المقالات
السياسة
(البشير)و(النميري)في خانة اللصوص
(البشير)و(النميري)في خانة اللصوص
12-18-2015 07:12 PM


المفهوم السائد هو ان معظم اللصوص اذا ارادوا ان يسرقوا فأنهم يختارون اوقاتاً معينة للقفز على اسوار (المنازل)ليسطو على محتوياتها ..ودائما ما تكون هذه الاوقات في هزيع الليل حيث الاجواء يلفها الصمت الرهيب ..واصحاب البيوت غرقوا في ثبات عميق ..واللصوص في تلك الحالات لا يتورعون في حمل اسلحة خفيفة تلافياً لأية مقاومة تصدر من القاطنين في تلك البيوت ..ولا يكترثون من حمل كل المقتنيات مهما كانت اثمانها ..كما ان الحظ يلعب دوراً كبيرا في تحقيق هذا المبتغى لان البعض منهم يقع في ايدي رجال الامن ..والبعض الاخر يلوذ بالفرار!!
ولا غرو ان اختيار مثل هذا الوقت يشوبه قدر كبير من الصواب لانه من الاوقات الملائمة لارتكاب ابشع الجرائم في مدن وقرى يندر ان ترى فيها رجال الشرطة يحومون في شوارعها وازقتها الضيقة ..مما جعل المجرمين يتخذون مثل هذا الوقت بوابة يدلفون منها ..ولا تقتصر هذه البوابة لدخول اللصوص فقط بل وان المغامرون من قوات الرجال المسلحة درجوا على العبور منها بغية القفز على سدة الحكم عبر انقلابات عسكرية هي في الحقيقة نوع من السرقة حتى ولو يتحججون بشتى انواع الذرائع والاسباب الواهية
واذا كان هؤلاء (العساكر)على قناعة وتيقن بوجاهةهذه الاسباب ومدى ضرورتها واهميتها في انقاذ البلاد من وعكتها ..فلماذا لا يطلون مع الفجر والدنيا تسبح في موجة من الاضواء ؟!.. ولماذا لا يركنون الى تنظيمات او مؤسسات حزبية تقودهم لحكم البلاد من خلال ممارسات ديموقراطية كما هو الحال لكل الجهات الوطنية التي تؤمن بمثل هذه الممارسات ودون ان يخامر تحركاتهم المريبة اي نوع من انواع الرعب او االفزع او الخوف وهم يغامرون في دجى الليل البهيم ..الم يدركوا بأن الحرية تعزف دائما على اوتار الصباح .. وان الليالي الحالكة هي بمثابة طرق محفوفة بالمخاطر لا يسلك دروبها الا عتاة المجرمين !!
صحيح ان فئة مأجورة من رجال الاحزاب ورغم الدروب المفروشة بالرياحين لا يحلو لهم الا الاصطياد في المياه العكرة وهي التي تفتح شهية العساكر للوثوب على اسوار السلطة من اجل اختراق المرافئ الامنة واحراق كل السفن التي كانت تتهادى بشراعها على صفحات المياه الدافئة ..غير ان (العيب)هو ان تكون هذه الثلة من الظباط اداة طيعة في ايدي تلك الفئة من (المرتزقة)مع ان هذه الثلة على ادراك تام بأنها تنتمي الى مؤسسة عسكرية تكمن مهمتها في الزود عن حياض الوطن وحمايته بعيدا عن التمرق في وحل السياسة
لقد ابتلى جل الشعوب العربية بداء الانقلابات العسكرية لانها لم تتنسم يوما عبير الحرية ..فأودت تلك الانقلابات بكل مكتسباتها ..ومزقت اوصالها ..غير ان الشعب السوداني الذي اراق الدماء بحارا من اجل هذه (الحرية)صدح على انغام الديموقراطية منذ ان نال استقلاله ..وارتمى في احضانها ورضع من اثدائها ولا يمكن لمثل هذا الشعب الذي تربى في هذه الاجواء الجميلة ان يفرط في حريته ..وقد تيقن تماما بأن النظام الديموقراطي ومهما شابته من عيوب فهي مثل الظلال الوارفة ولا يلقى اي استهجان الا من تلك الفئات التي تركض وراء مصالحها ..فترى تلك الفئات تلهث وراء النظم العسكرية لتقتات من فتاتها ..وهي بالطبع مجبولة بكل صفات الدناءة والخساسة والارتزاق ..ولا شك ان التاريخ يؤكد بأن الفئة المنبوذة من العساكر والذين امتطوا صهوة جواد الحكم ليلا موصومون بكل انواع الجهل والغباء ولا يدركون اي شيء في مجال السياسة او التاريخ او الاقتصاد .. بل مولعون بأشعال الحرائق في كل الحدائق المخضرة !!كان المشير الغائب عن الدنيا جعفر نميري حينما تسلق على جدار الوطن ورمى جتته في الحوش الكبير لم يترك صغيرة او كبيرة الا واشعل في جوفها النيران ..ومع انه كان لصا كبيرا حينما سطى على محتويات الدولة فأنه ازهق ارواحا بريئة ففقدت البلاد عقولا كان في مقدورهها ان تمنح الكثير من العطاء في كل الاصعدة والمناحي ..ولم يكن الفريق (عبود)كما يعتقد البعض في غاية النزاهة والطيبة بل كان ذهنه خاويا وعقله لا يعدو في تفكيره عقل طفل غرير فقد فرط في الكثير من مقتنيات البلاد ومنح ذقنه لقيادات دول اخرى .. وكان كاذبا حينماوعد بتسليم السلطة للشعب بعد فترة محدودة من الزمن ..اما المشير عمر البشير فانه من اكثر الناس جهلا وغباءً حيث يتحرك عبر ايادي من المنافقين الذين يجوبون من حوله فكان يمني نفسة بالكثير من الاحلام حينما جاء يمتطي صهوة دبابته في ذلك المساء الموغل بالسواد الحالك وحقق تلك الامنيات والاحلام عبر سرقات طالت كل مناحي الدولة وفتح ابواب النهب لكل اتباعه وافراد اسرته فأغترفوا من اناء الوطن حتى اصبح هذا الاناء خالياً..الم اقل لكم بأنه لا فرق بين لص اتى عبر دبابته ولص يقفز في اسوار البيوت لينهب ممتلكات الاخرين ..وفي النهاية كلهم يقعون في خانة اللصوص .
[email protected]


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 3111

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1388549 [الماصع]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2015 11:58 AM
في رأيي الخاص لم توفق اخي العزيز ان تضع البشير ونميري في كفة واحدة
فعلا كليهما سطا علي السلطة
لكن نميري كان قائدا والقرار كان قراره ثم انه لم يسمح للملكية ان يمتطوا صهوة الجيش بل حافظ علي قومية الجيش تماما

اما عمر والله اكثر ما يعاب عليه تنكره للكاكي ورضي وهو القائد العام ان يكون ريئسا حزب

لكن الفرصة امامه ان يستقيل من المؤتمر الوطني وان يكون ريئسا لكل السودانيين


#1388501 [ٍMohamed Ali]
0.00/5 (0 صوت)

12-21-2015 10:20 AM
نميري رحمه الله ليس لصا بل من أشرف وأشجع الرجال
وما أغراه في الاستيلاء على الحكم إلا تبعية السودانيين العمياء لآل المرغني وآل المهدي..
الرجل أراد حكما وطنيا صالحا... لكن للأسف لم يجد حوله من الوطنيين ممن يعينه على ذلك فتخبط يمنة ويسرة..
وأخيرا صدق الكيزان المفنيين بدلا من أن يعدم ترابيهم وسلمهم ذقنه.

نسأل الله أن يخرج البلاد من هذه الحالة السيئة ويزيل هذا الكابوس الذي طال ليله.


#1387846 [أبو محمد الأصلي]
0.00/5 (0 صوت)

12-20-2015 08:40 AM
حرام عليك أنك تقارن المرحوم جعفر محمد نميري بهؤلاء الزناديق والله نميري كان أرجل وأشرف سوداني ، للإسف الإساءة لجعفر نميري والتطاول عليه لا يجوز لو كان النميري حكاماً للإن لكان للسودان شأن آخر ولكن مؤامرات الكيزات والأحزاب هي التي ضيعت السودان لكها عملت ضده بالمظاهرات والعمل المسلح ، ماذا تحقق لهم أو ماذا فعلوا بالسودان بعد النميري أو عاج . نميري طلع من الدنيا ولم يملك حتى بيت يأويه خرج منها كما جاء إليها . رحمك الله يا أبا عاج فقدنا في أحلك ظروفنا . والبركة في الحزب الشيوعي يقطع لينا الجقور دول ويعملهم هوت دوك للكلاب .


#1387564 [خايوت بعانخى]
0.00/5 (0 صوت)

12-19-2015 04:40 PM
تمام يا استاذ احمد دهب هم ليسوا لصوص فقط كاللصوص الذين يتسورون المنازل لسرقة افراد بل هم يسرقون ارادة وامكانات شعب بالكامل وهكذا ونسبيا السراقون اشرف منهم وافضل لانهم اقل ضررا


#1387327 [omer]
0.00/5 (0 صوت)

12-19-2015 01:53 AM
الأستاذ دهب
يا راجــــــــــل ما تخاف ربك والله ظلمت اللصوص وانا لو كنت لص كنت فتح بلاغ فيك اشانة السمعة خاف ربك يا راجل في حق اللصوص الشرفاء شوف لمعادلة كيف مظبطة
نميري اسواء حاكم في العالم باعتبار العالم وحدة واحدة لكين البشير اسوا من النميري عدد لطير والشجر عدد زبد البحر والنميري +البشير = صفر


#1387293 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

12-18-2015 10:14 PM
لا علاقة اصلا بين عبود وشنان والنميري والكد وحسن حسين وهاشم العطا وغيرهم من الانقلابيين بمفهوكم هم سرقو سلطة المسمي ب البشير لم يكتفي ب السلطة حتي زوجات رفاقة سرقها سرق وطن بحالة ب ثرواتة وناسة وتمددت سرقاته للخارج هنا الفرق كلهم اختارهم الله الي جوارة وربنا يغفر لهم لكن هل الله سبحانة وتعالي يغفر للبشير المتمادي ف غية وطغيانة وكل يوم دم شخص ذكر وانثي ملتف حول عنقة ك الجرس


ردود على عصمتووف
[amir] 12-19-2015 06:25 AM
مغفرة الله سبحانه وتعالى هذا شئ لا يخصنا وليس لنا يد فيه يغفر لمن يشاء ويعذب من يشاء لا نملك إلا الدعاء .
اما بخصوص الانقلابيين فهم من طينة واحدة لو استمر عبود في الحكم اكثر مما حكم الله اعلم كيف كان سيكون الوضع عليه اما الذين لم تكلل انقلاباتهم بالنجاج مثل هاشم العطا وحسن حسين ...الخ فربما رحمة بنا من الله سبحانه وتعالى لم تنجح. فجميع العسكريين هم وجه عملة واحد ( الطرة )


#1387263 [المختصر المفيد]
0.00/5 (0 صوت)

12-18-2015 08:22 PM
تشبيهك غير بليغ
نميري عرف بالطهر طيلة فترة حكمه ولا مجال لمقارنته بما يجري الان
وما يحكى عنه في النزاهة يكفي انه لمم يسجل قطعة ارض باسمه
ولا تطعن الاموات الان هو في رحاب ربه
وليس المؤمن بالطعان
الانقلاب جاء لاصلاح احوال البلاد والعباد وهو اجتهاد بشري وربنا هو من اعطاه الملك


ردود على المختصر المفيد
[A. Rahman] 12-19-2015 05:51 PM
يكفي النميري سوءاً تمهيده الملعب بالكامل للإخوان المسلمين و مكَن لهم عبر البنوك و المتاجرة بأقوات الناس حتى كوَنوا امبراطوريتهم المالية التي استغلوها في كل ما يوصلهم إلى السلطة

[amir] 12-19-2015 06:37 AM
بناء على وجهة نظرك نستكين لعمر البشير ولا نحاسبه ونقول ان الله سبحانه وتعالى اعطاه الملك .
وكون النميري لم يسجل قطعة ارض باسمه هذا لا يعني انه كان نزيها.
اوجه الفساد كثيرة لا يمكن حصرها في قطعة ارض او مبلغ في بنك . ربما قرار خاطئ واحد يكون اثره اكبر من أي اختلاس .

[abushihab] 12-19-2015 05:08 AM
تعليقك لا يدل علي اسمك.


احمد دهب
احمد دهب

مساحة اعلانية
تقييم
7.01/10 (43 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة