في


حلايب.. هل آن الأوان؟ا
02-16-2011 02:50 PM

حديث المدينة

حلايب.. هل آن الأوان؟

عثمان ميرغني

طفرت للسطح هذه الأيام مطالبات داخلياً في السودان بفتح ملف مثلث (حلايب).. بافتراض أنّ سقوط نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك، يمنح السودان ميزة التفاهم مع نظام جديد.. راغب في تخطي كل سيرة سلفه.. لكن في تقديري أنّ إثارة ملف (حلايب) الآن ليس في المصلحة.. لسببين اثنين.. وأرجوكم وسعوا صدوركم لحيثياتي. السبب الأول.. أنّ التركيز على قضيّة مثلث (حلايب) تعني خلل استراتيجية إعادة بناء علاقتنا مع مصر.. ببساطة، ذلك يعني أننا قررنا التعامل بـ(التجزئة) في علاقتنا مع مصر.. قضية بقضية .. بينما الأوجب.. ومع بزوغ فجر جديد في شقيقتنا مصر، أن نعيد هيكلة علاقتنا كلها (بالجملة) بصورة شاملة تنظر إلى الأفق الاستراتيجي بعيد المدى.. حتى لا نعود لعهود الوصل والهجر.. عندما كانت العلاقات تصفو وتتعكر حسب أمزجة الساسة الحكام في الجانبين. السبب الثاني.. أنّ \"حلايب\" لم تسقط من خريطة السودان بـ (فعل!) مصري .. بل كانت بـ(رد فعل) مصري.. رد فعل على السياسات التي اتبعتها حكومتنا.. ونفس هذه السياسات أطارت الجنوب .. وهو مساحة وشعباً أكبر كثيراً من \"حلايب\".. ونفس هذه السياسات أحرقت دارفور ولايزال لهيبها يستعر.. ونفس هذه السياسات تهدد مناطق أخرى في السودان.. ونفس هذه السياسات تقسم الجبهة الداخلية في السودان إلى أعداء.. وأعوان.. فالأوجب معالجة السياسات بصورة محورية كلية بدلاً عن التركيز على معالجة جزئية لآثار هذه السياسات.. طبعاً أقصد معالجة كل هذا قبل فتح ملف (حلايب) ولا أقصد التغاضي عنها.. ونسيانها. ومعالجة الخلل في الدولة السودانية لا يستعيد \"حلايب\" وحدها.. يستعيد السلام في دارفور.. بل وقد يستعيد \"الجنوب\" نفسه.. والذي لم يبعد عنا كثيراً، بعد أن قررت حكومته المحافظة على ارتباط الاسم باطلاق اسم (السودان الجنوبي) على الدولة الوليدة. أمّا معالجة علاقتنا مع مصر فتبدأ من نقطة (المصالح المشتركة).. سياسياً: إخراج العلاقة بين البلدين من ملفات المخابرات إلى الوزارات.. أمّا اقتصادياً: إبعاد (الرسمي) بأبعد ما تيسّر.. وإفساح الفرصة للعمل الشعبي المباشر دون عوائق أو تدخلات. مصر الآن تتحول إلى واحة للديموقراطية والحرية في العالم العربي.. ولو تحقق شوط الانتقال في مصر بلا ردة أو تراجع.. فإنّ المنظور الاستراتيجي للعلاقة مع مصر سيحقق فوائد لا تحصى للسودان.. تتعدى كل الأطر الضيّقة التي لا تزال العلاقات تدور بين أرجوحتها. المطلوب حالياً من مراكز دعم القرار دراسة الآفاق الجديدة للعلاقات مع مصر.. قبل التخبط في ملفات جزئية .. كافية لإفساد أي أمل في صفحة جديدة ناصعة البياض.

التيار

تعليقات 19 | إهداء 0 | زيارات 3076

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#97489 [ابوبكر]
0.00/5 (0 صوت)

02-18-2011 11:24 AM
يا عثمان نحن مادايرين نخلى شبر من السودان خاصة للمصريين


#97386 [شرقاوي]
0.00/5 (0 صوت)

02-18-2011 02:37 AM
حلايب دي حق ابوك عشان تتنازل منها اخ اخ اخ اخ اخ اخ اخ ا خ صحفين اخر زمن ؟


#97123 [ام سماهر]
0.00/5 (0 صوت)

02-17-2011 03:41 PM
انا ماعارفه صحفى بيتلقى ردود على كتاباتو زى البشمهندز عصمان ده اجماع وطوووالى ومسخره على المسكين المصبرو شنو الله اعلم اقول ليك بلغه ميدان التحرير ارحل ياعصمان


#96999 [سيف الدين خواجة]
0.00/5 (0 صوت)

02-17-2011 12:11 PM
اخي عثمان ارجو ملؤمنا يذلك وليس تنفيسا للناس من نظام ادمن ضياع البلاد والعباد ونتفق معك في الفهم الكلي الاستيراتيجي للعقول والقلوب المستنيرة التي تعمل للوطن وفي حوارات كثيرة لي مع الاخوة المصريين اقول دائما مصر والسودان في تكاملهما قوة اقليمية وعالمية واتفق معك تماما في مسالة الاقتصاد واركز عليها واقول مهما كانت درجات الاتفاق او الاختلاف بين الحكومة من المفروض ترك حرية تنقل الاموال والافراد والافكار والمشاريع بين البلدين بعيدا عن محاور السياسة الضيقة وتذكر ان هذة الحركة كانت سلسة ومنسابة ايام الاستعمار اكثر منها الان وانظر في تضاريس الاقتصاد والعوائل المصرية بالسودان اولاد ابو العلا اولاد الربعة وكذلك العوائل السودانية بمصر علي البرير وال الدرديري ...في التاريخ دروس وفهم ذكي وليس هوس مدروس ...........زاما سياي\\سات الانقاذ فالصمت اولي ...اخير الغرضة


#96767 [عمر عابدين - الدوحة]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 11:30 PM

تحية واحتراما
من المؤسف جدا - أن تهدر كل هذه الامكانيات وتوظف في (الكتابة الانصرافية) وهذا هو ديدن كتاب النظام - وتجول بخاطري كثير من المقارنات منها
بعد تنحي الرثيس مبارك - خرج صحفيي مبارك والصحف الموالية لنظامه تكتب في اتجاه الثورة (رغم تحفظاتي على تسميتها بثورة) لاسباب لا تخفى على احد
يبدو ان كتاب الانقاذ قد بدأوا بتنفيذ الضربات الاستباقية وما هذا المقال الا واحدا من هذه الضربات - اظن انها مرحلة التنصل من النظام واللعب على الحبلين ربما تراءت لهم بوادر الثورة - لابد من انهم يخططون للاثنين والحالتين ويتعاملون بمنطقين لا يلتقيان
ولكن كيف لهم بذلك ونحن أولاد محمد احمد - فالثورة انطلقت شعارات ترددها القلوب
وانتم مازلتم في مهارة التخفي - واحيانا التنصل منا بمنظور مختلف لا تخطئه عين أعشى
كنت أتمنى ان لا تختزل اخفاقات السياسة الخارجية في تناول هذه القضية السازجة والتى لا تستحق ان تجهد نفسك وتهدر وقتك الثمين ما بين الترحال من مدينة النيل للقصر الجمهوري (واضعف الايمان (الخليلة) التي اتخيلها حينما تزورها تقلب عنك وجهها كولد عاق لامه تحتضنك وفي حلقهاا قصة (مطبات اصطناعية تعيق حركة الكلام اجباريا)
ارحمونا ولا تكتبوا عنا لانه اهون علينا أن تطبلوا للسلطان من ان تكتبوا عن معاناتنا فانتم قوم لا تشبهوننا في شئ (لانكم أتيتم من عالم مجهول - ظل سؤالا تاريخيا تركه الطيب صالح سؤالا رسم استفهاما بحجم الفراغ الذي في عقولكم
ارحمـــــــــــــــــــــــونا


#96736 [ سودانى طافش]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 10:09 PM
ياعصمان أفندى .. واحدة من مساوئ النظام ( أنت ) ووجودك كصحفى فى هذا الزمان الذى توارى فيه الصحفيين ( الشرفاء ) .. مالنا ومال المصريين وأنت تسبح بحمدهم ليلاً ونهارا ! يعنى لو أنت درست فى أكسفورد أو هارفارد ماذا كنت فاعلاً فينا ! .. حلايب لن نتركها والمصريين لن يكونوا الأقرب لقلوبنا .. أسأل أى سودانى وبعدين معاك ياعصمان ياأخى الحب مش بالقوة !


#96727 [gasim ali]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 09:56 PM
ومع بزوغ فجر جديد في شقيقتنا مصر، أن نعيد هيكلة علاقتنا كلها (بالجملة) بصورة شاملة تنظر إلى الأفق الاستراتيجي بعيد المدى.....ايه العباره يا باشمهندز عصمان بيه...البنقولو بنعيدوا.....روح شوف ليك عمود في المصري اليوم اواخبار اليوم...جبت لينا الجلطه....


#96717 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 09:40 PM
حسى اسالك سؤال واحد
لو حلايب دى مصرية و احنا اخدناها منهم , هل كانوا حيستنوا المطالبة بيها لحد الكلام الفارغ البتقول فيهو ده , هم مش حاربوا اسرائيل زاتا لحد ما رجعوا سيناء , خليك من المصريين, فى شعب فى الدنيا بيفرط فى ارضه زينا ؟؟ و ليه دايما احنا لازم نكون العاقلين؟ وليه احنا دايما الحيطة الواطية؟
بعدين تعال يا عثمان انت شنو حكايتك مع المصريين ,يا خى ما كانت دى جامعة القريتا هناك
هوى يا زول شوف صورتك فى المرايا قبال ما تشبكنا فى كل مقالتين (مصر ... مصر )
شوف شعبك العينو طلعت ده
!


#96702 [عوض سعيد]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 08:59 PM
المفروض فيك كصحفى ان تكون فاهما للطرق التى يفكر بها ابالسة الانقاذ. الجماعة دول اثاروا موضوع حلايب الان بهدف قبض ثمن سكوتهم عنها مرة اخرى من الوضع الجديد فى مصر خوفا من عواقب الثورة المصرية والملاحظة الثانية هى انك اعطيت استشارة مجانية للحكومة عجز عن مثلها جيش المستشارين الذى يحيط بالرئيس وكان من المنتظر منك التركيز على الاخطاء التى ارتكبوها فى حق هذا الوطن وابنائه لدعم الانتفاضة التى بانت مطالعها


#96690 [أبوتوفيق]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 08:30 PM
نحن عايزين بزوغ فجر جديد في السودان كمان يا عثمان ميرغني ألسنا جديرين بالفجر الجديد ونستحقه , أكتب عن الاحتقان السياسي في السودان والغبن والظلم والضيم الواقع على الناس والغلاء والاعتقالات و...... و....... وإلا فسوف يتخطاك الزمن كما تخطى الكثير من المطبلاتية المصريين...... إقرأ لصلاح عووضة ورشا عوض علشان تتعلم المواكبة .......


#96660 [احمدانه]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 07:22 PM
بالله دا كلام....... حلايب???? الناس في شنو والمشير في شنو ...ياخي دا باع السودان والبيع عندو بالجمله ولسه الدور عالباقي....حلايب يا منافق يعنى خلاص حريص عالسودان ...ولا الخوف من النظام الجديد في مصر ومحاولة افتعال مشاكل لتحجيم المد الثورى فهذا( موسم الثوره من الشمال) حلايب دى ابدا ماكانت مشكله مع الشعب المصري الذى نحبه ونكن له كل احترام....يا جماعه المشكله مش حلايب المشكله المشير.


#96656 [ابو سامي]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 07:17 PM
يا عسمان دائما تترك المهم وتنبطح مع المواضيع الانصرافية .... عندما حدثت محاولة اغتيال المخلوع حسني مبارك والجماعة الضالعين فيها سماهم شيخهم بالاسم انت كصحفي أليس لديك معلومات عن هذه المحاولة ألم تسمع بها ألم تتابع مقابلة الترابي على شاشة العربية أين كنت كل هذا الزمن وجاي اليوم تقول علاقات من الشقيقة مصر أرجوك رجاء خاص أكتب ليك موضوع يحسب ليك لا عليك ؟؟؟؟؟؟؟والايام دول وليك يوم كما لهم يوم


#96648 [محمدعبدالقادر-السعودية]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 07:03 PM
رئع جدا يا عثمان


#96620 [قربت]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 05:39 PM
نسال الله ان يطل فجر جديد لايكون فيه بشير ولاابوعفين ولاالصحاف


#96590 [haj abbakar]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 04:25 PM
ليس هذا بالوقت المناسب لان الحكومة المصرية مشغولة بترتيب الاوضاع الداخلية
وهذه حكومة تسيير فقط
الرد انتظروا حتى ياتى رئيس منتخب
ثم تفكرون فى مثلث حلايب وتنسون تفريطكم بجنوب السودان
ولو كنتم حريصين على ارضكم لما فرطتم فى الجنوب الحبيب


#96589 [مدادي]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 04:20 PM
هل يسقط حق بالتقادم أو بالقوة .. حلايب حق سوداني سوا اتت حكومة جديدة أم قديمة وهو حق سكتت عنه الحكومة الحالية لحاجة في نفسها ( وهي كثيرة ) ما أريد قوله أن قضية حلايبة ما كان لها أن تكون قضية لو أن الحكومة المصرية اعترفت بها وهي تعلم أنها ليست أرض مصرية ولكن لأن المصريين ينكرون كل ما هو حق ويقلبون الباطل لحق وهي عادتهم صارت قضية ...الحكومة الحالية لايمكن أن تقدم على المطالبة بها لأنها ممسوكة من لسانها ( وماسكين عليها زلة ) يعني يا عثمان بلاش تخاف حتفضل حلايب مصرية رغم أنفنا لأننا لا نملك القوة ولا العزيمة لأن أمثالكم في دولتنا يخافون على حق مصر أكثر من خوفهم على حق بلدهم ...


#96585 [ehab]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 04:13 PM
السيد عثمان ميرغني بارك الله فيك وانت تقر بان كل الأخطاء التي حدثت ولازالت تحدث هي من جراء السياسات التي اتبعتها حكومتنا ...ياخي حكومة الجن دي رافضه الأعتراف بان سياستها أصلاً خطاء وتعمل دأئماً على اقصاء الآخرين ودفعهم لحمل السلاح نظام يلحس كوعو والزارعنا وجغمسه .... أها زي ديل ما بنفعوا يديروا بلد ...ممكن يديروا مؤسسه ولا شركه ولا مركز يتحمل هذه الأخطاء لكن على مدي عشرين عاماً يتحمل أبناء السودان سياسات لا ناقة لنا ولا جمل فيها وفوق دا كلو كان عندهم عشرين عاماً لم يتعلمو ويستفيدوا منها كما ينبغي ...الأسلم ليهم ولنا أن يرحلوا ليبقو على وطن كان أسمه السودان والا الطوفان وساعتها لن ينفع الندم .... هؤلاء القوم هم أكبر اساء للحركه الأسلاميه


#96572 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 03:50 PM
للاسف النظام الحاكم في السودان - الواجب تغييره - لا يملك اي استراتيجيات للعمل و لا خطط بعيدة المدي و لا حتي قريبة المدي و ان النظام يحكم بلد كالسودان بنظرية رزق اليوم باليوم و \" الرزق علي الله\" لذلك حتي مسائل العلاقات الدولية الحرجة يتعامل معها بنفس طريقة الارزقجية! من المخزي ان يحاول نظام علي سدة الحكم ممارسة البلطجة و محاولات اغتيال رؤساء الدول، و الاكثر خزيا ان يساوم بارض السودان لمداراة خزيه و تلك هي القضية و الفضيحة الاكبر، و للاسف ذلك ديدن النظام اذ تمادي في مساومة مخازيه باراضي السودان و ما تقرير المصير و فصل جنوب السودان الا مقايضة اخري بثلث مساحة السودان نظير \" حوافز \" من امريكا علي راسها ملف محاكمة راس النظام !!!
حسني مبارك بكل علاته لم يصل و لم يقرب من هذا الدرك السحيق الذي انحط اليه النظام الحاكم في السودان علي الاقل المساومة علي اراضي البلاد و وجدتها مقابل غض الطرف عن المخازي!


#96569 [Aman]
0.00/5 (0 صوت)

02-16-2011 03:43 PM
(نعيد هكيل علاقتنا كلها وكمان باجملة) نقطة سطر جديد في محاولة لكسير (التلج )علي حساب الارض التي اغتصبة في عزة النهار ، ياعم هو في ايه؟ اليس من الافضل الضرب علي الحديد وهي ساخن بعد انفصال (الشمال) الزي علقت فيه احد الكتاب وقال ان خريطة السودان اصبحت كاسقوط (سروال ) رجل محترم في ميدان الامم المتحدة يعني واحة الخرطوم بالجديد . وليس ادري كيف سيعلق الكاتب المرة القادم بعد فشل النظام الحاكم في اعادة الحلايب وسقوط سروال اقصد الجنوب ، يعنى خريطة السودان ايكون( يامولاى كما خلقتني).:D :D :D :D :D :D :D :D :D :D


عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية
تقييم
1.67/10 (14 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة