المقالات
السياسة
هجمات اليكترونية ومواد اباحية استهدفت اعلاميين سودانيين
هجمات اليكترونية ومواد اباحية استهدفت اعلاميين سودانيين
02-10-2015 08:22 PM


علي مدي ثلاثة ايام استهدفت جماعة اليكترونية سودانية مشبوهة عدد من الاعلاميين السودانيين وبعض منسوبي الاحزاب والقوي السياسية في دولة كندا والولايات المتحدة الامريكية في هجوم فايروسي وتخريبي متواصل استهدف اجهزة الكومبيوتر عبر حجب الخدمة
DDOS Attacks
ثم اغراق اجهزة الكومبيوتر ومواقع وحسابات الاشخاص المستهدفين علي شبكة الفيس بوك بموجات متلاحقة من الافلام والصور الاباحية الفاضحة التي اصبحت تنتشر بعد الهجوم من والي اجهزة الكومبيوتر والمواقع التي لها صلة بالاشخاص المستهدفين داخل وخارج السودان مما اثار حالة من السخط والغضب وسط بعض الجماعات السودانية المهاجرة في بلدان امريكا الشمالية.
ومن المفارقات التي صاحبت هذه الهجمة القبيحة الشكل والمضمون ارسال هذه المواد الاباحية الي حساب احد الشخصيات الدينية من الدعاة المعروفين وشخصية قيادية في احد الاحزاب السودانية الرئيسية المعروفة.
ومعروف ان استهداف الناشطين والاعلاميين السودانيين والجماعات السياسية في دول المهجر لم يتوقف واستمر علي مدي سنين طويلة منذ بدايات حقبة الانترنت واتخذ اطوار واشكال متعددة بطريقة ترقي الي مستوي الجرائم السياسية المنظمة في مقابل غياب اي جهد موازي لمكافحة هذا النوع الجديد من الجرائم والانتهاكات السياسية في زمن الانترنت مما استدعي في مرحلة من المراحل مشاورات وسط بعض الاعلاميين والناشطين حول ضرورة وجود الية اعلامية قانونية وحقوقية تغطي ضمن انشطتها التعامل مع انتهاكات شبكة الانترنت الدولية وتوصلوا الي قيام هذه المنظمة تحت اسم:
"صحافة من اجل العدالة" من المتوقع ان يتم اشهارها والاعلان عنها رسميا في الايام القليلة القادمة بالتضامن مع بعض المنظمات الحقوقية الدولية واخري عاملة في مجال حماية الصحفيين الي جانب القيام بتدريب بعض الكوادر السودانية المتخصصة في مجال المعلوماتية في مجال التحقيقات القانونية وجمع الادلة الاليكترونية.
ويسود اعتقاد وسط معظم المهتمين من الاعلاميين ومنسوبي القوي السياسية ان معظم الانشطة السودانية السياسية والاعلامية في الخارج خاصة في دول كندا والولايات المتحدة تخضع الي نوع من الرقابة اللصيقة وحملات الاستهداف المنظم بواسطة ما يشبه الخلية النائمة التي تستفيد من مناخ الحريات في هذا الجزء من العالم عبر التخفي والانشطة السرية الي جانب التضليل المنهجي في توطين انشطتها التخريبية والتجسسية في مثل هذه البلدان.
ومن المعروف ان انشطة اعلامية اليكترونية في داخل السودان تتعرض الي هجمات مماثلة وملاحقات وانواع من الابتزاز ومنها شبكة سودانايل احد المواقع الاعلامية الرائدة في مجال الصحافة الاليكترونية منذ بدايات الالفية الثانية .

[email protected]

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1323

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




محمد فضل علي ..ادمنتون كندا
محمد فضل علي ..ادمنتون كندا

مساحة اعلانية
تقييم
0.00/10 (0 صوت)





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المشاركات والآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة