المقالات
السياسة
احلام الوزير ............!!!!
احلام الوزير ............!!!!
06-08-2014 07:10 PM

في عهد الانقاذ يمكن ان تكون وزير اتحادي او ولائي بضربه حظ... ودون ان تخطط للوزاره... فهي قد تاتيك تجرجر اذيالها... فهناك من وجد نفسه وزيرا وابلغ بالهاتف فلم يصدق ومن هول الصدمه كان ممكن يروح فيها.وهناك وزراء الفكيات وهؤلاء يؤمنون بالقوه الخارقه والخفيه للفكي..وتجد الشخص في منزله مثني وثلاث ورباع من الفكيات... ويتبعها المداومه علي زياره واستقبال الشيوخ والتقرب اليهم ومنحهم ما يجعلهم راضين وداعين بالاكف للوزير او الوزيره... وفي ولايات كردفان عرف وزير من وزراء الاتحادي المسجل باحضار شيوخ وحيران بطاراتهم ويتم تقديم فواصل مديح في مكتب الوزير...وامام مكتب الوزير لوحه كبيره جمعت كل صور شيوخ السودان المتصوفه وعدد من شيوخ مصر فهو اتحادي وحزبه في فترات تاريخيه كان يدعو لوحده مصر والسودان...وهناك فصائل اتحاديه نادت بوحده مصر والسودان تحت التاج المصري...وفي دستور 1923هناك فقره ان فاروق هو ملك مصر والسودان...وحكايات وزراء الفكيات كثيره...وعرف عن شيخ شاب بالابيض قدرته علي التنبؤ ...ويفاخر انه تنبأ لسيده بالاداره العامه وبالكرسي الوزاري...وليس سرا استخدام الفكيات في حلحله المشاكل التي تعترض طريق المديرين والوزراء...فقبل سنوات قليله خلت كنا انا وصديقي نتناول مدير عام لهيئه ولائيه وننشر مخالفات وفساد في الهيئه .حتي حدثني من اثق فيه ان السيد المدير له ثلاثه فكيات ...وقد نصحه احدهم بان يضع الصحيفه التي تكتب عنه علي ارضيه مكتبه ويدوس عليها بالحزاء...وتبدو الفكره غريبه وشاذه لايسندها منطق..!! واتذكر انه عندما كتبنا مره عن الفكي الذي يكتب علي اجسام راغبي ومحبي الوزاره...عد اصدقاء واخوه اعزاء ان في ذلك ضرب من المبالغه حتي قرأنا لعدد من الزملاء...وانتشرت حكايه فكي المحليه الذي جاء من اقصي الجهات وعين اماما وباشر عمله .ومنه اطلاق البخور في مسجد المحليه ومكتب المعتمد...وكنت ساعيا للاقتراب من الفكيات لانهم يساهمون في ابراز الشخصيات العامه...واقصي ما وصلنا هو موافقه احدهم بالاشاره لاسمه الاول عمر وفكي عمر فعل ذلك من باب الدعايه وضمان الرواج وان كان قال عن الصحافه اشياء مرفوضه من جانبنا ...فهو لديه فكره خاطئه عن الاعلام والاعلاميين ....والسماح بذكر اسمه الاول قرنه بأنه قام بعمل ...رفعه فيه وزير اقليمي الي وزير اتحادي...وان صديقه اعترف له بالفضل ...لانه لولا الفكي لظل الوزير الولائي في مكانه...واستبشر بعمر خيرا ...!!!


حامد احمد حامد
kitmas59@yahoo.com

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1014

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1029566 [نكس]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2014 09:29 PM
التحية ليك يااخ عمر ولمواضيعك المفيدة -فالحقيقة صرت اتتبع عمودك باصتمرار لمواضيعك المثيرة للجدل والتي تحتاج لتقارير وتحليل لمعرفة مكنونات تلك الظواهر -
بخصوص الفكيا او الاناطيين فربنا بيرزق المساكيين في المجانيين وانا اعرف الجانبيين الاداريين وعدد من الوزراء الذين يتعاملوا بالدجل والدجاليين وقد توصلت لكثرة ما اري ان المشايخة والصالحيين ذهبوا الي معية الله من زمان - والموجديين ديل حتي اعمالهم لا ترقى لمستوي الشيطان او الجنون لتتسخر لهم -
ولقلة عقل ودين الذين يقومون بتسيير حياة الناس من وزراء واداريين ولتعاملهم في الاصل مع الدجل قبل توليه المنصب يصبح اعتقاده في هؤلاء اكبر بمجرد مروره بمشكلة ما وبعد توليه المنصب
والله المجموعة التي تتعامل مع الدجاليين اكبر منما تتصور - وفي ولاية شمال كردفان تقدر تقول في كل الوزارات يوجد انطون ويوجد مريديين حتي التعليم لم يسلم من تردد المعلميين والمعلمات علي بيوت الاناطيين لتحقيق بعض الاغراض
ولما كان هذا كفر واضح وشرك بالله سبحانه وتعالي نرجو مشكورا كتابة مقال اخر مصطحبا راي الدين وراي بعض علماء المسلميين لتعم الفائدة
مجددا بارك الله فيك - مثال للصحفي الشريف وفخر لاهلك ووالديك


حامد احمد حامد
حامد احمد حامد

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة