في



المقالات
السياسة
شكرا الشيخة حصة زيارتكم دارفور
شكرا الشيخة حصة زيارتكم دارفور
09-29-2014 08:45 PM

* المثل الشعبي يقول "من يرى ليس كمن يسمع" لذلك نثمن كثيرا الزيارة الميدانية للشيخة حصة بنت خليفة مبعوث الجامعة العربية للشؤون الإنسانية لدارفور وجنوب كردفان لانها كشف حساب عن طبيعة الوضع الإنساني وسبل كسب العيش لفئات المهمشين والمكتوين باضرار الحرب والنزوح، حيث طالبت في ختام زيارتها المنظمات العربية والأجنبية بتوفير الاحتياجات العاجلة لإعادة الإعمار والتنمية، وأعربت عن سعادتها لما تلمسته من الرغبة في العودة الطوعية والاستقرار. ووصفت أوضاع النازحين بأنها أكثر قساوة وأصعب مما يصوره الاعلام، ونادت بضرورة التحرك الفوري عبر آليات ووفق معايير محددة لمنظمات المجتمع الدولى والأمم المتحدة والمجتمع العربي والاقليمي، داعية لمزيد من تفعيل الشراكات وتوفير ثقة ودور أكبر للجامعة العربية، متمنية ازدياد الفرص لتلبية احتياجات من يعيشون في دارفور والمناطق النائية وهم يحلمون بالعودة والاستقرار وهذا هو بيت القصيد وبوابة السلام الحقيقي.
* مثل هذه الزيارات مهمة جدا لانها ترفع الستارة عن الاوجاع وتضع الامور في نصابها الطبيعي عكس التقارير المكتوبة والمغلفة والتي عادة ما تلازم مثل هذه الاوضاع والتي تظلم المستهدفين بالتعتيم على اوضاعهم الحقيقية وتبعد ذوي البعد الانساني من امثال الشيخة حصة ملامستهم عن قرب والتحدث اليهم لتوفيق اوضاعهم والسعي لتقديم ما ينفعهم، ان تقييمنا لزيارة الشيخة حصة انها ستأتي اكلها قريبا لامتلاكها الحس الانساني بحكم دراستها وخبراتها التراكمية بمؤسسات المجتمع المدني محليا ودوليا ولجديتها التي عرفناها بها مما يجعلنا نتفاءل بنتائج ملموسة وسريعة تصب في صالح النازحين وتدعم مسارات الاستقرار والتنمية وتكمل الدورة وتوجد الحلقة المفقودة لوثيقة سلام دارفور في جانبها التنموي والانساني.
* ان المشروعات المعلنة والتي تسعى الجامعة العربية والمنظمات الاممية والإسلامية لتنفيذها بمناطق دارفور وكردفان اهم اولوياتها كما صرحت تطوير عمل المرأة وادخالها لدورة الانتاج السلس، وما يخص الأسرة وبناء قدرات افرادها وتشغيل العاطلين عن العمل، حيث دعت الشيخة "حصة" لضرورة التحقق من تلبية الاحتياجات الأساسية للمدنيين والاطفال بمعنى ان تكون المشروعات لرفع قدراتهم وتأهيلهم بتعليمهم وعلاجهم ومأكلهم ومشربهم..
* وبرغم ان الاعلام السوداني ركز كثيرا على لقاءات مبعوث الامين العام للجامعة العربية مع المسؤولين الحكوميين والنافذين وخصما على اصحاب المصلحة من النازحين المأزومين إلا ان المؤتمر الصحفي كشف عن حرصها على وضع النقاط على الحروف مؤكدة ان الاستقرار الآمن يتطلب مزيدا من الجهود والعمل المشترك..
* شكرا مرة اخرى للمبعوثة الانسانية واعتقد ان التحدي الاكبر لانفاذ مخرجات زيارتكم الطيبة هو وضع آليات محكمة تكفل انزال الخطط والبرامج على الارض وتكثيف المتابعة اللصيقة بوسائل وطرق جادة تضمن صلاح التنفيذ وبراءته من الانتقاص وهي مهمة مشتركة بين الجامعة العربية ومكتب متابعة دارفور والسلطة الاقليمية حتى يحصد المنتفعون " الغلابة " ثمار الزيارة.. كما ان ارادة النازحين القوية للعودة الطوعية وتعمير قراهم أحد أهم الآليات لترابط الحلقات ببعضها بعضا.
عواطف عبداللطيف [email protected]
إعلامية مقيمة بقطر
همسة: بوركت الشيخة حصة وجعلها الله في ميزان حسناتكم في هذه الايام المباركة





تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 889

خدمات المحتوى


التعليقات
#1119009 [أحمد]
0.00/5 (0 صوت)

10-01-2014 11:24 AM
تصحيح للمثل:
"ليس من رأى كمن سمع" .. ههههههه


#1118539 [ترهاقا الاصلي ابن الجبال]
1.00/5 (1 صوت)

09-30-2014 04:08 PM
شحاته اغنياء محترفه و جنها كسير تلج والغوغاء


#1118453 [سيسكو]
1.00/5 (1 صوت)

09-30-2014 02:07 PM
خلاص خليتى أطفال غزة قبلتى لشيخات الخليج، كدة مرة واحدة إفتكرى السودان، محن.


#1118446 [مازن]
1.00/5 (1 صوت)

09-30-2014 01:56 PM
للأسـف حال هذه المرأة يدعو للرثاء.. ما الداعي لممارسة الشحدة والتسول بهذه الطرق المكشوفة المفضوحة ؟؟
الشيخة والشيخة والشيخة والشيخة والشيخة!!!


#1118388 [الواضح]
1.00/5 (1 صوت)

09-30-2014 01:00 PM
كثير تلج شديد ، يازول أرحمى نفسك من المدح المبتذل هذا ، هذه المهمة أضافت للأميرة ورصعت سيرتها الذاتية وهى محتاجة لها أكثر من حوجة اهل دارفور لها ، ماذا ستفعل ، خليك بالله سودانية اصلية وخليك من التلميس الما بنفع دا .


ردود على الواضح
Saudi Arabia [ابوزر الغفاري] 10-01-2014 01:31 AM
معاناة اهل دارفور لايحتاج الي زيارات ميدانية اتحتاج فقط قلوب صادقة تنظر الي معاناتهم بنفس منظار الجامعة العربية لمعاناة الفلسطيتيين وبدون كسر ثلج لمندوبة دولة قطر فان لاهل دارفور رب سوف سوف يطعمهم من جوع ويامنهم من خوف


عواطف عبداللطيف
عواطف عبداللطيف

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة