذ عشان الثوره تضرب عصفورين بحجر واخد ونرتاح ويكون الباقي معانا الشيخ


#91304 [قرفان من الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 03:11 PM
لجأ الانقاذيون للسيد الصادق لانقاذهم بعد فشلهم من انقاذ شعب السودان __ لكن مما لاأدرى؟؟

الصادق المهدى انتخب مرتان ونال المنصب بالاغلبية عندما كانت فى بلادنا ديمقراطية وانتخاب

بدون تزوير ___

الصادق المهدى زاهد عن المناصب __ وهمه الاكبر ازالة هذا النظام بأى طريقة ___ أو تقديم

النصح كأضعف الايمان ___

لماذا تتخوفون من تقلده للمنصب ونظامهم به اللصوص وآكلى مال الشعب ؟؟؟؟

الصادق المهدى لايتقلد المناصب عن طريق التعيين ___

مشكلتنا الآن ليست فيمن يتقلد المناصب ____ مصيبتنا متى ينزاح عنا هذا الكابوس الاسمه


المؤتمر اللاوطنى ___ اسم الدلع (الانقاذ)__________


#91229 [الساير]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 01:06 PM
بلدنا الغالية لا يمكن أن نلعنها , فيا أعزاءنا الكرام الوطنية تتطلب الأنتماء بالحب الصادق للبلد . كيف نتجرا بالأساءة للوطن . أين الوطنية وحب الوطن .


#91203 [mohd.mustfa]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 12:21 PM
ملعون أبوكى بلد يا أحمد المصطفى الشين بالمناسبة بقيت وجية واللة بس أنا غالبنى الحنين لتلك السنوات

ملعون أبوك يا رزق لمن تكون مقسوم
ولا تعرف الظالم ولا تعرف المظلوم
ملعون أبوك لو يوم مريت على واحد
ما عندو رزق اليوم و لم تدق الباب


ردود على mohd.mustfa
Turkey [aAli Dinar] 02-06-2011 03:24 PM
يا محمد مصطفى إتق الله وأعلم أن إقرأ قوله تعالى:
\"إن الله هو الرزاق ذو القوة المتين\"
ويقول \"وفى السماء رزقكم وما توعدون\"


وأنت تقول:
ملعون أبوك يا رزق لمن تكون مقسوم
ولا تعرف الظالم ولا تعرف المظلوم
ملعون أبوك لو يوم مريت على واحد
ما عندو رزق اليوم و لم تدق الباب

وها أنت تلعن الرزق المقسوم !!!!!
هل تعلم من قسم الأرزاق بين الناس؟؟؟
إن كنت تعلم فهى مصيبة وإن كنت لا تعلم فالمصيبة أعظم.
نصيحتي لك : إستفتي رجل علم وأقرأ عليه ما كتبت وأساله الحكم الشرعي فى مثل حالتك وليكن ذلك اليوم وليس غداً فلربما لا يكون هنالك غد!!
إستغفرك اللهم من كل الذنوب جليلها وحقيرها، سرها وعلانيتها،ما علمت منها وما لم أعلم.


#91196 [الساير]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 12:12 PM
من المؤسف ان يقال لمثلك كاتب , أنت يا أخي كاذب ليس إلا . نتحداك إثبات ما ذكرته
عن الحبيب الأمام الصادق المهدي !!! علي المؤمن التحري قبل الحكم . لماذا يا أخي لم تتحري ثم تحكم بأحكامك الجائرة ؟ لماذا ضاق فكرك عن تبيان الهدف من نشر مثل هذه الأشاعات ؟ لماذا لم تسأل نافع أو قوش أو مسار أو شمار أو نهار أو أي عطار عن صحة الأشاعة التي سمعتها ؟؟؟؟؟!!!!
الحبيب الأمام حكم السودان بإنتخابات نزيهة كنزاهة قلبه وعفة يده . وفي كل مرة تأتي الديمقراطية يختاره الشعب لتولي الوزارة دليلا علي كفاءته . وإلا فلماذا لم يختار أمثالك شخصا آخر ؟ أم أن الديمقراطية التي تريدونها تشترط إبعاد من تختاره الأغلبية أو قل الأكثرية ؟
إن كنت تؤمن بالديمقراطية واختيار الأصلح بواسطة الشعب الصالح , عليك إحترام الناس وإختيارهم حتي وإن جاء بنافع طالما لم يأتي بإنتخابات مزورة أو إنقلاب في ليل دامس .


#91175 [عمر عابدين - الدوحة]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 11:38 AM
تحياتي
أولا يا سيدي العزيز كان ينبغي ان تكون صادقا مع نفسك أولا أما معنا فنحن لا نحتاج صدقكم او كذبكم ونفاقكم لانة كغثاء السيل
ثانيا بالنسبة للسيد الصادق المهدي والذي تتناولونه أنت ومن معك ممن ينفذون أجندة المرحلة (وهم لا يخفون عليكم) وان كانوا يخفون عليكم سأذكرهم.
بالعودة للسيد الصادق ، وانت تتشدق وتقول ان الصادق حكم ثلاث مرات؟؟؟؟ وانا اندهش لمن له مجرد وعي سياسي ان يقول ما تقوله بان الصادق حكم ثلات مرات،؟؟؟؟!!! ولكي تكتشف مدى غ... أجب على هذا السؤال؟
اخبرني اي حكومة ديمقراطية اكملت دورتها؟؟؟؟ حتى تحكم على السيد الصادق؟؟؟؟
انا لا ادافع عن السيد الصادق المهدي ولا انتمي الى تنظيمه ولكنه على الاقل كل مشاركاته في تلك الحكومات لم يكن مصدر شك في انه فاسد ، وأظن ان الصادق يملك من الحكمة اكثر من الذين تساندهم بكتاباتك المبطنة - انت ومن معك - أما إن كنت مصاب بعقدة انك من (أهل العوض) فهذا لن يثري كثاباتك وليس لنا فيه من شيئ فنحن شعب واحد - وهذه نظرتنا باننا شعب واحد - وعليك ان تجتهد للتحلص من الاحساس بالدونية والتطاول على الشرفاء
ودمتم


#91171 [سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 11:25 AM
كما يقول المثل أخوك كان حلقو ليه بل راسك، ياتي هذا التعيين ضمن الخطوات الإستباقيه لحماية النظام وليس السودان ، وهو الثمن المطلوب لإحتواء ما يعرف بحزب الأمه وعلى ذات السياق يجري الترتيب للختميه ناس أبو هاشم، بينما المؤتمر الشعبي ثمنه الاعتقالات المتكرره والمتناوبه حتي يقضي الله امرا كان مفعول ، وبهذا يعتقد النظام انه قد احسن صنعا وأمن نفسه وحعل اي تحركات تأتي عليه معزوله وهشه وغير مؤثره ويستمروا في حكمهم وتقسيم البلاد والعباد ! ولكنهم تناسوا ايترك الغنسان سدى ؟ يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ! يكيدون كيدا و نكيد كيدا ! يخادعون الله والذين امنو وما يخدعون الإ انفسهم وما يشعرون ، وعلى هذا الحال يدور السودان بدائره صغيره وضيقه حول ذات الاشخاص وعليه ينتظر السودان و شعبه المستضعف مستقبل يبشر بالخذلان و الإنهزام وهو ما لا يستحقه هذا الشعب الاصيل والكريم برغم ظروفه وأوضاعه الإقتصاديه ، ولله درك يا سودان ولله درك يا شعب السودان ، وحسبنا الله ونعم الوكيل


#91152 [كوماندو]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 10:37 AM
مطبلاتية المؤتمر الوطنى،صحفيين الغفلة لماذا تشنون هجومكم وجام غضبكم على الامام الصادق فى امر لم يحدث بعد؟؟وهو ان حدث فهو حقه الطبيعى والشرعى وتم بمباركة الشعب له وانتخابه فى انتخابات حرة ونزيهة عام 1986 وهو لم يلوث يديه بمال ودماء الشعب السودانى وتنسون من سرق السلطة بليل بهيم وقتل من قتل وشرد من شرد ؟؟؟
لكنكم تخافون او تتملقون من بيده السلطة وهذا ما يقدح بمصداقيتكم ويجعل الشرفاء من هذا الشعب ينفضون عن كتاباتكم ...
عليه سكوتكم ارحم ، والتاريخ لا يرحم.....


#91140 [ابواسراء]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 10:23 AM
يا أحمد المصطفى. شكراً لك.

أنت تقول ((يا سادتي حكم الصادق هذه البلاد ثلاث مرات قبل اليوم ويومها كان تعداد هذا الشعب 20 مليونًا وبها جامعتان او ثلاث، اليوم الشعب «قبل يوليو» 40 مليونًا والجامعات فوق الأربعين))

أولاً : الا ترى ان الجامعتين والثلاث كانت افضل مستوى من الاربعين جامعة الآن؟؟

والنقطة الثانية أن العقلية التى قررت فتح هذا الكم الهائل من الجامعات بدون تخطيط هي ذات العقلية التى مزقت أرض وفرقت شعب السودان وايقظت فتن العصبيات والجهويات والقبلية المقيته الى نهى عن الاسلام. وقفزت بالسودان الى صدارة الدول الفاشلة فى العالم. حسبنا الله ونعم الوكيل.


#91135 [ودالدامر]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 10:16 AM
ياجماعة متين ننحل من اسطوانة الصادق الميرغني دي
نحن شباب ماممكن نحكم بعقلية الستينات


#91126 [زوول]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 10:03 AM
الامام الصادق المهدى لايشارك فى اىتشكيل قادم لهذه الحكومة الابشرط تحقيق الاجنده الوطنية التى ينادى بها من التحول ا لديمقراطى وسلام دارفور الخ اما المناصب فهو قالها اكثر من مره ليس الهم من يحكم السودان ولكن الهم هو كيف يحكم السودان


ردود على زوول
United Arab Emirates [sudani] 02-06-2011 10:33 AM
واحدة من اشكاليات التغيير يتمثل في استمرارية السيد الصادق في الحياة السياسية وذلك يتلخص في مقولة الكثيرين عند التحدث عن التغيير \" عشان يرجع الصادق تاني ، اخير لينا البشير \"بالطبع هذا مفهوم خاطيء و عليه ولكسر هذه الحجة على السيد/الصادق الاقتداء بالسيد الغنوشي فقد قالها صراحة عند وصوله إلى تونس انه لن يرشح نفسه بالتالي على السيد الصادق الاعلان صراحة انه ليس براغب في رئاسة وعلى حزب الامة التفكير في زعامة جديدة للحزب وإذا رضيت عضوية حزب الامة الباقيين بيرضو بمريم الصادق لتقود الحزب


#91102 [كتكوت]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 09:38 AM
lمع احترامى للمعلق لكن والله مابعيدة على الصادق ومشكلة البلد اصلا فى الاحزاب الطائفة دى يعنى لو ما ابديت البلد دى ما حتمشى لى قدام الى يوم يبعثون .

ونحنا حقيقة محتاجيييين للتغيير طبعا تغير النظام ولكن فى نفس الوقت محو هذه الاحزاب الطائفية من الخارطة السياسية السودانية فتصبح مثل الطرق الصوفية الاخرى تهتم بنشر الدين وتعاليمه بين القبائل والعشائر ..

وهذا هو الحل


#91094 [lمحمدزين]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 09:27 AM
المشتهي الحنيطير يطير الصادق لو كل همه يبقي رئيس وزراء كان بقي من عودتوا بعد اتفاق جيبوتي بعدين انت ما قريت الكلام القدمو حزب الأمة كمحاور للحوار لاقاك بند واحد فيها بتكلم عن مناصب ناهيك عن ماهي تلك المناصب ومن هم شاغلوها ولا نعزمك زبادي وعدس في راكوبة الامام عشان تعرف ماهي مطالب حزب الامة ؟ نحن زضينا ننشق لخمسة مجموعات ولا نشارك مشاركة لاتفضي لتحول ديمقراطي اللحظة دي انقل عني انا دا محمدزين ود عبداللة ود محمدزين ود قش عضو عادي في حزب الامة بدون اية صفة تكليفية مشاركة في حكومة بشروط علي عثمان مرفوضة لا لشخصه بل لأنها لاتؤدي الي تعديل الدستور وتصر علي ااستمرار مؤسسات اتت بها انتخابات مخجوجة والخج اسوأ انواع التزوير اكرر اهم شروطنا اعتبار جميع مؤسسات الحكم انتقالية لتفضي لانتخاب جمعية تأسيسية لتكتب دستور السودان الدائم وتعيد لمشروع الجزيرة قطنه وسككه الحديدية التي باعها احبابك والاخيرة دي رشوة حلال مني ليك وللبوني لزوم الجوار


#91090 [كلمة حق]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 09:24 AM
يا جكسا الصادق المهدى لو قبل بهذا العرض سوف يتوقف أهل دار فور بالمطالبة بالإنفصال وسوف يهدا اللعب فى الميدان وهذا الرجل هو الحكم الوحيد الباقى الذى لم يأكل فلوسكم بالباطل ولم يبنى القصور .
فهو الأمل الوحيد الذى تبقى لكم أما أهل العوض خليهم فى مشروع الجزيزة أحسن لهم,,,, تحياتى الحارة لك يا بلد......


ردود على كلمة حق
Sudan [احمد] 02-06-2011 09:35 AM
واعترف بعضمة لسانه انه استلم مليارين فقط ايام الانتخابات وسماها تعويضات والمرغني استلم 8 مليارات


#91081 [ابوعلي]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 09:08 AM
يا اخي ارجو ان تحترم مهنتك ...هذه لغة كيزان واضحة ....الصادق المهدي لن يقبل ان يشترك في حكومه فاسدة.... يا خي الصادق المهدي لا يحتاج الي مناصب ...اذا كان ما قلته صحيحا لماذا انتظر كل هذا الزمن ...... هل يحظي البشير بنفس المكانة التي يحظي بها السيد الصادق المهدي عالميا.... فانت صحفي لا تحترم مهنتك او لا تدري ما هي الصحافة....


#91080 [hamid abdeen]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 09:07 AM
الصحافة الشفقانة
استعجال للامور قبل ان تتضح
هذا خبر مكذوب ، الصادق سيكون قد شنق نفسه ان قبل بالمشاركة في هذه الحكومة دون بقية الاحزاب السياسية.
هذه الحكومة مرفوضة جملة وتفصيلا من قبل كل الاحزاب السياسية
الصادق لم يجد الالتفاف حوله الا بسبب مواقفه من هذه السلطة
فاذا شارك فيها بمناى عن مايدور من تفاوض مع بقية الاحزاب يكون قد انتهي سياسيا ودفن حزب الامة في مقابر المؤتمر الوطني
لا اظن ان حزبا سياسيا عاقلا ومركا للامور ان يشارك في جنازة بحر
الحكومة الان تحمل عوامل فنائها بداخلها
وتستجدي الاحزاب بالقيام بعملية تنفس صناعي
من يقوم بدور انقاذ المجرم فهو مجرم


#91076 [فاضل عبد الوهاب ]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 09:04 AM
نحى الكاتب فى اختياره للعناوين الشيقة ،وطبعا قبل ان اعقب تحضرنى طرفة بسيطة هى اننا كنا نتبارى فى احدى المباريات لكرة القدم وشاءت الاقدار ان يصاب احد من الفريق الاخر بكسر فى رجله ، وتصدى لنا احد مناصرى الفريق الاخر وقال لينا والله انتو جرئيين والكل ظن انه يمدح فينا وبعده انهال علينا بالشتم والسب وبدأ يظهر عضلاته ،

هذا هو حال كاتبنا الهمام
ياخى تحرى الدقة جيدا انت تخاطب جيل الفيس بك وجيل الانترنت يعنى ماجيل زمان ، اتمنى ان تسمو بقلمك والبعد عن التخريفات ، هذه البلد منكوبة باقلامكم

كنكبة صحفى كرة القدم والهالة الكبيرة وكانهم فى برشلونة او ريال مدريد او شلسى اتقوا الله فى هذا الوطن ، ننظر اليه وربع مساحته ضاعت ننظر اليه وخمس سكانه قرر الرحيل ، انتم تريدون ذلك هنيا لكم يكتبا اخر زمن اتقوا الله فى هذا الوطن واكتبوا ولو لحرف واحد عن ايعاظ الناس وارشادهم للهدى بدل ان تحيكوا وتزخرفوا الكتابات التى ليست ذات قيمة ،

انت تزيد الطين بلة

لك العتبى وندعوا لك بالهداية


#91064 [محمد بن علي]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 08:50 AM
مقالك ممتاذ لكن قانون المعاش لماذا لاينطبق علي الكبار مثل الوزراء اين ذهب القانون هل تغير ام موجود والحيره الاكثر من ذلك انه كان معارض معاكم من دخل الحكومه انتم اصبحتو معارضين اليه يعني الحرب حرب كراسي ليس الا @@@


#91061 [blackberry]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 08:47 AM
أي شخصية سياسية أو حزب سياسي يدخل في هذه الحكومة فهو معترف ضمنياً وباصم بالعشرة علي سياسة هذه الحكومة الفاشلة السابقة والحالية , وأيضا هو شريك فيما فعلته الحكومة الفاشلة من إنفصال الجنوب والإبادة الجماعية وإنتهاك حقوق الإنسان والتعذيب وكل الممارسات اللا إنسانية.
إن كان هذا الخبر صحيحاً فالحكومة تكون أهون مما نتصور وأن عدم إكتراثها بما يحدث في مصر هو كذبا لكنها تكون أخطأت إن إستوزرت وإستقوت بالصادق المهدي لأن الصادق وكل الأحزاب الكبيرة هي في نظر الكثيرين سبب من أسباب الوضع المزري الذي يعيشه الشعب اليوم.
إذن لا خير في هذا ولا في تلك .


#91038 [عادل طه]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2011 08:16 AM
اولا الخبر ورد في صحيفة خال البشير وهي صحيفة مشكوك في مصداقيتها ومعروف انها تدعو للفتنة وتفتيت السودان

ثانيا : هل قبل المهدي سابقا ان يتم تعيينه عبر حكومة دكتاتوريه ؟
يا اخي نختلف مع الصادق المهدي ولكنه رجل تحمله صناديق الانتخابات الى الوظيفة وليس الدبابات .

وعليه مقالك بلو واشرب مويتو كما قال قائدكم فهو مقال منسوف من بدايته وباعتبارك كاتب يجب ان تتحرى الدقة على الاقل ان تذهب الى الصادق المهدي وتتأكد منه قبل ان تنشر غثائك هذا


ردود على عادل طه
Sudan [محب الامام الصادق] 02-06-2011 09:41 AM
السيد الحبيب الامام الصدق وليس الصادق حاق يا حاقد بعدين القال ليك منو حزب الامه حا يشارك ناس ابو العفين
انت عايز ادب


احمد المصطفى
احمد المصطفى

مساحة اعلانية
تقييم
2.17/10 (10 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة