المقالات
منوعات
الاثر الاجتماعي والتربوي للشيخ البرعي في كردفان
الاثر الاجتماعي والتربوي للشيخ البرعي في كردفان
06-06-2014 09:17 AM


سعدت اليوم ايما سعاده بانضمامي لمجموعة ابونا الشيخ البرعي طيب الله ثراه , ان معرفتي بالبرعي منذ الصغر , كان ذلك في بداية الستينات من القرن المنصرم ,حينما بدا اهلنا من دار الريح يشدون رحالهم الي زريبة ود وقيع الله, ولم اخفي سخريتي برحلة احد ابناء اهلي معنا باللوري ونحن وجهتنا خور طقت وهو كانت وجهته الزريبة, فضحكنا مع احد اصحابي الذي قال لي معلقا زولك يمكن فاكر الزريبة سوق شيه ومريسه, اذ ان صاحبنا مشهور عنه ولعه بمثل هذه المواقع , كانت كردفان يومها ضحية التخطيط الاستعماري الذي أزره بعض ابناء الوطن في السعي الجاد لنشر الفساد والافساد لمحاربة اثار التدين التي تركتها المهدية , وقد اوصلوا الناس الي انلا يرو عيبا من الوقوف في صفوف الدعارة او الجلوس والتحلق في ساحات الاندايات , وقد ساعد في هذا الافساد الفلوس التي تجمعت في ايادي ابناء التجار الذين كان يطلق عليهم الجلابة , تلك المرحلةهي مرحلة يستحق ان يطلق عليها مرحلة التمكين الاولي , وقد نتج عنها افساد شبيه بالذي يحدث اليوم , في هذه الاجواء وفي الاسواق التي غالبا ما كانت تقام للمشروب والمنهوب , حيث تتعالي اصوات السكاري بالغناء , فيدخلون الاسواق علي ظهور جمالهم يتسابقون ويخرجون هم ثملون يتساقطون من عليها ايضا , وغالبا لن يخلو السوق من مشاجرات لاتفه الاسباب وديات( بفتح الدال) ترتكب وهي قتل الرقبة , وقد يقتل في الدية الواحدة عدد من الناس, وكثير من التعديات السافرة علي العروض والمال . هذا لا يعني ان الحال كانت تنعدم فيه الاشراقات .
في هذه الظروف وعلي استحياء , دخل طار البرعي الاسواق مع الداخلين , كان ابتداء صوت يميز السوق كصوت نافخ الكير الذي تتناغم ضربات صبيانه للحديد الساخن محدثة نغمة تميز السوق , او صوت الطاحونة التي تدقق العيش , ليكون مع جلبة اهل السوق , وصوت الطار رنة موسيقية خاصة . رأي الشيخ ان يلحن المديح بترنيمات الاغاني المالوفة للناس , كل هذا كان امعانا في جذب الناس الي ساحات الطار الذي اطلق عليه فيما بغد المديح وذلك حينما تجاوز بهم الشيخ المرحلة الاولي وهي مرحلة جذبهم الي ساحة الطار ليتجاوزوا ايقاعه الراقص الي معاني ما يقال والملاحظ انه كان من ضمن الذين يرتادون حلقه الطار بعض من السكاري , لا احد يتامل كلمات المادحين قدر ما يتامل الحالة التي يركض فيها احدهم خلف المادح , ويلقي في النهاية بقطعة من النقودعلي الخرقة المطروحة لذلك, كنا نعتقدهم في زمرة المتسولين , وكان المرور بحلقة الطار فقرة من فقرات السوق, وقد غالطني احد الشباب يوما ان المداحين يشربون الخمر زي كل الناس , فاشترطنا , وقمنا بدفع مبلغ لاحد معارفنا طالبين منه ان يعزمهم بعدالحلقة في راكوبة صاحبة الخمر ويجيب ليهم شيه ومريسه , فقبلوا الشية لكنهم رفضوا اي انواع المشروبات حتي الانواع الخفيفة المصنوعة من البلخ--في الحلقة القادمة نتابع الاثر الاجتماعي للبرعي



[email protected]

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1921

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1028235 [ود الفاضل]
1.00/5 (2 صوت)

06-07-2014 01:32 PM
ماكنت اريدالتعقيب على موضوع لم يحفل به قراء الراكوبة وهم كثر ، لولا رغبتي فى التنبه على أنك حينما تكتب عن منطقة تحفل بعشرات الرجال الصالحين والذين كانوا قدوة لالاف البشر فى التربية الاسلامية الحقيقية وليست تربية الدراويش والشحطات التي لايوجد لها سند شرعي ، ، فكان من واجبك حينما دلفت الى هذه المنطقة العريقة ان تسأل من هم اعلم ببواطن امورها ( قيل ان اهل مكة ادرى بشعابها) لتعرف كم من الرجال الذين اهتدى الناس على ايديهم الى طريق الحق ، ماأثارني هو معرفتي بكثير منهم عن قرب وكثير منهم كان البرعي يقف بين ايديهم خاشعا ومتواضعا وكان ذلك خلقه الذي رفعه بين الناس .. اذا علمت من هم الذين سبقوا خلوة الزريبة بمآت السنين كان لزاماعليك ادراجهم فى مقالك الذي جاء وكانه اعلان دعائي للزريبة وما قرية الزريبة هناك الا نقطة فى بحر ولكن للاعلام فعل السحر فى الناس.. هل تعلم ان الشيخ ود الزاكي الاحيمر بقرية امبغيلة شمال امدم صاحب خلوة قبل المهدية ، لقب بشيخ ود البدوي شيخ الاسلام . وود البدوي كان من اشهر علماء السودان فى امدرمان ، ذهب الشيخ ود الزاكي لدراسة الفقه عنده ، فاذا بالشيخ ود البدوي يصبح تلميزا فى التربية الروحية لدى تلميذه الذي جاء يطلب لديه العلم الشرعي ,امثال هؤلاء كثر فى تلك التلال ولكنهم لم يجدوا طريقا لتلفزيون السودان ولا اذاعة امدرمان ، اما النقطة الاخرى التي اثارت فينا حب التعقيب على مقالك ، هي انك تتحدث عن الناس هناك وكأنهم كانوا جميعا أهل سكر وفوضى ، مع انه هؤلاء كانوا لايمثلون 2% من اهل المنطقة ، وحتى الذين يتعاطون الخمور هناك كانوا مأدبين ونادرا ماتجدمنهم من يقوم بشيئ فاضح امام الناس .. اذا اردت الدخول الى بيوت الناس عليك بالوقوف خارج الدار واطلب الاذن ثلاثا ،،
اما موضوع المديح النبوي ليتك تعلم مداح المنطقة الذين كانوا ملئ السمع والبصر فى تلك التلال وكثير منهم رحل الدار الاخرة وبعدهم جاطت مفاهيمها واهتزت القيم .. كان الئك المداح الماخمج ولا يمحدون الرسول عليه الصلاة والسلام للشهرة او للنقطة وجمع المال من قاعات الافراح تلك القاعات التي يغني فيها الفانون والفنانات بأغاني لاتليق بأمة رسولها محمد عليه الصلاة والسلام ويرتادها من لايتاثر الا بالموسيقا والطبل والمزمار ( وادخالها على مديح الرسول جرم وعار) ، وكثير منهم لايعرف الفرق بين حب النبي عله الصلاة والسلام واحترام مقامه الشريف ...
واخيرا مادمت لست من اهل المنطقة يجب ان تفهم بان الناس فى تلك التلال تربوا على ايدي عدد كبير جدا من الرجال الى الدين الصحيح ، قبل ان توجد بكردفان قرية اسمها الزريبة .... ونتمنى ان تسير الزريبة الان على طريق الشيخ عبدالرحيم فهو لايتكرر...


#1027428 [ود الفاضل]
1.00/5 (2 صوت)

06-06-2014 03:31 PM
حيما يكتب انسان عن تاريخ اقليم فى اي بقعة من الارض يجب ان يكون من ذو معرفة تاريخية كاملة بالمنطقة وسكانها وعاداتها وتقاليدها ومن هم اهلها الحقيقون ومن هم الوافدين عليها حتى لايظلم الناس ويسلب حقوقهم ويعطيها باردة لاناس حدثى عهد بالمنطقة ، مع تقديرنا للشيخ عبدالرحيم عليه رحمة الله وهو كان رجل ذو خلق رفيع وذو كرم فياض استطاع ان يجدذب قلوب الناس اليه ، وذلك من تواضعه مع كل الناس ، ولكن لايعني ذلك ان الزريبة هي التي وضعت قواعد التربية الدينية والاخلاقية فى اقليم شمال وشرق كردفان، فالزريبةنفسها تم بناءها عام 1935 بعد ان توسط الشيخ محمد ود دوليب لدى الجوامعة اهل الارض بالسماح للشيخ محمد وقيع الله والد البرعي بالسكنى فى هذه القطعة وبناء مسيده ، فى حين نجد ان هذه المساحة من بارا حتى الدويم ومن العباسية حتى مشارف الشمالية ، توجد بها عشرات الخلاوي التي علمت الناس الكتاب والسنة والخلق الاسلامي العظيم ، واذا كان هناك اسواق يرتادها الناس خلال ايام الاسبوع لشراء احتياجاتكم ، وكل سوق يوجد به روكب بعيدا عن السوق تباع به المريسة ويجلس به الخمارة يشربون ويأكلون الشواء، فهذه كانت عادة فى جميع بقاع السودان قبل ان يقوم الرئيس البطل نميري عليه رحمة الله باغلاق اماكن الخمور والدعارة العلنية فى السودان، وليست حكراعلى شمال كردفان . اما موضوع المديح النبويي والطار فهذا شيئ موجود منذ دخول الاسلام السودان ولكردفان باع طويل فى هذا المجال ، ولم يكن البرعي اول من جاء بالمديح النبوي ،مع العلم عندما سؤل البرعي عن ادخال المعازف فى المديح وهل كان ذلك بإذن منه ، نفى ذلك وقال لم آمر احدا ان يدخل المعازف على المديح، ودخول المعازف والات الطرب على المديح هو من اسوأ الافعال ، حيث تحول المديح النبوي من حلقات الصالحين الذين يتأثرون بسيرة النبي عليه الصلاة والسلام على ساحة السفهاء والاطفال والنساء واصبحت حلقت المديح لافرق بينها وبين حفلة فى السجانة او فى امبدة يرتادها من لايعرف للنبي قيمة ..
حضر الشخ محمد ود وقيع الله عليه رحمة لله الى المنطقة ووجد بها عشرات الخلاوي بعضها سبق السلطنة الزرقاء هل نزودك ببعض منها لمزيد الثقافة والمعرفة لامثالك ياجبرين، خلوة الشيخ محمد الامين بقرية القفلة ، هذه الخلوة اضاء نورالقرءان بها وخرج مآت الحفظة قبل ان توجد قرية اسمها الزيبة ،،، خلوة الشيخ الجزولي ... خلوة الشيخ /محمد ود دوليب بخرسي مركز القرءان والعلم والصوفية فى السودان كله ، خرجت المآت من قبل المهدية وهي صاحبة سجادة التيجانية الاولى فى السودان وافريقيا بعد الجزائر .. خلوة الشيخ السنوسي بقرية امحجر ، لها تاريخ عجيب .. خلوة الشيخ الرشيد بالفرجاب تتألق بها نار القرءان قبل المهدية الى يومنا هذا ومن خريجها الشيخ عبدالله بقرية كتيرة فهو من تلامذة الشيخ الرشيد النجباء .. خلوة الشيخ ابو عزة .. خلوة الشخ الشريف عبدالمنعم بقرية امسعدون . خلوة الشخ محمد ود الزاكي الاحيمر , بقرية امبغيله ، وعشرات الخلاوي لايتسع ا لوقت لذكرها كانت تعج بطلبة القرءان ولم يكن بكردفان قرية تسمى الزريبة .. ولكن اصحاب الخلاوي الذين ذكرنا آثروا العمل بدون جلبة وضوضاء ياهذا فمن كان لله اتصل . ورحم الله الشيخ عبدالرحيم محمد وقيع الله ، فقد كان له الاثر الكبير فى تعليم ابناء المسلمين القرءان الكريم . وغفر الله لمن ادخلوا المعازف والدلوكة على قصائده الجميله فى سيرة الرسول عليه الصلاة والسلام ...


ردود على ود الفاضل
United States [جبريل الفضيل محمد] 06-07-2014 04:25 PM
صـــــــل ياعالـــــــم البلاوي للبي العـــــــز تاجوا لاوي
برعـــــــي يفوز بالخلاوي يســـــــري يحزم الكلاوي
البرعي بهذا يدعو الي اولائك الذين ابتلاهم الله بمحن الدنيا فتوجوا انفسهم ورؤسهم بتيجان من عز المحن والبلاوي العنصرية والجهوية كاخونا ابو الفاضل الذي يريد ان يضع يده وقبيلته علي المنطقة من شرق بارا الي الدويم ومن العباسية حتي تخوم الشماليةويدعي لنفسه عزة ومنعة وللبرعي الغريب عن هذه الارض وضاعة ومهانة--اما البرعي الذي ربما كان يرد علي امثاله فقد قال يكفيه من كل هذا الزمان والمكان خلوة يسري فيها مبتهلا الي الله واقفا ليله متحزما للضليعات القصار حارم الكلاوي الي ان تتفطر قدماه في وقت من الليل لا تهون فيه العبادة الا لامثال البرعي وتلامذه الاوفياء الذين نسال الله ان يجعلنا منهم--الهبرو ملو--اما الخلاوي التي ذكرت كما المدارس فهي كثيرة ولكن مدرسة واحده هي التي تطلع الاولي اخونا ابو الفاضل ادعوك الي التامل فيما كتب ابونا الشيخ واحسبك عربي اكثر مني باعا في فهم التراكيب العربية , لتدري اعمق فيما كتب الرجل انه ليس مجرد مدح للرسول (صلي الله عليه وسلم ) الجدير بالمدح , لكنه ىارساء لقيم التدين وممارسة العبادة بالروح لا بالحسد والسير علي مدارج السالكين الي العصمة المبتغاة والتي تحسن ادب التعامل والحديث عن الاخرين , خاصة اذاما كانوا من اصحاب الحرث في امر التدين.امثال ابونا الشيخ --طيب الله ثراه وملأ قصعته اليوم بما لذ وطاب من طعام اهل الجنة وهو في برزخه--يارب

European Union [عطوى] 06-07-2014 01:02 PM
حضرت احدى الحلقات للشيخ البرعى فسالة المزيع : يا شيخنا هل تجوز المسيقى فى المح المصطفى صلولت الله علية ؟؟ فرد بكل دبلامسية العارف ببواطن الامور والفق الربانى ( والله انا شايف الاولاد بقو يسمعو المديح ) ؟؟؟ هكذا رد الشيخ البرعى وهذا تقريبا ايامات العصر الذهبى الظلامى لفلول بما يسمى بانصار السنة عندما (فتح) الكيزان لهم كل مضارب الحياة حتى يحاربو بهم فى اعتقادهم (الختمية) والمتصوفة عندما كانو متضطرفين وجهديين وايامات صيف العبور فكان انصار السنة هم بحكم التشدد والغلو والتطرف هم (حبايب) الاخوان الشياطين فى تلك الفترة ..

... اجابة الشيخ البرعى عندما ذكر بان الاولاد بقو يسمعو الميدح هو رد فقية فعلا على علواء الفكر الوهابى المتمثل فى انصار السنة الذين لديهم قوائم للتحريم اخترعوها من بنات افكار احاديثم المضروبة والمدسوسة والتى تحرم الموسيقى والغناء وكل الفنون الرسم وحتى نغمات الموبايل انذاك تم تحريمها ؟؟؟ واعتقد بان بذرة الظاهر الشاذة والانحراف الخلقى والاخلاقى الذى اجتاح شباب السودان سببة الكيزان عنما سمحو لهذا الفكر الظلامى الهدام المتمثل فى الفكر السلفى الوهابى الذى يقوم على الكراهية والتحريض واللعن والسب والشتائم والسخرية من المسلمين بلا شك هو منهج انصار السنة الضلالى وهو سبب كل البلاوى الان ...

.... الشيخ البرعى ببساطة اراد ان يعرض بضاعتة مثلما كان يعرض الجميع بضاعتعم الضارة المميتة فكان الكزان يعرضون بضاعة الجهاد :

.. اقبل على دربنا ان كنت حيرانا ؟؟؟
.... وكان الغناء الهابط يعلو سنتر الخرطوم وراجل المرة
... وانصار السنة يسبون ويلعنون ويسخرون ويصدعون رؤوس الناس عن لبس بنات الناس وسماعهم للغناء وسخريتهم من الانقياء المتصوفة فهم يرغون ويذبدون ...

......... فقدم العارف بالله الشيخ البرعى روائعة :

..... اتوض صل استغفر من ذنبك لنبيك صل ..

.... رحم الله الشيخ البرعى الانسان المهذب ..

United States [جبريل الفضيل محمد] 06-06-2014 07:10 PM
الاخ ود الفاضل انا لست مؤرخا قدر ما اني معلم تستهويني الظواهر ولا اريد بهذا ان اتعدي علي دينك او ديار اهلك الجوامعة باثبات اصول تاريخية للبرعي , وقد نوهت في غير هذا الموقع اني اطلب مداخلة المتداخلين لتعزيز حادثة او تصحيح رؤية , وبما اني لست من دار الجوامعة لكني عاشرتهم كثيرا وحبوباتي لابي منهم واعتبرهم انقي اهل السودان سريرة وربما هذا يصدق قولك ان التربية الصوفية في المنطقة ممتدة في عمق التاريخ , وكل ما كنت اريده ان اعمل بعض الاضاءات التربوية للظواهر التي نقلت العامة من حالة السكر والنهب الي حالة الذكر الذي يقوم اصحابه الليل وتظهر سمات التدين في معاملتهم للناس هل هذا يضيرك في شيئ ؟اما خلواتك التي تريد ان تعلم بها امثالي فهي ملكك انت واني متاح لي ان اطلع علي الاثر الطيب الذي تركه مديح البرعي ومنهج البرعي في بيت اهلي وقريتي التي تبعد مئات الكيلو مترات عن الزريبة يعلم فيها خريجو الزريبة القران ويأمون المصلين وقد كون الاسر والزيجات الجماعية الناجحة التي اثمرت ابناء صالحين كل هذا من الاثر الطيب الذي ساذكرة فيما بعد هل هذا يضيرك في شيئ ؟اما كونك تحدني بهذه الطريقة الغير علمية ولا دينية فابحث عن الاثر الطيب في نفسك والذي هو سمت التدين الصحيح والذي تركه اهلك المتصوفة او انصار السنة ان كنت كذلك رغم ان كلامك مرجوج لا يمكن ان تستخلص منه وجهة .سنواصل عرض حلقاتنا ولك ان تتداخل بما هو مفيد كقولك ان البرعي لم يدخل المعازف لكنا نطلب الادب والموضوعية.


جبريل الفضيل محمد
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة