المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
الطاهر ساتي
هم يتصارعون .. والموت يحصد أطفالنا ..!!ا
هم يتصارعون .. والموت يحصد أطفالنا ..!!ا
02-24-2011 07:50 AM

إليكم

الطاهر ساتي
[email protected]

هم يتصارعون .. والموت يحصد أطفالنا ..!!

** قبل ثلاث سنوات، إحتفل القطاع الصحي بجمهورية مصر بإجراء أول عملية لزراعة الكبد بالمشافي الحكومية، وإختارالدكتور حاتم الجبلي- وزير الصحة في ذاك العهد - مستشفى الساحل الحكومي مسرحا لهذا الحدث.. وبعد أن أشرف على العملية وتأكد من نجاحها، عاد إلى المستشفى مصطحبا الدكتوروحيد دوس - مدير المعهد القومي للأمراض المتوطنة والكبد - ليصدر من هناك توجيها بعمل دراسة تؤدي إلى تخفيض تكاليف العملية.. وقبل أن يمضي على توجيهه نصف عام، خاطب الدكتور دوس أهل مصر عبر صحفهم قائلا : نفذنا توجيه السيد الوزير، ووضعنا دراسة تؤدي إلى تخفيض تكاليف زراعة الكبد بالمشافي العامة بنسبة (65%) من تكاليفها بالمشافي الخاصة بمصر و(50%) من تكاليفها بالخارج، وكذلك أنشأنا صندوق خاص لتمويل زراعة الكبد ونستهدف به الفقراء..هكذا كان الحدث بمصر قبل ثلاث سنوات فقط لاغير، واليوم تتنافس المشافي الخاصة والعامة هناك في تخفيض تكاليف زراعة الكبد، بحيث لم تعد تتجاوز في المشافي العامة (150 الف جنيها )، ومن لايملك يمول من ذاك الصندوق..تأمل يا صديق إرادة ولاة الأمر حين تتلمس أوجاع رعيتها، ومع ذلك إنتفضت تلك الرعية بحثا عن التغيير نحو الأفضل ..!!
** هل تأملت إرادة ولاة الأمر هناك ؟..حسنا، تأمل أيضا إرادة ولاة أمر صحتك بالسودان أيضا .. يوم السبت الفائت، إنتقل الطفل الثالث بمستشفى جعفر بن عوف إلى رحمة مولاه متأثرا بفشل الكبد، وكان اسمه مدرجا في قائمة عمليات أول مشروع زراعة الكبد بالسودان، وإنتظر مع المنتظرين ثلاثة أشهر ونيف، وعددهم بمستشفى إبن عوف فقط ( 250 طفلا )، ولكنهم يتناقصون في قائمة الإنتظار بالموت وليس بالشفاء، رغم أن أجهزة عملياتهم ومعداتها وأدويتها مكدسة بمستشفى إبن سيناء .. وكان يجب أن ينطلق مشروع علاجهم - مجانا ، أكرر مجانا - قبل ثلاثة أشهر ونيف.. ولكن وزير الدولة بالصحة - أمين القطاع الصحي بالحزب الحاكم - نجح في تجميد المشروع التكافلي غير الربحي، وإستقوى في التجميد بنائب رئيس الجمهورية.. ومنذ يوم تجميده للمشروع وإلى يومنا هذا، لم يقنع وزير الدولة بالصحة الرأي العام بتبرير مقنع .. وبحثا عن هذا التبرير، ذهبت إليه يوم الثلاثاء قبل الفائت، رغم أنف عطلة المولد النبوي الشريف، وكان في معيتي سؤالين فقط لاغيرهما.. هل بإتفاقية المشروع أي نص يشير- تلميحا أوتصريحا - بأن هذا المشروع بمثابة تجارة بالأعضاء البشرية، أوكما قال وزير الصحة لبعض الصحف ؟.. ولماذا تعرقل مشروعا قطعت فيه أجهزة الدولة شوطا طويلا، حتى وصلت به مرحلة التنفيذ؟.. ولم أزد عن السؤالين، فأجاب على السؤال بالنفي، موضحا بالنص : ( ليس مشروعا لتجارة الأعضاء، ولقد أخطا الوزير بذاك التصريح ، بل مشروع زراعة الكبد مشروع حيوي ومهم ، ولي فيه خبرة طويلة بالسعودية ولذلك أنا متحمس لهذا المشروع ) ، هكذا رد.. فسألته : إن كان كذلك، فلماذا تعرقل مشروعا أجهزته وكوادره تنتظر المرضى بمستشفى إبن سيناء ؟.. فأجاب : ( لم أعرقله، بل رفعت الأمر للجهات العليا لتنظر فيه )..ولأن الإجابة غير مقنعة، قاطعته : لا، لم تفعل ذلك، ولكنك ذهبت لنائب الرئيس بمقترح التجميد بتبرير مفاده ( القوانين ماجاهزة)، فوافق لحين تجهيز القوانين.. وهنا إرتبك سيادته ثم أقر بماحدث، وقال بالنص : ( نعم، القوانين غيرجاهزة، وأنا شكلت لجان لتجهيز القوانين، ومتوجه الأسبوع القادم إلى الرياض لمقابلة مدير مركز زراعة الكبد بالسعودية ورئيس مجلس إدارة الشركة الإقليمية، وقريبا جدا سوف نفتتح المشروع ، وانا ما عارف إنت مستعجل ليه ؟ ).. أجبت على سؤاله قائلا : أنا مستعجل عشان في أطفال بيموتو في مستشفى إبن عوف وعددهم وصل 250 طفل ، تفتكر ده ما سبب بيخلي أي زول عندو ضمير يستعجل ؟.. هكذا أجبت على سؤاله، ثم وثقت حديثه وغادرت مكتبه ..!!
** لم يقنعني ذاك التبريرغير المنطقي، ولم يستوعب عقلي إذ كيف لدولة عمر إستقلالها نصف قرن، ولاتملك قانونا لزراعة الاعضاء ؟.. ظللت أطرح هذا السؤال على مصادري طوال الأسبوع الفائت، حتى توفقت بفضل من الله في وضع يدي ضحى البارحة على وثيقة صادرةعن إدارة التشريع بوزارة العدل، بحيث تخاطب فيها طرفي الإتفاقية، وزارة الصحة والشبكة الإقليمية..فلنقرأها سويا ياصديق ، إليكم النص : ( الموضوع : قانون الأعضاء والأنسجة البشرية لسنة 1978.. بالإشارة لإستفساراتكم عن إختصاص القانون بزراعة الكبد والقرنية نوضح مايلي..الأنسجة البشرية الواردة في المادة يقصد بها جزء من أي عضو أوجزئيات الجسم التي تنزع من إنسان حي أو ميت للزرع في إنسان حي..العضو الشري يقصد به العضو الذي يقوم بتأدية أي وظيفة حسية بجسم الإنسان..الزرع الطبي يقصد به نزع العضو كاملا أو الأنسجة البشرية من شخص حي أو ميت وزرعها في شخص حي..ويفهم من ذلك أن هذا القانون يتناول نزع أي عضو في الإنسان حي أو ميت في إنسان حي وفقا للشروط والضوابط المحددة في القانون..والقانون ساري وهو منشور بطبعة المراجعة الثامنة، ولاندري هل هناك لجنة تعمل لتعديله أم لا، لأن ذلك إختصاص وزارة الصحة، فهي الجهة المسئولة عن تطبيق هذا القانون .. مع جزيل الشكر .. د. الطيب السماني الشيخ /ع المستشار العام للتشريع )..!!
** هذا هو القانون الذي يصفه وزير الدولة بالصحة ب (ما جاهز).. فالقانون جاهز يا نائب رئيس الجمهورية، ووزارة العدل سلمته لطرفي الإتفاقية للتنفيذ، ولكن وزيركم يضلل الرأي العام ويعطل المشروع ويخفي القانون لإرضاء كوادر القطاع الحزبي، وهي الكوادر التى لبعضها مشافي خاصة ومكاتب العلاج بالخارج، وأنتم تعلمون ذلك .. نعم قانون المشروع جاهز يا نائب رئيس الجمهورية، ولكن إرادة ولاة أمر الصحة - التي عرضت نموذجها في مقدمة الزاوية - هي ال( ما جاهزة ).. نعم تلك هي الحقيقة التي يجب عليكم مواجهتها ثم التوجيه بالتحقيق والتحري فيها، لتعرف بأن إرادة من يديرون أمر صحة الناس بالوزارة هي إرادة صراع مصالح ونفوذ فقط لاغير.. نعم ، وزير دولتكم ووكيلكم لم يعد يصلحا في شئ يا نائب رئيس الجمهورية.. إلى متى يدفع المواطن ثمن صراعهما ؟.. وإلى متى تتفرج رئاسة الجمهورية على صراعهما الذي يعطل المشاريع الحيوية ويفتك بالمرافق الصحية ؟.. وماذنب هؤلاء الأطفال يا نائب رئيس الجمهورية ؟.. طوبى لهم، فالموت يحصدهم في مستشفى إبن عوف يا من نسميهم بولاة الأمر.. أعذروني أيها الصغار، لو كانت الاكباد تعار لأعرتكم كبدي .. فأعذروني لقد عجزت عن فعل شئ يعيد البسمة إلى شفاهكم ويمسح دمع أمهاتكم غير هذه الاحرف التي لن تحرك في ضمائر ولاة الأمر ساكنا..!!
.....................
نقلا عن السوداني

تعليقات 18 | إهداء 0 | زيارات 3233

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#102405 [mohamad]
0.00/5 (0 صوت)

02-26-2011 11:57 AM
الاخ الطاهر

اذا كانت هذه هى ضمائر من يؤمنون على حياة البشر وأى بشر الغض الابرياء فاخشى ما أخشاه هو أن يفشلوا العمليات حتى يفر منها المرضى الى الجهات التى يريدونها هم ان يسلوكها.. وكان الله فى عون الضعفاء والمظلومين . ( ) ( ) ( ) ( ) ( ) ( )


#101650 [ابو عيسى]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 10:12 PM
سير سير يا ساتى


#101636 [خالد حسن]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 09:41 PM
مبروك ساتى البشير بن أبى سلول شالهم وعقبال مايحاسب مرته المختلسه وأخوانه الحرامية وكل لص فى حكومه مسيلمة الكذاب .. لكن كله مابحله لأنه جاء متأخر جدا بالإضافه للجرائم الإرتكبها مسيلمة الكذاب فى حق هذا الوطن فى دارفور وتقسيم الوطن .. لذا .. الشعب يريد إسقاط مسيلمة الكذاب


#101594 [مناضل]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 08:42 PM

أصدر البشير قرارا جمهوريا ظهر اليوم بإعفاء اللواء حسب الرسول بابكر وزير الدولة بوزارة الصحة والدكتور كمال عبد القادروكيل وزارة الصحة من منصبهما وتعيين اللواء الصادق قسم الله وزيرا للدولة بالصحة. وأكدت مصادر الراكوبة بالخرطوم بأن القرار الجمهوري جاء عقب إثارة الصحف لملفات فساد تورط فيها بعض النافذين بالوزارة ومدراء مستشفيات حكومية.وشهدت الوزارة صراعات حادة بين القطاع الصحي بالمؤتمر الوطني والذي يمثله وزير الدولة بوصفه أمينا للقطاع وجهاز الدولة الذي يمثله وكيل الوزارة.
مين اللبعده . يا ساتي عشان نلحقوا اخوانه.؟؟؟


#101582 [الزول السمح ( الأصل )]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 08:27 PM
يا طـــــــــااااااااااااااهر

مـــبـــــــرووووووووووووووووووك

لقد أثمرت مثابرتنا



أصدر البشير قرارا جمهوريا ظهر اليوم بإعفاء اللواء حسب الرسول بابكر وزير الدولة بوزارة الصحة والدكتور كمال عبد القادروكيل وزارة الصحة من منصبهما وتعيين اللواء الصادق قسم الله وزيرا للدولة بالصحة. وأكدت مصادر الراكوبة بالخرطوم بأن القرار الجمهوري جاء عقب إثارة الصحف لملفات فساد تورط فيها بعض النافذين بالوزارة ومدراء مستشفيات حكومية.وشهدت الوزارة صراعات حادة بين القطاع الصحي بالمؤتمر الوطني والذي يمثله وزير الدولة بوصفه أمينا للقطاع وجهاز الدولة الذي يمثله وكيل الوزارة.


#101575 [ود امدر]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 08:19 PM
السلام عليكم الزول قال ليكم القانون ما جاهز وهو داير يسافر السعودية يقابل الشركة وياخد الكومشن منهم قبل ان يسمح لهذا العمل الانسانى ان يبدا
ملاحظة وزير الدولة كان يعمل بالسعودية قبل عودته الميمونة وسجله هناك مع زملائه غير مشكور وزول توريطات ساكت اساله بالله ان يرجع ويتركنا فى حالنا


#101541 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 07:35 PM
يا خي انت مستعجل ليه؟ سعادة الوزير لازم يعمل ليها توم و شمار و رحلات الي السعودية و المانيا و امريكا للاطلاع علي المشروع و المشاريع المشابهة مع الوفد المرافق من المتمكنين و بعد صرف بدلات السفر و الحوافز و خلافه سيرجع الوزير و وفده لاعلان الانجاز و الاعجاز لثورة الانقاذ الوطني العظيمة و بعد ان يتمكن من ازاحة الوكيل ليكون الانجاز انجازه وحده اذ لا يصح ان يحسب الانجاز لهذا الوكيل المشاكس، و في سبيل حفنة دولارات لا يهم ان يموت بضع عشرات من الاطفال ....


#101504 [الجعلي]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 06:16 PM
والله لو فضيحة ذي دي حصلت في اسرائيل كان الحكومة استقالت


#101498 [الجعلي]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 06:06 PM
طوبى لهم، فالموت يحصدهم في مستشفى إبن عوف يا من نسميهم بولاة الأمر.. أعذروني أيها الصغار، لو كانت الاكباد تعار لأعرتكم كبدي .. فأعذروني لقد عجزت عن فعل شئ يعيد البسمة إلى شفاهكم ويمسح دمع أمهاتكم غير هذه الاحرف التي لن تحرك في ضمائر ولاة الأمر ساكنا




#101471 [diab]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 05:11 PM

الان ازيلوا الى المزبلة ... وراهم حتى ازالتهم من سلة المهملات و تقديمهم للمساءلة ,,لك الله صديقى الطاهر


#101290 [عادل]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 12:31 PM
بربكم ماذا يريد منا هولا اتقوا الله فى هذا الشعب الذى بموت كل يوم الف مره بسبب بهذه العصبه المافونه مالنا الا ان نقول الهم ارحمنا من هولا الشياطين


#101243 [jntra]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 11:29 AM
يا طاهر ربنا سبحانه و تعالي ما بنسي خلقه هؤلا البهائم يتسابقون
علي الدنيا متناسين الآخرة يوم لا ينفع جهاز امن يحميهم فالله يمهل ولا يهمل مهما عملوا وجمعوا من اموال الحرام لن تفيدهم و تنجيهم من الموت
دعوات المظلومين ليس بينها و بين الله حجاب اللهم انهم قد طغوا و استكبروا الله ارنا قدرتك فيهم فهم اشد خطرا علي الاسلام


#101199 [مهلب]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 10:46 AM
حاء فى قانون الأعضاء والأنسجة البشرية لسنة 1978.. إختصاص القانون بزراعة الكبد والقرنية ..الأنسجة البشرية الواردة في المادة يقصد بها جزء من أي عضو أوجزئيات الجسم التي تنزع من إنسان حي أو ميت للزرع في إنسان حي..العضو الشري يقصد به العضو الذي يقوم بتأدية أي وظيفة حسية بجسم الإنسان..الزرع الطبي يقصد به نزع العضو كاملا أو الأنسجة البشرية من شخص حي أو ميت وزرعها في شخص حي..ويفهم من ذلك أن هذا القانون يتناول نزع أي عضو في الإنسان حي أو ميت في إنسان حي وفقا للشروط والضوابط المحددة في القانون..
القانون واضح انه اباح اخذ اى عضو من جسم الانسان هكذا مطلقا مما يتعارض مع فتوى امام الحرم المكى والذى وضح فيها بان هنالك استثناء فى نقل الاعضاء البشرية حيث يحرم زراعة الخصية لما فى ذلك من اختلاط للانساب المنهى عنه


#101189 [الزول السمح( الأصل)]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 10:32 AM
بالــلــه يا طــااااااااااااااهر

قال ليك إنت مستعجل لييه...كان تسأل الوزير الغبيان ده.... السؤال الآتى:

لو كان أحد هؤلاء الأطفال هو طفله أو طفل أحد أقاربه هل كان سيطرح نفس السؤال؟

ثم ثانياً ما دخل نائب الرئيس فى الموضوع ؟ أنا أعلم بأن لكل وزير إتخاذ قراراته التقنية فى مجال تخصصه بحسب منظوره المهنى.

وأخيراً وزير غير ملم بقوانين وزارته التى تعتبر دستور المهنة.. يعتبر غير مؤتمن على مصالح الناس ناهيك عن صحتهم وحياتهم.

وزيركم ده خلوه مستشار للرئيس


#101160 [ضد الظلم]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 10:09 AM
منكم لله يا ظلمة يمهل ولا يهمل؟؟هؤلاء امتلات اوداجهم بدماء المرضي وفلذات اكبادنا اللهم خذهم اخذ عزيز مقتدر,,


#101082 [العثمانى]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 09:05 AM
الاخ ساتى ربنا يحفظك ، وكان الله فى عون الشعب و حفظ الله فلذات اكبادنا ونجانا من شرور انفسنا و سيئات اعمالنا


#101075 [live]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 08:59 AM
موضوع مؤلم جدا أخي ساتي . كان عليك أن تخطف رجلك لمستشفي إبن عوف لتصور لنا هؤلاء الأطفال مع هذا المقال الجيد ونتمني عاجل الشفاء لهؤلاء الأطفال ولجميع المسلمين.
لا حول ولاقوة إلا بالله مسئولين ليس لديهم رحمة ولا شفقة لعنة الله عليهم وزير ووكيل ونائب رئيس ورئيس وجميع من يتبعهم.


#101042 [mohd]
0.00/5 (0 صوت)

02-24-2011 08:15 AM
عزيزى الطاهر ساتى
نسأل الله السلامة من هذه العصبة الفاسدة الفاجرة هؤلاء ليس بولاة امر بل مجموعة ماسونية حاقدة حانقة على اهل السودان و شعبه و لا قول لى غير حسبي الله عليهم
هم من يقتلون النفس بغير حق و يغتصبون النساء و يستبيحون اموال الناس و اعراضهم
منكم لله!!!!!!!!!!!!!!!!!!


الطاهر ساتي
الطاهر ساتي

مساحة اعلانية
تقييم
2.13/10 (13 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة