01-04-2015 06:09 AM


احتج وزير المالية د. بدر الين محمود على تخصيص البرلمان مبلغ 119 مليون جنيه لوزارة التعليم العالى والبحث العلمى لتسهم بها الوزارة فى تحسين شروط خدمة اعضاء هيئة التدريس بالجامعات وكان مثار احتجاجه ان المبلغ خصص خصما على احتياطى الميزانية الذى اورده كفائض وقام البرلمان بتخصيصه.
يبدو ان وزير المالية كان يريد ان يترك له حرية التصرف فى مال الاحتياطي الذى يفوق المليار جنيه ليوظفه كيف شاء رغما ان ان البرلمان هو المشرع الذى يخصص الموازنة ويحدد بنودها لتكون قانونا ملزما لوزارة المالية وان مال الاحتياطى يأتى للبرلمان ليخصصه كيف يشاء من واقع ان البرلمان يجب ان يخصص كل المبالغ فى مصارف محددة ويدخلها ضمن بنود الموازنة حتى لاتكون مالا سائبا يصرف خارج الميزانية.
وزير المالية فى غمرة انفعاله طالب البرلمان بضرورة تعديل قوانين الجامعات الحكومية واعتبر ان هذه الجامعات تاخذ اموالا لا تحتاجها من ميزانية الدولة وطالب بن تقوم الجامعات برفع قيمة رسوم تسجيل الطلاب حتى تصل الى مرحلة الاكتفاء الذاتى من مواردها ولا ترهق خزينة الدولة، ضاربا المثل بالجامعات الخاصة التى تمول نفسها من ريع التسجيل
الوزير الهمام يريد ان يحل المعضلة بوضع يد الجامعة فى جيوب الطلاب لتنعتق بما تخرجه منها من تبعيتها لوزارة المالية ويمضي اكثر من ذلك ويطالب بماساواة الرسوم الدراسية بين الجامعات الحكومية والجامعات الخاصة, .... والوزير هنا لا يريد ان يخفض رسوم الجامعات الخاصة بل يريد ان ترتقع وتسمو الرسوم الجامعية بالجامعات الحكومية لتتساوى مع رصيفاتها الخاصة.
كلى قناعة ان وزارة المالية كلما احست بضيق ذات اليد تلجأ مباشرة لحائظها القصير المتمثل فى جيب المواطن العادى ومعالجة الخلل عبر جبايات جديدة.
بالطبع وزير المالية لا يتصور ان المبالغ التى يدفعها طلاب الجامعات الحكومية كبيرة على مدخرات الاسر وان بعض الطلاب النابهين تؤركوا مقاعد الدراسة فقط لان اوضاعهم الاقتصادية لا تسمح لهم بتوفير مبلغ التسجيل ولا يدرى ايضا ان بعض الاسر تفضل ان يخرج ابنائها من الجامعة توفيرا للرسوم من جانب ومساعدة الاسرة من جانب آخر عندما يعمل الطالب هذا فى اى مهنة هامشية.
كان الاجدى لوزير المالية الرجل الاقتصادى الاول فى البلاد ان يعمل على ضبط اموال الجامعات نفسها وادخالها دورة الميزانة لمعرفة كمياتها ومقارنتها مع حوجة الجامعات فضلا ان تترك الاموال مجنبة فى دولة تتحدث عن محاربة التجنيب فالجامعات تراجع بالفعل ولكن يترك لها حرية التصرف فى اموال التسجيل والرسوم المفروضة على الطلاب.
وزير المالية لم يوفق في تحفظاته على تخصيص المبلغ لتحسين شروط الخدمة خاصة وان المبلغ المرصود كان يهدف اولا واخيرا الى منع هجرة اساتذة الجامعات الى دول العالم المختلفة بعد ان ضاقت بهم سبل العيش وطرقوا كل ابواب الهجرة حتى ان بعضهم فضل العمل فى دولتى تشاد واريتريا اللتان توفران شروط خدمة افضل بكثير مما يوفرها وزير المالية.
متي تعى الدولة ان من واجبها ان توفر العليم مجانا فى كل مستوياته لمواطنيها ومتى يعى وزير المالية ان السودان هذا وفر له من قبل فرص التعليم العالى والعلاج مجانا حتى جاء الى سدة الحكم ويريد الان ان يمنع هذه المميزات التى تمتع بها عن المواطن.

[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 746

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1182147 [سودانى حتى النخاع]
0.00/5 (0 صوت)

01-05-2015 12:11 PM
هل يحمل هذا البدر الدين درجة الدكتوراه ؟


#1181653 [sasa]
0.00/5 (0 صوت)

01-04-2015 02:08 PM
شذاذ الآفاق الحرامية ديل قايلين الحكم السرقوه بليل (نزهة) ما ياهو لازم تدعم السلع وتوفر الخدمات وتوفر العلاج والتعليم على قدم المساواة وتعمل على رفاهية لاشعب ولا تنام الليل والناس هجوع ،، ومال الدولة عملوها ليه والحكومة عملوها ليه وقت أي مواطن يتولى أمر نفسه ويدفع رسوم وجبايات ومكوس وهو صاغر لشذاذ الآفاق عشان ينيكوا أم حلتو،، ووكت نحنا ندفع حق التعليم والعلاج والخدمات وروتابكم ومخصصاتكم لزومكم شنو ومنو الحنسكم تجوا تحكمونا عشان تعلموا شنو بعد رفع يدكم من كل شئ وحكومة لشنو ؟؟ تباً لكم تبأً لكم ولعنة الله عليكم،،


#1181136 [muslim]
0.00/5 (0 صوت)

01-04-2015 08:29 AM
وزير المالية ليس الاقتصادي الاول
ثم من اين اتي بدرجة الدكتوراة


#1181297 [اقلام رصاص]
0.00/5 (0 صوت)

01-03-2015 11:25 PM
يا وزير المالية انت تعلمت وتخرجت من الجامعة مجانا"
وتريد ان تزيد رسوم تسجيل طلاب الجامعات لكي لا ترهق الميزانية.!
يا له من مسرح للا معقول!!!
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (خاب عبد وخسر من لم يجعل الله تعالى في قلبه رحمة البشر )
الاسد النتر على مين؟؟ زي ما قال سيف الدولة حمدنا الله عبد القادر
رئيس ما في قلبه رحمة للبشر ,ما هي الفائدة منه!!
فقط لحزب الجبهة الاسلامية!!!!
يا لذلك من مسرح للا معقول!!!


محجوب عثمان
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة