المقالات
السياسة
نواقيسُ الاستقلال - شعر
نواقيسُ الاستقلال - شعر
01-02-2015 09:51 AM



يا أيها الهَرَمُ الذي
خبِرَ المَجرَّةَ والفَلَكْ
يا قلبُ إفريقيا التي
قدْ كُنتَ فيها كالملِكْ
منْ قبلِ (كوشَ) و(نبتةَ )
ملأَ البريقُ مشاعِلَكْ
من مجدِ (كوشَ) و(نبتةَ)
عرِفَ الخُصومُ شمائلَكْ
رَغْمَاً على أنفِ الخطوبِ
نقولُها صدَّاحةً: ما أنبلُكْ
برداً على وجعِ الزمانِ
نقولها: ما أجملُكْ
ناراً على كيدِ الطغاةِ الواهمينَ
نقولُها و نقولُها: النصرُ لك
كم مرةً شهدَ العِدا لكَ
في الوغى بمكارمِكْ
ومن بين أنيابِ الحديدِ وبأسِهِ
برَقتْ سُيوفُ ملاحِمِكْ
وتدفقَ النيلُ الجوادُ مُدوزِناً
همْس َ الجُرُوفِ بأنعُمِكْ
كم مرةً صَدَحَتْ باشْعارِ
السلامِ وبالوئامِ حمائمُكْ
مالي أراكَ وقد بدَتْ
للعينِ فيضُ مدامعِكْ
مابالَ جهلُ الجاهلينَ كانَّهُ
أضحَى السِّوارُ بمِعصَمِكْ
من ذا الذي أرداكَ
في هذا الدرَكْ
هل باتَ صوتُكَ واهِناً
أما عادَ نيلُكَ يسمَعُكْ
أتراه أغرَقهُ النشازَ وأنهُ
ما عادَ جبلٌ يعصمُكْ
شرُّ البليّةِ قد أتاكَ
وقدْ أصابكَ بالضحِكْ
فلتلعنِ الأبنَ العقوقَ لإنَّهُ
في الجَهرِ أضحى يلعنُكْ
ولتطعن الأبنَ العقورَلأنهُ
في الظهرِ أمسى يطعنُكْ
وأيقظ بنيكَ من الكرى
فالنومُ أرَّقَ مضجعَكْ

يا أيُّها الوطنُ إستقمْ
واشحذْ لعَزمِكَ يتبعُكْ
قد جائكَ المجدُ القديمِ
مُهلّلاً ومُكبِّراً ليُبشرُكْ
وأذكرْ جُدودَكَ إنَّهمْ
بذلوا الدماءَ سخيةً في موعدِكْ
ولاجلِنا ولِمثلِ هذا
اليوم كانَ المُعترَكْ
وهنُاكَ في (كرري) التقتْ
في اللهِ جُندُ عشائرِكْ
حملوا لواءاً واحداً
كي ما تسودُ بصائِرُكْ
وكأنَّهُ (الماظ الفضيلَ) مُجدَدَاً
قدْ عادَ يحملُ مُدفَعَكْ
وكأنَّهُ ( النَّسرَ الكنارَ) بعَزْمِهِ
بالدرِّ جاءَ يُرصِّعَكْ
وكأَنَّهمْ (عبدُ اللطيفِ) وصحبه
جاءوا ليتغنَّوا معَكْ
ولاجلِنا ولمثلِ هذا
اليومِ كانَ المُعترَكْ
وكأنَّما ( أكتوبرُ) المُخْضَرُّ
في ( أبريلَ) جابَ شوارعَكْ
وكأنما غنَّى (الخلبلُ) ( لعازةَ )
حتى نصونُ حرائرَكْ
ولاجلِنا ولمثلِ هذا
اليومِ كانَ المُعترَكْ
فلتحيا يا وطنُ الجدودِ معززاً
لا عاشَ منْ لا يعشقَكْ


ضياء الدين مدثر رجب
برلين
أول يناير2015

[email protected]





تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 387

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1180368 [abushihab]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2015 11:25 AM
الله...الله....9ماأجملك


ردود على abushihab
Germany [ضياء الدين مدثر رجب] 01-03-2015 08:05 AM
التحية والسلام أخي أبو شهاب....متعك الله بالصحة والعافية..ولك الشكر الجزيل أيها الرجل الجميل


#1180356 [معمر حسن محمد نور]
0.00/5 (0 صوت)

01-02-2015 10:14 AM
رائعة..لك التحية


ردود على معمر حسن محمد نور
Germany [ضياءالدين مدثر رجب] 01-03-2015 09:35 AM
تحية وسﻻم واحترام اخي الشاعر معمر حسن...وانا مثلك متفائل وبحلم بي وطن باهر..
ﻻ فض فوك.. ويسلم يراعك
لك الشكر الجزيل
ودمت صادق النبض


ضياء الدين مدثر رجب
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة