المقالات
السياسة
حرب التحرير الاسلامى (ولاية السودان ) مشروع داعشى قادم
حرب التحرير الاسلامى (ولاية السودان ) مشروع داعشى قادم
12-16-2014 07:24 PM

يدعو حزب التحرير الاسلامى منذ تأسيسه الى قيام دولة الخلافة الراشدة ويقول الحزب على لسان الدكتورة ريم جعفر (أم منيب) فى مقال لها بصحيفة الجريدة بتاريخ 2/ديسمبر (الفراغ الدستورى فى السودان لن يسده الا قيام الخلافة الراشدة على منهاج النبوة ) وتقول الدكتورة ريم (ان حزب التحرير هو الحزب الوحيد الذى لديه رؤية واضحة عن كيفية ادارة الدولة الاسلامية وذلك من خلال صياغة مسبقة لدستور هذه الدولة ليتم تطبيقه مباشرة بعد قيامها فقد وضع تصورا واضحا لاجهزة دولة الخلافة فى الحكم والادارة فيجب تسليم السلطة ونصرة أهل الحل والعقد لمشروعه فهم نعم الساسة ونعم المخلصون العاملون لتخليص هذه الامة الاسلامية من الفراغ الدستورى ومن تحكم الغرب المستعمر بالبلاد والعباد ) انتهى حديث الدكتورة ونحن نقول أولا كيف تقوم هذه الدولة ؟ وهل الدستور جاهز أم ستتم صياغته قبل تسلمهم السلطة ؟ وهل يشارك الجميع فى صياغته أم سينفرد به أهل الحل والعقد؟ وكيف سيتم اختيار الخليفة وأهل الحل والعقد ؟ والحزب يرهن اللجوء للانتخابات كوسيلة لاختيارهم بطبيعة العمل الذى يقومون به كيف نعرف طبيعة العمل الذى يقومون به قبل استلامهم لمناصبهم ثم انه ااذا كان للحزب رؤية واضحة عن كيفية ادارة الدولة الاسلامية ولديه دستورمقترح ليطبق مباشرة بعد قيامها لماذا لا ينشر بالتفصيل ويطرح للنقاش العام حتى يتفق عليه المسلمون ويخوض به الانتخابات فى ظل تفرق المسلمون الى ثلاث وسبعون فرقة كلها فى النار الا واحدة كما حذر النبى أم أن الخليفة وأهل الحل والعقد من حزب التحرير لانه الحزب الوحيد الذى يملك رؤية واضحة ولديه دستور جاهز ؟ والدكتورة الفاضلة تطالبنا بتسليم السلطة لحزب التحرير ليتمكن من اقامة دولة الخلافة فهى تقول ( يجب تسليم السلطة ونصرة أهل الحل والعقد لمشروعه ) كيف يتم تسليم السلطة لكم هل بطريقة سلم تسلم أم بالانقلاب العسكرى ؟ أم نبائع الخليفة الذى تختارونه أنتم ؟ ثم أن هناك أسئلة مشروعة نريد الاجابة عليه قبل أن نطالب البشير بتسليم السلطة لكم لان الشيطان كما يقال يكمن فى التفاصيل وهى :-
1/ فيما يختلف حزب التحرير عن داعش ؟
2/ ما هو موقف الحزب من غير المسلمين فى ظل دولة الخلافة ؟
3/ ما هو موقف الحزب من مواثيق وأعراف الامم المتحدة حول حقوق الانسان ؟
4/ ماهو موقف الحزب من العلاقات الخارجية مع الدول الكافرة فى ظل اتفاقيات التعاون مع روسيا ؟
5/ ما هو موقف الحزب من الجهاد فى ظل الاية ( قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله ولا باليوم الاخر ولا يدينون بدين الحق من الذين أوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون)؟ وما رأيه فى سبى النساء وعرضهم للبيع فى السوق وأتخاذ الاماء وملك اليمين ؟
6 / ما رأى الحزب فى قتلى حرب دارفور وهل هم شهداء أم فطائس فى ظل الحديث النبوى ( اذا التقى المسلمان بسيفيهما فالقاتل والمقتول فى النار )
7/ ما رأى الحزب فى تولى المرأة للوزارة والقضاء فى ظل رأى الحزب المعلن عن عدم أهليتها لمنصب خليفة المسلمين وما رأيه فى حديث الترابى من أن شهادة المرأة على النصف من الرجل( كذب سياسى) وهل سنشهد محاكم ردة جديدة فى ظل الدولة الاسلامية على قرار دولة نميرى الاسلامية ؟
8/ كيف سيتعامل الحزب مع الكنائس الموجودة فى السودان هل سيسمح لها بممارسة نشاطها أم سيعرضها للاستثمار كما فعل النظام الحالى ؟
9/ ما هى الاخطاء التى وقعت فيها دولة نميرى الاسلامية من وجهة نظر الحزب وهى قد كانت دولة خلافة بايع فيها الاسلاميون نميرى كخليفة على السمع و الطاعة فى المنشط والمكره ولماذا لم ينصره الذين بايعونه عندما ثار عليه الشعب ؟
10/ ما رأى الحزب فى هيئة علماء السودان التى تؤيد الحكومة فى كل شىء حتى فى الاستمرار فى الحرب وتطالب الشباب بالانخراط فى معسكرات الدفاع الشعبى وتحلل لها القروض الربوية وتحلل لها السرقة بأسم التحلل وتحلل لها التستر على المفسدين بأسم فقه السترة ؟ والرسول يقول والله لو سرقت فاطمة بنت محمد لقطعت يدها ولم يقل يمكن أن تتحلل ونريد معرفة رأى الحزب فى التحلل وفى فقه السترة

[email protected]

تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1187

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1172167 [داجن الداجن]
5.00/5 (1 صوت)

12-18-2014 09:32 PM
ما تظلمو الناس وترمو التهم جزافا حزب التحرير حزب إسلامي قويم ورشيد نتمني مساهمته الفاعله في انتشال السودان من ما هو عليه الان


#1171633 [قاسم]
0.00/5 (0 صوت)

12-18-2014 06:25 AM
حجوة ام ضبيبينة... لو فرضنا أنهم تمكنوا و أزاحوا الكيزان ، سيفشلون كما فشل اخوة لهم من قبل و سيأتي آخرون ليقولوا لنا : هذه ليست الشريعة و هؤلاء مخطئون نحن الذين نعرف لكم الشريعة ... و هكذا ... أمامك طالبان و الشباب الصومالي و بوكو حرام و داعش و جماعة ابو سياف و دولة ضياء الحق و تجربة نميري و الدولة العثمانية و المماليك و الدولة العباسية و قبلها الدولة الأموية ... قولوا لنا أي التجارب كانت ناجحة و سنقتدي بها ؟... هل ستطبقون ما طبقته الخلافة الراشدة و دولة النبوة من غزو و فتوحات ؟ هل ستتخذونهم قدوة لأحكام الرق و السبي ؟ كما قال الأستاذ محمود :الشريعة لا تصلح لإنسانية القرن الواحد و العشرين أبدا ... متى يرى العميان ؟ آسف نسيت أن العميان لا يرون ! ثم إن الحرمة هذه ذات الصوت العورة متى تقر في بيتها ؟


#1170851 [فكوووووووووها يا حسين خوجلي]
0.00/5 (0 صوت)

12-16-2014 11:17 PM
دول مجانين


ردود على فكوووووووووها يا حسين خوجلي
Saudi Arabia [داجن الداجن] 12-18-2014 09:34 PM
بتعرف عنهم شنو يا
خلي عندك حسن ظن يا حبيب


#1170762 [حامد عوض]
0.00/5 (0 صوت)

12-16-2014 08:58 PM
الي الداعشيه ريم .. ممكن تتفضلي وتجاوبي علي الاسئله أعلاه ؟


#1170704 [عبدالكريم الاحمر]
0.00/5 (0 صوت)

12-16-2014 07:56 PM
ديل معتوهين آخرين وسوف لن يتوقف هذا الهذيان الداعشي بل سيتوالد كما يتوالد الذباب فلابد من وقفة صارمه وعدم التهاون معهم لانهم مخبولون ومسكونيين بالهوس ... السودان ليس حقل تجارب لكل من يدعي انه افضل من الآخر . وليعلم الجميع ليست هناك فرصة للتجريب ولكن هناك ديمقراطية ترضي الجميع ونحفظ للجميع حقوقهم وكذب من قال ان الاسلام السياسي له رؤية ، فهم عديمي الرؤية و لا يمتلكون الا ان يجربوا ويفشلوا .

عبدالكريم الاحمر


عصام الجزولى
مساحة اعلانية
تقييم
5.00/10 (1 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة