02-21-2011 02:32 PM

العصب السابع

غباء الرؤساء..!!

شمائل النور

عندما اشتعلت الثورة في تونس بعد إحراق بوعزيزي نفسه بالنار استهزأ الراحل بن علي بهذه الثورة حد الغباء غير المتوقع من رئيس يدرك تماماً سياساته النتنة تجاه شعبه، فلم يهتم بن علي بعمل إصلاحات فورية أو على الأقل أن يستقيل بوجه كريم، فقد حملت الساعات الأخيرة قبل فراره كذبة أمنية فرَّ بعدها بأقل من ساعات، فقد نقل له مدير الأمن أن الثوار في طريقهم إلى الهجوم على القصر، فنفذ بن علي بجلده، وترك دروساً كان يُمكن أن يستفاد منها. في قلب مصر عندما اهتاج الثوار لم يتوقع مبارك وبطانته أن يستعصى عليهم أمر هؤلاء (العيال) كما وصفهم وزير الداخلية حبيب العادلي، لأن مبارك يعتمد كلياً على تقارير العادلي المبنية على الباطل والقائمة على تزييف الحقائق وتصويرها كما يتمنى الرئيس، فقد روت الساعات الأخيرة قبل الرحيل أنه عندما بلغ أمر الثورة مبلغاً قام الرئيس المصري بنفسه بالإتصال بالعادلي ووبَّخه وقال له إنه اعتزم إنزال الجيش إلى الشارع، فما كان من العادلي إلا أن يرد للرئيس غاضباً (خلي الجيش ينفعك)، هكذا تورط مبارك بتقارير ملفقة ولم يستفد من التجربة التونسية. فقد ترك الأمر إلى أن يختار لنفسه هذه النهاية المخزية. الليبي معمر القذافي كأنما كان يحس بخطوات القدر تقترب منه.. عندما تعمد أن يثير الحسرة والندم وسط الثورة التونسية محاولاً إقناعهم بأن بن علي خير من أنجبت تونس وليس بعده خير لتونس.. وهو الرئيس الوحيد الذي أبدى استيائه الكامل عن الثورة وبكل وقاحة الحكام الطغاة، ذلك ربما الخوف من العدوى.. لكن إنتصرت الثورة في تونس ولم يتراجع الثوار حتى فر بن على والكوافيرة زوجته المستبدة حاكمة تونس من وراء حجاب.. انتقلت الثورة إلى مصر.. وتنحى الرئيس المصري وتحولت الثورة إلى ثورة ضد الفساد لملاحقة أموال مبارك وأسرته عندها تصدى القذافي دون حياء إلى كل الذين يشككون في فساد مبارك بمقولة أقرب لأن تكون طرفة فقد قال القذافي: مبارك فقير ولا يملك ثمن ملابسه.!! (وَمَا يَخْدَعُونَ إِلا أَنْفُسهمْ وَمَا يَشْعُرُونَ).وليت القذافي صمت ولم يقل شيئاً. يصبح من الغباء إن صرنا كما حكامنا نستبعد الأحداث ونقول نحن لسنا كمصر وتونس وليبيا واليمن والبحرين، ولو أن لا أحد يتوقع أن يخرج الشارع الليبي حتى وإن دعتهم الحكومة ذاتها إلى الخروج، لكنه خرج ويبدو أنه لن يرجع إلا وقد تنحى القذافي ولحق برفاقه مبارك وبن علي.. وللأسف القذافي لم يستفد من تجارب مبارك وبن علي وحاول أن يستنبط حرب عصابات بطانة مبارك بمرتزقة أفارقة.. هم الطغاة لا يستطيعون الدفاع إلا بالطغاة (داوني بالتي كانت هي الداء)، وتبقى الدروس والعبر ولا أحد سوف يستفيد وكثيرون يصلون لأجل أن يواصل الرؤساء الطغاة في هذا الغباء، ودونما صلاة هذا ما سيحدث، لأن الغباء الحقيقي هو أن تعزل نفسك عن تجارب الغير.

التيار

تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2111

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#99475 [blackberry]
0.00/5 (0 صوت)

02-21-2011 07:44 PM
البوعزيزي صار بطلا ً قومياً فكل الأحداث التي حدثت وتحدث في الدول العربية هي بسببه , فعلته التي فعل جعلت الطغاة من الحكام يستجدون شعوبهم ومن ثم ركلهم إلي مزبلة التاريخ........... شهر فبراير هو شهر الثورات وكم كنا نتمني أن يلحق السودان بهذه الثورات في هذا الشهر لكن باذن الله شهر مارس يعقب فبراير والثورات ما زالت تتعاقب فمنها من تحققت ( تونس / مصر) ومنها من شارفت علي الإنتهاء ( اليمن / ليبيا) ومنها من ينتظر ( السودان/ الجزائر).


#99317 [قرفان سواح شليل وين راح ]
0.00/5 (0 صوت)

02-21-2011 03:09 PM
تعليقي أن الموضوع سلس و حلو سلاسة ما بعدها سلاسة راجياً من الله الغباء و التغابي (نحن و قيادتنا الرشيدة ) !!! آمين !!! يا رب العالمين


شمائل النور
شمائل النور

مساحة اعلانية
تقييم
2.44/10 (22 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة