المقالات
السياسة
نظام (السِفاح)..! منع من النشر.
نظام (السِفاح)..! منع من النشر.
01-12-2015 08:07 AM


خروج:
* إذا أردت أن "تسد نفسك" تجاه أرقى عملية سياسية منذ بدء الخليقة ــ وهي الانتخابات ــ فانظر لحال حزب خرج من رحم الحركة المنبوذة التي يتبرأ منها الإسلام "السمح"..!
* الأنظمة ذات الطابع "العصابي!" التي تولد سفاحاً من رحم جماعة "منحرفة" ذات وهم عريض، تقودنا إلى محصلة واحدة هي (لا وطن!)..!
* المواطن لن ينصلح حاله إلى الأبد مع وجود "شواذ" لا يؤمنون بالوطن.. ولو آمنوا في كل موسم مرة، فهو إيمان كذوب محسوب بآلتهم "الماكونية"..!
* إن إتباع الذين يدعون للبر وينسون أنفسهم؛ جريمة كبرى.. فاحذروهم... لا تخدعكم الكلمات الجوفاء فهي بضاعة من لا أمل فيهم على الإطلاق "للدين" الذي تحبونه ويحاولون إخراجه من حياتكم "باسمه".. ما يفعلونه ليس جرأة عليكم أو على القدير فحسب، بل هو (مرض) قهري يدفعهم دفعاً ليكونوا "سقوطاً".. مرضاً لا يستطيعون التحكم فيه..!
* من يوسوس في أذنك باسم "الله" لا تنظر إلى عينيه، بل إلى قلبه من خلال الممارسات..!
* وأرجو من الله الثواب في التذكير بهؤلاء القوم.
النص:
* بطريقة عرض مختلفة يتداعى المتأسلمون في هذه الأيام استعداداً لتشويه الأجنة القادمين والمواليد الجدد عبر عملية ترميم ــ موديل 2015 ــ لكيانهم الهالك المهلك، بدعوة الناس إليه، اعتقاداً بأنهم سيتبعونهم تحت الشعار "المتأسلم" الذي طحنوا به البلاد طحن الحاقدين على الناس أجمعين.. بل طحن الحاقدين على دين الله الذي لا تشوبه شائبة إلاّ بأفعالهم..!
* ولو كانت لهؤلاء ربع ذرة من حياء لجلسوا متوارين عن العيون بعد أن فشلوا في إدارتي "الدين والدنيا" وزادوا على ذلك بشذوذ لا مثيل له في الكبائر... فعلام يقدمون أنفسهم تارة أخرى باسم (الله)..؟! ومن المغفل الذي سينجرف وراء "تنظيم عصابي" لا تحتاج غاياته إلى كاشِف..؟! من الجاهل الذي سيسري فيه التخدير من ألسنة فئة لا حسنة فيها للبشرية أكثر من ترديد "الاحتساب" كلما توغلت أفعال هذه الفئة من السيئ إلى الأسوأ..!
* المجتمع موبوء بهذه (الجماعة) التي تجاوزت الضلال إلى ما لا نعلم..! ولابد من تطهير العقول قبل "الأرض" من هؤلاء.. فثمة أجيال جديدة يمكن أن يسري فيها "السم" وندخل مرة أخرى في دوامة الهوس الذي ما انقضت موجته الأولى..!
* فإذا رأيتم رجلاً (من الجماعة) بسمتٍ يدعي الوقار والخير باسم "الله" فالعنوه قبل الشيطان..! هو أبعد الناس عن الله فعلاً وروحاً، يتعلّم الشيطان منه وينال "الشهادة"..!
أعوذ بالله

الأخبار ــ الإثنين


تعليقات 14 | إهداء 1 | زيارات 3528

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1187279 [همت]
5.00/5 (1 صوت)

01-13-2015 01:18 PM
الشيطان يخنس عند ذكر الله يا شبونة أما الكوز فلو قرأت سورة البقرة بكاملها وهو يقف بجانبك لما ذهب عنك ولظل يطالبك بزكاة أموالك التي لم يحل عليها الحول وقد ربط ترخيص مصدر رزقك بدفعك للزكاة التي فرضها الكيزان (وهي اسم آخر للجباية) وليست هي الزكاة التي فرضها الله علينا!


#1187231 [خالد الدندراوى]
5.00/5 (1 صوت)

01-13-2015 12:19 PM
قواتنا فى كاودا , حصار وضرب وسحل


#1186687 [بنت الناظر]
4.50/5 (2 صوت)

01-12-2015 08:59 PM
* فإذا رأيتم رجلاً (من الجماعة) بسمتٍ يدعي الوقار والخير باسم "الله" فالعنوه قبل الشيطان..! هو أبعد الناس عن الله فعلاً وروحاً، يتعلّم الشيطان منه وينال "الشهادة"..!
أعوذ بالله...
أضيف لوصفك البليغ ..إذا رأيتم رجلا متشدقا متنطعا ووجهه مغبرا بخليط من رماد وسكن كوجه آكل قوت حجاج بيت الله هذا العام فأخبروا الشيطان لكى يتعوذ منه ..

إن كنكشتهم هذه فى الكراسى لسببين الأول خوفهم من ضياع الثروة العشوائية التى جمعوها من قوت الشعب السودانى طوال الربع قرن ..

والسبب الثانى خوفهم الشديد من المحاسبة على الجرائم التى إرتكبوها بحق الشعب السودانى...


#1186601 [همت]
5.00/5 (1 صوت)

01-12-2015 05:26 PM
صدقت يا شبونة ... جماعة البشير أشد شراً من الشيطان نفسه فهم في قمة النفاق، وقد قال تعالى (إن المنافقين في الدرك ا لأسفل من النار). اقتربت الانتخابات فطفقوا يدعون لنفاقهم مرة أخرى بمسمى الهجرة إلى الله وغير ذلك من عبارات النفاق التي برعوا فيها. قال تعالى كذلك (ومن الناس من يقول آمنا بالله وباليوم الآخر وما هم بمؤمنين. يخادعون الله والذين آمنوا وما يخدعون إلا أنفسهم وما يشعرون) هؤلاء هم ناس البشير ونسأل الله أن ينتقم منهم عاجلاً غير آجل


#1186465 [ود عدلان]
5.00/5 (3 صوت)

01-12-2015 01:31 PM
والله العظيم يا عثمان شبونة لا املك الا ان اقول لك

أمك ولدت و البتاكلو ينفعك


#1186404 [نزار عوض]
5.00/5 (4 صوت)

01-12-2015 12:14 PM
شبونه يا معلم خلي القلم يتكلم


#1186353 [shah]
5.00/5 (1 صوت)

01-12-2015 11:34 AM
من عمايلهم ... الواحد بقى عندو "دقنوفوبيا" حادة.


#1186316 [مواطن]
5.00/5 (3 صوت)

01-12-2015 10:53 AM
انت بتجيب الكلام القوي دا من وين يا شبونة


#1186302 [القريش]
5.00/5 (3 صوت)

01-12-2015 10:41 AM
انت مدهش ياشبونه حفظك الله ورعاك! افصح وأبلغ وأدق ماقرأت..السطرين الاخيرين يجب ان يكتبا بماء الورد والذهب ويعلقا فى كل بيت سودانى أو فى الميادين العامه على شكل لوحات الكترونيه ضخمه مضيه.


#1186281 [فكوووووووووها يا حسين خوجلي]
5.00/5 (1 صوت)

01-12-2015 10:22 AM
الاستاذ/ عثمان شبونة التحية لك يا همام , هذا أبلغ وصف قيل في مجرمي الانقاذ والله هذا القول ينطبق تماما على هؤلاء القوم من نظام الانقاذ ومن شايعهم من المنافقين والمستفيدين . وسكوت الشعب السوداني هو حال من يعاني الداء العضال فهو لا يشكوا إلا لله حال نبي الله أيوب عليه السلام في قوله تعالى : {{ رب أني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين }}
أنظر أخي تهافتهم على السلطة والبقاء وهم الذين فصلوا السودان ونهبوا وجوعوا شعبه وفرطوا في أرضه وزرعه وانسانه فالكل مغادر مهاجر فار من لهيب الانقاذ. انظر كيف فصلوا الدستور وهيأؤوا أنفسهم للانتخابات المرفوضة في مثل هذا الوقت وهم يملكون القوة والسلطة والمال والسيطرة بينماالاحزاب الاخرى فقيرة ومن بينها من ينافق ليحصل على ما يريد من مال وسلطة ومنصب.


#1186260 [فتح الرحمن السر محمد]
5.00/5 (1 صوت)

01-12-2015 09:58 AM
أعوذ بالله من شباطين الانس يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غرورا


#1186217 [جزيرابي]
5.00/5 (3 صوت)

01-12-2015 09:25 AM
والله انت ابلغ من قرات له


ردود على جزيرابي
Russian Federation [ابو ساري] 01-12-2015 10:43 AM
ما جاوزت الحقيقة فيد أنملة في وصفك لهذا الاسمر الرصين


#1186197 [ربش]
5.00/5 (1 صوت)

01-12-2015 09:05 AM
كلام في الصميم ... ذي الكي في الفكك ... أرجمهم قاتلهم الله أبالسة الإنس .. و التحية و الإحترام لك يا ود شبونه .


#1186188 [محمد أحمد المغلوب على امره]
5.00/5 (2 صوت)

01-12-2015 08:53 AM
هــــــــــــذا صحيح:

فإذا رأيتم رجلاً (من الجماعة) بسمتٍ يدعي الوقار والخير باسم "الله" فالعنوه قبل الشيطان..! هو أبعد الناس عن الله فعلاً وروحاً، يتعلّم الشيطان منه وينال "الشهادة"..!


ردود على محمد أحمد المغلوب على امره
European Union [ابو ساري] 01-12-2015 10:44 AM
بالطبط


عثمان شبونة
عثمان شبونة

مساحة اعلانية
تقييم
10.00/10 (8 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة