حصرياً علي السدنة والتنابلة
02-02-2015 06:37 PM


في اجتماع خطير للسدنة،إكتشفت إحداهن العجلة حين قالت أن الفطور والزيارات الإجتماعية هما سبب التسيب والفساد في الخدمة المدنية،ولم تقل أن الفصل للصالح العام،وتعيين الموالين هما علة هذه الخدمة المدنية حتي لا تحال هي نفسها للصالح العام .
وعليه ستصدر في القريب العاجل منشورات وربما قرارات جمهورية تحدد نوع الفطور الذي سيأكله العامل،والموظف،وزمن الفطور نفسه،وملحقاته .
وغض النظر عن ثمن الفطور نفسه والذي لا يتوفر للكثيرين من الكادحين،فإن العامل والموظف الصغير في دواوين الحكومة سيحظيان بخمس دقائق لهذا الفطور(الإنقاذي)وعليهما التصرف في حدود زمنهما وإلا عوقبا بالخصم أو الفصل.
ونظراً لضيق ذات اليد،وحتي لا تنقضي الدقائق القليلة في تكسير الفول أو عمل البوش،فإن تناول كيس من (المررو)بمبلغ واحد جنيه سوداني فقط لا غير،يبتلعه العامل أو الموظف علي عجل،ويشرب كباية موية لزوم الهضم السريع ثم يذهب للورشة أو المكتب خوفاً من الوزير الذي صارت من ضمن مهامه تفقد منسوبي وزارته بعد الفطور.
ولن يهنأ العامل ورفيقه الموظف الصغير بالشاي،لأنه من محظورات المنشور القادم،وهو متعة حصرية علي كبار الموظفين المخصص لهم نصف ساعة بالتمام والكمال لفطورهم الموعود .
وهو فطور يمكن تجهيزه قبل نصف ساعة أخري من الزمن المحدد بالمنشور،حتي يتسني لهم جلب الفطور بعربات الدولة من مطاعم فاخرة أو فنادق راقية،ضف علي ذلك التحلية والعصير والشاي،كما أن تكاليف الفطور نفسه علي حساب المال العام،طالما كان (آكليه)حريصين علي الإنقاذ ومتمسكين ببقائها في الحكم .
أما الزيارات الإجتماعية للعمال وصغار الموظفين فهي لمدة دقيقتين خلال اليوم،ينبغي فيهما علي الزائر أن يثبت قرابته من الدرجة الأولي للشخص الذي سيزوره،عبر شهادة ميلاد أو قسيمة،كما سيحظر المنشور زيارات الخطيبات والحبيبات والحبائب بحجة أنها خلوات غير شرعية.
أما فيما يتعلق بكبار السدنة في الخدمة المدنية،فالزيارات مسموحة علي مدار اليوم،لأن الزائر قطعاً من حملة شيكات الرشاوي أو جالبي الهدايا للمسؤولين أو مقاولين مضروبين،وما شابههم .
وحتي تصدر المنشورات إياها فستقول نقابات (الإنقاذ)حوالينا وما علينا،وسيقول محترفو الفتاوي أنها صدرت وفق الشريعة الإسلامية،وسيعين في الخدمة تنابلة آخرون مهمتهم متابعة تنفيذ توجيهات المنشور،وسينعقد مؤتمر عنوانه(علاقة المنشور بالبكور)،وسيسافر سدنة (تانين)لماليزيا للإطلاع علي تجربتها في تقنين الزيارات الإجتماعية علي هدي الكتاب والسنة.
منشور ياسدنة؟ وهل الخدمة المدنية بحاجة ل(مناشير)وعلي رأسها مناشير بشرية طالع تاكل ونازل تاكل،مثلما أكل كوبري المنشية،كما تؤكل الطعمية،ودقي يا مزيكا في الأمور الهندسية .


[email protected]

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1253

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1200474 [hassan]
1.50/5 (2 صوت)

02-02-2015 10:12 PM
كبري المنشية ولا شوارع الموت

ولا صالة مطار الشهيد صبيرة

كل حاجة ضاربة حتي الادوية

تقولي شنو وتقولي منو56


كمال كرار
كمال كرار

مساحة اعلانية
تقييم
9.50/10 (4 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة