09-03-2014 12:34 AM

image


حبل الصبر..
يهتز في ذكرى سبتمبر..
( مقال بالسجع الحزين )
***
محمد عبد الله برقاوي..
***
وبقينا في باقي الوطن..
دلقان ممزق بالوهن..
مشرور كما الديك الكبِر..
وكِترت على الحبل المحن..
في كل طرف يتمرجحن..
إتراخي بالآنات رطن..
حبلنا في الوحل إنعطن ..
النسمة عزّت في الطريق..
والكتمة حاكمة وراء الحريق..
الريش تناثر في الجمر..
إتبدد الحيل.. والعمر ..
راجيين نفِخ خشم الزمن..
ويبقى السؤال كيف نستفيق..
***
طينتا عاث بلّاها زاد..
سرب الزرازير والجراد..
أكل الزرِع قبل الحصاد..
في غفوة خيالنا الما استفاد..
من هبّة غالبت الرقاد..
أما الضرِع وعشاء الوِلاد..
هلكو الوباء العمّه البلاد..
سرق اللقاح و غافلنا عاد..
***
والليلة وطواطنا الزمان..
إتوارى في جنح الهوان..
أداهو سجانو الآمان..
حتحت غبار غبنو العيان..
قال كلو داك محض إمتحان ..
خلونا ننسى البيّنا كان..
وقال لسه ما فات الآوان..
ورجع يجاهر بالرهان..
علي عرج ذات الحصان..
رغم الخّوار الفيهو بان..
***
خط السباق قالو اترسم..
ودرعو اللجامات والرسن..
وذات السروج اتوهطن..
فوق ضهورنا الإنحنن..
ولسه نازفات ما شِفن..
من الجراحات والعفن..
ولمو الصفافير والعلم..
من جعبة المنافسين العدم..
أصلو اللعب بدري انحسم..
من غير جماهير أو حكم..
***
والشيء البغيظ ..الإحتقار..
بعد اللهط ..والإنهيار..
جابو المرق من غير شمار..
وعصيدة كان ناقصاها نار..
فارشين بروش دعوة حوار..
للفكة.. والورق الكبار..
من اليمين وحتى اليسار..
وقالو البيابى أكيد حمار..
البعضِ صلى وإستخار..
وفريق توكل واستجار..
بالماضي واختار الجوار..
وبالريدة قام يبدي الفخار..
وجماعة ينفخو في السجار..
دخانو بات في عيوّنا حار..
ودمعاتنا نزلت في إنهمار..
من وجعة الذل اللي صار..
وخلانا جد مابين خيار..
الإنتفاض.. و.. الإنكسار..
في ذكرى العصافير الصغار..
وسبتمبر ..أيقونة ..وشعار..
***
2/9/2014

[email protected]






تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1007

خدمات المحتوى


التعليقات
#1095820 [ahmed]
5.00/5 (1 صوت)

09-03-2014 01:13 AM
وسبتمبر ..أيقونة ..وشعار..
سبتمبر وش عار علي الكيزان


محمد عبد الله برقاوي
محمد عبد الله برقاوي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة