المقالات
السياسة
الموت البطئ لفتيات الكريمات .. !!
الموت البطئ لفتيات الكريمات .. !!
11-24-2014 07:19 PM

* توفيت فتاة بسبب حقنة للتسمين ، كما جاء الخبر في صحيفة الجريدة عدد الامس ، والمعروف ان هذه الحقن اصبحت منتشرة بكثافة ويتم تداولها في بيئات غير صحية ، وليس تحت اشراف طبيب ، مما يزيد من خطر التعرض لتشويهات جسدية والاصابة بامراض خطيرة كالفشل الكلوي والسرطان والتشنجات والشلل الجزئي ، او قد يتسبب تناول هذه المواد بجرعات زائدة في الوفاة .. !!

* كل ما تفعله الفتاة لتحصل على قوام جميل او لتحصل على صدر بارز او خصر كبير هو الذهاب الى تلك الاكشاك او محﻻت الكريمات الرخيصة او منازل الدﻻليات ليقوم الشخص المسؤول بتشخيص حالتها فورا ، وحقنها بمواد كيميائية تقوم بتكبير المواضع المطلوبة في الجسم او حتى كل الجسم بالنسبة للفتيات النحيفات ، وعادة تتم الدعاية شفهية وبالتجربة الشخصية ، هذه تخبر هذه وتلك تقود صديقتها وهكذا يشتهر ذلك المكان ، وهذه المواد قد تكون حبوب جاهزة او تركيبة معينة يوضع فيها مواد كيماوية او حقن موضعية ، وفي النهاية النتيجة واحدة نعم تحصل الفتاة على مبتغاها ولكن هذا المبتغى يتحول الى كارثة بعد فترة قصيرة من الاستعمال او بعد الزواج او عند الحمل قد تتسبب هذه المواد في وفاتها او قد تصاب بسرطانات او فشل كلوي على حسب كل حالة .. !!

* النحيفات هن الجميﻻت ، والنحافة هي مقياس عالمي للجمال وللقوام المثير لماذا يا ترى تصر فتياتنا على السمنه ، والقوام الممتلئ الذي سرعان ما يتحول لشحوم زائدة وتشوهات في الجسم وشيخوخة مبكرة للقوام ، بعكس النحيفات الائي يتمتعن برشاقة وخفة دم ونشاط وحيوية واثارة ، نحن ﻻ نحتاج لمحاربة هذه المواد الكيماوية الضارة لاننا لن نستطيع منعها من الدخول في بلد مثل السودان تحكمة المحسوبيات والواسطات والرشاوي وضعاف النفوس ، فقط كل ما نحتاجه هو توعية بناتنا ، واقناعهم بان النحيفات هن الجميﻻت ، بعكس البدينات الائي يحتجن لمراكز الرياضة والرجيم القاسي .. الخ حتى يحصلن على قوام نحيف متناسق وصحي ، حينها فقط ستجد هذه المواد طريقها الى البوار والكساد ولن تجد من يشتريها ، اما من يحاولن تحميل الرجل السوداني المسؤولية لانه يحب الفتاة البدينة ممتلئة الخصر والاطراف ، نقول لهؤﻻء ، البت البدينة عمر الاعجاب بها قصير جدا ﻻ يتجاوز النظر من خلف المﻻبس الضيقة وكاشف الرقم والشيالات ، يعني جسد فقط للعرض والنظر من بعيد ، بعكس الفتاة النحيفة المتناسقة ، كلما كبرت احلوت وكلما عاشرتها اعجبت بها اكثر ، فرحمة باجسادكن ورحمة بصحتكن ورحمة بالرجال ، ابتعدن عن تناول هذه المواد السامة وكفى .. !!

مع كل الود

صحيفة الجريدة





تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1482

خدمات المحتوى


التعليقات
#1156857 [المتغرب الأبدي]
2.42/5 (12 صوت)

11-25-2014 07:12 AM
صدقت والله

كلام في الصميم ..


#1156685 [ملتوف يزيل الكيزان]
1.00/5 (1 صوت)

11-24-2014 09:30 PM
يا ناس الموضوع ليس البنات و لا العلاجات. الموضوع موضوع وطن ينحدر نحو الهاوية بقوة من جميع النواحي. لا توجد سلطه عاقلة لتلتفت للذي يضر و الذي ينفع. ليس هنالك سلطة عاقلة وكل زول يعمل الفي مصلحتو المباشرة فقط. الرجل وزوجته واطفاله في احسن الاحوال ، لانة في بعض الاحيان يهرب الرجل من زوجته او ابناءه او كليهما لزوجة جديدة معها ما يشبع نهمه.عايرة و ماخدا سوط. وكل زول يجوط ذي ما داير لا حسيب ولا رقيب. الفوضى الخلاقة.


#1156660 [بت البلد]
1.00/5 (1 صوت)

11-24-2014 08:08 PM
كلام في الصميم يا أستاذ وكلو حق ... لقد تحدثت مع احداهن في هذا الموضوع, وقالت لي بالحرف: أنا الحمدلله لا أستعمل أي شئ, علما أنها تعمل في الحقل الصحي , وذكرت لي أنها تكلمت مع شقيقتها في هذا الموضوع لاقناعها, ثم أردفت أن أختها لا تخاف , ثم قالت لي: لكن يا خالتو السبب كلو من الرجال, قالو عايزين البيضاء وشعرها طويل ... لذلك يا أستاذ نحن نحتاج الى توعية شاملة, ضمن برامج فاعلة مدعمة بالصور والوقائع والاحصاءآت, حتى نتخلص من هذا الكابوس ,الذي أصبح وباءا كالملاريا تفشيا وأكثر منها خطورة ونعوذ بالله


#1156658 [muhi]
1.00/5 (2 صوت)

11-24-2014 08:06 PM
هههههههههههههههههههها الرحمة بالرجال دى قوية
فى واحدة بنت جيرانا اخذت حقنة وشكلها ما متوازنة اى الحقنة لتكبير الصلب فكانت النتيجة فردة كبيرة والاخرى صغيرة بنت الجيران دى قعدت سنة ما قادرة طلع الشارع الى ان تناسق الصلب وبعدها مارست حياتها بشكل طبيعى يا بنات حواء اعملو حسابكم
وبعدين فى راجل الان داير ليهو كوم لحم للمتعة هو فى حيل زاتو يلا اختشوا وخليكم زى ما الله خلقكم (فى احسن تقويم)


نورالدين عثمان
نورالدين عثمان

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة