08-17-2014 08:29 AM

لقد طالعت كثيرا في قرائتي لصحيفة الراكوبة فوجدتها مثل اي صحيفة داخل السودان لاادري تخشي من رحال الامن لقفلها ام ماذا والسبب انها صحيفة لاتدعوا للنضال الحقيقي بقدر ما تروج وتسوق لكناب بعينهم ليس لهم هم غير قراءت الاحداث يوم بيوم فلماذا تناسيتم المناضل ابراهيم الشيخ الم يكن هذا الشيخ شبيه بمانديلا
فهو الذي رفض الركوع ولحس الكوع وثبت في كلماته بكل رجولة ووطنية . اين مناصريه داخل السودان واعضاء حزبه لماذا لم يقوموا بمظاهرات ولو علي الكيب ورد في الافراج عنه وبالتحديد لشخصة لماذا لا يسمع الشعب السوداني الفضل عن شخصه وسيرته الذاتية النضالية حتي يقف ما تبقي من الشعب حوله
لماذا تقتلون كل ذي غيره وطنية وتلتفون حول الذي لدغ من الجحر مرات
نحن السعب السوداني حقيقة لانعرف معني النضال لقد حارب الدكتور ابراهيم خليل وناضل من اجل قضية رغم احسب انها خاسرة الا انه لم يتزحزح عن مبداءه ولم يجد له نصير بحجة عدم فهم قضيته ووووو..الي الاخر فلماذا لا نناصر ابراهيم الشيخ
لقد فقد السودانيين بوصلتهم في السياسيين ونامل ان نجدها في ابراهيم الشيخ رغم اختلافي معه فيما يقول الا ان الحقيقة انه رفض وقال لا
اغلب الذين يكتبون ويعلقون في هذه الصحيفة لهم توجهات سياسية مع اوضد الاسلاميين ولكن ليس همنا الوطن الكبير السودان
لقد فقدنا بوصلة الرجل الرشيد الذي يعيد العزة لعازة فهل يكون ابراهيم الشيخ واحد من الذين لم يظهروا بعد فلنناصره حتي يخرج ويواصل نضاله ام مازلنا بدواخلنا الافكار القديمة التي ادت الي قتل روح النضال وفي شخص الدكنور ابراهيم خليل
اذا اردنا ان يقوم السودان علينا ان لا نشخص الناس بمناطقهم بل بافعالهم
لماذا نخشي كل جديد رغم البوادر الحسنة التي بداء بها يجب علينا انلا نقتل روح النضال داخل قلوب الشباب بالافكار الهدامة والمبطنة بشخصنة الامور وجهويتها
الي اعضاء الحزب الذ يقوده ابراهيم الشيخ يجب الترويج بقوة لحزبكم وتاخذوا بمبادئه وطرح الافكار االبناءه له حتي يعلم القاصي والداني بوجود شباب همهم الوطن ولاغير ذلك قفوا حول زعيم حزبكم حركوا شباب الجامعات وعرفوهم بمن ابراهيم الشيخ وافكاره البناءه وايديولوجية الحزب حتي يكون الحزب نواة لنضال كل الشعب السوداني
ودام عزك ياعازة.

طه عبدالرحمن
[email protected]

تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1236

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1082335 [الجراري]
4.07/5 (5 صوت)

08-18-2014 11:33 AM
الحرية للوطن


#1081467 [نزار عوض]
4.07/5 (5 صوت)

08-17-2014 12:21 PM
ان هذا الوطني الغيور هو آخر درس لنا جميعا فاذا لم نفهمه فلننتظر امريكا لتنقذنا كما انقذت العراق وما ادراك ما العراق فلتخرجوا الان لترحموا انفسكم قبل ان يرحمكم الله


#1081404 [Wad Banda]
4.07/5 (5 صوت)

08-17-2014 11:18 AM
لكل من اراد ان يفهم حالة البرود تجاة قضية المناضل ابراهيم الشيخ عليك ان تعيد قراءة ثورة اللواء البيض


#1081397 [سوداني اغبش]
4.07/5 (5 صوت)

08-17-2014 11:14 AM
ابراهيم الشيخ و حزبه شباب يعملون بلا كلل او ملل من اجل سودان الغد من اجل وطن يسع الجميع ... اذا ما سارو علي ذات النهج و لم يركنوا الي اي من المبادرات الرماديه و الكلام النئ فانهم بلا شك سيصبحون رقما لا يمكن تجاوزه في خارطة السياسه السودانيه .. ثباتهم علي مواقفهم اراءهم الجاده في المشكل السوداني ستكسبهم مزيدا من التعاطف من قبل الشعب و ستزيد ثقة الشعب فيهم يوما بعد يوم .... لهم التحيه


#1081333 [ودعمر]
4.07/5 (5 صوت)

08-17-2014 10:19 AM
اخي كلامك عين العقل لكن يبدو انك لاتعلم حقيقة ان وسائل اعلام المعارضة جميعها مملوكة لجهات بعينها وابراهيم الشيخ يمثل خطر بالنسبة للمعارضة قبل الحكومة هكذا هم ينظرون. وللاسف ان حزب المؤتمر السوداني من اضعف احزاب المعارضة اعلامياُ. حيث انه لايمتلك موقع الكتروني للاخبار دعك من قناة تلفزيونية او اذاعيه!! يعتمد فقط علي الفيس بوك الذي اصبح كثير من الناس لايهتمون به وباخباره لانه مشكوك في مصداقيت اخباره.


ردود على ودعمر
Malaysia [ودعمر] 08-18-2014 01:50 AM
ناسف للخطأ "مصداقية"


#1081320 [ود بلد]
4.19/5 (6 صوت)

08-17-2014 10:10 AM
الشعب عاوز تغيير حقيقي ، نريد حزب يتمسك بمادئ الحرية والديمقراطية ، حزب من المتعلمين والمثقفين الاحرار الذين لم ينتموا لواحد من الاحزاب القديمة ، ابراهيم الشيخ بطل جسور في زمن تراجعت فيه قيم البطولة والجسارة ... واذا كان في حزبه عشرة رجال مثله فاليبشر عمر البشير وحكومته بسياط العدل تلهب ظهورهم..


#1081316 [حامل الهم]
4.19/5 (6 صوت)

08-17-2014 10:08 AM
صدقت القول انه رجل المرحله وحزب المرحلة فيجب ان يقف كل الشعب وراهم هؤلا هم خلاص الوطن في اعنقادي لان كل القوي السياسية القديمة قد عرفت علي فترات من الحكم ولا يهمهم غير المصالح الحزبية الضيقة والشخصية انهم يعيشون علي السياسة ولا شي غيرها . الالتفاف حول ابراهيم الشيخ وحزبه واجب علي كل وطني غيور . لو اراد ابراهيم ان يعيش حياة المتعة له من املاكه ما يكفيه ولكن اراد حياة العزة والحرية له ولشعبه ففضل السجن والنضال لانه رجل له مبادي وانسانية كريمة .


#1081207 [Mohmaed Alit]
4.19/5 (7 صوت)

08-17-2014 08:58 AM
والله هذا فيه بعض الحق..
أرى حتى بعض الجهات الأوروبية تطالب بالإفراج عن المنتصرة دون الإشارة إلى إبراهيم الشيخ

هل ذلك عن قصد أم قصور إعلامي لعدم علمهم بأمره؟

والله ابراهيم الشيخ وما ينادي به أفضل للسودان مما ينادي به الحزبيين التقليديين الذين لا يقلان بشاعة عن الانقاذ في بعض الوجوه


طه عبدالرحمن
مساحة اعلانية
تقييم
5.50/10 (3 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة