11-03-2014 06:00 PM

يقال في الماضي إن وباء الكولرا تفشي في السودان بصورة كبيرة واصبح الذهاب إلي قضاء الحاجة " الخلا" هم ومعضلة، فكان الرجل يبتهل بالدعاء قبل "الخلا" حتي يسلم من الوباء القاتل ويقول: (يا ابو مضوي قوي)، فإن لم يكن كذلك فيقول : ( أفو مات راجل)

هذا حالي وحال الكثيرين عندما اريد ان افتح جهاز الكمبيوتر في الصباح وتصفح الأخبار فأستدعي ابو مضوي والبرعي والمكاشفي والشريف محمد الامين و.. و.. وكل اولاياء الله الصالحين، لكي لا اسمع من الاخبار التي لا تشبه شعبنا وامتنا من قتل وإغتصاب ونهب و..و..

لفت إنتباهي خبر الشاب الذي اقدم علي الإنتحار بسبب إنتقال لاعب الهلال بكري المدينة إلي صفوف المريخ، وهو مؤشر خطير يؤكد حالة الإنفصام التي يعيشها الشباب وبعدهم وعدم تفاعلهم مع قضاياهم الحقيقية والملحة في العيش الكريم والعمل والحرية.

نعم لا يجب ان نسقط هذا المشهد علي كل الشباب، فالمأسىاة مدبر لها فهناك جهات تعمل جاهدة لتدمير عقول الشباب وإلهائهم وإبعادهم عن التفكير، وحمل هموم الوطن، وتجريف العقول وإعادة تشكيلها حسب ما تتطلبه ضرورات مصالحهم الخبيثة وفكرهم الضال الذي يري في التنوير وتشبع الشباب بالقيم وإنتاج الافكار والعلم خصم عليهم وعلي سطوتهم و بهذا يصعب عليهم الهيمنة وفرض الوصاية علي الامة بكاملها.

كنت اتمنى ان اسمع بمحاولة إنتحار شاب ليلة إعادة ترشيح البشير لولاية جديدة، بدلاً عن إنتقال بكري المدينة، وفي تقديري إن حدث ما تمنيته في تلك الليلة كان يمكن ان يغيير البشير من رأيه ويبر بوعده حين قال انه لم يعد رئيساً للسودان في 2015 .

يمكن لأحد أن يسألني لماذا انت لم تقدم علي الإنتحار؟ فأقول : لم ينعم علي المولي عز وجل بنعمة هذا الإحساس العالي والمرهف لدرجة فقدان الوعي والإقدام علي الإنتحار برغم انه جريمة لا ابررها بالإحساس لأن الإحساس هو التفاعل الإيجابي والمنتج بدلاً عن الهروب لأنه تكريس لليأس والإحباط.
و اقول لو وجدت هذه النعمة ولا بد منها يجب توجيهها وتوظيفها وعدم إهدارها عبثاً ويكون هذا التوجيه بمجهود منظمات المجتمع المدني وعلماء المجتمع والمثقفين، ومن المؤسف اصبح صراعنا من اجل السلطة يعماينا جميعاً عن المجتمع وشبابه، فيجب ان نعي الخطر ونتسابق لإصلاح المجتمع والأخذ بيد الشباب وتوظيف طاقاته الهائلة في البناء.

بلا سواعد الشباب لا يمكن لأي امة ان تنهض.

واخيراً مرحب باللاعب بكري المدينة في صفوف نادي المريخ ...

خليل محمد سليمان
[email protected]

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1289

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1142465 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

11-05-2014 11:48 AM
الاستغاثة ودعاء غير الله شرك .والله لايغفر ان يشرك به
وادعوك الي الاستماع الي محاضرة الشيخ محمد سيد حاج "المتهم الاول"
هدانا الله واياك اخي الكريم


#1141109 [ملتوف يزيل الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

11-04-2014 12:27 AM
الناس على دين ملوكهم و مليكنا البشير صناعة الترابي صاحب السفلي، و ما ادراك ما السفلي. وقد تمت برمجت كل اعضاء تنظيم الاخوان حسب مخطط الترابي . وعليك ان تتخيل جيش الفقر و المرض و التجهيل هذا يعمل في الشعب 25 عاما بلا انقطاع مذودا بكل مقدرات دولة في حجم السودان القديم. و بكل حماس و اصرار ينشرون الدعارة و اللواط والكذب ونهب المال العام و تحويل كل ممتلكات الدولة لهم افرادا و شركات. قتل واغتصابات ببيوت الاشباح وابادة جماعية بدوافع عنصرية و و و الى اخر المحفوظات .

بدأ انهيار عصابة الانقاذ الكيزانية. و سينزلق الوطن في الفوضى او الصوملة، وذلك محتمل لوجود الجنجويد حول العاصمة و امكانية تدخلهم لغرض النهب و السلب واغتصاب النساء و البنات. علية واجب الشباب الاول سيكون حماية اسرهم و احيائهم ، وهذا الامر سيتطلب تكوين خلايا المقاومة المسلحة بالاحياء . وايضا يجب اشعال حرب عصابات المدن بالعاصمة.


خليل محمد سليمان
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة