المقالات
السياسة
ترشح البشير منهج (اسلاموى) أصيل لا (بوليتيكا)
ترشح البشير منهج (اسلاموى) أصيل لا (بوليتيكا)
10-24-2014 04:50 PM


ومن يظن خلاف ذلك فهو واهم وفاقد ثقافى لا يعرف من الإسلام فى مستوى (الشريعه) سوى قشرته. ولذلك زرف الشيخ المصرى (السلفى) محمد حسان يعقوب، الدموع قبيل سقوط (مبارك) واطاحة الشعب المصرى به فى ثورة 25 يناير.
اما الأطاحة (بمرسى) الذى أظهر سوءا فى الحكم خلال عام فاق به (مبارك) خلال 30 سنه وكرر مافعله (البشير) خلال 25 سنه فى كل شئ حتى فى فكرة تأسيس (دفاع شعبى) و(شرطة شعبيه) بديلا عن الجيش والشرطه المصريه، فعند الأسلامويين (خلع) الحاكم المسلم حرام (شرعا) وكفر يستوجب قتل أى انسان مصرى ايد وساند وخرج وهتف فى مظاهرات ثورة 30 يونيو التى سموها انقلابا وللأسف انخدع لهم بعض نشطاء حقوق الأنسان الذين اختزلوا العملية الديمقراطيه فقط فى صناديق الأنتخابات حتى لو انتهك القانون والدستور، لا أدرى كيف يمكن أن يدافع عاقل عن تنظيم منهجه يرفض الديمقراطيه ويعتبرها رجس من عمل الشيطان حتى لو اتخذها (سلم) تصل به الى السلطه.
الشاهد فى الأمر بعض الأحزاب السودانيه والمعارضين والحركات الثوريه السودانيه كانت تظن أن النظام جاد فعلا فى عملية الحوار و(الوثبه) وامكانية أن يخلف (طويل العمر) قدس الله سره الهارب من المحكمه الجنائيه (عمر البشير) أى مرشح آخر حتى لو كان من بين افراد حزب (العصابه) التى أغتصبت السودان بليل فى 30 يونيو 1989 وسجلته وشعبه ملكا خاصا لها تفعل به ما تشاء ، تذله وتهينه وتقتله وتتاجر فى دينه مثلما تتاجر فى ارضه وتاريخه دون أى احساس او شعور بالخجل أو الحياء.
فالبشير .. حسب تنظير هيئة علماء (السلطان) التى تسمى بهيئة (علماء الإسلام)، لا يجوز عزله أو ابعاده حتى لو طغى وبطش وارتكب افظع الجرائم وحتى لو فشل وفسد بل حتى لو (خرف) وأصبح يتغوط فى ملابسه.
لذلك فشخصى الضعيف غير منشغل كثيرا بأى موضوع علاقة بمحاورة النظام وباعتباره شريكا أصيلا ومهما فى الحل، لأن الحل لايمكن التوصل اليه بمشاركة مجرم ملطخة اياديه بالدماء فى كآفة جهات السودان وما يطرحه (المجتمع الدولى) ومن خلفهم (امبيكى) لا يمكن ان يؤدى الى أمن وأستقرار وحل المشكل السودانى لأنهم لا يفهمون جيدا (منهج) الأسلامويين، ويظنونه منهج (سياسى) يمكن التعاطى معه والأتفاق والأختلاف معه.
فالإ سلاميين أعداء لمفاهيم حقوق الأنسان وللديمقراطيه وللدولة المدنيه التى تقوم على (المواطنة) المتساوية لا تقل لى (غازى صلاح الدين) أو (كمال عمر)، وثورة 30 يونيو المصريه كشفت ذلك الأمر بصورة واضحة وجلية، لما تتمتع به مصر من اعلام قوى رصد ووثق لكل حركات الإسلامويين ولجميع جرائمهم منذ أن سقط (مبارك) وكيف اظهروا لهفا ولهثا وشراهة على السلطه دون اعتبار لأى قيم ديمقراطية، اللهم الا اذا كانت الديمقراطية تعنى حصول مرشحهم على اصوات الإسلامويين والليبراليين والعلمانيين و(الأشتراكيين) المغفلين، حتى لا يصل (شفيق) للحكم، دون أعتبار لمن يخلف (مبارك) وهم لا يعلمون أن الفكر (الإسلاموى) المتخلف أسوأ من اى فكر آخر يمكن أن يقارن به بل يسئ للإسلام نفسه، فمجرد أن يستغل انسان (دينه) ويقحمه لمنافسة الآخرين فى جوانب وامور دنيويه مثل قضية الحكم التى يجب ان تكون المنافسه فيها مبنية على طرح برامج وأفكار دنيوية وانسانية فى المجالات المختلفه سياسيه واقتصاديه وأجتماعية فذلك يعنى انه يهدف الى خداع الجماهير والى دغدغة مشاعرهم وأستغلال جهلهم وقلة تعليمهم وثقافتهم.
حيرنى صديق منتمى لأحدى الحركات الثوريه حينما وجدته مؤيدا لفكرة خادعه طرحها من قبل أحد (الإسلامويين) تقول أن تترك مسألة حسم علاقة (الدين بالدوله) لمؤتمر دستورى ينعقد بعد الأطاحة بالنظام القائم واسقاطه.
فقلت له من جانبى فانى غير مستعجل لأنى لا أرغب فى سلطه والتغيير الحقيقى يجب أن يتحقق مهما طال الزمن بدون مساومات أو تنازلات، ومشروع دولة (المواطنه) الحقيقيه هو الذى يجب أن يتمسك به (الثوار) حتى لا نحتاج الى ثورات وضحايا من جديد .. وفى الدول المحترمه التى تؤسس على أساس سليم هناك مواد تسمى (حاكمه) أو (فوق دستوريه) تعلو على مواد الدستور ولا يجوز الغائها أو تعديلها أو تبديلها مهما كان شكل الأغلبيه فى البرلمان، تلك المواد هى التى تحدد مدنية الدوله وديمقراطيتها وأهم جانب فيها أن تقوم على اساس (المواطنه) المتساويه ومن أجل ذلك لابد من حظر تأسيس الأحزاب على اساس دينى أو أثنى.
والأخوان المسلمون وكآفة مناصريهم وحلفائهم وهم لا يختلفون مبدئيا وعقائدا عن (القاعدة) او (داعش) كاذبون ومخادعون و(منافقون) حينما يقولون أن (الإسلام) بحسب فهمهم لا يعرف الدوله الدينيه وأنما الدوله المدنيه، وفى كل يوم نشاهد فتوى من هيئة علماء (السلطان) المسماة بهيئة علماء (الإسلام) وأحدة تمنع (البشير) من السفر بعد قرار صدر باعتقاله من المحكمه الجنائيه وأخرى تؤيد ترشحه لرئاسة الجمهورية بعد حكم لمدة 25 سنة وغيرها تطالب بالسماح فقط لثلاثة احزاب سياسية تعمل فى السودان، فماذا يسمى هذا غير ان الدوله تقوم على أساس دينى، وماذا يفهم علماء (السلطان) عن الديمقراطية والتبادل السلمى للسلطه ومنهجهجم وغاية ما تعلموه يكفر الخروج على الحاكم المسلم حتى لو افسد وظلم وقتل طالما لم يكفر أو يرتد أو يمنع الناس من اداء الصلاة!
ومادا تسمى الدعوة التى اطلقها المحامى المصرى (الأخ المسلم) صبحى صالح المسجون الآن وقد كان احد ستة اشخاص صاغوا القرارات التى عدلت الدستور المصرى خلال فترة حكم (طنطاوى)، بعد ثورة 25 يناير، والتى طالب فيها شباب (الأخوان) بالزواج فقط من (الأخوانيات) لكى لا يستبدلوا ألأعلى بما هو أدنى!
آخر كلام:
• لولا طعن (السيسى) للشعب السودانى فى خاصرته بأستفزازه المتواصل فى قضية (حلائب) ورفضه أن تفصل فيها (محكمه) دولية محائدة، مستغلال ضعف نظام ( ....)، وشهوتهم فى السلطه على حساب مصلحة الوطن، لطالبت بوضع تمثال له فى مبنى الأمم المتحده، لأنه وبمساندة ودعم الشعب المصرى فى 30 يونيو خلص العالم وووطنه من جبروت وصلف (الأخوان) خلال عام واحد ولم يتركهم يعبثون لمدة 4 أعوام كانت سوف تمتد الى 500 سنه!
• فكل الأجراءات التى تقوم بها (مصر) الآن فى حلائب والمدعومه من (الإعلام) المصرى الذى كنا نظنه ذكيا، تؤكد سودانية (حلائب)، فلماذا لم تمنح الحكومه المصريه مواطنيها فى المناطق الأخرى (الأرض) بسعر رمزى ولماذا لم تستثنيهم من دخول الجيش لمدة عشر سنوات كما أستثنت من قبل أهل حلائب ؟
• للأسف لدينا اصدقاء كثر فى مصر نحترمهم ونتعامل معهم كأشقاء ولا نريد أن نحرجهم بقضية حلائب لكن (الإعلام) المصرى يجبرنا على ذلك فى زمن اصبح لا مكان فيه (للفهلوة) و(التزاكى).
• قناة فضائيه يا محسنين ندافع عبرها عن وطننا ونعرى من خلاله نظام (الآيآت) والضلال والفساد والفشل الأسلاموى.
[email protected]

تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1070

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1134102 [ملتوف يزيل الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

10-25-2014 04:22 AM
هنالك بعض المعارك ليس هذا وقتها، مثلا مصر و الحدود و ايضا عدم مقدرة كل المعارضين انشاء قناة فضائية واحدة لاجل عيون الوطن المستباح. مع العلم ان تكلفة محطو اقل من تكلفة فلة!!!!!!!!!!!!!!!!!!
على من عنده ذرة وطنية العمل على تكوين خلايا المقاومة بالاحياء لحرق بيوت الكيزان و كلاب الامن وبعدها الزحف لوسط الخرطوم.


ردود على ملتوف يزيل الكيزان
United Arab Emirates [تاج السر حسين] 10-25-2014 11:39 AM
تحياتى
نحن لا نريد أن ندير معارك مع الشعب المصرى الشقيق لا الآن أو فى المستقبل، لكن الحق سوف يسقط اذا لم يطالب به صاحبه، وقضية حلائب تمثل وخزة ضمير لكل سودانى أصيل فى اى منطقة سودانية .. ومثلما نحن فى حاجة لمصر فهى كذلك فى حاجة لنا فى جوانب عديده لا داعى للأسهاب فيها.


#1134098 [خضر عمر ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

10-25-2014 04:11 AM
الأخ تاج السر
تحية
عظيم تناولك وتحليلك ولكن الا تري انك بالغت عندما قلت ان الاعلام المصري أقوي إعلام؟
الم تلد من قبل انك عملت وتعمل علي تدريب الكثير من الكوادر الإعلامية والصحفية المصرية؟؟؟
هذا إقرار منك بانةالاعلام المصري بحاجة الي اعادة صياغة تدريبية وفكرية ومنهج يحترم عقول الآخرين

فهل يأتري اخي تاجةالسر وبصفتك تمت للإعلام بصلة ما يسلكه فطاحلة الاعلام المصري أمثال عمرو أديب. ولميس الحديدي. والإساءات التي لا تليق بمقام إعلام تحزم بانه من أقوي وارقي انواع الاعلام؟؟
هل وجدت ومنذ اندلاع ثورة القايد السيسي المعجب به لحد مطالبتك ان تقيم له تمثالاىوفي ااروقة الامم المتحدة شرف لم ينله المهاتما غاندي ولا ولا قايد ثورة تحرير السودان بامريكا؟؟؟
وهاهو قاًئدك المفدي يبتلع وبلا شربة ماء أرضا سودانية خالصة حرة بإهانة جعلت اسافلة الاعلام والثقافة المصرية لم يجدو شتيمة تليق باقل من ان تجعل من السودان تابعا ومملوكا والسوداني عبطا صغارا لمصر والمصريين ولا يحق له الا ان يفكر بعقلية البواب وممنوع الدخول بحجة ان الامر منتهي ولا نسمح حتب بالحديث حوله. واعني حلايب. حيث اختزلو تاريخ تبعيتها للسودان من ميات السنين او قل عشرات السنين. ولا تساوي الا صفرا في حساب المصريين ومصر بل بالعكس 18 سنة من وضع اليد علي حلايب تساوي قرونا في قانون الملكية النصري وفي عيون الاعلام المصري وعقول المتهافتين علي النيل من السودان والسوداني الحقير في نظرهم
بل أجدك تتعجب بان السيسي خذلك في موضوع حلايب وشلاتين وأنك تتباكي علي إعلام وفضاء تنعق من خلاله النخب السودانية برد الحقوق. وتناسيت انك تمتلك قلما والقلم كالسيف امضي من الكتب ! فلماذا تنتظر الفضائية ولا تمتطي انت وانا وجميعنا أقلامنا ونقول الحقيقة التي لا يفقهها عمرو طيب ولميس الحديدي وامثالهم من جهالة الاعلام المصري الشاتم
هل نسيت وتناسي الشامتون المثقفون ما قدمه السودان لدولة السيسي قبل ان يولد او ساعتها كان صبيا يافعا؟؟؟
اتفاقية مياه النيل 1958
اغراق حلفا وآثار تاريخ عمره يمتد آلاف الأضعاف في وجه الحضارة والحجارة المصرية ولا شك انك لا تنسي امتداد اصولك حتما جذورها نوبية
الا تعلم ويعلم المصريين وعلي رأسهم السيئ ان بحيرة النوبة تمتد 150 كلم داخل السودان ؟؟
وهل هذا الامتداد يقل أهمية منوحاايب وشلاتين بالنسبة للسودان؟
ماذا تقول ويقول الناعقون أمثال عمر ديب ولميس الحديدي ولا شك انهم ان لم يكونوا من أصدقاءك فلا أشك انك تعرفهم او يعرفونك لو غداً او بعده جاءت الاخبار ان حكومة السودان او نخبة او قوة شباب سودانية وضعت يدها علي ال 150 كلم ووضعت في نهايتها قوات عائمة وراحلة ومنعت وحجزت ما بها من ماء بفاصل صناعي وهذا من اسهل الأشياء وعلي استعداد لان أذود المجموعة به في لمح البصر ويقام فاصل او جدار صناعي عائم يحجز او يخفف او يغير مجري البحيرة علي طول ال 150 كلم ؟؟
هل سيخرج علينا عمرو أطيب ولميس الحديدي والسيسي وزمرته قائدك العظيم الذي خذلك في حلايب وشلاتين ويقول لا وألف لا ان امتداد البحيرة ال 150 كلم مصرية؟؟
ما ذا سيقول هؤلاء الناعقون؟؟
وماذا ستقول انت يا صديقي الي القائد الفذ المعجب به عظيم فراعين مصر السيسي؟؟
هل ستصدق لمن قالوا ان 150 كلم سودانية واسترجعناها ؟
ام هل ستصدق لمن يقول من هولاء النعمة ان بحيرة النوبة خط احمر وأمن وطن ولا مساس؟؟ كما فعلوا ويقولوا بالضبط عن موضوع حلايب وشلاتين أنهما خطا احمر متناسين ان اروقة الامم المتحدة التي تتمني وتكالب ان كان الامر لك بنصب تمثال للقائد العظيم السيسي؟؟
أرجو اخي ان اسمع منك كلمة حق وعفوا ان تجاوزت في السرد ولكنها حرقة المكلوم علي ارض ووطن عرض انتهك وسلبت كرامته وأهين انسانه وتنكر له الشقيق ونكر له الجميل الذي قدم والغالي الذي بذله برخص الثمن وقوبل باحر التشبيهات وأفظع الشتائم وأقلها ""طب روح اشرب مريسة"" ام انك لم تسمع بها وتقراءها؟؟ وهي غيض من فيض انهمل علي إنسان السودان وأرض الوطن السودان الذي تم الضحك عليه وعلي انسانه علي مدي مئات السنين بانه الشقيق واختزل في شخصية بواب فقط ...


ردود على خضر عمر ابراهيم
United Arab Emirates [تاج السر حسين] 10-25-2014 11:29 AM
الأخ خضر
تحية واحترام
أقدر وجهة نظرك لكن لا يستطيع أحد أن ينفى قوة الأعلام المصرى وأثره على المنطقة التى نعيش فيها ودوره الهام فى التخلص من (أخوان) الشر .. وهذا لا يعنى ان بعض من يعملون فيه يميلون للفهلوة ولأستخدام الصوت العالى مثل الغبى بدرجة جيد (عمرو أديب) .. فمثلا منطقة حلائب لو سألت عنها عمرو أديب فسوف تجده لا يملك أدنى معلومه عنها وعن شكل اهلها وثقافتهم وعن متى بدأ الصراع حولها.


#1133953 [ود صالح]
5.00/5 (2 صوت)

10-24-2014 07:17 PM
حزب المؤتمر الوطني بوصفه أحد فروع جماعة الإخوان المسلمين في السودان ليس من أدبياته التداول السلمي للسلطة فهو تنظيم عقائدي يتبع نظام البيعة ولا صلة لهذا بالتداول السلمي للسلطة ميكفينا أن نلقي نظرة على كيفية إستلامهم السلطة بالقوّة بالإنقلاب على السلطة الشرعيّة. فما حدث هو شأن داخلي وعلينا أن لا نشغل أنفسنا حين يمدّدون للحاكم ليبدو وكأن الأمر عمل وممارسة ديموقراطيّة فهم في الواقع يمارسون شوراهم هم وبيعتهم هم بمساحيق خادعة تبدو وكأنّهم يمارسون عملاً ديموقراطيّاً.


#1133948 [حسن]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2014 07:03 PM
القناه الفضائيه بنسويها انا وانت وغيرنا تعال نبتدى


ردود على حسن
United Arab Emirates [تاج السر حسين] 10-25-2014 11:36 AM
قدمنا اقتراحات عديده من أجل ذلك ونسعى بطرق كثيره من أجل أن تظهر القناة وأخشى أن يتحقق ذلك بعد خراب (مالطا).


#1133897 [ود الحاجة]
5.00/5 (1 صوت)

10-24-2014 05:03 PM
اذكر ان تاج السر كتب ان السيسي اعظم قائد !!!!

و الان بمجرد عودة البشير من زيارة السيسي اعلن ترشحه يعني من الواضح انه اخذ الضوء الاخضر من صديقه السيسي


ردود على ود الحاجة
United Arab Emirates [تاج السر حسين] 10-25-2014 11:34 AM
السيسى
قائد عظيم لشعبه ولوطنه، قادهم بدعم ذلك الشعب للتخلص من قوى الشر والضلال الأخوانيه، لكنه مع قضية السودان تعامل بنفس الطريقه التى كان يتعامل بها (مبارك)، دعم ومساندة نظام ضعيف فى السودان يمرر من خلاله أجندته .. وهذا لن يفيد فى مصر فى نهاية المطاف، وادا رجعت (للقوقل) تجد\نى قد حذرت المدعو/ هانى رسلان وهون اساطين نظام (مبارك) بأن كل من يخون شعب السودان سوف تكون نهايته سيئه وقد حدث هذا بالفعل (لمبارك) وليت أهل مصر يعون ذلك فقد قال الشهيد الأستاذ/ محمود محمد طه (حب السودان من حب الله)، وكل من يتآمر على السودان وشعبه سوف يرى!
أخى ود الحاجه نحن لا نكتم الحق حتى لو كان على أنفسنا.


تاج السر حسين
تاج السر حسين

مساحة اعلانية
تقييم
5.50/10 (2 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة