02-16-2011 07:45 AM


بسم الله الرحمن الحيم
الله الوطن الديمقراطية
الحزب الاتحادى الديقراطى الاصل
مركزيه الخرطرم أمانة الشباب

بيان هام

التحية للشعب السودان بمختلف ميوله وقطاعاته مفجر الثورات ومعلم الشعوب والتحية لشعبى تونس ومصر الذين ارادوا الحرية والديمقراطية فكانت الثورات كما اكتوبر وابريل .. والان يتاهب الشعب السودانى لصناعة ثورة اخرى ضد الدكتاتورية والشمولية وتسلط نظام الجبهة الاسلامية الذى اوصل السودان وشعبة الى التمزق والتفكك والانشطار .
جماهير شعبنا الصامتة والصابرة
نحن شباب الحزب الاتحادى الديمقراطى نؤكد انحيازنا التام لقيادتنا لخيار اسقاط نظام الجبهة الاسلامية ورحيلة من دون رجعة ومحاكمة كل قياداتة ومنسوبية واذيالة على جرائمهم التى لا حصر لها التى ارتكبت فى حق الوطن والمواطن من قتل وتشريد وتنكيل ... الخ ونطلب من جماهير شعبنا الوقوف صفا واحدا مع الشباب المتطلع الى الحريه والديمقراطية والخروج الى كل الشوارع لاقتلاع هذا النظام البغيض الذى اصبح ذهابه ضرورة حياتية وسياسية .. هذا النظام الذى وضع سياسات اقتصادية وضيعة ومجحفة عمل من خلالها على زيادة كل اسعار السلع الاستهلاكية وتحمل المواطن العبء مقابل الرفاهية والترف الذى يعيشة منسوبى هذا النظام .
ويبقى إنفصال الجنوب اكبر فضايح نظام الانقاذ ونحملهم المسئولية التاريخية والانسانية و اذا بقى هذا النظام لسارت بقية الاقاليم على ذات الطريق وهاهى الحرب تزداد اشتعالا فى دارفور ويتاهب النظام لاشعال فتيل الحرب فى جنوب كرفان والنيل الازق وشرق السودان وكذالك فى شمال السودان الذى قدم مواطنية الشهداء فى كجبار ومناطق السدود بعد ان تصدى النظام للمظاهرات السلمية بالرصاص .
ونأكد لجماهير الحزب الاتحادى الديمقراطى وكافة جماهير الشعب السودانى باننا سنقف سدا منعيا لاى محاولة للتقرب او التطبيع مع هولاء القتلة المجرمين ، ونحزر وبشدة كل من يحاول المساس بمبادئ الحزب الاتحادى الديمقراطى او الزج باسمة فى صفقات النظام المشبوهة . وسيظل هذا الحزب حزبا نظيفا عفيفا من جرائم الانقاذ ولن تمتد ايدينا لتصافح من تختلط ايدينا بدماء اشقائنا ومواطني هذا البلد الشامخ وسنكون سيفا بتارا لكل يد تمتد من الخلف او من سط الظلام .
عاش الشعب السودانى حرا وعاش كفاح ونضال الحزب الاتحادى الديمقراطى ضد الشمولية والديكتاتورية والظلم .
ونظل نردد (ستظل وقفتنا بخط النار رائعة وطويلة سنعلمهم مامعنى الصمود وما البطولة سنذيقهم جرح بجرح ودما بدم والظلم ليلتة قصيرة )
امانة الشباب محلية الخرطوم

تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1472

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#96420 [الهباباي]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 11:44 AM
يا شباب ان الوقت ليس لتصفية حسابات جانبية بين اطراف المعارضة فيجب ان ينصب كل الجهد نحو التوحد في وجه هذا النظام.. فعليه ان كنتم من الشرفاء فيجب ترك التغرظ و الهجوم علي اي طرف من اطراف المعارضة في هذا الوقت


#96364 [ابو الشاذلي]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 10:47 AM
نحي شباب الاتحاد ا لاصل ونتمني من الله ان يكتب لكم النجاح وربنا يوفقكم ويسدد خطاكم اما الاخوه الذين يرمون كبير القوم الميرغني بالتقاعس فلهم ذلك اما نحن اولاد اليوم والاعمال بخواتيمها واي كا ئنا كان بيغزف بحجارة علي بركه المؤتمر اعينوه ووفرو له الحجاره البركه الساكنه سهل ردمها ولا تردموا عزم الرجال وسلامتكم


#96360 [سومي العسل - الدمام]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 10:40 AM
التحية لك أيها الحزب الأصيل وهذا ما نعهده منكم أيها الأبطال ..
فسيروا ونحن من خلفكم .. فأنتم أملنا بعد الله ..


#96319 [عادل ]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 09:46 AM
طيب امسكوا كبيركم من فعايلو


#96303 [blackberry]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 09:29 AM
اقتباس

انحيازنا التام لقيادتنا لخيار اسقاط نظام الجبهة الاسلامية.....
===========================================
قيادتكم منحازة لنظام الجبهة إسِألوا مولانا...... كان حرياً بكم أن تقولوا : ( نرفض لقيادتنا الإنحياز التام لنظام الجبهة..... .
لم نسمع يوماً مسئولا من الإتحاد الديموقراطي يدعو لإسقاط نظام الجبهة.
عجبي!!!


#96282 [الطيب تاج الدين]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 09:04 AM
أخي الكريم يجب ان يصدر بيان موجهه للقوات المسلحة وكما هو معلوم بأن القوات المسلحه هي جيش الشعب وليس جيش الإنقاذ والمؤتمر الوطني لضمان تحييدها


مركزيه الخرطرم أمانة الشباب - الحزب الأتحادي الأصل
مساحة اعلانية
تقييم
4.51/10 (28 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة