المقالات
السياسة
اللهم اجعلها كذبة ابريل!
اللهم اجعلها كذبة ابريل!
02-04-2015 07:15 AM

بسم الله الرحمن الرحيم

الحزب الحاكم كما العهد به لا يتحلي افراده بأي وقار او احترام في اطلاق القول ولكن حمي الانتخابات زادت سعاره ونبيحه وصار افراده علي شيبتهم وتقدمهم في العمر يطلقون الوعيد تلو الوعيد ويعدون بالويل والثبور كل من يقض مضجع الرئيس وينبس ببنت شفه عن تأجيل الانتخابات فهم يحملون في صناديق الاقتراع ايضا جثمان ما بقي من شعب السودان في مثلث حمدي الي مثواه الاخير بعد ربع قرن من التعذيب والحروب قضوا فيها علي الجنوب ودارفور والنيل الازرق وجنوب كردفان في محارق سموها بالميل اربعين وقريضة وغيرها بعضها كان الحرق سريعا في جهادية ابتدعوها .
ها هو نافع علي عادته سبعيني زلق اللسان صفيق العبارة في غير حياء يرسل التهديدات وحملات جهادية يعدها في قلب العاصمة علي من يعطل مسيرة الانتخابات القاصدة تمليكهم السودان بعد ان استبقوا النتيجة وتوجوا البشير ملكا في قصره الجديد رافعا علما علي ثلث ما استولوا عليه من ديار السودان السابقة ولا عتب عليه فقد تعلم وتدرب في فن الزراعة بأموال الشعب السوداني في امريكا الا ان الجماعة اختارت له طريق القتل والسحل مهنة في شبكتهم فارسلته الي ايران وهناك برع في فنون القتل والسحل وطابت نفسه للمهنة الجديدة ووجد فيها ضالته وهان عليه ارسال التهديدات والوعيد للشعب السوداني محذرا من تعطيل سير الانتخابات فذلك دونه خرت القتاد وحدد ميله الاربعين في قلب العاصمة هذه المرة.
وذاك الدقير ( نخبوي) حسبناه بدءا فاذا هو علي دين اولياء نعمته نافع وعلي عثمان ومصطفي اسماعيل فمن شابه اباه فما ظلم ايضا يرفع عقيرته في هستيريا امام الكاميرا ويتوعد بعظائم الامور ان تعدي ( ود مرة) علي انتخابات الرئيس فالرئيس هو الرئيس ولا رئيس بعده فهو السودان كما هو ملك القصر تجري من تحته الانهار وله ملك السودان ولا يقل مصطفي اسماعيل حماسة وهو يزيد فيها ليثبت للرئيس ان حمله للجواز الاجنبي لا يفت عضده في غضبته المضرية عن الرئيس وال بيت الرئيس واموال الرئيس وقصور الرئيس ويرسل هو ايضا للخارج عبارات صاروخية لمن تسول له نفسه الاقتراب من صناديق الاقتراع التي يعلم جيدا انها محشوة ومعبأة وملفوفة كما هدايا الكريسماس الكل يعلم ما تحويه مفرح ومضحك للمهدي اليه فقط فتح اللفائف يوم الكريسماس يوم الزينة امام الجميع كما فرز صناديق الاقتراع بين ضحكات الاصم ونائبه الهادي وابتسامات بلهاء صفراء يرسلها الرئيس المتوج في يناير استباقا لكذبة الانتخابات في ابريل
لان النتيجة كانت معروفة ومقدرة في يناير وقبل يناير وابريل ما هو الا كذبة اممية تعودت عليها الشعوب وما الانتخابات الا اخراج قال به من اعد خطاب الوثبة في قاعة الصداقة تلعثم في قراءته الرئيس بعدد من المرات افقد المتابع المعني وتاه الدرب علي الرئيس ايضا الي يومنا هذا وكما اعداد واخراج خطاب الوثبة اعدت الانتخابات واوكلت حراستها للجنجويد الذين اصبحوا بدستور بدرية هم طليعة دفاع الانقاذ تجئ كلمتهم فوق ما كان يعرف بالقوات المسلحة التي جاءت من صلب قوة دفاع السودان ذات المنبت الطيب والاصل الثابت ثم مع الجنجويد الابن السفاح صار الولاء والدفاع عن الانقاذ هو المقدم وتغيرت معاني الحرب والاعداء فالحرب تشن علي من لمز الانقاذ والعدو داخل الحدود في ام درمان وكاودة وجبل مرة والدمازين وابو كرشولا واخلاق الحرب عند الجنجويد ما عاد فيها POW او اسري حرب تحتفظ بهم حكومة الانقاذ فشعار احمد هارون ( قشوا ما تجيبو حي) هو الشعار الذي حل محل حسن معاملة اسري الحرب.
أرحل جاءت في ذلك الجو من التهديد والتلويح بالعصا الغليظة وكلاشن الجنجويد فعلي قلة عدد كلماتها الاربع فعلت أرحل فعل السحر فانتفض البشير في قصره الجديد واطلق كل كلاب الصيد فكتاب الرئيس السابق لربع قرن من الزمان ليس فيه ما يثنيه لخمس سنين اخري فالدرس الاول ( ايقاف الحرب ) في الصيف القادم او في الحادي والثلاثين من فبراير ميقات لا ياتي به الزمان ولكن بوعد الرئيس وامر الرئيس علي الشعب انتظار الثلاثين من فبراير فدعوات الكاروري ربما استجيبت وحل ذلك اليوم في السودان عند ها تقف الحرب وننتقل الي الدرس الثاني والرئيس في القصر وحوله نافع ومصطفي اسماعيل وعلي عثمان وكلبهم الدقير باسط ذراعيه ونقول في ارحل اللهم اجعلها كذبة ابريل وارنا في البشير وزمرته عجائب قدرتك وانت القادر علي كل شئ يا ذو الجلال والاكرام.
ولا نقول الا حسبنا الله ونعم الوكيل.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


مخلصكم / أسامة ضي النعيم محمد
[email protected]

تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2050

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1202164 [توتو بن حميده آل حميده]
0.00/5 (0 صوت)

02-05-2015 09:48 AM
اقتباس من اسامه (وكلبهم الدقير باسط ذراعيه) ... خليها وخنزيرهم الدقير باسط ذراعيه - لأن الكلب فيه الكثير من الخصال الحميده مثل الوفاء وغيره - بينما هذا الدقير لا يوجد به شيء من الخصال الحميده هو وقريبه كاشا - انظر اليهم ابناء جلدتهم يقتلون ويحرقون بدارفور والجانجويد تفعل بهم الافاعيل وهما بالخرطوم مشغولون بتملق اسيادهم ويداهنوهم لينعموا عليهم بشيء من فتات موائدهم لعنة الله عليهم اجمعين.


#1201670 [مسلم]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2015 03:08 PM
اللهم انك انت الحكم العدل عجل لنا بالاخوان المسلمين

اميييييييييييييييييييييييييييييييييييييين


#1201625 [على حمد ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2015 01:45 PM
كفيت ووفيت يا اسامة لا فض فووك واسمعت اذ ناديت و لكن لا حياة لمن تنادى لأن المكتولة لا تسمع الصايحة

على حمد ابراهيم


#1201481 [البلـــــــــد الهـــــــــامل]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2015 09:32 AM
عن الشيخ عائض القرنى ( اذا لم تجد عدلا فى محكمة الدنيا فارفع ملفك لمحكمة الاخرة فان الشهود ملائكة والدعوة محفوظة والقاضى احكم الحاكمين )


أسامة ضي النعيم محمد
مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة