المقالات
السياسة
حروب بسوس غرب السودان
حروب بسوس غرب السودان
07-03-2014 03:09 PM


ظلت قبائل المسيرية والرزيقات والحمر والمعاليا شعارا مضموغ بالحروب البينية لا يمر علينا شهر وإلا طالت مسامعنا فخذ قبيلة فلان جارت على الفخز الاخر من نفس القبيلة وأحيانا نسمع بنشوب معارك ضارية بين قبيلة واخرى لم ننسى الارواح التي فقدت في جبل بني عامر الحرب التي دارت معاركها بين البني حسين والرزيقات الابالة وبعدها معارك ضارية بين المسيرية فيما بينهم حمر وزرق وإيضا معارك اخرى بين قخوذ قبيلة المسيرية الحمر فيما بينهم واخرها معارك بين المعارك حمر والمعاليا وقبلها بين الرزيقات والمعاليا .

نحن اليوم لسنا باحصاء كم روح قد زهقت في عشرات المعارك المشار إليها أعلاة بل إننا نود أن نوضح لهؤلاء القوم ما تخلفه تلكم الحروب

مثالا بغير إحصاء دقيق في حرب جبل عامر الطرفان فقداء اكثر من الف رجل بالغ....... 1000
وفي حرب الرزيقات والمعاليا الفقد بشكل غير دقيق العدد المفقود من الرجال كان 300
وفي حروب المسيرية بسحنات ألوانهم حمر وزرق الى اخر مشكلة اخيره الفقد لا يقل على 2000
واخرها حرب حمر والمعاليا بفقد 22

هذه الارقام لارواح زهقت في شهور معدودة فهذا العدد 3322 لرجال بالغة في العمر اذا اخذنا منهم عدد المتزوجين 3000 رجل ولكل رجل على أقل تقدير طفلان نجد قد تيتم عدد 6000 وترمل عدد 3000 زوجة على أقل تقدير مع سكل عدد مقارب للامهات السكالى مع تفكك كامل للاسر وضياع ألوف من الاطفال في وقوعهم في الهاوية بلا هوية علاوة على عدم وجود من يقف على حراسة الحلال اذا وجد من مال لصيانة زرع ولرعاية ضرع الخ
فالامر اليوم لم يقف في فقد روع شخص ميت بل طال الامر للمأسي المذكورة التي يواجهها الاطفال والنساء وغيرهم من العجزة الذين كان يعولهم الشخص الذي فقد

فبعض أسباب نشوء المعارك تجدها مثلا جبل دهب او ارض فيها بترول واسباب اخرى فلان قتل علان في أتفهه الاسباب
مثالا المعارك حول ارض البترول اذا أفترضنا بان بالارض يوجد بترول فأين البترول موجود في باطن ارض يبعد مسافة 3كلمتر وهذه المسافة لكي يتم إستخراج البترول منها يحتاج لالية او شركة بقدرات جبارة لكي يستخرج البترول وهذه الالية ليست بمقدور فرد أم مجموعة لا تتم الا بواسطة إتفاقية بواسطة الدولة واذا انت صاحب الارض استخرجت بترول ارضك لا تستطيع بيعه خارجها فانظروا قد تعارك زيد وعبيد في عباطة في شيء لم يتم اصلا مات الاثنان وتركوا ارض البترول وراهم وحتى اذا لم يتحاربوا لن يستخرجوا هذا البترول ابدا واذا جائت الحكومة لتستخرجه محتاجة لاقرب تقدير لعشرات السنين لتستخرجه ويكون فلان وعلان في خبر كان وقصص الدهب ايضا مماثلة
فيبقى السؤال من يثقف هؤلاء الناس من هذا الجهل من هنا المسئولية تقع على أبنائهم الذين يتشدقوا بانهم هم يمثلوا الحكومة المحلية تراهم لم يتركوا صوت يرتفع غيرهم وإلا وادوه هؤلاء القوم وقت الرخاء جاءوا للانتخاب ووقت الشدة تواروا يجب عليهم مثل ماء كانوا عينا واذنا ولسانا للحكومة لتوصيل تيار الخبر او المعلومة صوت وصورة عليهم برعاية مناطق تمثيلهم بالامن والامان وهذه ليست حسنة منهم بل واجب اجباري من راعي لرعيته
إن الحديث في هذا الامر كثير لا يسعنا الزمن لسرده فقط قصدنا ان نبين اثار ما بعد الاحتراب فقط
رمضان مبارك على كل قاريء مر على مشاركتنا فلا تنسوني بدعاء الصحة والعافية اخوكم متوكع شوي بعد الشر عليكم

وشكرا جزيلا
باخت محمد حميدان
مملكة البحرين
[email protected]

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1198

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1050936 [imada]
1.75/5 (3 صوت)

07-03-2014 04:02 PM
باستثناء قبيلة الحمر وهي بالمناسبة اكثر القبائل في غرب السودان -ان لم يكن في كل السودان-هي الأكثر كرما واستضافةً للغير في أرضها مع منح القبائل التي استوطنت في دار حمر لفترات طويلة حقوق علي الأرض وحقوق تكوين نظارات خاصة بهذه القبائل المستوطنة.أقول بأنه باستثناء قبيلة حمر فإن القبائل الثلاثة الأخري التي ذكرهاكاتب المقال وهي المسيرية والرزيقات والمعاليافإن ما يجري لهذه القبائل من اقتتال ماهو الأ غضب من رب العالمين نظير الظلم الذي قامت به هذه القبائل للغير والآن فإ العدالة الربانية قد جعلت كيدهم في نحرهم يقتتلون بينهم في ما لايسوي شيئاً عند أصحاب العقل والنهي فههاهم اليوم يتجرعون من ذات الكأس التي اذاقوها للغير المسيرية لقتلهم وسلبهم قبائل الدينكادونما ذنب من لدن حرق الدينكا أحياء في قطار الضعين وحملات المراحيل والهجوم علي القري الجنوبية الآمنة وممارسة القتل والسبي والأغتصاب .أما الرزيقات والمعاليا فنظير ماألحقوه بقبائل الزرقة من قتل وسحل وأغتصاب النساء والأراضي والأموال.وعلي نفسها جنت براغش.


#1050927 [منير سعد]
1.00/5 (2 صوت)

07-03-2014 03:48 PM
ورمضان يتبارك عليك ، وربنا يشفيك ويعافيك أخونا باتوتا. والحال كذلك كان ترجئ مقالك الهام هذا لحين شفاء من سقمٍ ألم بك، حتى لا يأتي بهذا الشكل!.

(( مضموغ-الفخز -وإيضا -قخوذ -فقداء ))دا بس من طرف أول 5 سطور، فضلا عن النحو والفكرة والأسلوب. باتوتوتا نصيحة -والدنيا رمضان- أبعد عن موضوع الكتابة دا.


ردود على منير سعد
Qatar [ابوغفران] 07-05-2014 09:34 AM
المهم مضمون المقال فهو مقال جيد ينم عن حرص الاخ باخت على حياة ومستقبل هده القبائل التى تبيد بعضها بشكل عبثى ويدعو ضمنيا الاخوة كتاب الراكوبة للادلاء بدلوهم فى ايجاد الحلول لهدا النوع من الماسى . شكرا اخ باخت

United States [هامش الهامش] 07-04-2014 03:16 AM
يا منير، زد على ذلك كلمة (سكالى) عوضا عن (ثكالى جمع ثكلى). هذا الباخت يكتب خبط عشواء ، لا لغة لا معلومة. أذكر أنه ذكر في مقال قبل هذا أن قبيلة الدينكا تعود أصولها للهند. منذ ذلك اليوم أصبحت لا أهتم مطلقا لخربشات قاطن البحرين.


باخت محمد حميدان
باخت محمد حميدان

مساحة اعلانية
تقييم
1.00/10 (2 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة