سندة قباتي
08-15-2014 03:46 AM


الي الخير فضل الله ، تحديدا

(( قيل قيل
في الفريع القصير ))
تقذف بي هذه النغمة الي اصداء تلك الطفولة و انا اركض و معي اترابي داخل تلك الغابة الشوكية التي تقع خلف حلة ( الحوش ) ب( قباتي ) و نحن نطارد ابو الدنان بألوانه تلك الزاهية خاصة في تلك النهارات الغائظة و التي تحلو فيها المطاردة وسط الاشجار الشوكية ، هدفنا من كل ذلك هو ان نربط ابو الدنان في خيط و نجعله يحاول الطيران او ان نسجنه داخل علب الصلصة القديمة و بذلك نسمع صوت دندناته مقتربين بذلك من فكرة الراديو.
(( قيل قيل
في الفريع القصير ))
كنا نتغني بتلك النغمة حتي نقترب من ابو الدنان و نمسك به متحملين طعنات الاشواك وكأننا بتلك النغمة نجعله ينتظر اصابعنا التي تذهب به الي ذلك اللعب البرئ بالنسبة لنا و القاتل بالنسبة له ، انها تلك الاصداء البعيدة التي تتشبث بها ذاكرتي كلما اتذكر ( قباتي ) مسقط رأسي ، ( قباتي ) قرية صغيرة علي النيل تقع شمال محطة (المحمية) و جنوب محطة( الزيداب ) و هي سندة بالنسبة للسكة حديد ، الخال الاستاذ الشاعر السر قدور حرض ذاكرتي حين كتب محاولا معرفة العلاقة او الفرق بين سندة الدكتور محمد عبدالله الريح الذي كان وقتها قد بدأ كتابة عامود لطيف بعنوان ( سندة ) بجريدة الخرطوم إبان صدورها بالقاهرة وبين سندة ( قباتي ) و سندة العبادي حين اشعر ( قيف بي سندة و بي الدرب التحت ).
لا زلت اذكر تلك الفرحة العامرة علي وجه ( ود حيمور ) احد ظرفاء (قباتي) و احد اهم متسكعيها علي القطارات حين صادفني مرة بالكلاكلة لدي احد اقربائي و كان قد عرف انه صدر لي كتاب هو ( حكايات و احاديث لم تثمر ) ، كان ( ودحيمور) فرحا بي لاني كنت قد ذكرت ( قباتي ) في سيرتي الذاتية و قال لي ( ودحيمور ) – رحمه الله – بعد ان احتضني بقوة وحميمية – (( و الله ، رفعت رأسنا )) و من حق ( ود حيمور) ان يرفع رأسه لمجرد ان اسم ( قباتي ) كان موجودا في الغلاف الخلفي لكتابي و هأنذا استعير من ( ودحيمور) فرحته تلك و انا أقرأ الاستاذ السر قدور وهويكتب عن (قباتي ) في سندة محمد عبد الله الريح .
( قباتي ) سندة لا تقف فيها كل القطارات و عادة ما يمر عليها الاكسبريس و يكتفي راكبيه برؤية البيوت الكالحة و الرمال قد تطاولت علي جدرانها او تهرب نظراتهم نحو تلك الخضرة الداكنة والبعيدة عن البيوت حيث مجري النيل و شاطئه وحيث تلك الحواشات التي تستمد خصوبتها من الطمي ايام الفيضان و بالرغم من ان ( قباتي ) سندة صغيرة علي ذلك القضيب الحديدي الا تلك القطارات التي تمر عليها و تتمايز لدي اهلها بوقوفها فيها او بعبورها دون توقف الا انها ، تلك القطارات تشكل مزاج اهل( قباتي) – القباته- في علاقتهم بالسفر و تلك الهجرات البعيدة الي كل مدن السودان و تتباهي ( قباتي ) بأبنائها العائدين اليها في الاجازات فتتغير الحركة الاجتماعية التي كانت ساكنة قبل مجيئهم فتراها تشتعل حيويتها في كل المناسبات الحزينة و المفرحة ، فكم من المأتم التي رفعت لا تملك الا ان تعود بعودة هولاء المهاجرين ، صوت ( ود الكور ) فنان القرية – رحمه الله – يترك خموله الموسمي ليجمل حفلات الاعراس التي عادة ما تكون في الاجازات ، اجازات العائدين والتي دائما ما تتزامن مع موسم الحصاد و لقيط البلح ، ( ود الكور) اضافة الي الغناء فهو عازف ممتاز علي الشتم .
تلك القطارات بمرورها العابر و بوقوفها استطاعت ان تشكل الحياة الاقتصادية و الاجتماعية لاسيما ان بعض النسوة والرجال و الصبية و الصبايا و حتي الاطفال يقضون جل يومهم في محطة( المحمية ) و التي هي علي بعد سبعة كيلومترات تقريبا من (قباتي ) ، يقضون يومهم كي يبيعوا الي الركاب مشغولات السعف من بروش و تبروقات بالاضافة الي بعض المأكولات و الفواكه و من ثم يعودون الي القرية بحميرهم او راجلين في احيان كثيرة و الحريفين منهم من يستغل قطار يكون هو متأكد من وقوفه في السندة و منهم من ادمن القطارات الي درجة التجول معها حتي نهايات وصولها والعودة بها مرة اخري و اذكر هنا اولاد موسي ، عثمان و الهادي و ابراهيم ود الحرتي – رحمه الله – و فيصل ود الكنون و حمد و كانجيل اخوته الصغار ، تري هل لا زالت القطارات يصلصل حديدها في ليل ( قباتي ) ذلك الساكن الداهم ، عادة ما يجرح صوت القطار و هو يعبر ( قباتي ) سكون الليل و يخلتط صوته بنهيق الحمير و نباح الكلاب ، هل لازالت سندة ( قباتي ) تحظي بان يقف عليها قطار مع ازمة و انهيار السكة الحديد تلك التي كانت قد قربت المسافات و كثيرا كما كتب عبد الله علي ابراهيم.
لي شخصيا مع قطارات سندة قباتي حكاية ، في العام 1988 م من القرن المنصرم نهاية يوليو سافرت الي ( قباتي ) لحضور زواج شقيقتي فائزة فضل الله، سافرت علي احدي تلك القطارات التي تتمانع بالوقوف علي سندة ( قباتي ) و كان علي ان اترك القطار- الاكسبريس - في محطة المحمية و بعد ذلك علي ان ادبر امر وصولي الي (قباتي) عبر لوري اوحمار و لكنني قررت ان اتمرد علي هذه الفكرة . ،
حين وصل القطار الي محطة ( جبل ام علي ) قررت ان اتحدث مع سائق القطار عله يستجيب الي رغبتي في ان اترك القطار و انزل منه في سندة ( قباتي ) لو تكرم و هدن شويه ، كنت اتوقع من السائق ان يرفض طلبي ولكنه لدهشتي وافق و طلب مني أتي اليه حين الوصول الي محطة (المحمية) كي لا ينسي ذلك و قد كان ان استضافني ذلك السائق الشهم علي البابور كل تلك المسافة بين (المحمية) و (قباتي) وحين وصل القطار الي( قباتي) اوقف السائق القطار او هدن مسافة ان اقفز من القطار تسبقني حقيبتي علي الارض وحيث ان كل القطارات متابعة من القباتة ، يعرفون مواعيدها تلك المتأرجحة و يعرفون ، طبعا القطار الذي يقف علي السندة والذي لايقف لذلك كان وقوف قطار الاكسبيرس علي السندة في المساء المنسحب من تفاصيله لليل قادم ، كان ملاحظا جدا و مثار حوار و حين وصلت مشارف حي ( الكمير ) قوبلت بدهشة غريبة و بيوت كثيرة فتحت ابوابها لتعرف من هو هذا القادم الذي وقف له الاكسبريس في السندة ، عمي ( سليمان الوداعة) ، خفف عني دهشتي ودهشة ما صادفني من ناس و انا في طريقي الي منزل حبوبتي ( السرة بت عبدالسلام ) حين حكي عني حكاية قديمة كنت بطلها و انا لا اعي من الدنيا حتي طفولتي ، الحكاية تقول إن جدتي ( السرة بت عبدالسلام ) والدة أمي و هي أمرأة مشهورة بعنادها و وقوفها في وجوه اعتي الرجال حد هزيمتهم خاصة في تلك القضايا المتعلقة بالطين و النخل و الحواشات ، كانت( السرة بت عبد السلام) تحملني بين يديها و انا طفل صغير عمري لم يتجاوز الثلاثة اشهر وتقف و معها امي و جمع من المودعين و المودعات امام و داخل تعريشة السندة حيث يجب ان تسافر بي امي الي كادقلي حيث يعمل والدي هناك ، كانت ( السرة بت عبد السلام ) تعرف تماما ان القطار القادم هو الاكسبريس وايضا تعرف تماما ان الاكسبريس لن يقف في سندة (قباتي) و لكنها اصرت ان تنتظر قطارا لن يتوقف بدلا عن الذهاب الي ( المحمية ) و انتظاره هناك وكانت مصرة و واثقة من انها ستوقف الاكسبريس و حين وصل هدير الاكسبريس الي اسماع فوج المودعيين و المودعات ما كان من ( السرة بت عبد السلام ) الا وقفت وهي تحملني بين يديها بين القضيبين و هي تشير بيدها اليسري بينما اليمني تتشبث بي ، كانت تشير الي السائق ان يقف وقد إستجاب لها السائق و وقف الاكسبريس لتصعد بي امي بينما تهرول السرة بت عبد السلام بجانب القطار صائحة بالشكر و العرفان لذلك السائق ويعلق عمي( سليمان الوداعة) منهيا حكايته (( اصلو يحيي ده من صغير بوقف الاكسبريس في سندتكم دي ))
لقباتي حكاياتها الخرافية و اساطيرها و سحرتها الذين يخرجون من النيل و شخصياتها الغرائبية من مثل( العطا احمد) و قديما شخصية ( شقردي ) و هو جد ( الشقردياب ) الذي تقول و تحكي عنه ( السرة بت عبد السلام ) عن انه لم يحترم احد الشيوخ و اظنه هو الشيخ ( حامد اب عصا ) فلعنه فكان ان شبت النار فيه النار و هو يعمل في الحواشات فلاذ بالنيل من النار ولكن النار استمرت تحرق فيها وهو داخل المياه حتي تحول الي رماد حملته امواج النيل معها فسار ذلك القول (( شقردي في بحرو و النار تأكل ضهرو )).
إنها ( قباتي ) تلك التي استثمر فيها الصبية اسلاك تلفونات السكة الحديد لاصطياد اسراب القطا التي تعبر (قباتي ) في رحلتها الي النيل ، كل ما يفعله الصبية هو ان يقذفوا نحو القطا حين يقترب من الاسلاك بحجارة او صحون قديمة وحين يحاول القطا تفاديها يصطدم باسلاك التلفون فيسقط الكثير من افراد السرب علي الارض , تري هل لازالت سندة ( قباتي ) سندة حتي و لو لاسراب القطا ؟ .



[email protected]

تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 8509

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1127477 [خالد عبدالماجد]
2.00/5 (2 صوت)

10-16-2014 11:05 AM
متعك الله بالصحة والعافية قريبي الأستاذ يحيي وأثرت شجوننا وأنت تحكي عن تفاصيل عايشنا جلها وسعدنا وأنت تتعرض ذكراً لإبراهيم حمور والخيلان الهادي وموسى وأظنك نسيت شقيقهما الأصغر عبدالغني والذي لقب ( بود الديزل ) لعلاقته القوية بالقطارات .. الكنون وأبنائه والشقردياب عموماً أعلام بارزة في قباتي وسعدنا جداً بتعرضك لهذه الأعلام ذكراً .
شكراً جزيلاً يحيي فضل الله .


#1081325 [اوهاج]
3.00/5 (1 صوت)

08-17-2014 10:12 AM
اه لوتعرف القباته فى كسلا ناس طيبين جميلين نشطاءفى كل المجالات وهم مع باقى الجعليين من سقادى والمطمر وام على والعالياب كيان اساسى من كيانات كسلا القباتة منتشرين فى معظم احياء كسلا وفى كل حى تجدهم فى صدارة العمل الاجتماعى والرياضى والدينى والسياسى (العمل السرى)فى كسلا منو الما بيعرف الطيب سعدوك منو المابيعرف البارون منو الما بيعرف قرقة منو المابيعرف مرغنى زورو منوالمابيعرف الشفيع الامين منو المابيعرف ناس ابوكرة والقائمة طويلة جدا واقول يابختك انت من قباتى


ردود على اوهاج
Saudi Arabia [خالد عبدالماجد] 10-16-2014 11:06 AM
شكراً أوهاج لتعليقك الطيب .


#1080524 [wadaw]
0.00/5 (0 صوت)

08-16-2014 10:13 AM
المبدع دائماً يحي فضل الله
الرحمة والمغفره للوالده ونسأل الله ان يسكنها في عالي الجنان
وتقبل تعازي كل القباته
قف
تعازي خاصة من فيصل الكنون


#1080521 [wadaw]
1.00/5 (2 صوت)

08-16-2014 10:12 AM
المبدع دائماً يحي فضل الله
الرحمة والمغفره للوالده ونسأل الله ان يسكنها في عالي الجنان
وتقبل تعازي كل القباته
قف
تعازي خاصة من فيصل الكنون


#1080505 [المعتز سر الختم ساتى]
0.00/5 (0 صوت)

08-16-2014 09:48 AM
كم أنت دوما رائع و كم هى رائعة القصه القصيره من قلمك المبدع و ذاكرتك الحروض, كنت أحسبك من كادقلى و الآن أدرك كم هو رائع هذا التمازج الفطرى الولود الذى كان يعيشه السودان ..... ولكن ليتهم يدركون حتو ولو بعد حين أننا أكثر قوة وأمضى عزة بهذا الأنصهار....


#1080310 [عبدالحميد السنوسي]
2.00/5 (1 صوت)

08-15-2014 11:48 PM
الرائع يحي..تحايا لك وانت ترجع بنا الي البلد والقطر ومدرسة الدامر الثانوية والسكة من جبل ام علي الي الدامر ...عبيرك تحايا العزيز الزميل ابن قباني النزير الضو


ردود على عبدالحميد السنوسي
[wadaw] 09-12-2014 09:51 AM
Please send your email or phone number to ( [email protected] )

Sudan [wadaw] 08-16-2014 09:59 AM
لك التحيه الاخ عبد الحميد
لن ننسي اياماً مضت


#1080224 [علي]
5.00/5 (1 صوت)

08-15-2014 08:18 PM
( شَقَرْدِي ): وتطلق على الشخص النبيه الذي يعتمد عليه وقادر على إنجاز العمل بدقة. والشقردي: صفة للرجل الطموح، المتحمس، الفطن، قوي الشخصية. وتطلق على الولد الذي يستطيع تدبير الأمور بخفة ولطافة، والبنت (شقرديه) وهي نادرا، وغالبا ما تقال للولد. يقال: فلان رجل شقردي. ويقول: شفت محمد اليوم في العزيمة؟ فيرد عليه: ايه ما شاء الله عليه شقردي. وجمع شقردي "شقرديَّه". وأصل الكلمة فارسي (شگردي) وتعني تقني

مفردة شقردي شائعة الاستخدام في الخليج. ترى هل هناك من علاقة؟

شكرا على الابداع السهل الممتنع ... استاذ يحى


#1080122 [شهيد مشروع الجزيرة]
3.50/5 (2 صوت)

08-15-2014 04:58 PM
خلاص كملت حكاية البعاعيت وركبت القطر

ومشيت الشمالية يا اخي ارجع كادفلي وجيب

لينا قصة المرفعين وحكايتك مع ودام بعلو

وحمار النوم الشالك ووداك الى كاودا وسلمت

على الحلو وصليت معاهم الجمعة نيابة عن البشير


#1079803 [Haj Ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

08-15-2014 05:51 AM
ابداااااع.


#1079789 [ودالباشا]
0.00/5 (0 صوت)

08-15-2014 04:52 AM
كتاباتك شيقة جدا وتميل الى القصصية ولذالك يجب ان تنمى هذا الجانب حتى تصل الاحترافية وسيكون لك شأن فى كتابة الرواية فواصل بصمود لا ترخى اذنيك للمنتقدين ابدا ربنا يوفقك


ردود على ودالباشا
United Arab Emirates [ود الباشا] 08-16-2014 06:18 AM
شكرا اخى(koreaa) ولكننى لم اعرفه سابقا الاهنا فى الراكوبة الظليلة اتمنى له التوفيق ومن اسلوبه بيدو كما قلت

Turkey [Koreana] 08-15-2014 09:46 AM
Wad albasha, Yahia is a professional already


يحيي فضل الله
يحيي فضل الله

مساحة اعلانية
تقييم
5.00/10 (2 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة